أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ناس حدهوم أحمد - وادي الزمن الأخير














المزيد.....

وادي الزمن الأخير


ناس حدهوم أحمد

الحوار المتمدن-العدد: 2240 - 2008 / 4 / 3 - 04:16
المحور: الادب والفن
    



أستيقظ من نفسي أريد أن أتذكرها أن أسألها

من تكونين ؟

كيف وصلت إلى هذا الهنا وبهذه الهوينى وكيف ستمشين عنه بكل هذه السهولة ؟

مرت سحابتك بسرعة مفرطة ولم تنتبهي إلى هذه الومضة اللعينة

إلا الآن

لم يبق أمامك إلا زمنا تربئين أن تعديه

تعرفين تماما أنه الإقتراب من جبل الصمت من وادي الزمن الأخير

يخصك أنت لوحدك مثل ولادتك المفاجئة أيضا والتي أتت من نفس الصمت

الكل يحمل ساعته الزمنية في معصمه هي التي تحدد أفق النهاية

تشتغلين الآن على وقع محدد

الباب الأخيرة تقرئينها لتتقيأها خلفك تتركينها ولا تتذكرين لغو البداية

الخطوات التي تخصك والآن

تمر خاطفة عبر الإنتظار المعين والثقيل

هيلولة مملة

هيا ادفني وقتك معك فهو لا يحتاج إليه غيرك

وداعا للشمس الذهبية وداعا أخير ا

في زمنك الأخير الغير المروض

وداعا للقمر البهي فقد كان يحرس سعادة وجودك

ونكهة الحب المفيد لغرائزك اللذيذة

واستعدي للرحيل بعيدا فيه يتلاشى خوفك كالهدير

عندما تصلي إلى المجهول لا تسأليه لماذا

بل ضميه لقلقك لعله يخرج من النوافذ المشرعة

هي التي لديك

المجهول ينام سعيدا جدا في لحمة الفراغ الفسيح

ربما له هو فراشاته المستديرة

ووراءك يصطف النواح النهم

ينط طابورا من الأرواح والنفوس بتهافتها الرتيبة

لتلتحق بمساء لا يكلحه الليل دائما مع صدر الأبواب

تتفتح موصدة لكي لا تنام

رباه

لا أطيق هذا الإلتباس ولا هذا العماء المشتت

ليس لي عدسات ألتقط بها فجيعة السراب

رائحة الغياب

أو أكمام الأحلام.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,825,675,110
- البسيط والهيئة العليا
- حان la esmeralda
- تيه وتفاهة
- سلوك
- حان las fuentecitas
- عودة الحرية من الماء
- نبوة الشعر من خلال قصائد الشاعر الكبير عبد الكريم الطبال
- الدورة
- لعبة يانصيب
- قبعتي
- مشرحة
- جراحي جراحكم
- الغريق
- روض العنكبوت
- إحذروا هذا الكلام
- البئر
- إشكالية التطبيع
- إعترافات إمرأة - 5 - الشيطانة -
- الرجل المريض
- غزة حبيبتي عودي إلى رام الله


المزيد.....




- صمت الحملان الكمونية !
- الأحزاب تسيج الحقل السياسي بالعنف اللفظي!
- “الرى”: الانتهاء من إنارة المسرح المكشوف بمتحف النيل لتحويله ...
- بعد كورونا ..منظمة العمل المغاربي تدعو البلدان المغاربية الى ...
- مجلس النواب يعد لدراسة مشروع قانون المالية المعدل للسنة الجا ...
- كوارث الحرب في -كل شيء هادئ علي الجبهة الغربية- لإيريك ماريا ...
- كاريكاتير -القدس- لليوم الخميس
- فنان كوميدي روسي يقدم مسلسلا سينمائيا عن الحجر الصحي
- الاكاديمية الفلسطينية للفنون القتالية تطلق في مدينة الخليل ...
- تحسن الحالة الصحية للفنانة المصرية رجاء الجداوي


المزيد.....

- لغز إنجيل برنابا / محمد السالك ولد إبراهيم
- رواية ( الولي الطالح بوتشمعيث) / الحسان عشاق
- سارين - محمد إقبال بلّو / محمد إقبال بلّو
- رواية إحداثيات خطوط الكف / عادل صوما
- لوليتا وليليت/ث... وغوص في بحر الأدب والميثولوجيا / سمير خطيب
- الضوء والإنارة واللون في السينما / جواد بشارة
- أنين الكمنجات / محمد عسران
- الزوبعة / علا شيب الدين
- ديوان غزّال النأي / السعيد عبدالغني
- ديوان / السعيد عبدالغني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ناس حدهوم أحمد - وادي الزمن الأخير