أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - زاهد الشرقى - الكتابة والنقد من اجل المال.. أم من اجل الأفكار














المزيد.....

الكتابة والنقد من اجل المال.. أم من اجل الأفكار


زاهد الشرقى

الحوار المتمدن-العدد: 2249 - 2008 / 4 / 12 - 03:06
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


الكتابة أو النقد أو المطالبة بحقوق الغيراو نشر فكر أو مشورة أو رأي هي أمور يقوم الكثيرين بها وهناك من يضحى من اجلها لكن السؤال المطروح هو هل ألكتابه وفق هذه الأشياء التي ذكرت أو غيرها أو ألكتابه نفسها والكاتب هل من المفروض إن يجني المال من خلال ذلك ... هذا السؤال طرح وأنا أتحدث مع احدي السيدات قبل يومين وعبر الانترنت .. وكان السؤال بصورة أدق هو ( هل أتقاضي أي مبلغ مالي مقابل الكتابة وما هي الصحف التي تنشر مقالاتي ) بالطبع كان جوابي (كلا) لا أتقاضى المال ولست ممن يعولون على إن يأتيني المال من خلال أفكار انشرها أو كلمات أطالب بها بحق الغير وبالأخص المرآة وأنا مع من يقول إن ألكتابه هي مهنة ورزق إلى بعض الكتاب بل هي مصدر العيش الوحيد لهم إن صح التعبير ... وهنا علينا التوقف عند نقطة مهمة وهي ((( هل من المفروض إن تحكم الأفكار والاطروحات وتسير وفق مبداء الاستفادة المادية وأن لا نطالب بحق مسلوب أو دعوى إلى الإصلاح والحرية للشعوب أو لفرد واحد دون مردود مالي))) الجواب من وجه نضري هو لا .. ليس المال كل شيء وليس الإنجاز أو الفخر الذي نبحث عنه هو إن نكون على اكبر عناوين الصحف بالنسبة لما نكتب مقابل مبلغ من المال أو مقابل أغراض شخصية أو عبر صحف نحن الأعلم بأنها اغلبها لها أسباب تسييسها وفق منهجها الخاص هذا إذا وجدت الصحف التي تريد بحق ما يكتب البعض من تحرر للشعوب وحرية للرأي ومساواة بين المرآة والرجل أو نقد لاذع لسلطة أو حزب أو شخصية ما ...وحتى وأن وجدت تلك الصحف اعتقد بأن موافقتها بنشر ذلك هو تلميع إلى الاضطهاد وقتل الحريات عندنا في وطننا العربي ...هنا الكلام بصورة عامة لأننا لا نريد إن نظلم بعض الصحف القليلة جدا والتي منها يستطيع البعض من كتابنا الأعزاء إيصال الفكرة والرأي المطلوب إلى الناس ....
إذا من هو الكاتب وما تعريفه ؟؟؟ هنا جوهرة الحديث وهنا نجد الإجابات الكثيرة التي تدور في بال البعض من المتسائلين هل الكاتب من ينشر المقالات مقابل مردود مالي ؟؟؟ أم إن الكاتب من يطرح الأفكار ويكتب المقالات لكن دون منفعة مالية ؟؟؟ اعتقد إن الجواب سيكون بشقين لان هناك من يقول الكتابة هي مهنة البعض .. وأنا أؤيدهم أيضا والبعض الأخر يقول لما لا نكون نحن واجه الفقير وقلمه ونحن الباب الذي منه يطل إلى عالم الحرية والتعبير ونحن نطالب له بكل شيء .. إذا نظريتان ورائيان مختلفان والأصح منهم هو من يستطيع إن يوصل ما يريد الشارع والمواطن والأفضل منهم هو من يكسب الناس البسطاء ويدافع عنهم وألا ما فائدة مقالة أو منشور خاص يعرض فقط ليأخذ مساحة هنا وهناك في الصحف وكل ما فيه انه موضوع كتب وخلاص ؟؟؟؟؟؟؟ إذا الكتابة ومهنة الكاتب هي رسالة قبل إن تكون منفعة وهي باب وفسحة أمل إلى من لا يستطيع أو لا يملك القدرة أو الأسلوب لشرح قضيته ...وهي وهذا هو الأهم أنها وجه نظر لمجتمع أو شعب كامل إذا كانت وفق ما برغبة ذلك المجتمع ... نقرأ الكثير من الصحف اليومية ونشاهد ألاف المقالات التي تتكلم عن مواضيع عديدة لكن هل وجدنا صحيفتا واحده تدعوا لحملة أو مشروع حرية وحق للتعبير وهل وجدنا صحيفتا تطالب بالمساواة بين الناس وهل وهل وهل والكثير الكثير مما يحتاجه المواطن البسيط نعم أنها ما نصبوا إليه أنها الكتابة من اجل من لا يستطيع والكتابة من اجل ايقاض من لهم قدرة على صنع القرار من السبات وليس الكتابة من اجل حفنة من الدولارات قد تكون ملطخة بدم شعب أو مجتمع وهنا اكرر القول إن هناك الكثير مصدر رزقهم هو ألكتابه وأنا معهم ومنهم واليهم لكن لنكتب بصدق المجتمع الذي نعيش فيه وليس لتلميع صورة حاكم أو مسئول مليء بالفساد إلى رأسه ولنكتب عن هتك الحريات وقتل للشعوب بحجج واهية بدل إن نطبل لقمع مظاهرة أو اعتقال بنت لأنها دعت إلى الإضراب ولنكتب عن الحريات في المعتقد والدين والمذهب وكل حق شخصي إلى الإنسان بدل إن ننشر وعن طريق بعض الأفكار والأقلام الفتن والدمار وبدل إن نساند حزب حاكم أو حزب معارض وشبه مساند للحكومة بدل ذلك كله نطالب بالحق للجميع في الترشيح لمنصب أو كيان بدون ضغط أو تهديد أو محاكم صورية ... اعلم أني قد أكون ابتعدت عن الموضوع الرئيس لكن مهما اتجهنا وحاولنا تجبرنا الإحداث وما نمر به كل يوم تجبرنا إن نعود إلى مأساة نعيشها وحقوق ضائعة وليس هناك من يطالب بها سوى الإبطال والشجعان وهم قلة مع الأسف لكن كلماتهم وصلت إلى ابعد مكان فيه طاغية ومستبد تحية إلى كل كاتب وكاتبة وتحية إلى كل منبر حر وشريف جل اهتمامه حقوق الناس وليس المنفعة وحب المال مع تقديري إلى من يمتهن الكتابة مصدر رزق له ولعائلته لكن ندائي هو ارحموا الشعوب وتركوا الأصنام ومدحها وتعالوا نطالب بعالم الخير والمحبة

وأخيرا... من هو الكاتب وما تعريفه ... انه الفكر الحر والقلم الذي به يحارب البسيط جبروت الطغاة والانتهازيين وهو الأمل الجميل لمن ينادي الحرية والمساواة بين كل الناس .. وشكرا لك سيدتي يامن تحدثتي ؟؟؟ معي عبر ألنت وشكرا إلى سؤالك الذي به ومنه أقول ... الكاتب ليس اسما فقط وليس موضوعا ينشر هنا وهناك ... الكاتب هو من ينقل الحق ومن ينصر الظلوم .. وليس الكاتب من يقبض المال في سبيل فكر أو مشورة ضررها اكبر من منفعتها إلى البسطاء من قومنا الملي بهم وطننا العربي


ســــــــــــــلام





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,319,534,767
- دعوى لإطلاق سراح(المرأة الحديدية) إسراء عبد الفتاح احمد ...م ...
- الضربة القادمة قاضية يا إيران والتغير من الداخل .. قبل كل شي ...
- فرح ؟؟؟؟؟؟؟
- إثبات الحجة على الجاهل سهل , و لكن إقراره بها صعب؟؟؟
- سؤال للجميع ؟؟ (لعبة الأديان)
- الأرز وسعفة النخيل وغصن زيتون لكل امرأة
- ما بين قمة ميتة من الأساس وفاشلة ومنتخب البرازيل القطري ؟؟ و ...
- ذكرى الحرب على العراق وهروب البعض من الحقيقة والألم
- بنات حواء .. والشكر إلى LBC
- قبل القمة ؟... تعالوا نتحاور ؟؟؟
- الرئيس والرئيسة... وال (تاء) العجيبة؟؟
- أنتي .. طالق ؟؟؟؟
- انظروا (للمرآة) متى تتحرك القلوب والأفعال ؟؟؟؟
- نداء إلى البرلمانيين العرب في اربيل ؟؟؟ ادرسوا اقتراحي ؟؟ ور ...
- النساء وحقوقهن؟؟؟؟؟؟؟؟
- الغناء ؟؟ بيع وشراء ونهود وأجسام تسير في العراء؟؟
- لنكن واقعيين مع عالم اسمه النساء ؟؟؟؟؟؟؟


المزيد.....




- ضبط كمية من الأسماك المملحة بمصانع غير مرخصة بالشرقية
- مكافأة مالية للمراكز الأعلي في نسبة المشاركة في الإستفتاء با ...
- 2 مليون و 977 ألف ناخب لهم حق التصويت بالتعديلات الدستورية
- مساعدات سعودية تصل السودان خلال أيام
- بريطانيا تدين تطبيق الولايات المتحدة عقوبات تتجاوز -حدود الد ...
- المصريون في الخارج يصوتون في الاستفتاء على التعديلات الدستو ...
- وزير إكوادوري سابق يغادر البلاد على خلفية قضية أسانج
- السفير السعودي لدى الخرطوم: مساعداتنا ستصل السودان قريبا
- برلين: قرار مجلس الأمن بشأن ليبيا مطلوب بشكل عاجل
- ترامب وتحقيق مولر.. انتهت اللعبة


المزيد.....

- في مفهوم التواصل .. او اشكال التفاعل بين مكونات المادة والطب ... / حميد باجو
- فلسفة مبسطة: تعريفات فلسفية / نبيل عودة
- القدرةُ على استنباط الحكم الشرعي لدى أصحاب الشهادات الجامعية ... / وعد عباس
- العدمية بإعتبارها تحررًا - جياني فاتيمو / وليام العوطة
- ابن رشد والسياسة: قراءة في كتاب الضروري في السياسة لصاحبه اب ... / وليد مسكور
- الفلسفة هي الحل / سامح عسكر
- مجلة الحرية العدد 4 2019 / كتاب العدد
- تأثير الفلسفة العربية والإسلامية في الفكر اليهودي – موسوعة س ... / شهد بن رشيد
- الإله الوهم والوجود والأزلية / سامى لبيب
- الطريق إلى الكائن الثالث / معتز نادر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - زاهد الشرقى - الكتابة والنقد من اجل المال.. أم من اجل الأفكار