أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ايمان ماري انياس عديلي - العبد و الوالي














المزيد.....

العبد و الوالي


ايمان ماري انياس عديلي

الحوار المتمدن-العدد: 7330 - 2022 / 8 / 4 - 10:17
المحور: الادب والفن
    


ذليل النفس ضُغبوس
ذلك الذي
جفّت مآقيه
على أعتاب الوالي
و بات القَواء
كأصفر الأوراق
في أجواف العَيشوم
فإذا تمرّد الإنسان
على سلطان
بارئه الأعلى
واطرغمّ الوالي الصِلَّغد
و بالصَغار تسربل
فإن هو غَذمر حقوق
الروح المَنَاقِبِيّة أم الوليد
فلا يفارقنّ الشيب المشيب
و لا يفارقنّ اللؤم اللئام
و لا يحسن العبد
خلا الركوع
لمالكه"
بعد أن أنكرالروح المطهّم
وبطولة القريحة النابضة
فإذا سار تنقّث
حتى يخرّ للمارد ساجدا
فإذا طأطأ رأسه
قَفَنه
وإذا وقب الليل
و مضى قنيف منه
مر الوشاة في الأقبية
مروراللئام
فلا تنتظرنّ ممّن
باقته بائقة
الصغار
و فَقرته فاقرة
الهوان
وقارا
ولا يدخلنّك من ذلك زُغلمة
****
أما مَيمون النقيبة
فكالنجوم البوازغ
يتطلّعن
من شرفات
السماوات العواليا
يستنشق العز
من قداسة تأمور الروح
استنشاق الشمس للنور
فإذا قام قائم الظهيرة
و كاد الظل يعقِل
بزغ سراجه
و قرقرت حمامة
بالحب تهزج
فيا عجبا !
هل تحسب ايمان
الرؤى الميمونة
و إن غيّبتها لحود الإستعمار
زائلة؟!



#ايمان_ماري_انياس_عديلي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر اليساري عدنان الصباح حول دور واوضاع اليسار في المنطقة العربية عموما وفلسطين بشكل خاص
د. اشراقة مصطفى حامد الكاتبة والناشطة السودانية في حوار حول المراة في المهجر والاوضاع في السودان


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- خِلّة الأخوّة الصّادقة و -الإخوان- أمر من دونه شيب الغراب
- مأتم الكراسي :قَطْر الرّؤية الصّادقة
- الشيطان أفتى بقتلي
- تُبّع -الإنسان- العربي المصلوب
- البلاد تلحص في شرّ
- نُحواء الفراغ من الضمير


المزيد.....




- وفاة الممثلة آن هيش: لقد خسرنا ضوءاً ساطعاً
- ابنة الممثل فريد شوقي تكشف ملابسات تعرض ابنها للغرق في الولا ...
- تلقى -7 إلى 10 طعنات-.. كل ما نعرفه عن الهجوم على سلمان رشدي ...
- سلمان رشدي: الكاتب والروائي -الذي أهدر الخميني دمه-
- بعد تعرضها لحادث سير.. الممثلة الأمريكية آن هيش في وضع ميؤوس ...
- هيلاري كلينتون في ضيافة مهرجان تورنتو السينمائي
- روسيا: لا أحد في مجلس الأمن يؤيد الرواية الأوكرانية لما يحدث ...
- كأنها مشهد من فيلم رعب.. كيف تمكّن مصوّر سعودي من التقاط صور ...
- أمينة سيفجي أوزدامار تفوز بجائزة -جيورج بوشنر-
- صدور طبعة مصرية من رواية -أنت تشرق.. أنت تضيء-


المزيد.....

- رواية كل من عليها خان / السيد حافظ
- رواية حتى يطمئن قلبي / السيد حافظ
- نسكافيه- روايةالسيد حافظ / السيد حافظ
- قهوة سادة قهوة زيادة / السيد حافظ
- رواية كابتشبنو / السيد حافظ
- غيمة عاقر / سجاد حسن عواد
- مسرحية قراقوش والأراجوز / السيد حافظ
- حكاية البنت لامار وقراقوش / السيد حافظ
- الأغنية الدائرية / نوال السعداوي
- رواية حنظلة / بديعة النعيمي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ايمان ماري انياس عديلي - العبد و الوالي