أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عادل العمري - حثالة المناضلين














المزيد.....

حثالة المناضلين


عادل العمري
كاتب وباحث غير متخصص

(Adil Elemary)


الحوار المتمدن-العدد: 7760 - 2023 / 10 / 10 - 09:28
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


مثلما توجد حثالة البروليتاريا وحثالة المثقفين توجد أيضا فئات نسميها حثالة المناضلين، تتمثل – حسب تصورنا- في الجماعات الآتية:
- الذين يناضلون ضد السلطة شكليًا فقط وفي حدود حماية النظام الذي تمثله من الثورات الجماهيرية، مثل ثورة الجياع على سبيل المثال، بتقديم بعض الخدمات للجماهير مثل جمع التبرعات ومساعدة الفقراء بالطعام والملابس. وهؤلاء يختلفون عن الثوريين الذين يساعدون الفقراء على إنشاء مؤسساتهم المستقلة مثل بنوك الفقراء والتعاونيات والنقابات المستقلة والجمعيات الأهلية والمشاريع في اقتصاد الظل وجمعيات العون المتبادل خارج إطار النظام الرسمي ومشاريع محو الأمية ونشر المعلومات مجانًا، وغيرها. فهذه المجموعات تساعد الطبقات الشعبية على الاستقلال عن الدولة والنظام وإقامة مجتمعٍ موازٍ ومستقلٍ.
- مناضلون يعملون على تجميل وجه النظام بالانخراط فيما يدعو إليه من حوارات ودية مع المعارضة أو الانتخابات الصورية المقرر تزويرها، بالإضافة إلى المشاركة في أحزابه الرسمية الصورية أو مشاركته في جبهة صورية من أحزاب كرتونية مع حزب النظام. وبعض المعارضين يؤيدون النظام الحاكم في مجمل سياساته وأحيانًا كلها بحجج مختلفة، فكيف يكونون معارضين!
- البعض من المعارضة يعمل على تجميل صورة الحاكم المستبد بينما يناضل ضد بعض أعضاء نظامه مثل وزير ما أو بعض الضباط أو الإعلاميين الرسميين، وهذه ظاهرة واسعة الانتشار في العالم العربي، من أمثلتها سياسة الحزب الشيوعي المصري تجاه النظام الناصري رغم وجود مئات من أعضائه في المعتقلات، ومواقف كثير من اليساريين من نظام العسكر الحالي منهم أفراد مستقلون بجانب حزب التجمع الوحدوي وربما غيره.
- المناضلون ضد الهجرة الشرعية وغير الشرعية وكثرة عدد الأجانب الذين يضغطون على سوق العمل أو سوق السلع والخدمات، والنازحين الأجانب عمومًا، لصالح الشعب زعمًا. من الأمثلة "كفاح" مثل هؤلاء في غرب أوربا ضد القادمين من شرق أوروبا أو العالم الثالث.
- من يناضلون من أجل السيطرة على مؤسسات مثل الأحزاب والنقابات وتبوء مناصب عليا فيها تجلب المزايا المادية أو المكانة الاجتماعية التي تستخدم كأساس لمساومة السلطة حول مكاسب خاصة أو لفت انتباه المانحين الأجانب وبالتالي جلب الدعم المادي.
- هناك مناضلون قد يضحون بأنفسهم سجنًا وتشريدًا في سبيل أهداف رجعية، منهم المناضلون ضد الحداثة والتقدم والحرية. ومن أمثلة هؤلاء الإسلاميون عمومًا والمتأثرون بأفكارهم قبل الحداثية. منهم أيضًا المناضلون ضد الفن وما ينعتونه بالعري والفجور، وضد الحرية الجنسية بحجة المحافظة على ثوابت الدين والمجتمع. يضاف الإرهابيون الذين يكتفون بأعمال العنف من تخريب للممتلكات وقتل الخصوم دون مشروع عملي لتغيير النظام، وضمن هؤلاء بعض الجماعات الأناركية في الغرب.
- من يناضلون من أجل المصلحة المباشرة، مثل العمال الذين يكافحون من أجل منح الأولوية لتعيين أبنائهم في نفس مجالات عملهم المجزية، وعندنا في مصر أمثلة من هؤلاء. يضاف نضال بعض المهنيين من أجل المحافظة على سلطات النقابة كطائفة حرفية ودار خدمات لأعضائها وزيادة ما تقدمه من خدمات مادية لهم دون العمل على تحويلها إلى نقابة حقيقية.
- هناك من يمارس النضال كمهنة، يمكن وضعهم تحت مقولة موظف مناضل، فيكون النضال صنعة أو حرفة يمارسها الشخص لصالحه المباشر. فبعضهم يناضل مقابل مكافآت من جهات ممولة لنشاط معين ويراعي حدود تلك الجهات، منهم بعض المناضلين الحقوقيين (لا نقول كلهم). وهذا ينطبق على المناضلين المحترفين أو الطليعة "الثورية" في بعض الأحزاب والنقابات وغيرها الذين يحصلون على مداخيل مرتفعة ومجزية لقاء عملهم في هذه المنظمات. باختصار وظيفة مناضل في هذه الحالة تكون هي مصدر دخل الشخص. بل قد نرى هذا المناضل في بعض الحالات يغير ولاءه ومواقفه ويتلون حسب الطلب في خدمة أي طرف.



#عادل_العمري (هاشتاغ)       Adil_Elemary#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ظاهرة الهوس الديني في مصر - مقال تحليلي
- ماركسيون وناصريون - نموذج لتخبط العقل الماركسي
- ماذا يقول هابرماس؟ عرض موجز
- دروس مستفادة من انتفاضة 25 يناير 2011 في مصر
- العوامل المباشرة لهزيمة مصر في 1967
- الاستبداد وتبديد الثروة المجتمعية
- عرض موجز لكتاب: الثورة المستمرة
- هل عبد الناصر كان مجرد ديكتاتور؟
- الماركسية -عرض نقدي (الفصل العاشر من كتاب: الثورة المستمرة)
-  الثورة المستمرة من أجل الحرية والرفاهية والتقدم لكل البشر - ...
- دعوة لإقصاء الإسلام السياسي
- تحليل باكونين للبيروقراطية كطبقة اجتماعية خاصة - عرض نقدي
- قراءة في -الوثائق السرية لثورة يوليو-
- الماركسية هي فلسفة الدولة لا البروليتاريا
- التهميش والبروليتاريا الجديدة
- مسألة الدين: فصل من كتاب -الثورة المستمرة- - قيد الإعداد
- الطبيعة البشرية
- شخصية جمال عبد الناصر
- عرض لكتاب: ساعة عدل واحدة
- حول البونابرتية


المزيد.....




- بالأرقام.. حصة كل دولة بحزمة المساعدات الأمريكية لإسرائيل وأ ...
- مصر تستعيد رأس تمثال عمره 3400 عام للملك رمسيس الثاني
- شابة تصادف -وحيد قرن البحر- شديد الندرة في المالديف
- -عقبة أمام حل الدولتين-.. بيلوسي تدعو نتنياهو للاستقالة
- من يقف وراء الاحتجاجات المناهضة لإسرائيل في الجامعات الأمريك ...
- فلسطينيون يستهدفون قوات إسرائيلية في نابلس وقلقيلية ومستوطنو ...
- نتيجة صواريخ -حزب الله-.. انقطاع التيار الكهربائي عن مستوطنت ...
- ماهي منظومة -إس – 500- التي أعلن وزير الدفاع الروسي عن دخوله ...
- مستشار أمريكي سابق: المساعدة الجديدة من واشنطن ستطيل أمد إرا ...
- حزب الله: -استهدفنا مستوطنة -شوميرا- بعشرات صواريخ ‌‏الكاتيو ...


المزيد.....

- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا
- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين
- قصة اهل الكهف بين مصدرها الاصلي والقرآن والسردية الاسلامية / جدو جبريل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عادل العمري - حثالة المناضلين