أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - جوزيف شلال - مفهوم العصر الجديد وخطورة الحركات الدينية المشبوهة !!















المزيد.....

مفهوم العصر الجديد وخطورة الحركات الدينية المشبوهة !!


جوزيف شلال

الحوار المتمدن-العدد: 2252 - 2008 / 4 / 15 - 10:57
المحور: العولمة وتطورات العالم المعاصر
    


ظهرت في الاونة الاخيرة بعض الاديان التي تحاول التستر تحت عباءة او غطاء الاديان المتعارف عليها كاليهودية والمسيحية والاسلامية ! الاديان الجديدة في واقعها ما هي الا حركات او منظمات وهرطقات وما الى ذلك ! منها على سبيل المثال هرطقة برنابا او ما يسمى - بانجيل برنابا المزيف - الذي عرف في القرن الثامن عشر ! حركة وجماعة اخرى ظهرت في نفس الفترة تقريبا وهي - شهود يهوه - او ما يطلق عليها - العصر الجديد - ! ودين مزيف اخر ولد في اميركا وهم جماعة - مورمون - ! اضافة الى العشرات من الاديان والحركات الدينية المشبوهة الاخرى ! وصدق الذي قال قبل 2000 سنة / سوف ياتي من بعدي انبياء ورسل كذابون لا تتبعوهم !!! . سوف نتناول هنا بالتركيز والاختصار حركة او منظمة دينية اسمها - شهود يهوه - .

ان منظمة شهود يهوه تعتبر من اخطر المنظمات والحركات الدينية في العالم التي هدفها الرئيسي تشويه الدين المسيحي فقط ! وبهذه المناسبة نقول - لا نعرف لماذا تجاهل او غض النظر شيخ العباقرة المعتوهين فكريا والزعيم الاوحد والقائد والعقيد والاخ والرئيس والعميد الليبي من التمسك بهؤلاء بدلا من انجيل برنابا ?? .
على كل حال نحن مع حرية الاختيار والراي ! هذه الحركة تنتشر في اوساط البسطاء من الناس والطبقة غير المثقفة والواعية ! ينتشر شهود يهوه في كل انحاء العالم تقريبا ومركزهم الرئيسي هو في - بروكلين بمدينة نيويورك الامريكية - ! يشتهرون شهود يهوه بالمطبوعات الملونة والصور والترجمة والنشر اضافة الى السرية في العمل والاجتماعات ! .

اسم شهود يهوه ماخوذ من اية في التوراة - انجيل العهد القديم - ومن سفر اشعياء 43 - 12 من قول الرب لشعبه القديم / وانتم شهودي يقول الرب - يهوه - وانا الله / . هذه الحركة تنكر اهم عقيدة وهي عقيدة الثالوث او - الثالوث المقدس - وهي من الركائز المسيحية ! . وهي لا تعني كما يتصورها البعض ان الله هو ثلاثة الهة ! هذا الخطا الفاضح والجسيم يقوله الاسلام اي- بان للمسيحيين ثلاثة الهة وهي فكرة غير صحيحة ! ان المسيحية تؤمن بوجود الله واحد لا شريك له ! المجال هنا لا يتسع لشرح هذه النقطة وهناك تفاسير يمكن الرجوع اليها .
شهود يهوه ينكرون كذلك الوهية المسيح المتجسد وتغافلوا عن مئات الايات التي تبين في الكتاب المقدس حقيقة شخص المسيح كالاله المتجسد لفداء البشرية ! لهذه الاسباب والتاويلات نرى ان دخول وانظمام الاخوة من الديانات الاخرى هو اكبر بكثير من انظمام المسيحيين لهذه الحركة المشبوهة والمنحرفة ! وهذه الحركة كذلك تقول ان المسيح هو احد رؤساء الملائكة وتحديدا الملاك - ميخائيل - ! ينكر شهود يهوه شخصية الروح القدس ! وينكرون قيامة المسيح بالجسد من بين الاموات بعد صلبه ! ينكرون مجيئ المسيح الثاني بالجسد ! شهود يهوه ينكر الخلود والدينونة ووجود جهنم ! بحيث يقولون ان مصير الاشرار سيكون الفناء التام والاضمحلال كما هو مصير الحيوانات غير الخالدة ! . هذا باختصار عن حركة او دين جديد او منظمة منحرفة وهي شهود يهوه التي تريد السيطرة على العالم وهو هدفها الاستراتيجي باسم الدين المزيف والمعتقدات الخرافية والبدع .

كل واحد منا يقف مندهشا حينما يقرا ويشاهد لوحة مكتوب فيها - عصر جديد - ! ان هذا الاسم بحد ذاته يستقطب اهتمام كبير من قبل وسائل الاعلام وتعليقات الصحف والمجلات اليومية والاسبوعية والدورية والبرامج الاذاعية والتلفزيونية !! .
ان ما تعانيه مجتمعاتنا وعالمنا هذا اليوم من صعوبات في الحياة فان تلك الحركات تحاول استغلال نقاط الضعف فينا وهي تقول لنا باننا بحاجة ماسة الى ما يعرف بالعصر الجديد لحياة افضل قيمة ! . قرات احدى المقالات ذات يوم تقول بعنوان - تاملات في شفاء عالمنا المريض - هذه المقالة قد نشرت في بداية الثمانينات من القرن الماضي ! اليس هذا ما يتوق اليه كل واحد منا ? بالتاكيد ! دعت هذه النشرة لحدث عرف باسم / يوم الشفاء العالمي / للتعاون عالميا من خلال مراكز شهود يهوه للعصر الجديد المنتشرة في العالم ! بالرغم من ان لهذه المراكز لها مسحة دينية ولكن فيها رائحة الضلال والتضليل والتدمير للقيم البشرية والانسانية .

ان فكرة وحركة العصر الجديد نراها اليوم تنتشر سريعا في دول العالم خاصة في المانيا ! هناك احصائيات تقول بان من انظم الى الحركة ما يقارب النصف مليون الى الان ولا ننسى المتعاطفين معها ! .
الحركة تتوغل داخل المؤسسات التعاونية خاصة اي الخدمية ! . تهدف هذه الحركة كذلك الى وبشكل رئيسي الى اقامة نظام عالمي جديد يتميز بالعمل التعاوني الجماعي ! وهذا هو السر في نجاحها ووحدتها رغم التباينات الاخرى ! وان هدف وفكرة او هاجس العصر الجديد هو التطلع الى اقامة ما تسمى / بالحكومة السرية على الارض / ! ربما يستغرب البعض لهذه الكلمات وانما هي الحقيقة بكل اسف نقول ! هذا يقودنا الى مشروع خيالي سوف تتبناه جميع دول العالم مجبرة في المرحلة القادمة وسوف يصبح قانونا امميا مجبرا في العالم الا وهو الدفاع عن الارض من كوارث قادمة من الكون ولا نريد هنا الخوض في التفاصيل ! وهذه الحكومة تدار بواسطة سلطة كهنوتية تابعة للارواح الشريرة او ما يعرف - باسياد الحكمة - والتي هي موجودات شيطانية حسب معتقداتهم ! هذه الحركة تنطوي على بحوث ودراسات فلسفية للديانات القديمة والشرقية خاصة وعلى تعاليم غامضة غير مفهومة في التفسير وهذه الافكار والمفاهيم تجمع ما بين الروحانيين والعارفين اي بمعنى الخلاص بالمعرفة دون الايمان ! وهذا يبين مدى انواع البدع التي تستند الحركة اليها . سنعطي بعض الامثلة منها - - الاستبصار اي قوة مشاهدة ورؤية الاشياء والمواد غير المنظورة - اليوغا - التنجيم - التنويم المغناطيسي - الاساطير - الوهية الكون - التجسد الثاني - السحر - ! ونتيجة لهذه الاشكالات نرى لا مكان لله وفق قاموس هذا الدين والنظام والحركة المشبوهة .

جذور الحركة ونشاتها ومفهوم العصر الجديد قد بدات في نهاية القرن الثامن عشر كما قلنا اي مع ظهور ما يعرف بكتاب برنابا المزيف ايضا ! فكرة الحركة انبثقت من مذهب التصوف تحديدا حيث يعتقد اعضاء هذا المذهب بوجود الاسياد وهم اما موجودات روحية او مخلوقات متطورة لها اضاءة او مضيئة بشكل خاص !
الحركة قد حافظت على سريتها لاكثر من مائة عام وبعد ذلك ظهرت الى العلن .
ان اهداف وبرامج العصر الجديد نراها اليوم قد شقت طريقها الى عالم التجارة والصناعة وكافة المجالات الاخرى بما فيها الاوساط الدينية وحملات نزع السلاح وجمعيات الرفق بالحيوان وافتتاح دورات ومراكز في التدريب الاداري وبرامج الاغاثة والمجاعة وامور اجتماعية اخرى ! .
لابد مرة اخرى ان اذكر هنا ما قراته قبل سنوات في كتاب / مؤامرة برج الدلو / هذا الكتاب اسهم في تفهم لتعاليم العصر الجديد مع كتاب اخر ومهم في هذا الموضوع واسمه / نقطة التحول / راينا من خلال هذه الكتب معتقدات العصر الجديد ! حتى الاطفال والمراهقين تاثروا من خلال العاب التسلية المتعددة منها - الفيديو - افلام خيالية - القصص الخيالية - ! ولمسنا بان للعصر الجديد اتصال كبير مع مؤسسات دولية كبيرة ومشهورة مثل -الامم المتحدة - اليونسكو - نادي روما - مؤسسة روكلفلر - مؤسسة فورد - البعثة الثلاثية - الحركة الماسونية - !!! ومن ابرز شخصياتها هو - روبرت ميلر - الذي عمل مساعد الامين العام للامم المتحدة وسكرتير للمجلس الاقتصادي والاجتماعي التابع للامم المتحدة وهو الذي عمل وبذل الكثير من اجل تعزيز هذه الاهداف وترسيخها عالميا ! .

العصر الجديد يرمي الى تاسيس نظام جديد وحكومة عالمية وديانة عالمية للسيطرة على العالم من خلال نظام عالمي يعرف / بالبطاقة الدائنة / اي بمعنى السيطرة على تزويد الغذاء العالمي - ضريبة عالمية - حوالة عالمية - تحويل الاموال - تاسيس نظام اقتصادي عالمي - نقل الملكية الشخصية لكافة الاموال المنقولة وغير المنقولة الى اموال او ملكية الادارة العامة - سيطرة العنصر الاري اي ما يعرف باللاسامية - ابادة كل معارض لهذه الحركة - الاجهاض والتلقيح الاصطناعي - تحديد النسل بالقوة - ضبط النظام التناسلي - ! كل هذه الاشياء وغيرها طبعا سوف تتحقق من خلال مفهوم ما يسمى ويعرف / بعصر الدلو او العصر المائي / وهم يريدون الدخول الى هذا العصر ولكن كيف يتحقق هذا ?? لنرى ما يقولون ....
التغيير الفلكي للاعتدال الربيعي اي وقت تساوي الليل بالنهار .. هذا يحدث كل - الفي عام - ! ان الاعتدال الربيعي سيمر من مجموعة - برج الحوت - الى - برج الدلو - !! وهذا التغيير قد حصل عام 1962 ! .

هذه الحركة لا تخفي وتعلن علنا بان الانسان هو / الله / وانه خالق الله على صورته ! وتعتبر ان الكل في واحد ! والحركة تعلم مبدا التجسد وهو ات كما قلنا في المقدمة من مذهب التصوف والديانات الشرقية القديمة كالهندوسية والبوذية ! وحسب هذا المنطلق والمفهوم يقولون بان الانسان لا يموت بل يولد ثانية في فلك حياة جديدة لا نهاية لها !! وكما يقول ايضا - سبانجلر- احد مروجي الحركة وقادة العصر الجديد وهو كذلك شريك في ادارة - مؤسسة فيندهورن - في اسكتلندا ! وبحسب كتابه الذي اطلعنا اليه كذلك ويعتبر مصدر مهم لهذه المقالة والبحث - وهو يقول .... الشيطان يعمل في داخل كل منا ليجعلنا نبلغ درجة الكمال وان العديد من الالهة قد اعيد احياؤها مثل الهة / بان / بوذا / شيفا / بالاضافة الى استحداث وايجاد الهة جديدة !!! .

ان تعليم السحر الذي يعتبر عامود حركة العصر الجديد والمخدرات كذلك وسيلة للولوج الى تعاليم العصر لا سيما الاصناف التي تعمل على الغاء العقل ! .
الحركة النسائية المتنامية لها علاقة وثيقة مع العصر الجديد روحيا ! الدليل حملتها ضد سيطرة الرجال وابطال عدم المساوات بين الجنسين ! الهدف هو السيطرة النسائية التي تصب في روح - برج الدلو - ! .
ومن اهم شعارات الحركة - الصليب المعقوف - وهي شارة المانية ذات جذور هندية بدعية ! .هناك كذلك الرمز او العدد 666 وقوس قزح الذي يرمز الى جسر بين الانسان والروح العليا والذي يرمز الى الشيطان في نهاية المطاف ! .
تقول الحركة ان الشخصية الرئيسية للحكومة العالمية الجديدة المخطط لها والديانة العالمية الجديدة هو / ما يثريا / الذي ينتظرونه وكما ينتظر اليهود - مسيا - والمسيحيين - المسيح والمجيئ الثاني - والمسلمون - المهدي - والبوذيين - بوذا - والهندوس - كريشنا - !! .
عندما يتسلم ما يثريا زمام السلطة على العالم برمته كرجل معين من الشيطان ويتبع تعاليمه ! .

على هذا المفهوم والاساس فان نظاما عالميا للسيطرة سيقام من خلال السيطرة على مصادر الانتاج والتوزيع كما اشرنا سابقا ! اما تصريح العمل والتجارة سوف يمنح فقط للذين يقدمون الولاء لمايثريا او تحديدا / الشيطان / ! الم نلاحظ جميعا في الاونة الاخيرة ازدياد ديانة - عابدي الشيطان - في العالم وحتى في مناطقنا هنا !! .
كل مواطن منا سوف يعطى رقما يستعمله لا تمام المعاملات المالية وذلك بواسطة بطاقة / ائتمان / دائنة وسيلغى التعامل بالادوات النقدية الحالية وسوف يكون حقدا وكراهية على جميع الديانات الاخرى ! ومن هذا المنطلق شاهدنا - هتلر - في الطليعة برايخه الثالث ! وكان هتلر على علاقة بالتعليم السري الذي هو جزء من البنية الاساسية للعصر الجديد ! كان لهتلر علاقة كذلك بعلم الاستبصار وهو رؤية الاشياء من بعد وغير المنظورة ! وله علاقة بالتنجيم وعالم الارواح والالهة الالمانية ! اراد هتلر تاسيس عصر جديد / رايخ الفي / على هذه القواعد البدعية وبنفس الطريقة ! وبهذا كره هتلر اليهود والمسيحيين وباقي الديانات الاخرى في الارض !رغم انه في البداية تكلم عن المسيحية الايجابية وكان هدفه وضع نفسه مكان / الله / ! الرايخ الالفي التابع له ! وعلى كل حال انهار هتلر بعد اثني عشر عاما وانتهى ... ! .

اذن اخيرا نقول ان سقوط العصر الجديد مؤكد كالسقوط الذي كان متوقعا للرايخ الالفي الهتلري ! .
من يسير في ضوء حقيقة الله ويطبق هذه الحقيقة على نفسه لن ولم تنطلي عليه كذبة - العصر الجديد - وشهود يهوه - واي دين وحركة مزيفة ! .
نعم ان برنامج حركة العصر الجديد مخادع لانه يقودنا الى مملكة الشيطان والمجهول والدمار ! .
ان معظم اتباع العصر الجديد قد خدعوا بهذه الحركة والدين المزيف الذي ينتشر كانتشار السرطان في خلايا الجسم ! .
لهذه الاسباب وغيرها علينا ان نعمل بكل ما لدينا من امكانيات لفضح هذه الديانات وغيرها من الحركات والمنظمات المزيفة والمشبوهة والمنحرفة قبل فوات الاوان لان الكل والجميع بحاجة الى المساعدة في عالمنا اليوم .

مصادر اخرى غير التي ذكرت في المقالة
عصر جديد - باسيليا شلينك - الطبعة العربية الاولى لسنة 1995

http://www.altarik.com/faq1.php?id=32





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,273,918,328
- النظام السعودي الوهابي منبع رئيسي لتصدير القاعدة والارهاب وا ...
- نجاح المالكي بنزع اسلحة الميليشيات والعصابات واستتباب الامن ...
- انظمة الفساد والارهاب يهابون العراق الجديد !
- متى يتخلص العراق من العصابات الارهابية المجرمة والمدمرة ? وه ...
- من المستفيد / من بقاء مهزلة الجامعة العربية ??
- الرفيق مقتدى والممهدون لدولة المهدي المنتظر ! الى اين ?
- العراق بحاجة الى .. الحركة التصحيحية ! ام الى .. المصالحة ال ...
- الداعية الاسلامي ورئيس نظام الفوضى المنظمة الليبي يشن هجوما ...
- - اربعين حرامي بغداد - يلتقون بالقبيح الايراني - ! الطيور عل ...
- شعب كوسفو يستحق ان يصبح اوربيا - بينما شعب تركيا لا يستحق !!
- اين الكتاب العربي - التاليف - الترجمة - النشر - ? !
- عراق صغير - عراق قوي . بدون كردستان / نظرية مشعان الجبوري !
- بناء الدولة ومؤسساتها الوطنية على اساس الولاء للوطن - وليس ل ...
- في العراق الجديد - التوقف عن مسلسل الثار والتهميش والاقصاء و ...
- ازمات وتخبطات النظام السوري !!
- كتاب برنابا للقذافي وكتاب مورمون لسيف الاسلام !!
- تنامي التيار الاصولي المتشدد في الكويت - سيؤدي الى الخراب وا ...
- دور منظمات المجتمع المدني والعدالة الاجتماعية في بناء الدولة ...
- الاحتمالات الثلاثة في مقتل الحاج رضوان - عماد فائز مغنية - ف ...
- الديمقراطية والعلمانية وحقوق الانسان - ايران وسوريا نموذجا


المزيد.....




- صيني يشتري حمامة بسعر 1.4 مليون دولار في مزاد
- أحمد بطاطاش: -بوتفليقة سيحكم الجزائر خارج الإطار الدستوري بع ...
- إطلاق نار يسفر عن ضحايا وإصابات في القاهرة.. والأمن يقتل الف ...
- شاهد: معركة الطائرات المسيرة في هولندا
- نواب ديمقراطيون يطلبون فتح تحقيق بصلة صاحبة صالون تدليك بترا ...
- صينية تكاد تموت بعد حقنة عصير فاكهة
- شاهد: معركة الطائرات المسيرة في هولندا
- نواب ديمقراطيون يطلبون فتح تحقيق بصلة صاحبة صالون تدليك بترا ...
- الصحة العالمية: إصابة 97 الف ووفاة 166بالكوليرا في مناطق سيط ...
- اللجنة الأمنية في تعز تقر إخلاء المدينة من المعسكرات واعداد ...


المزيد.....

- ما ورد في صحاح مسيلمة / صالح جبار خلفاوي
- أحاديث العولمة (2) .. “مجدي عبدالهادي” : الدعاوى الليبرالية ... / مجدى عبد الهادى
- أسلحة كاتمة لحروب ناعمة أو كيف يقع الشخص في عبودية الروح / ميشال يمّين
- الصراع حول العولمة..تناقضات التقدم والرجعية في توسّع رأس الم ... / مجدى عبد الهادى
- البريكاريات الطبقة المسحوقة في حقبة الليبرالية الجديدة / سعيد مضيه
- البعد الاجتماعي للعولمة و تاثيراتها على الاسرة الجزائرية / مهدي مكاوي
- مفهوم الامبريالية من عصر الاستعمار العسكري الى العولمة / دكتور الهادي التيمومي
- الاقتصاد السياسي للملابس المستعملة / مصطفى مجدي الجمال
- ثقافة العولمة و عولمة الثقافة / سمير امين و برهان غليون
- كتاب اقتصاد الأزمات: في الاقتصاد السياسي لرأس المال المُعولم ... / حسن عطا الرضيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - جوزيف شلال - مفهوم العصر الجديد وخطورة الحركات الدينية المشبوهة !!