أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - اسحق قومي - عشتار الفصول:11468 العقلُ البشريُّ أكبرُ الشموسِ والساحرُ الأروعُ عبرَ العصورِ.














المزيد.....

عشتار الفصول:11468 العقلُ البشريُّ أكبرُ الشموسِ والساحرُ الأروعُ عبرَ العصورِ.


اسحق قومي
شاعرٌ وأديبٌ وباحثٌ سوري يعيش في ألمانيا.

(Ishak Alkomi)


الحوار المتمدن-العدد: 8033 - 2024 / 7 / 9 - 16:12
المحور: اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم
    


. بعيداً عن القراءاتِ التي تناولتِ العقلَ البشريَّ منذُ أنْ تمَّ التمييزُ بينَ الذاتِ والموضوعِ وبعيداً عن المروياتِ الأسطوريةِ والطقوسِ التي تناولتْ مفهومَ العقلِ أو حاكتْ بعضاً من جوانبِه وبعيداً عن كمْ يبلغُ وزنُ العقلِ البشريِّ أو متوسطُه وكمْ خليةٍ تكوّنه لا بلْ ملايينِ الخلايا ولا للتقسيماتِ التي أجرتْها عليه العلومُ التشريحيةُ وتعيينِها مناطقَ الفهمِ والفكرِ. بعيداً عن هذا وحتى عن الآراءِ الفلسفيةِ وطبقاتِها وأزمنتِها سنبقى نؤكدُ على شيءٍ هامٍّ. أنَّ العقلَ البشريَّ هو مركزُ الكونِ والوجودِ والعالمِ. العقلُ البشريُّ هو الذي خلقَ كلَّ المنظوماتِ بحسبِ مسيرتِه التاريخيةِ وتطورِه عبرَ العمليةِ (العضليةِ) والعقليةِ والمجتمعيةِ. العقلُ البشريُّ هو من خلقَ لنا علوماً مختلفةً لنعرفَ بها أنفسَنا. فالعقلُ هو أسُّ العالمِ في المنظورِ الفلسفيِّ والعلميِّ والمعرفيِّ وحتى في العلومِ الإنسانيةِ. فيه تكمنُ أسرارُ العالمِ وعنه ستزدادُ معرفتُنا للحقائقِ دونَ المروياتِ الخرافيةِ وبه تمكّنَ الإنسانُ من اقتحامِ الفضاءِ وما بعدَ الفضاءِ وإلى أسفلِ البحارِ ولا زالَ يُناضلُ وسيبقى يُقدِّمُ لنا دوماً عبرَ مسيرتِه رؤيةً حقيقيةً عن ما كُنّا نظنُّ بأننا نعرفُ أشياءَ عن هذا الجانبِ أو ذاك. ولكنْ التطورُ المعرفيُّ الذي هو نتيجةٌ حتميةٌ للعملياتِ العقليةِ والبحثِ الدائمِ عن تلك العاشقةِ التي نبحثُ عنها كلُّنا فإنَّ العقلَ يُقدِّمُ لنا يومياً قضايا في غايةِ الأهميةِ لحلِّ الإشكالاتِ التي وقعْنا فيها من قبلُ في تفسيرِنا للأمورِ والقراءاتِ الخاطئةِ التي كُنّا نظنُّها بأنها سليمةٌ في مضامينِها ونتائجِها. أجلْ العقلُ البشريُّ مخزنٌ مترامي الأطرافِ يجمعُ التجاربَ البشريةَ برمتِها في كينونتِه ويعترفُ بأنه لازالَ يستعرضُ قواها ومناسباتِها. وقد تفلسفَ أصحابُ الرأيِ فيه حتى قالوا عنه بأنه أحدُ علماءِ الجنِّ لأننا نعرفُ مدى صغرِ حجمِه ورغمَ هذا فإنه يُجري عملياتٍ عقليةً لعلومٍ تجريديةٍ وغيرِ تجريديةٍ بسرعةٍ تذهلنا جميعاً رغم أننا لا نرى تلك العملياتِ التي تجري بداخله وكيف تتألفُ تلك النغماتُ المعرفيةُ إلا أنه فعلاً أحدُ أكبرِ السحرةِ على مدى التاريخِ البشريِّ قاطبةً. العقلُ البشريُّ كانَ موضعَ اهتمامِ الفلسفاتِ عبرَ التاريخِ إلا أنَّ الأمرَ الهامَّ بالنسبةِ لدراسةِ العقلِ وأهميتِه كان في القرنينِ السابعَ عشرَ والثامنَ عشرَ إذْ كان موضعَ اهتمامِ الفلاسفةِ بشكلٍ خاصٍ كونهُ هو الحقلُ الذي تجتمعُ فيه كلُّ المتناقضاتِ والمنطقياتِ والأخلاقياتِ والأوامرِ والنواهي والمقبولِ والمرفوضِ والمعمّمِ وغيرِ المعمّمِ هو جامعٌ للقيمِ عبرَ منابعِها ومناهلِها وهو من يتحكمُ في دفةِ سفينةِ الإنسانِ عبرَ ضميرِه وأخلاقِه وسلوكياتِه وهو من يُقدّرُ ويُقيّمُ المعانيَ والكلماتِ والنفائسَ من المجوهراتِ. العقلُ ذاكَ النيزكُ الصغيرُ لكنه هو من خلقَ الوجودَ ولولا فهمِنا واستهلاكِنا للعالمِ معرفياً أظنُّ كان الوجودُ لا شيءَ ولا أريدُ أن أقولَ كان عدماً. إنَّ العدمَ نقيضُ المعرفةِ لابلْ هو منطقةٌ يقرُّ بوجودِها العقلُ لكنه لا يعرفُها معرفةً حقيقيةً وعلميةً بل هو عبارةٌ عن عالمٍ نشعرُ به وقد يكونُ لنا قراءاتٌ أخرى بشأنِ العدمِ لأنه ليس موضوعَنا اليوم. ونحن إذْ نؤكدُ اليومَ على أنَّ العقلَ هو الإمامُ الأولُ والأخيرُ للمعرفةِ برمتِها وبه تتمُّ عملياتُ القياسِ المعرفيِّ أو العلميِّ أو الإنسانيِّ وإذا لم نُخضعْ تلك العملياتِ لنارِ العقلِ وأتونِه ستبقى تلك الأنشطةُ مجردَ إرهاصاتٍ شعوريةٍ ووجدانيةٍ للإنسانِ. أما ما أتوقعُه أن يُخلقه العقلُ غير الذكاءِ الاصطناعيِّ فإنني أتوقعُ أنْ يصلَ إلى نهاياتِ ما نسميهِ العالمَ والوجودَ ولكنْ ليس دفعةً واحدةً. وعلى سبيلِ المثالِ فكما كان البشرُ يُسافرون عبرَ الدوابِّ ثم وسائلِ النقلِ والبحريِّ منه وكانوا يصلونَ من الشرقِ إلى أمريكا خلالَ رحلةٍ تتجاوزُ الـ 3 شهورٍ بينما اليومَ يمكن بعد عشرِ ساعاتٍ يصلُ الإنسانُ من الشرقِ الأوسطِ إلى أمريكا وغداً في السنواتِ العشرينَ القادمةِ سيصلُ الإنسانُ على نفسِ المسافةِ ولكنْ بوسائلَ متطورةٍ إلى نصفِ المدةِ وبعدها إلى ربعِها. إنَّ الفضلَ الوحيدَ ليس بالدعاءِ ولا بالنذورِ ولا بالخرافاتِ تتمُّ هذه العملياتِ فطائرةٌ تزنُ آلافَ الأطنانِ تطيرُ على ارتفاعاتٍ شاهقةٍ ولها سرعةٌ فائقةٌ فهذه نتاجُ العقلِ والإيمانِ بتلكَ النتائجِ هذا ما يُميّزُ الإنسانَ الحضاريَّ والعصريَّ عن إنسانِ الخرافةِ والإيمانِ بها تلكَ التي ستؤدي بالبشريةِ إلى مزيدٍ من سفكِ الدماءِ. العقلُ ونتائجُه هي الفردوسُ المفقودُ وغيرُ هذا من كلامٍ فهو هراءٌ وتدليسٌ على المنتجِ العقليِّ. وللحديثِ صلةٌ مع العقلاءِ
. اسحقُ قوميٌّ. 9/7/2024م.



#اسحق_قومي (هاشتاغ)       Ishak_Alkomi#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- عشْتَارِ الفُصُولِ: 14164 القَرْنُ الحَالِيُّ هُوَ خَلْطُ ال ...
- عشتار الفصول:14161 رأيٌّ غير مُلزم, عَبَثِيّةُ النَّقدِ البَ ...
- عَشْتَارُ الفُصُولِ: 14159 القَوانِينُ الأَلْمَانِيَّةُ لَمْ ...
- قصيدة بعنوان: سهوتُ عن مُضِيِّ العمر
- قصيدة بعنوان:أناشيد لزمنٍ سيأتي
- عَشْتَارِ الفُصُول:14158 أَعِزَّاءَنا القُرَّاءَ، الأَصْدِقَ ...
- عِشْتَار الفُصُول:14157 الإنْسان وَوَسَائِلُ التَّوَاصُلِ وَ ...
- مقال للتنوير :تحدياتٌ أمامَ الفكرِ الشرقِ أوسطيِّ
- عشتار الفصول:14000 قراءات في اللغة العربية والمسيحيون العرب ...
- قصة قيرة بعنوان:أعمى لم يَرَهُ ابنه
- عشتار الفصول:14151 نَحنُ لَسْنا أحراراً
- عشتار الفصول:14147 مستقبل الوجود الاجتماعي وأتباع الأفكار ال ...
- عشتار الفصول:14146 رأيٌّ في الحضارات القديمة غير ملزم
- عشتار الفصول:14142 أسئلة بعدما مرّ بنا العمر
- عشتار الفصول:14138 الإنسان وجد كفيلسوف قبل أن يكون عاقلاً.
- عشتار الفصول:14135 دراسة العبثية في الحياة الغربية . قانونكم ...
- عشتار الفصول:14134 الرؤية المنهجية لتغيير الفلسفة الغربية
- عشتار الفصول:14123 اقتراح إقامة مؤتمر للمثقفين المستقلين من ...
- عشتار الفصول:14122 رسالة ملزمة لمن هم خارج دائرة الأخلاق الم ...
- عشتار الفصول:14112 طعن الأسقف الأشوري العراقي عمانوئيل يوسف ...


المزيد.....




- محامية وتنحدر من أصول هندية.. من هي زوجة جي دي فانس وكيف يمك ...
- محاولة اغتيال ترامب.. فيديو يرصد نوابًا جمهوريين يلاحقون مدي ...
- فرنسا: مقتل سبعة أشخاص إثر اندلاع حريق بمبنى سكني في مدينة ن ...
- الإمارات.. محمد بن زايد يعلن اليوم 18 يوليو مناسبة وطنية
- -الأمريكيون يحتاجون دائما إلى تهديد وجودي.. لكن هذه المرة، ه ...
- -ناتو شرق أوسطي-.. من العدو وهل يضم إسرائيل؟
- أطعمة لمكافحة التعب ومنح الطاقة وأخرى ذات تأثير عكسي
- لماذا يثير افتتاح مكتب اتصال للناتو في الأردن كل هذا الجدل؟ ...
- سفير روسيا بدمشق: نحن متقاربون جدا روحيا ونفسيا مع الشعب الس ...
- -ساعة سعيدة- مع جاسوسة لكوريا الجنوبية في الولايات المتحدة ( ...


المزيد.....

- مشاركة الأحزاب الشيوعية في الحكومة: طريقة لخروج الرأسمالية م ... / دلير زنكنة
- عشتار الفصول:14000 قراءات في اللغة العربية والمسيحيون العرب ... / اسحق قومي
- الديمقراطية الغربية من الداخل / دلير زنكنة
- يسار 2023 .. مواجهة اليمين المتطرف والتضامن مع نضال الشعب ال ... / رشيد غويلب
- من الأوروشيوعية إلى المشاركة في الحكومات البرجوازية / دلير زنكنة
- تنازلات الراسمالية الأميركية للعمال و الفقراء بسبب وجود الإت ... / دلير زنكنة
- تنازلات الراسمالية الأميركية للعمال و الفقراء بسبب وجود الإت ... / دلير زنكنة
- عَمَّا يسمى -المنصة العالمية المناهضة للإمبريالية- و تموضعها ... / الحزب الشيوعي اليوناني
- الازمة المتعددة والتحديات التي تواجه اليسار * / رشيد غويلب
- سلافوي جيجيك، مهرج بلاط الرأسمالية / دلير زنكنة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - اسحق قومي - عشتار الفصول:11468 العقلُ البشريُّ أكبرُ الشموسِ والساحرُ الأروعُ عبرَ العصورِ.