أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سعاد عزيز - رفض يحرج النظام الايراني کثيرا














المزيد.....

رفض يحرج النظام الايراني کثيرا


سعاد عزيز
کاتبة مختصة بالشأن الايراني

(Suaad Aziz)


الحوار المتمدن-العدد: 7362 - 2022 / 9 / 5 - 11:45
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


يوما بعد يوم تزداد الدعوات والمطالبات الملحة بعدم إصدار تأشيرة دخول لزيارة الرئيس الايراني للأمم المتحدة من أجل حضور الدورة الـ 77 للجمعية العامة للأمم المتحدة، التي ستبدأ في 13 من الشهر الجاري، وتزايد هذا الرفض يأتي على الخلفية السوداء للرئيس الايراني في مجال إنتهاکات حقوق الانسان وقبل ذلك دوره الرئيسي في تنفيذ مجزرة السجناء السياسيين لأنه کان أحد أعضاء لجنة الموت الرباعية سيئة الصيت.
کما يواجه ابراهيم رئيسي رفضا داخليا متزايدا ولاسيما وإنه وبعد مرور أکثر من عام على توليه لمنصبه فإن الاوضاع قد إزدادت سوءا الى أبعد حد، فإنه يواجه کما يبدو رفضا على الصعيد الدولي، وهذا الرفض لايقف عن حد إطلاق التصريحات ضده بل وإنه يتجه بسياق من أجل تفعيله، وحتى إن ماقد تم إعلانه من قبل محکمة نيويورك بخصوص رفع دعوى ضد رئيسي لدوره في مجزرة 1988، هو خطوة عملية بهذا الاتجاه.
المطالبة بعدم إصدار تأشيرة دخول لرئيسي للقدوم الى الولايات المتحدة وإلقاء خطبة من على منبر الامم المتحدة، تنطلق من إعتبارات عدة قامت صحيفة واشنطن إكزامينر، بتوضيحها من خلال مقالة قالت فيه:" لقد أثبت النظام الإيراني باستمرار، في الأشهر الأخيرة، أنه من غير الممكن أن يتصرف حتى كأمة متحضرة معتدلة. فبادئ ذي بدء، فرضت الولايات المتحدة عقوبات على رئيسي منذ عام 2019، إذا أنه صاحب سجل مروع في مجال انتهاك حقوق الإنسان، فضلا عن أنه هو المسؤول عن إعدام الآلاف من المعارضين الإيرانيين، في عام 1988، بصفته “جزار طهران”. ولا تزال انتهاكات حقوق الإنسان في حق مواطنيه مستمرة حتى اليوم".
وأضافت الصحيفة وهي تبرر موجبات عدم السماح لرئيسي للقدوم الى الولايات المتحدة الامريکية قائلة:" ثانيا: رئيسي صاحب سجل في نشر الخطاب المعادي للسامية ضد دولة إسرائيل اليهودية. وهذا الخطاب جزء من طموح أوسع …إلخ. ويظهر علي خامنئي هدوء رئيسي المنطوي على الشر، والذي يتسم به نظام خامنئي؛ بغية ارتكاب هولوكاست ثانية. ثالثا: يدعم النظام الإيراني بلا خجل غزو روسيا لأوكرانيا، من خلال توفير الطائرات الحربية المسيرة لموسكو لاستخدامها في الهجوم على أوروبا."، ويأتي ماقد کتبته هذه الصحيفة في وقت تزايدت فيه مطالب أعضاء مجلسي النواب والشيوخ الامريکيين بعدم السماح لدخول رئيسي والمشارکة في الدورة الـ 77 للجمعية العامة للأمم المتحدة، ومن دون شك فإن النظام الايراني وفي شخص خامنئي حاول تسويق رئيسي على إنه الرئيس المناسب لإيران وإنه سيقوم بما لم يتمکن غيره من الرٶاء من القيام به، لکن رفضه بهذه الصورة على الصعيد الدولي يدفع النظام الايراني للشعور بالاحراج کثيرا لأن الرئيس هو واجهة أي نظام سياسي وإن رفضه يعني رفضا للنظام!



#سعاد_عزيز (هاشتاغ)       Suaad_Aziz#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- رئيسي زاد الطين بلة
- الشعب الايراني في وادي وخامنئي في واد آخر
- طلبات مفرطة أم تهرب مفرط؟
- الاتفاق النووي يرسخ التدخلات الايرانية في المنطقة
- نار تحت أقدام النظام الايراني
- إيران تطالب بمخاطبتها بمنطق القوة
- مکمن الالم
- تسونامي الفقر في إيران
- رئيس غير مرحب به
- لعب طهران في الوقت بدل الضائع
- تغيير السلوك أم تغيير النظام
- عندما يعترفون بعظمة لسانهم
- صناعة الفقر في إيران
- الاتهامات العبثية
- الاتفاق النووي لن يکبح جماح إيران
- شد الاحزمة على البطون للشعب الايراني فقط
- أمرأة ورجلان بإنتظار سمل أعينهم في إيران
- العالم يرفض العقوبات الهمجية في إيران
- رجال الدين صاروا طبقة متنفذة وظالمة في إيران
- يجب وقف موجة الاعدام المروعة في إيران


المزيد.....




- عمليات البحث جارية عن 9 مفقودين انقلبت بهم سفينة صيد في كوري ...
- -أتاوة- تثير جدلا في مصر.. رسوم -غير دستورية- تلزم المعتمرين ...
- بمشاركة 8 دول..انطلاق مناورات التمرين الجوي المختلط -رماح ال ...
- -محنة المنطاد-.. الشيوخ الأمريكي يكشف -نوايا- الصين الحقيقية ...
- السعودية.. سجن محام سنتين كونه -خان الأمانة- بحق موكله
- مينسك: تنسيق التجمع الإقليمي لقوات روسيا وبيلاروس باق وسيستم ...
- شاهد.. بحيرة ياقوتيا تختفي في أعماق الثلوج
- لتنمية الحس الجمالي.. مصر تنفذ -تحفة هندسية- في مدينة البواس ...
- خبير يضع سيناريو بخصوص حادثة المنطاد: بكين لديها مبرر لإسقاط ...
- طلاب روس يبتكرون نعلا -ذكيا-


المزيد.....

- تهافت الأصوليات الإمبراطورية / حسن خليل غريب
- سيميائية الصورة في القصيدة العربية PDF / ياسر جابر الجمَّال
- طه حسين ونظرية التعلم / ياسر جابر الجمَّال
- الخديعة - منظمة الفساد الفلسيطينية / غسان ابو العلا
- قطرات النغم دراسة في موسيقى الشعر العربي / ياسر جابر الجمَّال
- سيميائية الصورة في القصيدة العربية / ياسر جابر الجمَّال
- مُتابعات – نشرة أسبوعية العدد الأول 07 كانون الثاني/يناير 20 ... / الطاهر المعز
- مدار اللسان / عبد الباقي يوسف
- عوامل تبلور الهوية الفلسطينية(1919-1949م) / سعيد جميل تمراز
- الحد من انتشار الفساد المالي والأداري في مؤسسات الدولة / جعفر عبد الجبار مجيد السراي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سعاد عزيز - رفض يحرج النظام الايراني کثيرا