أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - رحيم الغالبي - بيان رقم(1 ) للشعراء الشعبيين الثعالب














المزيد.....

بيان رقم(1 ) للشعراء الشعبيين الثعالب


رحيم الغالبي

الحوار المتمدن-العدد: 2076 - 2007 / 10 / 22 - 08:33
المحور: الادب والفن
    


اسماعيل الكاطع وتعقيب حول رد على رد ومن طبلوا للقيد و الفائد....!!!ان شلة جبار وعداي ورياض للان يتلون قي مواقع كحرباوات (مواقع عفيه خوش )
منهم في مواقع انترنيت بائسه قرائها 5 وكتابها 15 وكتبوا يوما لي لنت تنشر الفكرالبساري وانت علماني بعد ذلك تبين انهم واد سوري الاخرمصري اشك في طرحهم من =القاعده= لانهم يعتبروم الطاغيه وكل طاغيه هو وريث الله
هناك الكثير من الاقلام المشبوهه القذره باصبع (كبير وكبير جدا ) اقلام خاويه نفذ حبرها ولا تصلح الا لتفريغ الهواء من اسفل الجسم وليس الفكراليساري مرض الجسم
نعود للموضوع الاول من يمجدون النازيه بعد قطع رؤؤسها وننتظر قطع اذناب ها اذناب العقارب
لتكن احتفالا بذكرى استشهاد جيفارا ورحيل نزيهه الدليمي ( مزيهه ولا يوجد رئيس او وزير بنزاهتها )

تجدهم في كل فضائيه يسرحون ويمرحون ويمنهون الماعون و(وبفلوس النفط ) يلقحون وبكل ارض يفلحون
اولا الموضوع الذي نشره الاخ الشاعر والصديق كاظم اسماعيل الكاطع في ملحق ثقافه شعبيه في جريدة الصباح والتاريخ لاتضعه جريدة الصباح –اقصد من يكتبون في الصباح وفي طريق الشعب عن الشعرالشعبي ولا اتناول غيرها من كتب هن حروب صدام وصوّر المآسي نصرا لايييخجل من التاريخ اولا ولا من لوركا من ايسشتهد لاجل الوطن كذلك امغنيين (العيب الان عند الحكومات المتخلقه ) فكتور جارا وفيروز في =جهنم =وسارق ال النار
اخي ابو وسام الشاعر كاظم الكاطع والى محبيه ؟ها نسيت اغاميك واناشيدك (للريس ..؟) وياع اتلاابج كافوري عاى اشلاء البشر سوى عراقيين او ايرانيين او من السويد ؟تنشد للدم والان يطلبون من سبب الدم أي وزير الدفاع -العقو –هل نسيت لجان الاعدلم وقص الاذن التي لم تقررها حتى اسرائيل عدوة العرب –اذن انت من اداء العرب (يا كاع اترابج كافوري ) لمن يا ابو وسام ؟ هل حقدك على الشاعرالكبير عريان رغم ان ليس ضده وليس معه لي هتب معه لكن لا تصل الى شتم اليسارومعاداته منن قبلك حقدا على عريان؟؟
الشيوعيين العراقيين اكبر منك ومني ومن عريان لكنك من نفس عداي وجبار فرحان
اليك يا ابو وسام الكاطع (يا اكثرالشعراء على اليسارتسولوا ) معلومات كا لرياضيات لم تدحضها بنشيك (الاممي) ياكاع اترابج كافوري ...ياكاع اترابج كافوري ((للكاطع ولعزة الدوري ))

ج2 القاطع كقاطع الجيش الشعبي يحذف =كانه للان تحت سيطرة المحاوبلي (مع كل اعتزازي به ) اسماء الشعراء السبعينيين= لانهم لم يصفقوا معه ولا هزوا (يا كاع

رد عليه الاخ الشاعرواناقد ريسان الخزعلي ولم يجب الكاطع عليه اضيف حقائق ربما نساها ريسان لكن الاخ المبدع في ارشفة الشعروالشعراء وعاش حياته من اولها للان مع الشعر الكاتب والصحفي كاظم غيلان وان اسير بفتواه (؟) عندما يقرأ هذا الرد واذا لم ينشر فيكون ملحق =ثقافه شعبيه= مشتركا بعدم وضع الحقيقه كما هي وليس مقال الاخ كاظم الكاطع الذي من اوله الى اخره مبني على معلومات من الاول للاخير... تحريفيه وخطأ وكفر بحق الحقيقه
1- يريد من خلال ترديده لعبارة – نحن الشيوعيين – ان ينشر الملابس الوسخه على حبالهم
بدليل انه شارك في المجموعه الشعريه عام 74 لعيد الحزب الشيوعي ولم يشترك عام 2004 عي المجموعه الشعريه بعيد الحزب السبعين التي صدرت كديوان شعري شارك فيه عريان السيد خلف وناظم السماوي وريسان الخزعلي ورحيم الغالبي (كاتب الرد) واخرون؟ وذلك لحقده ... اولا وثانيا كتب مئات الاغاني والقصائد تمجد حروب القائد ( ؟)
2- قوله اننا (الشيوعيين) فرحنا بمقتل المجرم ناظم كزار في نهاية مهرجان السماوه ؟ مهرجان السماوه اقيم في تموز 72 بينما مقتل المجرم ناظم كزار في 1973 وفي اب وليس تموز لكنه يريد ان يقول نحن الشيوعيين صفقنا فرحا عند عودتنا الى بغداد ؟ من صفق معك ؟ ومتى ؟ هل صفق معك في ( يا كاع ترابج كافوري ؟ على جثث العراقيين او الايرانيين هي حرب ضد الانسانيه . وفي حينها اصبحت جمعية الشعراء بينك وبين (الصفيق) عباس جيجان وتتصارعون على قصائد تمجيد القائد
3- اين الامانه التاريخيه وانت تجاوزت بعدم ذكراسماء شعريه سبعينيه ثابته بموقفها الفكري رغم انفك وليست مهزوزه مثلك
4- قصيدة اسماعيل محمد اسماعيل قرأت في مهرجان السماوه عام 72 وليس في العماره عام 71 ويرزت ثصيدة الشلعرالرائدالراحل كاظم الركابي (3أغنيات شجاعه الى عبد الخالق محجوب ) وهذا رئيس الحزب الشيوعي السوداني الذي فام بثوره واعدمه نميري ....لم تشيراليها بقدراشارتك الى بشيرالعبودي كونه بعثي وهذه تتعلق بابرز قصيده في وقتها كما لم تشير الى مهرجان البصره الثاني عام 1970 والذي برزت فيه قصيدة الشاعر الكبير عريان قصيدة = نذر= ...ادك روحي نذر للجايب ابشاره...هلبت مات جيفاره...هلبت _هوشي منه انكطعت اخباره.......ألخ ولعدائك السرمدي مع عريان لم تذطر سوى قصيده واحده
5- النكته والتحريف الكبير انك قرأت قصيدة كافي نتشامر = والشاعرهاشم العقابي (طك أبطك ) في مهرجان الناصريه الخامس عام 73 وليس 72 في السماوه (خنى نفسك لم تظبط تارخ قرائتك كبف تتحدث عن الغير بدون امانه؟؟؟)
6- الجيل السبعيني لايزال (واكتب اسمائنا في بحث جريدة الصباح ) اغلب من كتب عنا وانت هملت فاظل السعيدي ورحيم الغالبي ورياض النعماني قي قصيدته –عصافير – التي اثارت لغط انذاك كذلك عبدالله الرجب
7- سامحك الله ولاتتورط في موضوع انت لاتعرفه نصيحة مني يا ابا وسام
8- اما عن سرقة جبار الجويبراوي التي كتب عنها في الصباح اقول للامانه لك سوابق ويشهد كاظم غيلان : عن قصيدة _بستان _ لطارق ياسين و اشلونكم لكاظم الركابي عن كيفية اخذها باسمك كاغاني وبعدها غابت الاغاني
.... لديك طبعات اصابع وانا مع رد ريسان الخزعلي في ملحق = ثقافه شعبيه = الصباح





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,389,450,170
- الطفل العراقي زكي عدنان الشاطي الذي اذهلت رسومه مدينة مينيا ...
- اقزام - الى من حذروني من الحوار المتمدن واليساريه*
- وين ثوب العيد الاحمر؟(قصيدة نثرشعبي )
- اطفال فنانين في الغربه...زكي ع الشاطي
- رحيل د. نزيهه الدليمي ..تبقى نجمة متميزة في سماء العراق رحلت ...
- لليسار اتصيح (نثرشعبي )
- نهاية الخنازير
- فصيدة النثرالشعبيه وما نشرت عنها الحوارالمتمدن و جريدة طريق ...
- طعم نومي
- شارع المتنبي ونعيم الشطري عشق صوفي لدرجة البكاء
- سمج ...ماكول من ذيله -نثرشعبي
- اصغركاتب عراقي مواليد89 ويصدرجريده في الرفاعي
- ازغر كاتب عراقي 1989 ملأالصحف والمواقع..بدأ من الحوارالمتمدن ...
- د.صادق اطيمش ندوات في الشطره عن العلمانيه
- في الشطره المغترب د.صادق اطيمش في امسيه ثقافة و وعي الشارع
- فنجان تايه (قصيدة نثرشعبي تجربه ج2)
- اول قصيدة نثرفي الشعرالشعبي العراقي-تجربه
- يخافون الواوي وخطط علاوي
- نصيريات..للموناليزه
- بعث غزوان وكربلاء والبرلمان...لاعيون ولا اذان


المزيد.....




- منصب فارغ بالمجلس الإقليمي لتارودانت يثير صراعا سياسيا
- فنانون صامتون وقلة فقط من قدموا العزاء بالرئيس الراحل محمد م ...
- فنانون صامتون وقلة فقط من قدموا العزاء بالرئيس الراحل محمد م ...
- أغنية I’M OK ‎ تحلق في يوتيوب!
- في عقدها التاسع.. الجيوسي تتسلم وسام الثقافة والعلوم والفنون ...
- متابعة فعاليات اليوم الثاني لمسابقة تشايكوفسكي الموسيقية الد ...
- خبراء التراث العالمي بالكويت: بذل المزيد من الجهود لحماية ال ...
- العديد من دول العالم تجدد التأكيد على -دعمها الكامل- لمبادرة ...
- فنانة -سايبورغ- تتنبأ بالهزات الأرضية بجسدها
- الصحراء المغربية : بابوا غينيا الجديدة تشيد بـ-واقعية- مبادر ...


المزيد.....

- مسرحيات (برنارد شو) توجهات لتوعية الإنسان / فواد الكنجي
- الملاكم / معتز نادر
- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - رحيم الغالبي - بيان رقم(1 ) للشعراء الشعبيين الثعالب