أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نورالدين الطويليع - -القوالب المنمطة عن المرأة في الخطاب الإلكتروني المغربي- موضوع أطروحة جامعية لنيل شهادة الدكتوراه بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالجديدة














المزيد.....

-القوالب المنمطة عن المرأة في الخطاب الإلكتروني المغربي- موضوع أطروحة جامعية لنيل شهادة الدكتوراه بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالجديدة


نورالدين الطويليع

الحوار المتمدن-العدد: 7525 - 2023 / 2 / 17 - 21:00
المحور: الادب والفن
    


نوقِشَت صبيحة يوم الثلاثاء 14 فيراير2023م، بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالجديدة، أطروحة دكتوراه في الأدب العربي، تقدّمت بها الطالبة الباحثة سميرة حلاوي، تحت إشراف الدكتورة لطيفة الأزرق، بعنوان "الحجاج في الخطاب الإلكتروني المغربي، مقاربة للقوالب المنمطة عن المرأة ـــ دراسة ثقافية فنية"، وتكوّنت لجنة المناقشة من:
الدكتور عبد الرحيم الراوي رئيسا
الدكتور محمد مشبال عضوا
الدكتورة نعيمة الواجيدي عضوا
الدكتورة لطيفة الأزرق مشرفا ومقررا
وبعد المداولة التي تلت مناقشة مستفيضة للأطروحة، أعلن رئيس اللجنة عن قرار منح الباحثة درجة الدكتوراه بميزة مشرف جدا، مع التوصية بالطبع.
ونظرا لقيمة الأطروحة وأهميتها، نعرض الخطوط العريضة للملخص الذي قدمته الباحثة أمام أنظار اللجنة.
انصب اهتمام الباحثة على دراسة المتغيرات التي طرأت على القوالب المنمَّطة عن المرأة بعد رحلتها من العالم الواقعي إلى العالم الرقمي، واستعانت بمشرط الحجاج والنقد الثقافي لتشريح الوقائع التي استدعتها هذه الرحلة، واقتضاها الانتقال من فضاء مادي إلى آخر رقمي-إلكتروني، استضمر تقنيات حجاجية، ووظفها بطرق ذكية، لإرساء القوالب التنميطية عن المرأة، وفق ما تمليه الثقافة الرقمية الجديدة التي تُعنى بإنتاج الخطابات الإيديولوجية (les partis-pris) المتساوقة ونموذج التسخير الإلكتروني (Manipulation électronique).
تتبعت الباحثة بالنقد والتحليل القوالب المنمطة، مركزة على ما تحفل به من استعارات متواترة، يمسك بعضها بأعناق بعض، ويحيل بعضها على الآخر، واعتمدت في تحليلها على المقاربة الحجاجية التي وجدتها مناسبة لنقد الثقافة الرقمية الجديدة القائمة، حسب توصيف الباحثة، على "مكننة الخطابات التقليديةِ المنمطةِ للمرأة"، وخلق صور نمطية جديدة، تساير الواقع الرقمي الجديد.
وانصرف اهتمام الباحثة كذلك إلى الملفوظ الرقمي المنمّط الذي ينتجه المرسلُ الرقميُّ في مقامات تواصلية محددة بغاية التأثير في المتلقي، وإقناعه برسالته، واستحضرت بهذا الصدد ثلاثية التلفظ الرقمي المتمثلة في:
ــــ المتكلمُ- المرسلُ الرقميُّ.
ــــ الخطاب- اللوغوسُ الرقميُّ.
ــــ المخاطبُ- المتلقيُ الافتراضيُّ.
وقد ركزت الباحثة، وهي تدرس هذه الملفوظات، وترصد أساليبها في تحريك الأهواء والتلاعب بالمتلقي، على وظيفتها المرتبطة بإثارة المشاعر وإحداث لذة التعرف.
أشارت الباحثة في مقدمة بحثها إلى راهنية الموضوع، وشددت على أهمية دراسة المتغيرات التي تطرأ على العملية الذهنية، أثناء قيام الإنسان بعملية التنميط الاجتماعي، في واقع تفرض فيه العوالم الممكنة نسقا من القوالب التوليدية الرقمية، التي تخضع لآليات حجاجية إلكترونية مستحدثة، ولفتت الانتباه إلى أن بحثها هذا يصب في خضم اهتمام أكاديمي، أولته عناية خاصة منذ مرحلة الإجازة، وسخرت له كل إمكانياتها المعرفية والأكاديمية، تقول بهذا الصدد: "فعلى الرغم من الصعوبات التي واجهتنا، ولاسيما ندرة الدراساتِ والمراجعِ في الموضوع، كان وعينا الشقي يجعل منا امرأة حلم، لا امرأة وقائع، وهو الوعي نفسُه الذي يجعلُنا نؤمن بأن الفكرَ التصوريَّ الرقميَّ له معادلاتُهُ، والمطلوبُ منّا حل هذه المعادلاتِ التي تُحوِّل خطاباتِ المرأةِ إلى خطاب معياري وجودي وكوني، رغم التباس منطلقاتِه".
وقسمت الباحثة بحثها إلى ستة فصول، عنونتها كالآتي:
الفصل الأول:
تمثلات الفضاء؛ من العالم الواقعي إلى العالم الافتراضي،
الفصل الثاني:
المرايا والانزياح الإلكتروني،
الفصل الثالث:
الفاشنست والتناسخ،
الفصل الرابع:
من بناء النموذج إلى النموذج المضاد، أسلوب التنميط في برنامج "الأبله فاهيته،"
الفصل الخامس:
-صناع "روتيني اليومي" المغربي والتنميط،
الفصل السادس:
-تشاكل القالب المنمط المغربي في تطبيق "التيك توك."
وقد خرجت الباحثة بمجموعة من الخلاصات، أكدت من خلالها على أن القوالب الافتراضية تؤدي أدوارا جديدة في عوالمها، ومن هذه الأدوار:
ـــــ دور "حارس ملازم" (Garde- corps) للذاكرة الثقافية الرقمية.
ـــ دور "حارس المشاعر" (Garde- cœur).
وقد أجمع أعضاء اللجنة على الإشادة بهذا المنجز، وأثنوا على المجهود الذي بذلته الباحثة، ودعوها إلى مواصلة البحث في مجال اشتغالها هذا.



#نورالدين_الطويليع (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أطروحة جامعية لنيل شهادة الدكتوراه بكلية الآداب والعلوم الإن ...
- من سفسطة الإغاظة إلى سفسطة الإيتوس: قراءة في خرجات حفيظ دراج ...
- بين خطاب الملك محمد السادس وكلمة السفير المغربي: من الاستعار ...
- من السببية الزائفة إلى الاستنتاج الفاسد قراءة حجاجية في تدو ...
- وزير حقوق الإنسان المغربي من حجة السلطة الأبوية إلى المغالطة ...
- بكاء رئيس الحكومة المغربية في زمن -كوفيد التاسع عشر-، تمويه ...
- منشور رئيس الحكومة المغربية حول توقيف الترقية وسؤال مراعاة م ...
- بين ابتزاز النظام واستغلال الدين: قراءة في موقف بن كيران من ...
- البلاغي محمد الولي في لقاء بكلية الآداب والعلوم الإنسانية با ...
- حزب التقدم والاشتراكية المغربي وسفسطة رجل القش، قراءة حجاجية ...
- الزجال المغربي إدريس الزاوي في يوم دراسي بكلية الآداب والعلو ...
- في محاضرة بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالجديدة، الباحث ال ...
- كلية الآداب والعلوم الإنسانية بجامعة شعيب الدكالي بالمغرب تح ...
- كلية الآداب والعلوم الإنسانية التابعة لجامعة شعيب الدكالي با ...
- في لقاء مفتوح بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالجديدة، الشاع ...
- الخبير اللساني عبد القادر الفاسي الفهري يحاضر عن اللغة العرب ...
- قراءة في كتاب التحليل اللساني المقارن تطبيق على الأسماء المم ...
- من بركات الشيخ علولة قصة قصيرة
- القاضي والذبابات الخمس
- البناية التي تعد آيلة للسقوط بمدينة اليوسفية!


المزيد.....




- Batoot Kids..تردد قناة بطوط كيدز 2024 الحديد على النايل سات ...
- إيتيل عدنان.. فنانة وكاتبة لبنانية أميركية متعددة الأبعاد
- فنان -يحفر- نفقا عبر محطة ميلانو المركزية في إيطاليا..ما الس ...
- مستشار بوتين: احترام القيم والتقاليد هو ما يجمع روسيا بدول ش ...
- بعد انغماسها في عالم السياسة.. -بنات اليوم- يعيد نجمة مغربية ...
- مصر.. الكشف عن اللحظات الأخيرة قبل وفاة الفنانة فريدة سيف ال ...
- أجمل أفلام الكرتون وأروع برامجها.. نزل تردد قناة ماجد أطفال ...
- -من بدوي إلى رئيس-.. محمد إدريس ديبي رئيس الفترة الانتقالية ...
- -من خلف الخطوط-.. رواية تشرح ثقافة حماس في تحرير الأسرى!
- انطلاق فعاليات -ربيعيات أصيلة- للفنون التشكيلية


المزيد.....

- صغار لكن.. / سليمان جبران
- لا ميّةُ العراق / نزار ماضي
- تمائم الحياة-من ملكوت الطب النفسي / لمى محمد
- علي السوري -الحب بالأزرق- / لمى محمد
- صلاح عمر العلي: تراويح المراجعة وامتحانات اليقين (7 حلقات وإ ... / عبد الحسين شعبان
- غابة ـ قصص قصيرة جدا / حسين جداونه
- اسبوع الآلام "عشر روايات قصار / محمود شاهين
- أهمية مرحلة الاكتشاف في عملية الاخراج المسرحي / بدري حسون فريد
- أعلام سيريالية: بانوراما وعرض للأعمال الرئيسية للفنان والكات ... / عبدالرؤوف بطيخ
- مسرحية الكراسي وجلجامش: العبث بين الجلالة والسخرية / علي ماجد شبو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نورالدين الطويليع - -القوالب المنمطة عن المرأة في الخطاب الإلكتروني المغربي- موضوع أطروحة جامعية لنيل شهادة الدكتوراه بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالجديدة