أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - حذام يوسف طاهر - عمليات تجميل أم تشويه














المزيد.....

عمليات تجميل أم تشويه


حذام يوسف طاهر

الحوار المتمدن-العدد: 2164 - 2008 / 1 / 18 - 12:09
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


الجميع لاحظ في الفترات الأخيرة لجوء الكثير من الفنانات الى أجراء عمليات تجميل لتفاصيل الوجه او لأنحناءات الجسم ، وهذا يشمل الفنانين أيضا أذ لم تعد عمليات التجميل حكرا على النساء فقط بل نافس الرجال وبجدارة في هذا الموضوع ، وهناك من أجرى أكثر من عملية تجميل له ، وطبعا أغلبهم أو أغلبهن ينكر هذا الموضوع وكأن عملية التجميل سبة يتهربون منها وأذا كانت كذلك فلم الدخول في عالمها من الأصل.
جميعنا يدرك أن عمليات التجميل ترجع الى تاريخ بعيد وكانت تجرى تحديدا لضحايا الحروب والكوارث التي تمر بالبلدان ، فكانت عمليات التجميل بمثابة أعادة أعتبار للشخص الذي يعاني من تشوه ما في شكله ، وهي علاج لمشكلات نفسية واجتماعية.. والكثير ممن أجروا تلك العمليات تحولت حياته بالكامل من شخص منطوي على نفسه وبعيد عن أي تجمع عائلي او عام .. الى شخص أجتماعي واثق من نفسه ، أذن عملية التجميل هنا ساهمت في تعديل شكل ونفسية الشخص الذي أقدم على أجراءها .. بل في كثير من الأحيان ينصح الأطباء بها لعلاج أنحراف أو أي عيب خلقي قد يتطور في المستقبل الى مرض خطير يهدد حياة المريض .
بمرور السنين ومع تطور الحياة السريع صارت عمليات التجميل حاجة كمالية لفئة معينة من الناس .. بمعنى يقوم بها أشخاص هم أصلا لايعانون من أي تشوه أو عارض ممكن أن يربك حياتهم ، أنما فقط ليواكبوا الموضة ، والشواهد كثيرة جدا ولست محتاجة هنا لذكر أسماء فمؤكد جميعكم يعرف وسمع وقرأ عن نماذج كثيرة من هذا النوع .
الذي أتسائل عنه الآن هو .. عملية التجميل هل هي فعلا عملية تجميل أم عملية تشويه ؟!!! فأغلب اللواتي لجأن الى عمليات التجميل هن أصلا جميلات بل جميلات جدا فماذا الذي يدعوهن الى أجراءها لترسم بعد ذلك على وجهها علامات تخريب تشوه ملامحها وتفاصيل وجهها الطبيعية .. والطريف أو الغريب أن الوجوه باتت واحدة ولايمكن التفريق بين ملامح ( س) أو (ص) لأن الملامح واحدة ، نفس عملية شد العينين تتكرر على وجه الاخرى ، ومثلها عملية رفع الوجنتين تتكرر وهكذا ، ولم تعد هناك أي خصوصية لملامح الوجوه بل الكل صار يشبه الكل .. ولاأدري أن كانت هناك أسباب علمية تدعو الى تكرار عملية التجميل مرة ومرتين وثلاثة الى أن تصبح البشرة تشبه الى حد ما مادة البلاستك المطاطية ، أو ربما تنشأ حالة من الأدمان على هذه العمليات .
موضوع عمليات التجميل وصلت عدواه للشباب والشابات اللذين يقلدون وبشكل أحيانا يكون أحمق .. كل مايفعله نجوم الفن .. لابأس اذا كان تقليدهم يقتصر على لون الشعر او طريقة الملبس لكن الأمر بات يشكل خطرا على صحة هؤلاء الشباب لعدم أدراكهم خطورة هذا الموضوع .. أردت أن أقول أن الشكل عندما يكون طبيعيا وخالي من أي تشوهات سيكون أجمل بكثير من الشكل الصناعي خاصة أذا كانت الطبيعة قد حبت هذا الشخص شكلا جميلا ومقبولا ، ومهم جدا أن نرى الجمال في داخلنا ونكون واثقين من أن شكلنا جميل ومرغوب من قبل الآخرين والأهم أن نكون واثقين من أنفسنا دوما ومعتدين بها ولانعرض أنفسنا للخطورة حتى لو كان هذا الأحتمال بعيد لكنه وارد ، و يجب توعية الفتيات بأن الجمال نسبى يختلف من امرأة عن أخرى فلا يمكن أن تكون كل النساء فى قالب واحد .. ومؤكد لبعض الرجال الدور الكبير في دفع النساء الى تقليد فلانة من الفنانات خاصة من أصابهم الهوس بفنانات الفديو كليب مما يجعل البنات متشوقات لتقليدهن ولوعلى حساب صحتهن فى المستقبل .
أمنياتي للجميع بالصحة والجمال والحب .





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,329,936,948
- ملك على قلبي
- أضحك للدنيا
- لن يحبك احد غيري
- كن صديقي
- قلبي 1/4 منه لي والباقي لك
- انت نرجسي جدا
- قيدي الذي لاينكسر
- عيد حب وشكر
- دفاع عن الشرف ام عن الجريمة
- ارفضك تماما
- هل تحتاج الى طبيب نفساني؟
- تحية وقبلة
- أريد أن أحبك أكثر
- على لسان رجل
- تسري في دمي
- أما آن للقيد أن ينكسر
- دعوة بريئة للحب
- ارفع راسك
- ماذا لو
- رفقا بالقوارير


المزيد.....




- أعلن رسميا خوض سباق الرئاسة الأمريكية.. من هو جو بايدن؟
- افتتاح الملاحة النهرية في موسكو بصفتها ميناء لـ 5 بحار
- الحويج لـRT: اقترب الحسم في طرابلس ونثمن وقوف روسيا ومصر إ ...
- جمعيات تدين رفع رسوم تسجيل الأجانب غير الأوروبيين في الجامعا ...
- مقابلة ليورونيوز مع سكا كيلير المرشحة لرئاسة المفوضية الأورو ...
- جمعيات تدين رفع رسوم تسجيل الأجانب غير الأوروبيين في الجامعا ...
- مقابلة ليورونيوز مع سكا كيلير المرشحة لرئاسة المفوضية الأورو ...
- أمنستي ومراقبون: التحالف بقيادة أميركا قتل 1600 مدني بسوريا ...
- مظاهرة بالخرطوم تندد بـ-تدخل السيسي في الشأن السوداني-
- على أنقاض الحرب.. كيف يعيش السوريون اليوم؟


المزيد.....

- في مفهوم التواصل .. او اشكال التفاعل بين مكونات المادة والطب ... / حميد باجو
- فلسفة مبسطة: تعريفات فلسفية / نبيل عودة
- القدرةُ على استنباط الحكم الشرعي لدى أصحاب الشهادات الجامعية ... / وعد عباس
- العدمية بإعتبارها تحررًا - جياني فاتيمو / وليام العوطة
- ابن رشد والسياسة: قراءة في كتاب الضروري في السياسة لصاحبه اب ... / وليد مسكور
- الفلسفة هي الحل / سامح عسكر
- مجلة الحرية العدد 4 2019 / كتاب العدد
- تأثير الفلسفة العربية والإسلامية في الفكر اليهودي – موسوعة س ... / شهد بن رشيد
- الإله الوهم والوجود والأزلية / سامى لبيب
- الطريق إلى الكائن الثالث / معتز نادر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - حذام يوسف طاهر - عمليات تجميل أم تشويه