أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - تمار غوجانسكي - شعاعٌ كاشفٌ في السياسة














المزيد.....

شعاعٌ كاشفٌ في السياسة


تمار غوجانسكي

الحوار المتمدن-العدد: 7324 - 2022 / 7 / 29 - 22:15
المحور: الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية
    



تعرفت على محمد نفاع في السبعينيات من القرن الماضي، خلال نشاط الشبيبة الشيوعية، وكنا أعضاء في سكرتارية الحركة في ذلك الوقت، وشغل نفاع منصب سكرتير منطقة عكا. بعد ذلك عملنا معًا لسنوات عديدة في اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الإسرائيلي وفي مؤسساته.

في عام 1990، وفقًا لقرار اللجنة المركزية، استقال ثلاثة من نواب الجبهة – ماير فلنر وتوفيق زياد وتوفيق طوبي من الكنيست، ودخل مكانهم ثلاثة آخرون: هاشم محاميد ومحمد نفاع وأنا. كان العمل المشترك في الكنيست مكثفًا وتتطلب التنسيق والإصغاء المتبادل، وهكذا نشأت صداقة طويلة الأمد بيننا.

كرس نفاع معظم وقته في الكنيست لقضايا مركزية مثل السلطات المحلية العربية، وحالة نظام التعليم وبناء شراكات في معارك مناهضة للاستيطان، وإنهاء الاحتلال، والسلام والديمقراطية. عندما قاطعه نواب الليكود أثناء عرض اقتراح عاجل بخصوص أمر تهجير صادر بحق 12 فلسطينيا، أجاب: "أي هدوء تريدونه؟ الفلسطينيون يقاتلون من أجل حريتهم. سيجلسون بهدوء إذا غادر الجيش الإسرائيلي أرضهم. ماذا تتوقعون، أن عليهم الانصياع لأوامركم؟".

كان أبرز الفاشيين في الكنيست في تلك السنوات هو رحبعام زئيفي، الذي دعا علانية إلى الترانسفير بحق الجماهير العربية وردًا على أحد خطابات الترانسفير (19 حزيران 1990)، قال نفاع من على منصة الكنيست: "زئيفي وكل الترانسفيريين، سيف مسلول على الشعب العربي الفلسطيني، سيف مسلول ضد شعبي، ولكن أيضًا ضد اليهود".

في حزيران 1991، أعلن أرييل شارون، وزير الإسكان آنذاك، أنه سيزور وادي عارة كجزء من جهوده لدفع خطته لإقامة مستوطنات يهودية في المنطقة. في 27 حزيران قمنا بجولة لكتلة الجبهة واجهنا خلالها شارون، ثم قمنا مع نشطاء الحركة بإعادة رسم الخط الأخضر في المنطقة.

كانت إحدى القضايا الرئيسية في نشاط نفاع في الكنيست هي مواجهة خطر الفاشية. في شباط 1991 قرر رئيس الحكومة يتسحاك شامير ضم شارون للحكومة. عندما صعد شارون إلى منصة الكنيست في 5 شباط لتأدية قسم الولاء، لوّحنا أنا ونفاع بشارة صفراء احتجاجًا. ردا على ذلك، تم ابعادنا من خمس الهيئة العامة.

قمنا باستغلال بند في لوائح الكنيست يسمح لمن تم طردهم بالاستئناف على القرار أمام الهيئة العامة للكنيست. في 25 شباط، كجزء من استئنافه لقرار الطرد، قال نفاع: "ضميري هو القاضي الأعلى بالنسبة لي. بهذا السيد فقط أنا أهتم وهو من أستشيره، هذا السيد هو ضميري ...أنا شيوعي منذ عام 1965.. لذلك فإن السمة التي تميزني وتميز نشاطاتي اليومية بأنني مناهض واضح للفاشية ... أحارب كل التعصب القومي والطائفي والعشائري، حتى في الشارع العربي. لقد رأيت بذلك دائمًا خيانة قومية، خيانة طائفية، وخيانة عشائرية. وعلى هذا الأساس أنا ضد العنصرية وضد أي تعبير عنصري ...أنا لست في قلب الطيف السياسي، أنا الأشعة تحت الحمراء في هذا الطيف. يساعدني كثيرًا أن أرى جرثومة العنصرية، جرثومة الفاشية. لقد رفعت الشارة الصفراء كإشارة إنذار، إنذار حقيقي، ضد الأفعى السامة، ضد الفاشيين".

*قائدة في الحزب الشيوعي ونائبة سابقة عن الجبهة



#تمار_غوجانسكي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- عندما جلجل صوت الشيوعيين ضد حرب حزيران 1967
- قوة الإرادة أمام قسوة السلطة
- حرب سلامة نتنياهو
- كيف فشل بن غوريون في حملته ضد حزبنا الشيوعي؟
- كيف يسخّروننا جميعًا لبناء الهرم الرأسمالي
- لا تقولوا سيأتي يوم، اجلبوا هذا اليوم
- نهاية التمييز ونهاية الرأسمالية
- تميّز التوجّه الطبقي
- ليس النقاش بين الحزب الشيوعي والجبهة، إنه نقاش فكري داخل الح ...
- يجب اتباع التمييز المصحح تحديدا تجاه النساء العربيات بدل أن ...
- الجملة الفعلية الملائمة هي: رأسمال، حُكُم، واشنطن
- ألزرزور والغراب بين لبنان وإيران
- حذارِ: ألمرحلة الاولى في الحرب المخطط لها
- ثمن المعروف القومي الوهمي
- نظرة الاستعلاء بصيغة الولايات المتحدة الامريكية
- مسؤولية كل النساء لكي لا يعيدونا نحن النساء الى الوراء
- إخلاء من اجل الضم
- جرائم حرب بين حي الزيتون ورفح
- نتنياهو ووحش الفقر


المزيد.....




- جورج بيل: مواجهات بين مشيعين ومتظاهرين في جنازة الكاردينال ا ...
- المظاهرات في إيران: قوات الأمن تستهدف عيون المتظاهرين
- الشيوعي العراقي يلتقي وفد الاتحاد الوطني الكردستاني
- وصفتها بـ-الفاشية والعنصرية-.. حزب العمال -يجبر- نائبة بريطا ...
- الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين: الخطة الأمنية الأمريكية من ...
- نائبة بريطانية من حزب العمال تعتذر عن وصف الحكومة الإسرائيلي ...
- تيسير خالد : مصادقة سلطات الاحتلال على مخططات استيطانية جديد ...
- السودان: «سَلِّمُ مفاتيح البلد»
- التضخم قضية صراع طبقي بين الرأسمال والعمل
- العدد 494 من جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك


المزيد.....

- قناديل شيوعية عراقية / الجزءالثاني / خالد حسين سلطان
- الحرب الأهلية الإسبانية والمصير الغامض للمتطوعين الفلسطينيين ... / نعيم ناصر
- حياة شرارة الثائرة الصامتة / خالد حسين سلطان
- ملف صور الشهداء الجزء الاول 250 صورة لشهداء الحركة اليساري ... / خالد حسين سلطان
- قناديل شيوعية عراقية / الجزء الاول / خالد حسين سلطان
- نظرات حول مفهوم مابعد الامبريالية - هارى ماكدوف / سعيد العليمى
- منطق الشهادة و الاستشهاد أو منطق التميز عن الإرهاب و الاستره ... / محمد الحنفي
- تشي غيفارا: الشرارة التي لا تنطفأ / ميكائيل لووي
- وداعاً...ايتها الشيوعية العزيزة ... في وداع فاطمة أحمد إبراه ... / صديق عبد الهادي
- الوفاء للشهداء مصل مضاد للانتهازية..... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - تمار غوجانسكي - شعاعٌ كاشفٌ في السياسة