أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حميد كشكولي - النقد الأدبي الماركسي لم يزل منهجا تحليليا مهما، ولكن...















المزيد.....

النقد الأدبي الماركسي لم يزل منهجا تحليليا مهما، ولكن...


حميد كشكولي
(Hamid Kashkoli)


الحوار المتمدن-العدد: 7943 - 2024 / 4 / 10 - 16:15
المحور: الادب والفن
    


النقد الأدبي الماركسي مصطلح فضفاض قائم على أساس النظريات الاشتراكية والجدلية. يرى النقد الماركسي أن الأعمال الأدبية هي انعكاسات للمؤسسات الاجتماعية التي نشأت منها. وفي ظل هذا الإطار الفكري عن بنية المجتمعات، تُعد النصوص الأدبية سجلات لبنية المجتمع الفوقية القائمة على الأساس الاقتصادي لمجتمع معين. إذًا فالنصوص الأدبية ما هي إلا انعكاس للأساس الاقتصادي عوضًا عن “المؤسسات الاجتماعية التي نشأت منها” بالنسبة لجميع المؤسسات، أو بعبارة أدق، تتحدد العلاقات البشرية الاجتماعية في آخر مراحل التحليل بواسطة الأساس الاقتصادي. طبقًا للماركسيين، الأدب ذاته من أحد المؤسسات الاجتماعية وله وظيفة أيديولوجية مُحددة بناءً على خلفية المؤلف وأيديولوجيته. عرّف الناقد الأدبي الإنجليزي والمنظر الثقافي تيري إيغلتون النقد الماركسي بالكيفية الآتية: “لا ينحصر تعريف النقد الماركسي في كونه ‘علم الاجتماع الأدبي’ المهتم بكيفية نشر الروايات ومدى ذكرها للطبقة العاملة. فهو يهدف إلى تفسير العمل الأدبي بتمعن أكبر، أي الانتباه بصفة خاصة للأشكال الأدبية والأساليب والمعاني. وعلاوة على ذلك، يهتم النقد الماركسي بفهم تلك الأشكال والأساليب والمعاني باعتبارها ناتجة عن تاريخ معين” . من أبسط أهداف النقد الأدبي الماركسي تحليل النزعة السياسية للأعمال الأدبية، وتحديد ما إذا كان محتواها الاجتماعي أو شكلها الأدبي يناصر “التقدمية” أم لا. تشمل أهداف النقد الماركسي أيضًا تحليل البنى الطبقية المُوضحة في العمل الأدبي، وتحليل طريقة سرد كفاح الطبقات في النصوص الأدبية: أي هل يساعد النص الأدبي على استدامة أيديولوجية الطبقة الحاكمة؟ أم أنه يحاول تخريب تلك الأيديولوجية.

ويُعد النقد الأدبي الماركسي نهجاً نقدياً يُحلّل النصوص الأدبية من منظور فلسفي واجتماعي مستوحى من أفكار كارل ماركس. يرى هذا النهج أن الأعمال الأدبية تُمثل انعكاساً للصراعات الطبقية والقوى الاجتماعية والاقتصادية المُهيمنة في المجتمع الذي نشأت فيه.
أهدافه الرئيسية:
• كشف الأيديولوجية: تحليل الأفكار والقيم المُضمنة في النصوص الأدبية وتحديد كيفية خدمة هذه الأفكار مصالح الطبقة الحاكمة.
• فهم الصراعات الطبقية: رصد كيفية تمثيل الصراعات بين الطبقات الاجتماعية المختلفة في النصوص الأدبية.
• تقييم التأثير الاجتماعي: تقييم تأثير النصوص الأدبية على المجتمع، وكيفية مساهمتها في تعزيز أو تغيير الواقع الاجتماعي.
أبرز خصائص النقد الأدبي الماركسي:
• التركيز على السياق التاريخي: يُولي النقد الماركسي اهتماماً كبيراً بالسياق التاريخي الذي نشأت فيه النصوص الأدبية، ويربطها بالتطورات الاجتماعية والاقتصادية في تلك الفترة.
• تحليل بنية النص: يُحلّل النقد الماركسي بنية النص الأدبي، بما في ذلك اللغة والأسلوب والبنية السردية، لفهم كيفية مساهمة هذه العناصر في إيصال رسالة النص.
• التأكيد على دور المؤلف: يُؤكّد النقد الماركسي على دور المؤلف في صياغة النص الأدبي، ويربط أفكاره وخلفيته الاجتماعية بمحتوى النص.
أبرز النقاد الماركسيين:
• جورج لوكاتش: من أهم منظّري النقد الماركسي، ركز على تحليل العلاقة بين الأدب والمجتمع، واعتبر أن الأدب أداة لفهم الواقع الاجتماعي.
• تييري إيغلتون: ناقد أدبي معاصر، يُقدم قراءة نقدية للنظريات الماركسية، ويسعى إلى تطويرها لتناسب السياق المعاصر.

لقد أدى النقد الماركسي إلى تحولات جوهرية في النقد الأدبي، وساهم في تغيير طريقة فهمنا للأدب ودوره في المجتمع. ساعد هذا النهج على كشف الأيديولوجيات المُضمنة في النصوص الأدبية، وفهم تأثيرها على المجتمع، وفتح المجال لدراسات جديدة تُركّز على العلاقة بين الأدب والعدالة الاجتماعية.
يُعد النقد الماركسي نهجاً نقدياً غنياً ومتنوعاً، ويضم العديد من المدارس والاتجاهات المختلفة. يُمكن اعتبار هذه النظرة العامة مقدمة لفهم هذا النهج، وللتعرف على أبرز أفكاره وخصائص.

يمكن تطبيق النقد الماركسي على الأعمال الأدبية الحديثة بنفس القدر الذي يمكن تطبيقه على الأعمال الكلاسيكية. النقد الماركسي لا يقتصر على فترات زمنية معينة، بل يستند إلى تحليل الأدب من منظور اقتصادي واجتماعي.

في الأعمال الأدبية الحديثة، يمكن أن يكون النقد الماركسي مفيدًا في:
تحليل الهوية والطبقة: يمكن استخدام النقد الماركسي لفهم كيف يتم تمثيل الهوية والطبقة الاجتماعية في النصوص الحديثة. هل يتم تسليط الضوء على الطبقات العاملة أو الطبقات الحاكمة؟
الاستغلال والعمل: يمكن تحليل كيف يتم تصوير العمل والاستغلال في الأعمال الحديثة. هل يتم تسليط الضوء على ظروف العمل والظلم الاقتصادي؟
التحولات الاقتصادية والاجتماعية: يمكن استخدام النقد الماركسي لفهم كيف تتأثر الشخصيات بالتحولات الاقتصادية والاجتماعية في العالم الحديث.
الأيديولوجيات والقيم: يمكن تحليل كيف يتم تمثيل الأيديولوجيات والقيم في الأعمال الأدبية الحديثة. هل يتم تعزيز الأفكار الرأسمالية أم يتم تحديها؟
عند تطبيق النقد الماركسي على الأعمال الحديثة، يجب أن يكون الناقد واعيًا للسياق الاجتماعي والاقتصادي الحالي، وكذلك للتحديات والتغيرات التي تشهدها المجتمعات المعاصرة.

لا يُعدّ النقد الأدبي الماركسي منهجًا واحدًا متجانسًا، بل هو مجموعة من المناهج المتنوعة التي تعتمد على أفكار ماركس وإنجلز. وقد واجه النقد الأدبي الماركسي بعض الانتقادات، مثل التركيز المبالغ فيه على الصراع الطبقي وإهمال جوانب أخرى من النص.

التحديات والانتقادات التي تواجه النقد الأدبي الماركسي:
1. التركيز المبالغ فيه على الصراع الطبقي: يُنتقد النقد الأدبي الماركسي أحيانًا لتركيزه المبالغ فيه على الصراع الطبقي، مما قد يُؤدي إلى إهمال جوانب أخرى من النص، مثل القيمة الجمالية أو البنية التكوينية.
2. صعوبة التطبيق على جميع النصوص: قد يكون من الصعب تطبيق النقد الأدبي الماركسي على جميع النصوص، خاصةً تلك التي لا تتناول بشكل مباشر الصراعات الاجتماعية.
3. التأثر بالأيديولوجيا: قد يُتهم النقد الأدبي الماركسي بالانحياز الأيديولوجي، مما قد يُؤدي إلى تحليل النصوص بشكل غير موضوعي.
4. تغيرات الواقع الاجتماعي: قد لا تُناسب بعض أفكار ماركس وإنجلز الواقع الاجتماعي المعاصر، مما قد يُؤدي إلى صعوبة تطبيقها على تحليل النصوص الأدبية الحديثة.
5. قلة التنوع في المناهج: يُنتقد النقد الأدبي الماركسي أحيانًا لافتقاره إلى التنوع في المناهج، مما قد يُؤدي إلى تحليل النصوص بشكل رتيب.
6. إهمال دور الفرد: قد يُتهم النقد الأدبي الماركسي بإهمال دور الفرد في عملية الإبداع الأدبي، مما قد يُؤدي إلى تحليل النصوص بشكل غير دقيق.
7. قلة الأدلة: قد لا يكون هناك أدلة كافية لدعم بعض افتراضات النقد الأدبي الماركسي، مما قد يُؤدي إلى تحليل النصوص بشكل تخميني.
8. صعوبة فهمه: قد يكون النقد الأدبي الماركسي صعب الفهم بالنسبة لغير المتخصصين، مما قد يُحدّ من انتشاره وتأثيره.
مُحاولات معالجة هذه التحديات:
• حاول بعض النقّاد الماركسيين تطوير مناهج أكثر تنوعًا ومرونة، مثل النقد الثقافي.
• سعى بعض النقّاد إلى ربط أفكار ماركس وإنجلز بالواقع الاجتماعي المعاصر.
• حاول بعض النقّاد التركيز على تحليل النصوص الأدبية بشكل موضوعي، مع الأخذ بعين الاعتبار مختلف جوانبها.
ويجب ملاحظة أن هذه التحديات والانتقادات لا تعد مُطلقة، بل هي وجهة نظر بعض النقّاد، وأن النقد الأدبي الماركسي لا يزال منهجًا تحليليًا هامًا يُستخدم لفهم وتفسير الأعمال الأدبية.
مُراجع:
• النقد الأدبي الماركسي - ويكيبيديا: https://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%86%D9%82%D8%AF_%D8%A3%D8%AF%D8%A8%D9%8A_%D9%85%D8%A7%D8%B1%D9%83%D8%B3%D9%8A
• النقد الماركسي - موسوعة ستانفورد للفلسفة: https://plato.stanford.edu/

7 أبريل 2024، الساعة 9 مساءً بتوقيت وسط أوروبا (CEST).
مدينة مالمو، مقاطعة سكوني، السويد.



#حميد_كشكولي (هاشتاغ)       Hamid_Kashkoli#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تراجع الديمقراطية وحقوق الإنسان: تحديات عالمية
- كيف يمكن لحل الدولة الواحدة للإسرائيليين والفلسطينيين أن يشف ...
- تريد شي تعوف شي
- الصراع على أوكرانيا وتأثيره على العلاقات الدولية
- أهمية الطبقة الاجتماعية كفئة قوة إلى جانب العرق والجنس لفهم ...
- امبراطورية أمريكا وابتداء الانحدار
- هل حقاً يفتقر عصرنا إلى مفكرين عظماء؟
- ما بين ماركس ونيتشه
- أجواء المجموعة الشعرية الجديدة -أطلس امرأة برية- للشاعرة فرا ...
- رأي في القضية الفلسطينية
- ماذا يقول هذا العالم
- تأثير حافظ شيرازي على شعراء الغرب
- لينين بين الثورية والطغيان، والوطنية والأممية
- قراءة في رواية -البومة العمياء- للكاتب الإيراني صادق هدايت
- صحافة العصر الرقمي والطبقة العاملة
- عصر الآلات الذكية أم الذكاء الاصطناعي
- -سولاريس-، القصيدة الشعرية السينمائية الخالدة
- الفقراء العاملون: ثمن الحلم الأمريكي
- لينين والشيوعية والأدب الإبداعي
- صورة جديدة للعالم: رحلة عبر الزمن والمكان والإنسان


المزيد.....




- “ابنك مش هيمل أبدًا” .. تردد قناة طيور الجنة الجديد لمتابعة ...
- الأمل يساور المخرجين الإيرانيين بعد فوز الرئيس المعتدل مسعود ...
- “خلي العيال تفرح” .. تردد قناة توم وجيري الجديد لمتابعة كل ج ...
- ثَـبتـهـا “بجودة HD” تردد قناة ناشيونال جيوغرافيك الجديد 202 ...
- جدل الأصالة والموهبة.. الذكاء الاصطناعي يسهّل الكتابة لكنه ي ...
- “هٌنا” Www yemenexam com.. نتائج ثالث ثانوي 2024 صنعاء القسم ...
- فنان مصري مشهور يرد على شائعة زواجه في سن الـ90 من فتاة شابة ...
- نقابة الفنانين تنعى فنانا عراقيا
- الجزائر تعلق جميع المهرجانات الفنية الكبرى تضامنا مع غزة
- القضاء الأمريكي يلغي محاكمة الممثل أليك بالدوين بسبب -خلل إج ...


المزيد.....

- الرفيق أبو خمرة والشيخ ابو نهدة / محمد الهلالي
- أسواق الحقيقة / محمد الهلالي
- نظرية التداخلات الأجناسية في رواية كل من عليها خان للسيد ح ... / روباش عليمة
- خواطر الشيطان / عدنان رضوان
- إتقان الذات / عدنان رضوان
- الكتابة المسرحية للأطفال بين الواقع والتجريب أعمال السيد ... / الويزة جبابلية
- تمثلات التجريب في المسرح العربي : السيد حافظ أنموذجاً / عبدالستار عبد ثابت البيضاني
- الصراع الدرامى فى مسرح السيد حافظ التجريبى مسرحية بوابة الم ... / محمد السيد عبدالعاطي دحريجة
- سأُحاولُكِ مرَّة أُخرى/ ديوان / ريتا عودة
- أنا جنونُكَ--- مجموعة قصصيّة / ريتا عودة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حميد كشكولي - النقد الأدبي الماركسي لم يزل منهجا تحليليا مهما، ولكن...