أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الارهاب, الحرب والسلام - حسن خليل غريب - الجو العسكري الساخن في جنوب لبنان














المزيد.....

الجو العسكري الساخن في جنوب لبنان


حسن خليل غريب

الحوار المتمدن-العدد: 7287 - 2022 / 6 / 22 - 22:31
المحور: الارهاب, الحرب والسلام
    


مدخل لضخ الحياة في مفاوضات ترسيم الحدود البحرية
إنطلاقاً من كارثية الحرب على كل من لبنان والكيان الصهيوني، يمكننا اعتبارها مقدمة لتحليل ما سوف يجري بعد استقدام العدو الصهيوني حفارة للتنقيب عن الغاز في حقل كاريش. ومن هذا المنطلق، ولكي نقترب أكثر من التحليل السليم لا بد من استحضار الحقائق التالية:
1-بما لا شك فيه يُعتبر التوازن الاستراتيجي بامتلاك الصواريخ حتى القصيرة المدى عاملاً مهماً في ردع العدو الصهيوني من القيام بمغامرات عسكرية ضد لبنان.
2- من زاوية مبدئية وطنية نعتبر أن ترسانة الصواريخ يجب أن تكون سلاحاً بيد الدولة اللبنانية، التي عليها الإشراف على إدارة استخدامه دفاعاً عن سيادة لبنان.
3-نعتبر أن الجهة الفئوية التي تمتلكه لا تريد أن تضعه بيد الدولة اللبنانية لكي يبقى قرار استخدامه ممسوكاً من القوة الإقليمية التي أنفقت عليه بسخاء.
4-ليست للدولة اللبنانية سلطة باتخاذ قرار الحرب والسلم، وإنما القرار ممسوك بإرادة أميركا وإيران. بحيث تستخدمه إيران ورقة ضغط في المواجهة مع أميركا في أكثر من ملف في الوطن العربي، وفي المقدمة منه ملف الأمن القومي العربي.
ولأن إضعاف إيران انطلاقاً من سلخ الملف العراقي من أيديها إضعاف لمشروعها التوسعي في الوطن العربي. كما هو حاجة قومية عربية لحماية الأمن القومي العربي، يُعتبر هدفاً أميركياً مرحلياً لاستعادة الهيمنة على ثروات العراق من جهة، ولأن في خسارة إيران الملف العراقي يؤدي إلى إضعافها في ملفات المنطقة الأخرى من جهة أخرى، تعمل إيران لاستخدام ترسانة صواريخ حزب الله ليس من أجل مصلحة لبنان، بل من أجل حماية مصالحها الاستراتيجية التوسعية، فهي يمكنها المساومة عليه من أجل الحصول على مكاسب في ملفات أكثر أهمية، خاصة في المفاوضات الدائرة في فيينا حول الملف النووي الإيراني خاصة أنها وصلت إلى حالة حرجة.
ولحاجة كل منهما للآخر في تنفيذ مشروع الشرق الأوسط الجديد، فهما يستخدمان الآن وسائل عسكرية لا تؤدي إلى صدام واسع بينهما، فلا يبدو أن المشهد الحالي في لبنان سيتطوَّر إلى أكثر من استخدام الخطاب العسكري الساخن.
ولذلك نرجِّح أن استقدام حفارات النفط من قبل العدو الصهيوني إلى المياه البحرية في حقل كاريش، ليس أكثر من أداة ضغط لإعادة إحياء المفاوضات لترسيم الحدود البحرية بين لبنان والكيان الصهيوني، وذلك لأنه في استخراج الغاز في المتوسط يُعتبر حاجة للدول الغربية، بعد تقييد وصوله إليها بسبب الحرب الروسية الأوكرانية.



#حسن_خليل_غريب (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتبة اللبنانية د. عايدة الجوهري حول مشروع الدولة المدنية العلمانية وأوضاع المرأة في لبنان
حوار مع د.سامي الذيب حول الأديان ومعتقداته الدينية وطبعته العربية وترجماته للقرآن والقضية الفلسطينية


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- وداعاً حركات الإسلام السياسي الغيبية
- نواب التغيير في مواجهة حملات الشيطنة
- الأكثرية الهشة لن تعيق حركة التغيير
- وجهة نظر برسم نواب الحراك المدني
- في مواجهة الاستحقاق الانتخابي أحزاب السلطة تغطي أزمتها بالحر ...
- بانتظار ولادة النظام الدولي الجديد التبعية للخارج تهديد للسي ...
- تجميد الأفكار وتقديسها إعلان وفاة لنعمة الإبداع
- رسالة حب إلى رغيف من الخبز
- رؤية استراتيجية في مستقبل الحركة الشعبية العربية السلمية الح ...
- رؤية استراتيجية في مستقبل الحركة الشعبية العربية السلمية. ال ...
- المفهوم العلماني في منظور الحركات الإسلامية (عرض وتحليل)
- في مواجهة الخوف من العلمانية
- فقراء الطوائف المنتفضون وقود مشاعل الثورة
- من أجل بناء فكر قومي متماسك من يوجِّه من: ثوابت الفكر النظري ...
- من أجل بناء فكر قومي متماسك من يوجِّه من: ثوابت الفكر النظري ...
- أرضية النضال العربي وطنية وسقفه قومي عربي
- القراصنة الذين نهبوا سفينة لبنان
- سلام عليك استقلال لبنان يوم تُبعث حيَّا
- متى يستعيد النظام العربي الرسمي قراره القومي السيادي؟
- لكم الوَيلُ لا تَزنوا وَلا تَتَصَدَّقوا


المزيد.....




- الأمير فيصل بن الحسين يؤدي اليمين نائبًا لملك الأردن.. ومصدر ...
- لن تصدق ما فعله.. رجل يسرق سيارة بداخلها رضيع قبل أن يتركه و ...
- الأمير فيصل بن الحسين يؤدي اليمين نائبًا لملك الأردن.. ومصدر ...
- المسمار والخيط.. أسلوب مبتكر للفن بغزة
- زاخاروفا: إستونيا أصبحت ساحة اختبار بريطانية لنشر -فيروس- مع ...
- محمد صلاح يوقع عقداً جديداً للبقاء في صفوف ليفربول حتى 2025 ...
- آمال ماهر..ظهور بعد طول غياب يجدد الجدل في مصر
- تمزيق الكتب الدراسية بعد الاختبارات النهائية يغضب السعوديين ...
- فضيحة جنسية جديدة تهز حكومة بوريس جونسون
- ألمانيا ترحب بنأي أوكرانيا بنفسها عن تصريحات لسفيرها في برلي ...


المزيد.....

- الانتحاريون ..او كلاب النار ...المتوهمون بجنة لم يحصلوا عليه ... / عباس عبود سالم
- البيئة الفكرية الحاضنة للتطرّف والإرهاب ودور الجامعات في الت ... / عبد الحسين شعبان
- المعلومات التفصيلية ل850 ارهابي من ارهابيي الدول العربية / خالد الخالدي
- إشكالية العلاقة بين الدين والعنف / محمد عمارة تقي الدين
- سيناء حيث أنا . سنوات التيه / أشرف العناني
- الجدلية الاجتماعية لممارسة العنف المسلح والإرهاب بالتطبيق عل ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- الأمر بالمعروف و النهي عن المنكرأوالمقولة التي تأدلجت لتصير ... / محمد الحنفي
- عالم داعش خفايا واسرار / ياسر جاسم قاسم
- افغانستان الحقيقة و المستقبل / عبدالستار طويلة
- تقديرات أولية لخسائر بحزاني وبعشيقة على يد الدواعش / صباح كنجي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الارهاب, الحرب والسلام - حسن خليل غريب - الجو العسكري الساخن في جنوب لبنان