أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بلقيس خالد - قبلة على جنح السراب/ للشاعرة أزهار السيلاوي/ انطباع بلقيس خالد














المزيد.....

قبلة على جنح السراب/ للشاعرة أزهار السيلاوي/ انطباع بلقيس خالد


بلقيس خالد

الحوار المتمدن-العدد: 7345 - 2022 / 8 / 19 - 10:51
المحور: الادب والفن
    


أمسية شعرية، احتفائية.. نسائمها من الآس والجوري
أمسية صنع ألقها التعاون بين مؤسسة أقلام الريادة الثقافية
وملتقى جيكور الثقافي اليوم الثلاثاء 16/ 8/ 2022
......................................ورقتي المشاركة:

انطباع أول..
قبلة على جنح السراب..
بلقيس خالد
قبلة على جنح السراب: مجموعة شعرية للشاعرة ازهار السيلاوي، تحتوي(69) قصيدة . الكتاب من القطع المتوسط (163) صفحة. القصائد تتناول موضوعتين:
1- الوطن
2- الحب
قصائد الوطن : أحدى عشر قصيدة: (السفح الاخير) (آخر مشهد من تشرين) (قبلة على خد الضريح) (شظايا دخان) (وجوه من الآس) (لحظة) (هذيان أبيض) (وهم الأغنيات) (خارج السراب) (محراب القصيدة) (ثورة أداد) والبقية هي قصائد حب او ما يسمى الغزل..
في (قبلة على خد الضريح)
(هناك جثة تقبع على السفح تتضوع حبا
الفراشات تتراقص كالأشباح
ورصاص قاتلك يزفك / ص116)
وفي قصيدة ( شظايا ودخان) يستوقفني المشهد المفجع:
(الفتاة التي ماتت البارحة
دون ظلها
كانت تتمشى وحيدة
وتعد الجثث بالحصى)
في قصائد الوطن (المدينة ثكلى مثل متسولة تتسكع الطرقات/ 120ص/ وجوه من الآس) وفي هذه المدينة يكون الفراغ كثيرا ومملوءً بالصراخ، بينما بصمت تتأملها امرأة في ( هذيان أبيض) :
(أجلس وحيدة على
مقعد متهرئ في الحافلة
أراقب صمت المدينة
وأنا
أتأُملُ دروبا ً جمعتني بك
أقاسم الملائكة سورة الصمت/ 124ص)
وفي قصيدة (ثورة أداد) هناك أسئلة ترسمها القصيدة
(من أي ضلع ستصنع السفينة؟
ماذا ستملأ السفينة
ومَن سيغادر المدن؟
ومِن أيّ ضبابٍ ستغزل هذا الشراع؟/ ص133)
الشعر هو من يصنع الأسئلة دائما، وهذه الأسئلة حاضرة في قصائد الحب ايضا في المجموعة الشعرية:
(هل رأيت أحدا يقف مثلي على ضفة ما/ ص30/ جذوة الغياب)
(هل سبقتني التجاعيد إلى مرايا كهولتي)
ويتكرر سؤال لماذا ؟ في قصيدة (عراب الحب/26ص)
وفي قصيدة(العودة إلى إيثاكا/ 101ص) تتساءلُ الشاعرة:( متى ينقذني هذا الدر الأبيض المصفر).
من خلال قراءتي للمجموعة رأيت ان القصائد في الموضوعتين تتوهج بالنبرة الطرية الهامسة التي تحثنا لمواصلة القراءة والعودة اليها، وهذا يشير الى الطاقة الشعرية لدى الشاعرة ازهار السيلاوي.



#بلقيس_خالد (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أفياء الخلاخيل
- شمعة ٌ في ليل ٍ مسلّح
- جُلاب
- من هي السيّدة المجهولة ؟
- (صمت الفتيات ) للروائية بات باركر
- ماري وولستو نكرافت (دفاعا عن حقوق النساء)
- أجراس الجمال ( البصرة مدينة الطيبة والجمال) للباحث باسم حسين ...
- المسرح : من خلال الفنان الأستاذ مجيد عبدالواحد / حاورته : بل ...
- كما الأزهار..
- قراءة وامضة في ( تحت سطوة الحب) للروائي حميد الأمين
- عبد الرزاق سوادي : سلاما
- عبق ُ الورود حروفهم
- فاعلية الفهم والتفسير لدى الناقد عبد الغفار العطوي
- حياة الرّايس.. وبغداد 1977
- قصائد مظفر النواب : أوراقها قلوب الشعب
- رائحة ُ أحلامنا
- سافرة جميل حافظ وروايتها (هم ونحن والآخرون)
- حوار مع الشاعر والإعلامي محمد صالح عبد الرضا
- زها حديد : شاعرة الكتلة والفراغ
- حلاقة الحفيد ليلة العيد


المزيد.....




- مجلس الخدمة الاتحادي يرفع اسماء المقبولين على وزارتي النقل و ...
- موسيقى الاحد: الرواية الموسيقية عند شوستاكوفيتش
- قناديل: بَصْمَتان في عالم الترجمة
- وفاة الممثل الكندي جورج روبرتسون عن عمر يناهز 89 عاماً
- «الفنانون التشكيليون» تناقش محاربة التزوير والاستنساخ في الأ ...
- كاريكاتير العدد 5362
- تحولات السياسة والمجتمع تعيد تقديم الرواية الليبية عربيا
- فعاليات الأطفال في مهرجان طيران الإمارات للآداب
- -تشيبوراشكا- يحطم الرقم القياسي في أرباح أفلام السينما
- -الربابة- تكتسح ساحة الغناء السوداني.. ما السبب؟


المزيد.....

- رواية للفتيان الجوهرة المفقودة / طلال حسن عبد الرحمن
- كناس الكلام / كامل فرحان صالح
- مقالات الحوار المتمدن / ياسر جابر الجمَّال
- الشعر والدين : فاعلية الرمز الديني المقدس في الشعر العربي / كامل فرحان صالح
- (تنهيدة الكامل (مشى في أرضٍ لا زرع فيها / كامل فرحان صالح
- نجيب محفوظ وأحلام فترة النقاهة دراسة بين المؤثرات النفسية وا ... / ياسر جابر الجمَّال
- خاطرة وفكرة (ب) / ياسر جابر الجمَّال
- خاطرة وفكرة(ج) / ياسر جابر الجمَّال
- خاطرة وفكرة(أ) / ياسر جابر الجمَّال
- يُوسُفِيّاتُ سَعْد الشّلَاه بَيْنَ الأدَبِ وَالأنثرُوبُولوجْ ... / أسماء غريب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بلقيس خالد - قبلة على جنح السراب/ للشاعرة أزهار السيلاوي/ انطباع بلقيس خالد