أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - التحزب والتنظيم , الحوار , التفاعل و اقرار السياسات في الاحزاب والمنظمات اليسارية والديمقراطية - أحمد رباص - مناضلو الاشتراكي الموحد ضاقوا ذرعا بالمتابعات الكيدية والهجمات المخزنية














المزيد.....

مناضلو الاشتراكي الموحد ضاقوا ذرعا بالمتابعات الكيدية والهجمات المخزنية


أحمد رباص
كاتب

(Ahmed Rabass)


الحوار المتمدن-العدد: 7654 - 2023 / 6 / 26 - 10:25
المحور: التحزب والتنظيم , الحوار , التفاعل و اقرار السياسات في الاحزاب والمنظمات اليسارية والديمقراطية
    


في بيان صدر يوم السبت 24 يونيو 2023 عن المكتب المحلي للحزب الاشتراكي الموحد بوادي زم عقب اجتماعه الدوري بمقره الرسمي، يفيد رفاق نبيلة منيب بأنهم تدارسوا الأوضاع المحلية التي من أشدها وقعا على الساكنة "ارتفاع أسعار جميع المواد والخدمات وما له من انعكاسات على المستوى المعيشي للساكنة".
ومما لا يقل خطورة "انتشار التعاطي للمخدرات بجميع أنواعها بين شباب المدينة نتيجة البطالة وانسداد آفاق التشغيل أمامهم".
ناهيكم عن "التخبط في بلورة تصور تنموي شامل يستحضر المميزات المجالية: ثقافيا واجتماعيا وبيئيا وعمرانيا، وتأهيل الأحياء المستصلح".
ويسترسل البيان، الذي توصلت جريدة "المساء" بنسخة منه، في سرد اوضاع المدينة لافتا الأنظار إلى "تمادي السلطات المحلية والإقليمية في سياسة التسويف لإخراج المشاريع الرئيسية المتفق حولها"، والتي يعتبرها مناضلو الحزب الاشتراكي الموحد بواد زم "المدخل الحقيقي لكل نهضة تنموية تعيد للمدينة مكانتها جهويا ووطنيا".
من هذه المشاريع، يذكر أصحاب البيان "مشروع تحويل مطرح النفايات المنزلية بالمدينة إلى متنفس بيئي واقتصادي ورياضي واجتماعي" عساه يعود بالنفع على الساكنة، و"مشروع تدوير ومعالجة المياه العادمة"، حتى يمكن بالتالي استعمالعا لسقي مغروسات ونباتات المنتزه العمومي.
من تلك المشاريع المتوقفة، كما ورد في البيان، "تحرير الملك العام وتنفيذ المقرر الجماعي للمجلس المتعلق به، خلال هذه السنة، وإصلاح مداخل المدينة لإعطائها جمالية وجاذبية، وجلب اسثمارات خارجية".
في هذا الإطار، يطالب مناضلو الاشتراكي الموحد بقلعة النضال ضد الاستعمار الفرنسي ب"الإسراع بإخراج مشروع الحي الصناعي بالمدينة إلى حيز الوجود، "حتى تتم بلورة رؤيا اقتصادية خاصة تساعد على خلق فرص الشغل وتحد من تفشي البطالة وانتشار مظاهر تعاطي المخدرات والارتماء في أحضان قوارب الموت".
وإيمانا من نشطاء واد وم المنتمين إلى الحزب الإشتراكي الموحد بضرورة النضال الديمقراطي، والاصطفاف إلى جانب الطبقات الشعبية، وتبني قضايا السكان، والدفاع عنها بشراكة وتنسيق مع كل القوى الديمقراطية والنشطاء الغيورين عن المدينة، يستنكرون "الهجمة المخزنية عليهم وعلى رفاقهم عبر شساعة الوطن و"متابعتهم بشكايات كيدية، بهدف إسكات كل الأصوات المنادية بدمقرطة المجتمع، ونشر ثقافة حقوق الإنسان".
كما يدينون "المتابعات الكيدية" في حق الرفيق سعيد عمارة، ويعتبرونها من "أشكال التضييق" عليهم جميعا، مطالبين "بتوفير شروط المحاكمة العادلة"، ومتابعة أصحاب "الشكايات الكيدية"، على حد قولهم
وبحكم نضاليتهم، يتضامنون مع الرفيق سعيد عمارة الذي تعرض للاعتقال، والمتابعات الكيدية، والفصل من الشغل، ويؤكدون على أن مايتعرض له هو "شكل من أشكال الحصار على الحزب الاشتراكي الموحد، والتضييق على المدونين والنشطاء الحقوقيين"، على حد تعبيرهم،
داعين رفيقاتهم ورفاقهم وكل المدافعين على حقوق الإنسان والغيورين على المدينة إلى "دعم الرفيق سعيد عمارة الذي سيمثل
أمام قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية بوادي زم يوم الاثنين 26 يونيو 20"، مع توجيه التحية إلى هيئة الدفاع التي تؤازره.
وفي علاقة بموجة الغلاء، يستنكر أصحاب البيان "استمرار سياسة تحرير الأسعار، وضرب القدرة الشرائية للمواطنين، وغياب المراقبة"، مطالبين السلطات محليا وإقليميا وجهويا "بسن برامج تنموية هادفة، وتسطير مشاريع تستهدف النهوض بالمدينة ثقافيا وعمرانيا ورياضيا، وفتح باب الاسثمار وتشجيعه لخلق فرصا للشغل قارة أمام الجميع، عوض تشجيع العمل العرضي والموسمي وما يسببه من مضاربات وانتشار للمحسوبية والزبونية".
فضلا عن ذلك، يعلنون انخراط حزبهم بمناضلاته ومناضليه في البرامج التنموية الهادفة للنهوض بالأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والرياضية بالمدينة، مع الانفتاح والتواصل مع كل النشطاء السياسيين والنقابيين والجمعويين لتحقيق ما فيه مصلحة المدينة وكل فئاتها الاجتماعية، يخنم البيان.



#أحمد_رباص (هاشتاغ)       Ahmed_Rabass#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- بريغوجين صمم على فتح موسكو لولا تدخل لوكاشين
- جوتيريش ينفي أي وجود للبوليساريو قبل 1975
- رفاق نبيلة منيب بإقليم قلعة السراغنة يتضامنون مع شباب العطاو ...
- عودة مهرجان كناوة
- موسيقى الروك الغربية بين الترفيه والنضال من أجل السلام والحق ...
- أمام غلاء الخرفان أسر مغربية مجبرة على عدم الاحتفال بالعيد و ...
- المغرب وهولندا يوقعان ميثاقا استراتيجيا لإنتاج الهيدروجين ال ...
- دبابات -ميركافا- الإسرائيلية في طريقها إلى تعزيز الترسانة ال ...
- مجتمع المعرفة في المغرب بشرى كاذبة ليس إلا..
- سطات: توصيات المهرجان الدولي للفنون التشكيلية في نسخته الثام ...
- مناقشات وتحليلات حول فلسفة هيجل السياسية والاجتماعية (الجزء ...
- مناقشات وتحليلات حول فلسفة هيجل السياسية والاجتماعية
- فيلم -ازرق القفطان- رائعة مريم التوزاني يعرض حاليا في القاعا ...
- مناقشات وتحليلات حول فلسفة هيغل السياسية والاجتماعية (الجزء ...
- مناقشات وتحليلات حول فلسفة هيجل السياسية والاجتماعية (الجزء ...
- مناقشات وتحليلات حول فلسفة هيجل السياسية والاجتماعية (الجزء ...
- كيف برر حزب التقدم والاشتراكية تحالفه مع حزب العدالة والتنمي ...
- مناقشات وتحليلات حول فسفة هيجل السياسية والاجتماعية (الجزء ا ...
- مكناس: وقفات احتجاجية تضامنا مع باعسو على إيقاع محاكمته التي ...
- طوماس بيكيتي أو الرهان على رأسمالية ذات وجه إنساني


المزيد.....




- الهجمة الإسرائيلية المؤجلة على إيران
- بلاغ صحفي حول اجتماع المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية ...
- أصولها عربية.. من هي رئيسة جامعة كولومبيا بنيويورك التي وشت ...
- مصدر التهديد بحرب شاملة: سياسة إسرائيل الإجرامية وإفلاتها من ...
- الشرطة الفرنسية تستدعي نائبة يسارية على خلفية تحقيق بشأن -تم ...
- السيناتور ساندرز يحاول حجب مليارات عن إسرائيل بعد لقائه بايد ...
- إعادة افتتاح متحف كانط في الذكرى الـ300 لميلاد الفيلسوف في ك ...
- محكمة بجاية (الجزائر): النيابة العامة تطالب بخمسة عشر شهرا ح ...
- تركيا تعلن تحييد 19 عنصرا من حزب العمال الكردستاني ووحدات حم ...
- طقوس العالم بالاحتفال بيوم الأرض.. رقص وحملات شعبية وعروض أز ...


المزيد.....

- هل يمكن الوثوق في المتطلعين؟... / محمد الحنفي
- عندما نراهن على إقناع المقتنع..... / محمد الحنفي
- في نَظَرِيَّة الدَّوْلَة / عبد الرحمان النوضة
- هل أنجزت 8 ماي كل مهامها؟... / محمد الحنفي
- حزب العمال الشيوعى المصرى والصراع الحزبى الداخلى ( المخطوط ك ... / سعيد العليمى
- نَقْد أَحْزاب اليَسار بالمغرب / عبد الرحمان النوضة
- حزب العمال الشيوعى المصرى فى التأريخ الكورييلى - ضد رفعت الس ... / سعيد العليمى
- نَقد تَعامل الأَحْزاب مَع الجَبْهَة / عبد الرحمان النوضة
- حزب العمال الشيوعى المصرى وقواعد العمل السرى فى ظل الدولة ال ... / سعيد العليمى
- نِقَاش وَثِيقة اليَسار الإلِكْتْرُونِي / عبد الرحمان النوضة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - التحزب والتنظيم , الحوار , التفاعل و اقرار السياسات في الاحزاب والمنظمات اليسارية والديمقراطية - أحمد رباص - مناضلو الاشتراكي الموحد ضاقوا ذرعا بالمتابعات الكيدية والهجمات المخزنية