أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبد الكريم العامري - من ملفات الاعلام العراقي














المزيد.....

من ملفات الاعلام العراقي


عبد الكريم العامري

الحوار المتمدن-العدد: 2107 - 2007 / 11 / 22 - 10:47
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


(4)
العلاسة!

قد يبدو غريباً أن ابدأ الجزء الرابع من سلسلة ملفات الاعلام العراقي بهذه المفردة (السخيفة) والدخيلة على مجتمعنا.. لكن الذي لم يعرف العراق اليوم، ولم يشتغل في حقله الاعلامي الجديد لا يعرف ما الذي تعنيه مفردة (العلاسة) في قاموسنا الاجتماعي عامة والاعلامي على وجه الخصوص..
العلاسة تعني الايقاع بالمرء بغية ايقاف كل حياته وهي جريمة يحاسب عليها القانون العراقي ويعتبر (العلاس) (بتشديد اللام الوسطى) شريكا في الجريمة وربما ركنا اساسيا في الجريمة التي تقع.. واعتقد ان كثير من الناس راحوا ضحية هذه الطريقة غير الانسانية والتي تعبر عن مدى الكره والحقد الذي يكنه (العلاس) للحياة.. وكثير من الاعلاميين قضوا بسبب الايقاع بهم من قبل أفراد طارئين على الوسط بغية افساح المجال لهم للعمل فوجود المهنيين الحريصين على عملهم والعارفين بعملهم بما يمتلكون من معرفة وموهبة يشكلون خطرا جسيما على استمرار (ارباع) الصحفيين واشباههم!
نعرف جيدا ان هناك من يكتب، وهناك من له حق الرد في الصحافة العراقية وهذا امر معمول به منذ ان ارسى الصحفيون العراقيون اسس صحافتهم في العراق.. لكننا لم نكن نرى في السابق من يرد على الكتابة او الابداع بطريقة همجية تصل الى ازهاق الأرواح وتهديد ارواح المهنيين.. هذا ما يحدث اليوم في حقلنا الاعلامي الواسع وللأسف الشديد.. ولهذا فرغت كثير من وسائلنا الاعلامية من المبدعين المنتجين واضحى يرعى فيها المتطفلون والطارئون والباحثون عن المال بطرق ابتزازية ووصولية لا تمت بصلة لاعلامنا العراقي العريق النزيه.
(العلاسون) كثر في مجتمعنا وهم يعيشون بيننا بضمائر ميتة وقلوب حجر.. يصلون الى اعلى المراكز لكنهم لا يعلمون ان طريقهم قصيرة، وأيام زهوهم أقصر منها!
على مسؤولي الوسائل الاعلامية في العراق ان ينتبهوا لأولئك الذين يأتوا بما هو باطل وان يتريثوا باتخاذ قرارات قد تصل الى حد الاجحاف بحق هذا المهني الجيد او ذاك بسبب فتنة بثها المتصيد بمياه ضحلة من أجل افراغ المكان له ولأمثاله من الأغبياء..
كثير من الاعلاميين العراقيين دفعوا حياتهم ثمناً لعملهم المهني وأغلبهم بسبب (علاسة)فلان الفلانيوعلينا ان ننتبه جيداً والا فأننا سنصبح في وسط غابة يديرها أولئك العلاسون.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,467,767,361
- من ملفات الاعلام العراقي (2)
- من ملفات الاعلام العراقي (1) الطارئون
- الى قاتلي مع الخزي!
- هل نسى المربديون نازك الملائكة؟!
- الرابعة ومشتقاتها
- العراق أولاً وأخيراً..
- ستراتيجية بوش الجديدة
- هل يتخلى الوطن عن مبدعيه؟
- هل تنتظرون موتكم أيها الأدباء؟
- لماذا يا كفاح حبيب؟
- الفيحاء تاج الإعلام العربي
- ليلة القبض على الكهرباء
- الى متى نبقى على التل؟
- نجيب محفوظ.. موت واقعي
- قانا.. الدم العربي المبارك
- عجيب أمور.. غريب قضية 2
- أليس لدمنا حق عليكم
- فتنة طائفية
- من جلباب الديكتاتورية... إلى جينز الاحتلال
- هل نقول وداعاً لعوني كرومي؟


المزيد.....




- جبل طارق البريطانية ترفض الطلب الأمريكي باحتجاز ناقلة النفط ...
- حكومة جبل طارق ترفض طلبًا أمريكيًا بإعادة احتجاز ناقلة النفط ...
- إم بي سي المغرب: هذا -المشروع- ؟!
- الناقلة (غريس1) تغير اسمها إلى (أدريان داريا1) وترفع العلم ا ...
- شاهد: الإكوادور تجري أبحاثا على جمجمة تعود لأحد سكانها الأصل ...
- شاهد: إسرائيل تبتكر نظاما لمطاردة واصطياد الناموس بالليزر
- السوادن يحتفل بيوم تاريخي
- كيف تتصورون علاقات السودان المستقبلية بالقوى الاقليمية؟
- الناقلة (غريس1) تغير اسمها إلى (أدريان داريا1) وترفع العلم ا ...
- شاهد: وداعا للروائح الكريهة...اختراع رداء مزود ببكتيريا لمنع ...


المزيد.....

- التربية والمجتمع / إميل دوركهايم - ترجمة علي أسعد وطفة
- اللاشعور بحث في خفايا النفس الإنسانية / جان كلود فيلو - ترجمة علي أسعد وطفة
- رأسمالية المدرسة في عالم متغير :الوظيفة الاستلابية للعنف الر ... / علي أسعد وطفة
- الجمود والتجديد في العقلية العربية : مكاشفات نقدية / د. علي أسعد وطفة
- علم الاجتماع المدرسي : بنيوية الظاهرة الاجتماعية ووظيفتها ال ... / علي أسعد وطفة
- فلسفة الحب والجنس / بيير بورني - ترجمة علي أسعد وطفة
- من صدمة المستقبل إلى الموجة الثالثة : التربية في المجتمع ما ... / علي أسعد وطفة
- : محددات السلوك النيابي الانتخابي ودينامياته في دولة الكويت ... / علي أسعد وطفة
- التعصب ماهية وانتشارا في الوطن العربي / علي أسعد وطفة وعبد الرحمن الأحمد
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبد الكريم العامري - من ملفات الاعلام العراقي