أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - فاتن نور - جحا وأزمة المكان في العراق..














المزيد.....

جحا وأزمة المكان في العراق..


فاتن نور

الحوار المتمدن-العدد: 2297 - 2008 / 5 / 30 - 10:47
المحور: كتابات ساخرة
    


قال جحا لجاره الذي ابلغه بضياع حماره(حمار جحا): حمدا لله لم اكن على ظهره وإلا لضعت معه..
تلك طرفة قد نضحك عند سماعها او نبتسم..ولكن مهلا..انتبهوا لوهلة..فالكثير منا قد ضاعوا على ظهور حميرهم!

في قائمة الأزمات العراقية تم تسجيل ازمة جديدة ظهرت للعيان خلسة مع قرب موعد انتخاب مجالس المحافظات في مطلع تشرين الأول من هذا العام، وكما هو معلوم فان كل أزمة يرافقها جدل،وقد يطول الجدل ويشتد فيتدحرج الموعد في بعده الرابع والى اشعار آخر غير معلوم،ولحين اتفاق الأغلبية التي ترعى ادارة شؤون الأزمات في البلد،على حل مناسب لا جدال فيه!..

قيل لجحا:هنالك ازمة "مكان" مستشرية تعاني منها القوى السياسية المتنافسة، فلا مكان في العراق تروج فيه تلك القوى بضاعتها امام الناخبين غير دور العبادة من جوامع ومساجد وحسينيات، ولربما كنائس وخلافه، (هذا لو شملها التصنيف او التعريف كدور عبادة) فهذه الأماكن هي التي تتجذب الناخبين وتجمعهم..
..((هكذا وبكبسة (بيضاء) واحدة اختصر العراق من اقصاه الى اقصاه الى صفيحة معدنية يختزن بها بلح الصيف ليأكل تمرا في الشتاء!))..

رد جحا وقد بدا متمنطقا: آولا تجتذبهم الأسواق والمتاجر والحدائق والمتنزهات وصالونات الأدب والفنون وضفاف الرافدين وسحر جباله وسهوله وصحاريه،للتجمهر طوعا !..
.. حسنا ويال العجب..اذا كان الأمر كذلك لنلجأ اذاَ الى قسمة منصفة!
...كم من دور العبادة لديكم وكم من القوى السياسية؟..
هكذا تمضي كل قوة سياسية بنصيبها من "المكان" بقسمة البسط على المقام...
وكي نتوخى الدقة اعلموني بسعة الإجتذاب لكل دار.. وساتدبر الأمر مع حماري لنستخرج معادلة للقسمة لا نغفل فيها السعة كعامل مؤثر ..

قيل: مهلا جحا..هنالك قوة سياسية تريد الإستحواذ على كل "المكان" للترويج لدعايتها الأنتخابية،كما تريد الإستفراد بلصق صور رموزها على جدران "المكان"..وقد رفضت بشدة منع استخدام هذا "المكان" كصالونات للترويج، ورفضت محاولة تمريرهذا المنع كبند من بنود القانون الأنتخابي...


قال جحا وقد بدا متفلسفا هذ المرة : اعلموني..هل تنافسكم.. وطني- وطني..

قيل: لا تقلق ياجحا فهو اشبه بهذا الذي ذكرت،تنافسنا..وطني ديني لاديني-لاديني ديني وطني..تنافس محفوف بالوطنية كما ترى.. هيا ساعدنا بحل فقد حققت مجالس المحافظات نجاحا مبهرا في فشل الأداء، والموضوع لا يحتمل تأجيل..

صمت جحا لوهلة،ثم راح متمتما وكأنه يحتسب خراج بيت المال:
هممممم ..ديني..وطني..زائدا استحواذ..نضيف اليه ما تبقى من رأس مال ديني..نقسمه على دين ديني..نطرح منه وطني لاديني... هممممممم ..باقي القسمة استفراد لاديني ديني.......ثم تلفت يمينا ويسارا وقال بثقة وبصوت منخفض..
...فليعينكم الله فقد ضعتم على........

فاتن نور
08/05/29
fatin.noor@sbcglobal.net






رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,277,009,145
- وقفة بين..بول المسيح وثقوب القرآن الكريم..
- مثل العراق..
- ختان.. بريشة طاووس..
- بطولاتنا الوطنية في.. كأس بطولة..
- تقمّص وتجسيد..في الزمن الأصلع
- عزف على نهد منفرد..
- ابداعات اسلامية: رضاعة الكبير والزواج من القرآن الكريم...
- البرلمان العراقي.. وحوار الصفعات الوطني والثأر الديمقراطي
- اليه فقط...
- صور مشظاة...
- نشيد طفولي على طريق الذاكرة...
- تشكيلات.. جسد الطعنة..
- المرأة..مومياء مكانتها الفطرية المقدسة ..
- المرأة.. مومياء العروبة والإسلام المقدسة!..
- طفرة نوعية على سلم التفخيخ...
- الشعائر الحسينية : فلسفة إستحضارالألم والتفريط بقيمته...
- بين جاهليتين..قراءة من فوهة الجرح...
- يا أولاد (....) العراق نبراس حضارتكم فلماذا ادخلتم...
- فراغات مبعثرة.. لا تمتلىء
- التسلط العمائمي والشعب العراقي يدفع الثمن مرتين..


المزيد.....




- ناصر الظفيري.. رحيل حكاية الوطن والغربة
- مجلس الحكومة يصادق على مقترح تعيينات في مناصب عليا
- لماذا تم استبعاد جوليان مور من فيلم رُشح للأوسكار؟
- بالفيديو... بروس لي في أول لقاء سينمائي بين ليوناردو دي كابر ...
- أول رد فعل من الفنانة شيرين بعد اتهامها بالإساءة لمصر وإيقاف ...
- محام يطالب بوقف الفنانة شيرين نهائيا
- مبدعون يناقشون صورة الأمومة في عيد الأم
- تصاميم مبهرة في أسبوع الموضة بموسكو (فيديو+صور)
- هل -شرطة دبي- حقاً -تُلاحق- الممثل العالمي جاكي شان؟
- كتاب -أسمهان ورحلة العمر.. حكايات وشهادات-.. حياة قصيرة ومثي ...


المزيد.....

- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - فاتن نور - جحا وأزمة المكان في العراق..