أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - طلال الشريف - دحلان في لقاء مع جيزيل خوري: مادام هناك احتلال سيواصل الشعب الفلسطيني حراكه للخلاص من الإحتلال














المزيد.....

دحلان في لقاء مع جيزيل خوري: مادام هناك احتلال سيواصل الشعب الفلسطيني حراكه للخلاص من الإحتلال


طلال الشريف

الحوار المتمدن-العدد: 7538 - 2023 / 3 / 2 - 02:29
المحور: القضية الفلسطينية
    


في ظهور جديد خلال حوار مع الإعلامية الأشهر جيزيل خوري على سكاي نيوز عربية انتظره الجمهور منذ وقت تحدث دحلان بسلاسة وحضور يظهر أنه مازال واثقاً بشعبه وقدرته على النصر في نهاية الطريق قائلا:
مادام هناك احتلال سيواصل الشعب الفلسطيني حراكه ونضاله من اجل الخلاص من الإحتلال..

وأعاد دحلا ن التأكيد على فكرة الدولة الواحدة ولكن هذه المرة بأن ما يهرب منه نتنياهو وكل الحكومات السابقة من حل الدولة الواحدة بعد تدمير إمكانية حل الدولتين التي درج الجميع على التعويل عليها كشعار دون تنفيذ وخاصة الأمريكان والأوروبيين، واستمرار حلم السلطة ورئيسها والقيادة الفلسطينية بامكانية تحقيقها بعد أن قضى الإحتلال على الإمكانية الجغرافية بمصادرة الأراضي الممكن إقامة الدولة الفلسطينية عليها، وسياسيا كذلك قضى الإحتلال على إمكانية مأسستها بمنع إجراء الانتخابات لإختيار قيادتها ومجالسها التمثيلية / التشريعي كنواة للدولة، وكذلك سلب ممكنات اقامة الدولة من طاقة ومياه وتواصل شعبنا جغرافيا وديمغرافيا بالفصل بين محافظاتها الشمالية والجنوبية، وأيضا بمنع وسائل قيام الدولة أقتصاديا والتحكم في متطلبات واحتياجات السكان الحياتية ومنع إدخالها لتحكمه فيما بين المدن بالحواجز والعقوبات وجعلها كانتونات متقطعة الاوصال لايمكن معها قيام دولتين.

شدد دحلان على أن ما تفعله حكومة اليمين المتطرف بالسيطرة على السكان واقتحام حالتهم المعيشية والاجتماعية والتحكم في مصيرهم والقتل المتواصل واقتحام المدن وفي مقدمة هذه الحكومة جيش المستوطنين بقيادة بن غفير وسيموترتش ستؤدي في النهاية إلى ما يهربون منه بأننا سنصبح في دولة واحدة أيا كان شكلها عنصرية او ديمقراطية وسيستمر نضال الفلسطينيين داخل هذه الدولة الواحدة للوصول لحقوق متساوية ونظام سياسي عادل وديمقراطي حتى لو طال زمن التمييز وتأخر المساوة ولن يستطيع الاحتلال إنهاء القضية الفلسطينية إلا بحل عادل وما يهربون منه سيصلون إليه بما يفعلون من قمع ومواصلة الاحتلال ورفض الدولة الفلسطينية المستقلة على حدود العام 1967.

وتطرق دحلان إلى ما يجري من محاولات الولايات المتحدة للظهور بمظهر أنها تجلب الأطراف لعملية "تفاوض" صورية هي في الواقع استشعار للخطر على مستقبل اسرائيل ومحاولة لإنقاذها من الخطر الذي أصبح يواجهها خارجيا وداخليا عبر إنجاح حكومة نتنياهو ومنع سقوطها والاستهتار بالشعب الفلسطيني وقضيته بوعود جديدة لا تنفذ منذ سنوات.

تحدث دحلان ايضا عن التمرد الفلسطيني ومحاولة احتوائه وشدد على أن المشكلة ليست مدن تقاوم كجنين ونابلس وغيرهما كما يحاول الاحتلال تصوير ذلك للضغط عل السلطة للتحرك في هذا الاتجاه وكأنه تمرد عليها وهو في الواقع تمرد شعب كامل يريد التحرر من الاحتلال نتيجة صلف هذا الاحتلال وقتل المواطنين والتضييق عليهم ومصادرة أراضيهم ومنع حركتهم وطلبا للحرية والاستقلال.

حدد دحلان ثلاث عناصر للخروج من ازمة النظام السياسي والانقسام ومنها انطلاقا للمجتمع العربي والدولي للخلاص من الاحتلال:

1 الانتخابات البرلمانية والرئاسية الفلسطينية والاتفاق على استراتيجية موحدة لمواجهة الاحتلال.

2 إعلان الدولة تحت الاحتلال على الأراضي التي احتلتها اسرائيل في العام 1967 ومطالبة العالم الاعتراف بها ولأن هذا المطلب متعثر لحل الدولتين ما يستدعي من الفلسطينيين الانتقال للبند (3)

3 التمسك بحل الدولة الواحدة لشعبين متساويين في الحقوق والطلب من المجتمع الدولي المساعدة في ذلك.

في نهاية الحديث قال دحلان بان معادلة الاستهتار بالشعب الفلسطيني باستمرار قمعه لهزيمته سيغيرها الشعب الفلسطيني الذي يواصل حراكه كل مرة يتصور فيها الاحتلال بأنه استسلم بالنهوض ومقاومة هذا الاحتلال بطرق جديدة سعيا للحرية.

الملاحظ المهمة في قضية الترشح لانتخابات الرئاسة الفلسطينية لو حدثت فمن حق دحلان وكل مواطن فلسطيني ان يترشح أو يدعم من يريد وعلى أي شخصية فلسطينية قادرة على إنقاذ الشعب وقضيته وتطويره ألا تتأخر إذا توجه إليها الجمهور وطالبها بالترشح، وخين ذلك إذا طالب الجمهور دحلان بذلك عليه الاستحابة.



#طلال_الشريف (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- حماس أوقفت القتال .. هناك عمل آخر
- الزمن تغير فما بال قادتنا وحكامنا لا يتغيرون
- اسرائيل نحو التطرف ونتنياهو دمر عملية السلام
- السياسيون تعساء وخلصنا الكلام كله
- سوق عكاظ ديني غير مفيد ما يحدث بين الفلسطيني والإسرائيلي الآ ...
- جنين وأخواتها وماذا بعد
- أفضل خطة استراتيجية في مواجهة حكومة نتنياهو ودعم صمود القدس
- مرايا
- حماس الإنقلاب الثاني والأخير
- ترامب قرب نهاية إسرائيل وبن غفير أزال حجر الأساس للدولة
- مقايضة ترك حكم غزة مقابل تنفيذ قرارات المركزي تمكين للصمود و ...
- مصطفى البرغوثي نموذج القوة الناعمة المثابرة
- جمهورية فتح الثالثة
- لم يقترب كثيرا الصراع على خلافة عباس كما قرئت تسريبات حسين ا ...
- التمحور في غزة لمواجهة المركز حاجة حزبية أم وطنية
- هزمتنا اسرائيل مئة مرة فهل حظيت بالسلام
- كيف عاد نتنياهو أقوى
- ليكرا ليكرا
- -هز الغربال- العلاقات الدولية والانقسامات داخل الدول إلى أين ...
- في ١١/١١ تحيا مصر بزعيمها المنقذ عبد ...


المزيد.....




- ما توقعات أمريكا بشأن الهجوم الإيراني المحتمل؟.. مصدران يكشف ...
- الشرطة الألمانية تحظر مؤتمرا مؤيدا للفلسطينيين في برلين
- أميركا تتوقع هجوما إيرانيا على إسرائيل.. وهذه -شدة الضربة-
- خان يونس.. دمار هائل وقنابل غير منفجرة تزن ألف رطل
- حفاظا على البيئة.. قهوة من بذور التمر والجوافة
- تحسبا لهجوم إيران.. قائد -سينتكوم- يصل إسرائيل
- بوتين يتحدث عن أسباب استهداف منشآت الطاقة الأوكرانية
- هنية يكشف تأثير مقتل أبنائه على مفاوضات -هدنة عزة-
- اكتشاف أثري في إيطاليا.. قاعة طعام بجدران سوداء
- 29 قتيلا بقصف إسرائيلي لمنزل وسط غزة


المزيد.....

- حماس: تاريخها، تطورها، وجهة نظر نقدية / جوزيف ظاهر
- الفلسطينيون إزاء ظاهرة -معاداة السامية- / ماهر الشريف
- اسرائيل لن تفلت من العقاب طويلا / طلال الربيعي
- المذابح الصهيونية ضد الفلسطينيين / عادل العمري
- ‏«طوفان الأقصى»، وما بعده..‏ / فهد سليمان
- رغم الخيانة والخدلان والنكران بدأت شجرة الصمود الفلسطيني تث ... / مرزوق الحلالي
- غزَّة في فانتازيا نظرية ما بعد الحقيقة / أحمد جردات
- حديث عن التنمية والإستراتيجية الاقتصادية في الضفة الغربية وق ... / غازي الصوراني
- التطهير الإثني وتشكيل الجغرافيا الاستعمارية الاستيطانية / محمود الصباغ
- أهم الأحداث في تاريخ البشرية عموماً والأحداث التي تخص فلسطين ... / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - طلال الشريف - دحلان في لقاء مع جيزيل خوري: مادام هناك احتلال سيواصل الشعب الفلسطيني حراكه للخلاص من الإحتلال