أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ايمان ماري انياس عديلي - وجع عبقريّ مطمور














المزيد.....

وجع عبقريّ مطمور


ايمان ماري انياس عديلي
حقوقيّة و شاعرة و باحثة تونسيّة فرنسيّة متخصّصة في القانون الخاص وعلم اللاّهوت.

(Imen Marie Agnes Adili)


الحوار المتمدن-العدد: 7336 - 2022 / 8 / 10 - 08:36
المحور: الادب والفن
    


هو ذا الحزن يرأمني
كما الجلد يرأم البدن
و الجسم محموم
قد جلدت به الأرض
فألقته على الجَدالة
ينز قطرات من
وجع مطمور
كان قد أدلج
ثم سارفي الأدلجين
ينذر
بموت مستراب
فنفسي من الإبتهاج
فالجة
و قلمي من الحصاد
محروم
سمعت قسيب الماء
في الأثافي
حسبته سواقي الزرع
باجل
فإذا به القفر
قد جلّفه الدهر
فزاده فوق الجدب
جحافل من الجدب
جوالب
ورمتني ليالي الصمت
المكفّن
بأبيض الدمع
و أسود الليل
ببُجل و بُهتان
ووحدة قست
من قسوتها
الليالي
و انسكبت
سواقي الوجع
في كبد الأم المنتقاة عدلا
شوكا يزين
شراييني
بعبقريّة الوجع المكتوب
على ظل الديوان المقدس
فما اشتكى الرمس
من قداسة أقبية
الحياة الروحية
إذ خُلِّدت بصخب
قصيد النبوّة الحق :
"صغيري الشهيد
صغيري ياسين
أبلجت بوجهك صرخة
تولول و تعوي في عروقي
وانتزى الفسل العارم
على حلم أينع في السماء
و قطفه خريف غاشم
****
صغيري، حبيبي،
صداحك المطهم
زرع في رحمي
ليولد يوما من الوجع
حلما يورق في السماء
****
أنتظر أن ألفظ يوما
وصبي حتى ألقاك
في صلاة للنور المقدس
***
صغيري، حبيبي
عذرا
ففي بلادي
يصلّي الشيطان للشيطان
و يقدّم النور قربانا للظلام
عذرا
لأن خشوع صرختك
تناثر
على إسفلت طريق مفلس
على خطاه تبعثرت الحياة
وانتحرت على مقصلة العجز المطلق
***

عذرا
لأن ليس لي أن أتنفس فيك
ليس لي أن أضع
طوقا من شمس
على مسك جسدك المسجى
على حشاشة روحي
لكن فقط أعدك
بأن أوقظ ألمي كل يوم
حتى يصلّي لصرختك المبللة بريق
وجع يشتكي من وجعه"



#ايمان_ماري_انياس_عديلي (هاشتاغ)       Imen_Marie_Agnes_Adili#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة
حوار مع صلاح عدلي الامين العام للحزب الشيوعي المصري حول اوضاع ومكانة القوى اليسارية والتقدمية في مصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- وصمة السكوت الأولى
- نبوءة سقوط شيخ الزّاوية
- العبد و الوالي
- خِلّة الأخوّة الصّادقة و -الإخوان- أمر من دونه شيب الغراب
- مأتم الكراسي :قَطْر الرّؤية الصّادقة
- الشيطان أفتى بقتلي
- تُبّع -الإنسان- العربي المصلوب
- البلاد تلحص في شرّ
- نُحواء الفراغ من الضمير


المزيد.....




- العثور على بطل فيلم -الكتاب الأخضر- مقتولا في أحد شوارع نيوي ...
- مجلس الحكومة يتداول في خمسة مشاريع قوانين تتعلق بإصلاح المنظ ...
- وزير خارجية غواتيمالا.. فتح قنصلية عامة بالداخلة من شأنه توط ...
- رحلة العائلة المقدسة: لماذا أدرجت اليونسكو احتفالات مصر بالر ...
- أكثر الكتب مبيعًا في عام 2022 وفقاً لواشنطن بوست
- شاهد.. الفنان شريف منير يضحك السيسي
- فيلم عن قصة حب تتجاوز المعايير المفروضة للأدوار الجندرية
- مونديال 2022: المنتخب المغربي الممثل الوحيد للعرب في الدور ث ...
- اليونيسكو تدرج موسيقى الراي الجزائرية في قائمة التراث العالم ...
- الهريسة التونسية على قائمة التراث العالمي غير المادي لـ-اليو ...


المزيد.....

- المرأة والرواية: نتوءات الوعي النسائي بين الاستهلاك والانتاج / عبد النور إدريس
- - السيد حافظ في عيون نقاد وأدباء فلسطين- دراسات عن السيد ح ... / مجموعة مؤلفين عن أعمال السيد حافظ
- البناء الفني للحكاية الشعبية على بابا والأربعين حرامي (بين ... / يوسف عبد الرحمن إسماعيل السيد
- شخصية مصر العظيمة ومصر العبيطة / السيد حافظ
- رواية سيامند وخجي مترجمة للغة الكردية / عبد الباقي يوسف
- كتاب (كحل الفراشة) - ايقاعات نثريَّة - الصادر في عام 2019 عن ... / نمر سعدي
- رواية تأشيرة السعادة : الجزء الثاني / صبيحة شبر
- مسرحية حكاية الفلاح عبدالمطيع ممنوع أن تضحك ممنوع أن تبكي / السيد حافظ
- مسرحية حلاوة زمان أو عاشق القاهرة الـحـاكم بأمـــــر اللـه / السيد حافظ
- المسرحية الكوميدية خطفونى ولاد الإيه ؟ / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ايمان ماري انياس عديلي - وجع عبقريّ مطمور