أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اخر الاخبار, المقالات والبيانات - جهاد نصره - صحوة مجلس الصحوة الدمشقي..!؟














المزيد.....

صحوة مجلس الصحوة الدمشقي..!؟


جهاد نصره

الحوار المتمدن-العدد: 2128 - 2007 / 12 / 13 - 11:57
المحور: اخر الاخبار, المقالات والبيانات
    


تماماً أو بالتمام والكمال حدث ما تنبأت به ـ أم علي ـ بعيد تشكيل مجلس صحوة دمشق الذي جمع مختلف العشائر الأيديولوجية و القبائل السياسية والشخصيات ( الشخصية )..!؟ لقد بدأ عقد المجلس بالانفراط عند أول مخاض اصطراعي ديموقراطي..! أم علي كانت قد أكدت وهي لا تزال تؤكد في كل المناسبات العزيزة على قلبها على حقيقة أن شوربة التحالفات غير واقعية ولا مستقبل سياسي لها مهما تغطَّت باللغة وبخاصة المصطلحات المدنية المعاصرة التي بات يلوكها الجميع بمن فيهم الرفاق منذ سقطت المنظومة الشيوعية الأم وهي تقول: بكل بساطة لا يوجد منطق عاقل وراء توقع ديمومة ((خلطة )) من ليبراليين مستقلين وليبراليين منقلبين على الشيوعية على ناصريين أصوليين نسخة رحمه الله على مستقلين حاف على شيوعيين من النوع الحامي على قوميين من طرازات تيتي تيتي على لا أدريين ( وهم شريحة مستقلة عن كل شيء ) على إخونجيين مودرن أي جماعة تعشيق الدولة المدنية بالشريعة الإسلامية على مغتربين معترين وأصحاب بزنس ولاجئين سياسيين من كل التلاوين على معارضين من حملة رتبة الوطنية الشريفة على يساريين ومناهضين للعولمة على معتقلين سابقين يصرفون من رصيدهم على مثقفين جادين يلوثون ثقافتهم بالسياسة العابرة للعقول على كلكاويين..! فاللغة والمصطلحات لا تكفيان لقيام مجالس صحوة على هذه الشاكلة وطالما أنه لا حراك شعبي سياسي في البلد فلن يصحو أحد من غفوته اللهم سوى محترفو التحزب والنشاط السياسي النخبوي على محدوديته وهذه الشريحة أصلاً لا تنام.! فإذا كانت العشيرة الشيوعية على سبيل المثال قد تناثرت إلى أفخاذ وعائلات متعارضة ومتناقضة ومتحاربة ولا تجيد مجرّد الكلام فيما بينها وهي التي تجمعها أيديولوجية ( رحمة الله عليها ) واحدة، وترى الآخر الطبقي بما هو عدو أي الرأسمالي المحلي والإمبريالي بعين أيديولوجية وسياسية واحدة ( وهذه مصيبة تفيد بحقيقة اقتصار المراجعة عند هذا الفخذ أم ذاك الفصيل على التغيير اللغوي المعبَّر عنه باستخدام المصطلحات المعاصرة ) إذا كانت هذه العشيرة على هذه الحال فكيف تشاطر المتشاطرون وزخموا الناس بضجيج الصخب غير المجدي حول ( خلطات ) تحالفية ومن غير أي نوع من أنواع الألتيكو..!؟ وبمناسبة ذكر العدو الطبقي فإن أم علي تعتب أشد العتب على الاستمرار في التكرار وهي ترى في تزايد عدد هؤلاء ( الأعداء ) الطبقيين في الداخل مصلحة كبرى لأجيال الخريجين الباحثين عن فرص العمل وهي لذلك تأمل في تسارع العمل القائم لتحفيز هذه الشريحة ( العدوة ) من خلال توفير البنية التشريعية والقانونية والقضائية الجاذبة لاستثماراتها الاقتصادية في كافة الميادين.! وهي ترى نقيصة جوهرية عند الذين كانوا قد أشهروا مراجعة نقدية فلم يشمل ذلك مفهوم العداوة الطبقي.!
لقد سبق وتبين من تجربة التجمع الوطني الديموقراطي ـ وهي مستمرة إلى حين بالكاد ـ استحالة أن تنجح خلطة تجمع متناقضات ومتعارضات من كل نوع: أيديولوجية ومعرفية وثقافية..! وسيبقى نجاح مثل هذه الخلطة رمزياً ومعنوياً كما هو حاصل في تجربة التجمع وهذا لا يؤخر ولا يقدم في سياقات الواقع السياسي القائم..! أما عن سر ديمومة التحالفات من هذا النوع التي ترعاها النظم الحاكمة فهو لا يزيد عن نوع من ( الألتيكو ) لا تملكه غير الأحزاب القائدة للدول والمجتمعات وأم علي ليست الوحيدة التي قالت إنه ( تلذيق ) يحافظ على الشكل الفارغ من كل محتوى لا أكثر ولا أقل.!
وهكذا، فإنه من كل بد سيخرج إلى السوق بعد الوعكة التي ألمّت بمجلس الصحوة السوري من يحمِّل الليبراليين المفترضين المسؤولية.. ومنهم من سيحمِّل القوميين الناصريين.. وآخرين سيحمِّل الإمبريالية الأمريكية والمحافظين والليبراليين الجدد المسؤولية بدلالة الخلافات الصحوية الحامية في الموقف المبدأي منهم وتجاههم..! ومنهم من سيركِّز سهامه على الصهيونية ودولتها إسرائيل.. وستسخر أم علي من جديد لأن كل ذلك من المفترض أن يكون معلوماً حين تمَّ تركيب خلطة مجلس الصحوة لكنها ستحزن أشد الحزن على أولئك الذين يصرفون من رصيدهم الكبير الذي جنوه من تضحياتهم الثمينة بدل أن يبقى رصيداً صالحاً للبناء عليه في كل لحظة مؤاتية..!؟
وحدهم الليبراليون ( الجدد ) كما يطلق عليهم فيلسوف إعلامي سوري مستأجر لا يرى منذ عامين ثلاثة أربعة في الشرق والغرب من أنحاء الكرة الأرضية سواهم..! سيخرجون هذه المرة ومن هذه ( الفزِّيعة ) الصحوية براءة (جكارة ) به وذلك لأن لا شأن لهم منذ البداية بهذا المجلس العتيد.!؟ مع ملاحظة أنهم قد يأملوا أنه قد يكون صار بالامكان صحوة مجلس الصحوة الدمشقي بعدما حدث في الكونفرانس حيث ـ حرد ـ الناصريون وطفشوا وقاطع الشيوعيون وانتكسوا فلم يبقى غير الليبراليين والمستقلين الذين أصبحوا أغلبية المجلس.! لقد تبخرت شوربة ـ أم علي ـ التي سارعت إلى القول: من المؤكد أننا سنشهد بعد الذي حدث مجالس صحوة جديدة فأشقائنا العراقيين ليسوا وحدهم على هذا الطريق ..!؟





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,360,542,220
- أم علي..والمعارضة الوطنية الشريفة..!؟
- إنتاجية السلطة ( الوطنية )..!؟
- أم علي..والاستحقاق..!؟
- أم علي..والديدان..ورأس القبة الخضراء..!؟
- غبطة الولي الفقيه..!؟
- اليسار..واليمين..والتعسف الأكاديمي..!؟
- الإرهابيون ( البوالون ) ..!؟
- فحولة الجامعة الكلكاوية..!؟
- لعنة القداسة والفقه الرقمي..!؟
- القضاة الجدد..!؟
- الدعاة الجدد..!؟
- أحزاب في وادي المسك..!؟
- مشايخ العسل..!؟
- 2 إصلاح الخطاب الإسلامي ( البنا نموذجاً )
- إصلاح الخطاب الإسلامي..!؟
- الصحوة الماركسية..!؟
- شقة السيد الرئيس..!؟
- أنور البني.. سلاماً وعزاء..!؟
- عن المقدسات والغربلة والذي منه..!؟
- أم علي ومجانين العراق..!؟


المزيد.....




- الجزيرة تطلق خدمة إخبارية بالإنجليزية متخصصة في أخبار المال ...
- مجلس النواب الأمريكي ومحامو ترامب يتفقون على جدول الحصول على ...
- مصدر عسكري: الجيش السوري يدفع بتعزيزات نوعية إلى جبهات ريف ح ...
- رغم الإخفاقات السابقة... قناة عبرية: إسرائيل تستعد لحرب لبنا ...
- خامنئي: الشباب الإيراني سيشهد زوال إسرائيل والحضارة الأمريكي ...
- سابقة خطيرة... تحذير لترامب من استخدام -ثغرة غامضة- لبيع قنا ...
- البيض والكوليسترول.. أخبار سارة
- هكذا تآمرت هواوي لسرقة أسرار شركة أميركية
- الرياض: اعتراض طائرة مسيرة حوثية
- أمين عام اتحاد العمال: مجلس الوزراء يوافق على تعديل قانون ال ...


المزيد.....

- فيما السلطة مستمرة بإصدار مراسيم عفو وهمية للتخلص من قضية ال ... / المجلس الوطني للحقيقة والعدالة والمصالحة في سورية
- الخيار الوطني الديمقراطي .... طبيعته التاريخية وحدوده النظري ... / صالح ياسر
- نشرة اخبارية العدد 27 / الحزب الشيوعي العراقي
- مبروك عاشور نصر الورفلي : آملين من السلطات الليبية أن تكون ح ... / أحمد سليمان
- السلطات الليبيه تمارس ارهاب الدوله على مواطنيها / بصدد قضية ... / أحمد سليمان
- صرحت مسؤولة القسم الأوربي في ائتلاف السلم والحرية فيوليتا زل ... / أحمد سليمان
- الدولة العربية لا تتغير..ضحايا العنف ..مناشدة اقليم كوردستان ... / مركز الآن للثقافة والإعلام
- المصير المشترك .. لبنان... معارضاً.. عودة التحالف الفرنسي ال ... / مركز الآن للثقافة والإعلام
- نحو الوضوح....انسحاب الجيش السوري.. زائر غير منتظر ..دعاة ال ... / مركز الآن للثقافة والإعلام
- جمعية تارودانت الإجتماعية و الثقافية: محنة تماسينت الصامدة م ... / امال الحسين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اخر الاخبار, المقالات والبيانات - جهاد نصره - صحوة مجلس الصحوة الدمشقي..!؟