أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - سناء عبد القادر مصطفى - ذكريات مراقب دولي في مدينة الخليل















المزيد.....

ذكريات مراقب دولي في مدينة الخليل


سناء عبد القادر مصطفى

الحوار المتمدن-العدد: 7468 - 2022 / 12 / 20 - 00:34
المحور: القضية الفلسطينية
    


شاءت الظروف أن أعمل مراقبا دوليا من ضمن قوات التواجد الدولي المؤقت
(TIPH –Temporary International Presence in Hebron)
في مدينة الخليل بفلسطين في العام 1997. ومن خلال تواجدي وعملي في مدينة الخليل تعرفت عن كثب عن الأوضاع التي يعيشها أهلنا في فلسطين وبالذات في مدينة خليل الرحمن أبونا النبي ابراهيم عليه السلام . وهنا أريد أن أقول أن كل ما نعرفه عن أوضاع الشعب الفلسطيني والصعوبات التي يعانيها في ظل الاحتلال الاسرائيلي من خلال دراستنا في مختلف المراحل الدراسية،الابتدائية والمتوسطة والاعدادية والجامعية ومن خلال الصحافة والاعلام عن أن قضية فلسطين هي القضية المركزية عند كافة الدول العربية في كفة وحينما وصلت الى مدينة الخليل ورأيت وشاهدت وعرفت ما يتعرض له الشعب الفلسطيني يوميا من مختلف أنواع المشاكل في كفة أخرى. قد لا يصدق قاريء هذه السطور حينما أقول بقيت أبكي كل يوم ولمدة اسبوع حينما كنت أتجول في مدينة الخليل وأشاهد بأم عيني ما يتعرض له المواطن الفلسطيني كل يوم من ضنك العيش والحرية في التنقل في أرجاء وطنه المحتل، ناهيك عن الاهانات على يد جنود الاحتلال الصهيوني في المعابر والطرقات والممارسات اللانسانية في الحياة اليومية الاعتيادية.
أصل سكان الخليل
قرأت في الموسوعة التاريخية الفلسطينية التي حصلت عليها من المرحوم الدكتور أحمد أبو مطر(الجبهة الشعبية لتحريرفلسطين) بأن حوالي نصف سكان الخليل هم من أصول عراقية قدموا مع قوات صلاح الدين الأيوبي الذي حرر القدس والخليل من الصليبيين. كان جيش صلاح الدين الأيوبي يتألف من عرب وأكراد. وحتى أن عائلة الدكتور بدرالذي هو والد الفنان المرحوم عصام بدر هم من أصل كردي عراقي قدموا مع قوات صلاح الدين وكذلك المحاسبي والجنيدي والقواسمة وبدر وعبيد وبدران والدويك وغيرهم من العوائل الساكنة في مناطق مختلفة من لواء الخليل.
لهجة سكان الخليل
تتميز لهجة مدينة الخليل عن لهجات بقية المدن الفلسطينية وكذلك المقولة الشهيرة لسكان الخليل: ( اللي يعيش بالخليل بدو يرضى بالأليل ومعناها الذي يعيش بالخليل لازم يرضى بالقليل). وهذا يعني أن سكان الخليل يتدبروا أمرهم بالقليل من الطعام والشراب ويقتصدوا في الموارد الغذائية ولكن هذا لا يعني أنهم بخلاء وإنما على العكس هم ناس يرحبون بالضيف ويطعمون الفقير والدليل على ذلك هو مطبخ الحرم الابراهيمي الذي يقدم الطعام للفقراء كل يوم.
مجزرة الحرم الإبراهيمي
في صباح يوم 25 شباط/فبراير من العام 1994م، ارتكب المستوطنون اليهود مجزرة في المسجد الإبراهيمي بقيادة باروخ جولدشتاين، وهو طبيب يهودي بالتواطؤ مع عدد من المستوطنين والجيش في حق المصلين، حيث أطلق النار على المصلين المسلمين في المسجد الإبراهيمي أثناء أدائهم لصلاة فجر يوم جمعة في شهر رمضان، وقد قتل 29 مصليًا، وجرح العشرات.
التواجد الدولي في الخليل
بعد مجزرة الحرم الإبراهيمي في العام 1994، وتصريح الرئيس الراحل ياسرعرفات بأن الجانب الفلسطيني سوف لا يلتزم بتنفذ بنود اتفاقية أوسلوالمبرمة في 13أيلول/سبتمبر1993 إلا بعدإرسال قوات دولية من النرويج.
وتنفيذا لمطالب ياسر عرفات أرسلت النرويج لأول وهلة مراقبين من النرويج فقط في 8 مايس/مايو1994 والذي سمي بالتواجد الدولي المؤقت في مدينة الخليل ( TIPH)‏ إلى المدينة لإعمال المراقبة والمتابعة وكتابة التقاريروتدوين الحوادث التي يرتكبها كلا من الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي. وقام التواجد الدولي في الخليل بنشاطات اجتماعية وثقافية وقام أيضا بدعم العديد من المؤسسات الخاصة والحكومية في المدينة. ساهمت عدة دول في قوات التواجد الدولي المؤقت في الخليل وهي : النرويج ، السويد ، الدنمارك، سويسرا، تركيا، اليونان. ايطاليا على شكل وجبات، مدة الواحدة منها ثلاثة أشهر قابلة للتمديد.
غادر الأعضاء الدنماركيون المدينة وأوقفوا مهماتهم مؤقتا في 24 أفريل 2005 بسبب نشر الصور المسيئة للنبي محمد(ص) ولكنهم عادوا في العام 2006 حيث استعادت البعثة نشاطها المعتاد. وفي شهر أذار/مارس 2007 جرح أحد المراقبين السويدون في رأسه بسبب حجرة ألقاها مستوطن إسرائيلي في شارع الشهداء.
إنهاء البعثة
في 28 كانون الأول /يناير 2019، صرح رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهوعبر تغريدة له في موقع تويتر، بأنه قرر عدم تمديد ولاية البعثة الدولية. وبرر قراره بالقول إن إسرائيل " لن تسمح باستمرار وجود قوة دولية تعمل ضدنا".
الشهيد نزار دعنا
ارفق جزء مستل من مقالة كتبتها ونشرتها في موقع الحوار المتنمدن عن الشهيد نزار دعنا: "عرفته في العام 1997 من خلال أخيه ناجي دعنا الذي عمل آنذاك مترجماً في قوات التواجد الدولي في مدينة الخليل بفلسطين حيث عملت مراقباً دولياً ضمن البعثة النرويجية. انحدر نزار دعنا من اسرة معروفة بنضالها الوطني في الساحة الفلسطينية ولقد لعب ابوه دوراً بارزاً في نقابة المعلمين الفلسطينية بمواقفه الشجاعة ضد الاحتلال الاسرائيلي في مدينة الخليل. لقد وطدت علاقات متينة مع بيت أبو سيف (والد نزار دعنا) وكنا وقتذاك من خلال زياراتي المتكررة لهم نتناول الأوضاع الفلسطينية والعراقية معاً. لقد كان المرحوم نزاردعنا من المتحمسين لقضية الشعب العراقي ولهذا تراه من أول الصحفيين العاملين في رويترز الذين قدموا الى العراق لتغطية وقائع الحرب والاحتلال ألأمريكي للعراق. اتسم الشهيد نزار بالشجاعة والجرأة ولا يخاف الموت، فكم من مرة ضرب واعتقل من قبل العدو الصهيوني حينما كان يغطي ويصور وقائع الأحداث في قلسطين المحتلة ولهذا فلقد منح جائزة الصحافة الحرة". نشرت المقالة باسم سناء الموصلي في الحوار المتمدن - العدد: 788 - 2004 / 3 / 29 - 08:08 . المحور: اخر الاخبار, المقالات والبيانات نزار دعنا- شهيد الصحافة الحرة (ahewar.org)
بيت أبو سنينة في الخليل والقدس.
تعرفت على الأخوين محمد واياد أبو سنينة حسبما أتذكر في الزاوية العلاوية القادرية بجوار المسجد الأقصى في القدس الشريف في أول زيارة للزاوية في شهر حزيران من العام 1997.الزاوية القادرية أو الزاوية الأفغانية مبنى أثري يعود تاريخه إلى الحقبة العثمانية في فلسطين، وتحديدا في العام 1633. ويرجع سبب تسمية هذه الزاوية أحياناً باسم «الزاوية الأفغانية» إلى إقامة مجموعة من أفغان القدس فيها في العقود الماضية وتولي بعضهم إدارتها مؤخراً. وتوطدت علاقتي مع محمد وأياد بعد عدة زيارات للقدس. ومن ثم قاموا بتعريفي على أخوهم الكبير ابراهيم في مدينة الخليل
يوجد في مدينة الخليل جبل باسم جبل أبو سنينة الذي يطل على مدينة الخليل وكانت دوريات المراقبين من التواجد الدولي في الخليل تستخدمه للإطلاع على المدينة . وحينما زار ياسر عرفات مدينة الخليل في شهر تموز العام 1997 واثناء القاء خطابه من أمام مبني بلدية الخليل أشار بيده الى جبل أبو سنينة وقال عبارته المشهورة: يا جبل لا يهزك ريح للدلالة على قوة الشعب الفلسطيني.
معرض الفن التشكيلي الفلسطيني في النرويج
قمت وزوجتي آلا بوغدانوفا (ماجستير في تاريخ الفنون التشكيلية من أكاديمية الفنون في لينينغراد بالاتحاد السوفيتي سابقا 1983 وباحثة علمية في متحف الشرق والغرب في مدينة أوديسا بأوكرانيا) بتأسيس مشروع لمتحف الفنون الشرقية في النرويج في العام 1998. قمنا بإقامة عدة نشاطات ثقافية ومعارض فنية مع محاضرات عن الفنون التشكيلية في العراق وفلسطين وسوريا ومصروالمغرب العربي. وفي خلال سنة 1998 قمت بمراسلة وزارة الثقافة الفلسطينية وبالذات الفنان التشكيلي عصام بدر. كان أول نشاط لنا هو مهرجان "كلمة من بلاد الرافدين" في ربيع العام 1999 في العاصمة أوسلو.
استثمرت فترة وجودي في فلسطين في العام 1997 وقمت بالاتصال بعصام بدر الذي عرفني على بقية الفنانين التشكيليين العاملين في وزارة الثقافة الفلسطينية برام الله مثل نبيل عناني وجواد ابراهيم وخالد حوراني وتيسير بركات وحسني رضوان ..الخ. وكذلك تعرفت على الفنان التنشكيلي سليمان منصور في القدس .
قمت بعدة زيارات لوزارة الثقافة الفلسطينية في رام الله على الرغم من اغلاق الطرق بين الخليل والقدس ورام الله وسلكت الطرق الالتفافية للوصول الى رام الله وذلك من أجل التنسيق لإقامة معرض للفنون التشكيلية الفلسطينية في النرويج.
تمكنا أنا وزوجتي آلا بوغدانوفا من التوصل الى اتفاق مع اتحاد فناني مدينة درامن الواقعة جنوب العاصمة أوسلو بحدود 45 كم وبعد ان قامت زوجتي بإلقاء محاضرة عن الفن التشكيلي الفلسطيني في خريف العام 1998. سافرت مع مدير قسم المعارض في اتحاد فناني مدينة درامن Drammen في شهر شباط 1999 الى فلسطين والتقينا بنبيل عناني الذي كان وقتذاك رئيس اتحاد الفنانين التشكيليين الفلسطينيين في الضفة الغربية وعصام بدر وجواد ابراهيم وغيرهم وتم الاتفاق على اقامة المعرض لعشرة فنانين فلسطينيين في شهر تموز 1999 في متحف مدينة درامن المارة الذكر.
افتتح المعرض في صيف العام 1999 من قبل وزيرة الثقافة النرويحية وقتذاك آنه انكر لانستاين .Anne-Enger Lahstein استمر المعرض لشهرين ارسل بعدها الى متحف فيينا في النمسا. كان هذا المعرض هو أول معرض لعشرة فنانين تشكيليين فلسطينيين يقام في النرويج. وقد بذلنا انا وزوجتي جهودا مضينة من أجل اقناع النروييجين بإقامة هذا المعرض ولا يتسع المجال لذكر التفاصيل.
زيارة منطقة المثلث في فلسطين
قمت وزوجتي في صيف العام 1997 بزيارة منطقة المثلث بناء على توصية من قبل الدكتور فلاح (من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين) الذي كان يعمل في وزارة الثقافة برام الله. نزلنا ضيوفنا عند عائلة فلسطينية يعرفها الدكتور فلاح. ومن هناك في اليوم التالي استقلينا سيارة أحد الاخوة من منطقة المثلث لزيارة عكا ونتانيا. ومن هناك رجعنا أنا وزوجتي الى القدس ومن ثم الى الخليل.
مدينة الفالوجة
حدثني الشيخ رمضان الذي يملك مطبعة لطباعة الكتب والدفاتر المدرسية في مدينة الخليل عن الشيخ شهاب الدين أحمد الفلوجي ومدينة الفالوجة. والفالوجة بلدة عربية تنسب إلى الولي الصالح شهاب الدين أحمد الفلوجي الذي هاجر من بلدة الفلوجة على نهر الفرات في العراق إلى موقع زريق الخندق شمالي شرق القرية، ولما مات دفن هناك وأخذ الناس يبنون البيوت حول ضريحه فتكونت نواة القرية.

أبلى سكان الفالوجة في حرب العام 1948 بلاء حسناً في الدفاع عن قريتهم وأراضيهم، وصمدوا أثناء الحصار الذي تعرضت له حامية من الجيش المصري في القرية طوال ستة شهور. وأخيراً اسفرت المفاوضات عن انسحاب الجيش المصري وخروج السكان من بلدتهم فدمرها اليهود تدميراً كاملاً، وزرعوا في موقعها أشجار الكينا، وأقاموا مركز تفتيش لشرطتهم فيها. كما بنوا على الأراضي الواقعة بين الفالوجة وعراق المنشية مستعمرة “قريات غات”. ثم اتسع عمران المستعمرة فغدت مدينة ابتلعت اليوم أجزاء من أطراف قريتي الفالوجة وعراق المنشية. وكذلك أقام اليهود على أراضي الفالوجة مستعمرتي “شحر ونيرحن” ومزرعة “مفحور”.
هناك الكثير والكثير يمكن التحدث به عن عملي كمراقب دولي في مدينة الخليل من ضمن قوات التواجد الدولي. وسوف اكتب ذلك بالتفصيل في وقت آخر في المستقبل.
الملحقات: صورتين، الأولى لفريق البعثة النرويجية في قوات التواجد الدولي المؤقت في مدينة الخليل. والثانية انا اثناء العمل في المكتب.



#سناء_عبد_القادر_مصطفى (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- متطلبات الاصلاح الاقتصادي في العراق
- لم تحدث الكارثة: كان الاقتصاد الروسي قادرا على تحمل أي ضغط.
- رأي الدكتور بارق شبر حول مداخلتي في قناة الرافدين الفضائية ع ...
- بالتربية و التعليم العالي و ليس بالشهادات المزورة يبنى العرا ...
- تعزيز الاقتصاد الروسي
- بيان لتجمع اكاديميون بلا حدود
- قراءة في كتاب طارق حربي الموسوم :-الطريق الى الناصرية-
- قراءة في كتاب أوار الذاكرة.
- تجربة مملكة النرويج في الاصلاح النقدي وتغيير سعر الصرف ومدى ...
- ذكرى تأميم النفط العراقي في الأول من حزيران العام 1972
- وزارة االخارجية النرويجية - نصائح السفر إلى العراق
- الإعلام في الأزمة الروسية – الاوكرانية
- تحرير أوكرانيا من الفاشيون الجدد
- الأسباب الاقتصادية للأزمة الروسية - الاوكرانية
- العلاقات الروسية الأوكرانية هل يريدون الروس الحرب ؟؟
- توصيف الأزمة الاقتصادية في العراق
- الأجر المنخفض في ظل اطالة وقت العمل
- ذكريات أستاذ عراقي في جامعة عدن - الحلقة الرابعة
- الطبقة الطفيلية في المجتمع الاشتراكي
- قصة الدفاع عن اطروحة الدكتوراه في 24 كانون الأول/ ديسمبر1981


المزيد.....




- وسائل إعلام إيرانية: سماع دوي انفجار شمال غرب أصفهان
- صافرات الإنذار تدوي في شمال إسرائيل وأنباء عن هجوم بالمسيرات ...
- انفجارات قرب مطار أصفهان وقاعدة هشتم شكاري الجوية ومسؤول أمر ...
- وسائل إعلام: الدفاعات الجوية الإيرانية تتصدى لهجوم صاروخي وا ...
- وسائل إعلام: إسرائيل تشن غارات على جنوب سوريا تزامنا مع هجوم ...
- فرنسي يروي تجربة 3 سنوات في السجون الإيرانية
- اقتراب بدء أول محاكمة جنائية في التاريخ لرئيس أميركي سابق
- أنباء عن غارات إسرائيلية في إيران وسوريا والعراق
- ??مباشر: سماع دوي انفجارات في إيران وتعليق الرحلات الجوية فو ...
- عاجل | هيئة البث الإسرائيلية الرسمية نقلا عن تقارير: إسرائيل ...


المزيد.....

- المؤتمر العام الثامن للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين يصادق ... / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- حماس: تاريخها، تطورها، وجهة نظر نقدية / جوزيف ظاهر
- الفلسطينيون إزاء ظاهرة -معاداة السامية- / ماهر الشريف
- اسرائيل لن تفلت من العقاب طويلا / طلال الربيعي
- المذابح الصهيونية ضد الفلسطينيين / عادل العمري
- ‏«طوفان الأقصى»، وما بعده..‏ / فهد سليمان
- رغم الخيانة والخدلان والنكران بدأت شجرة الصمود الفلسطيني تث ... / مرزوق الحلالي
- غزَّة في فانتازيا نظرية ما بعد الحقيقة / أحمد جردات
- حديث عن التنمية والإستراتيجية الاقتصادية في الضفة الغربية وق ... / غازي الصوراني
- التطهير الإثني وتشكيل الجغرافيا الاستعمارية الاستيطانية / محمود الصباغ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - سناء عبد القادر مصطفى - ذكريات مراقب دولي في مدينة الخليل