أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - روز اليوسف شعبان - قراءة في كتاب -رحلات أبي الحروف في الأقطار العربيّة-














المزيد.....

قراءة في كتاب -رحلات أبي الحروف في الأقطار العربيّة-


روز اليوسف شعبان

الحوار المتمدن-العدد: 7272 - 2022 / 6 / 7 - 20:44
المحور: الادب والفن
    


قراءة في كتاب "رحلات أبي الحروف في الأقطار العربيّة"،
(2021)،تأليف فاطمة كيوان.
إصدار دار الهدى للطباعة والنشر كريم. تدقيق لينا عثامنة. رسومات منار الهرم.
اخترت أن أبدأ قراءتي لهذا الكتاب من الفقرة الأخيرة فيه، حيث تنهي الكاتبة كتابها بما يلي:" لنصونَ تراب بلادنا، تراثًا.. وآثارًا ومعالم سياحيّة، ونصون لغتنا العربيّة الأبيّة، وعاء القرآن الخالد، لغتنا ولغة أجدادنا، فهي لنا الأم، وهي لنا الهويّة، وسنبقى هنا مغروسين كأشجار الزيتون، إلى أن يتحقّق الحلم، ويرفرف السلم على ربوع بلادنا، وتُحلّ القضيّة، ويصبح أطفال بلادنا يغنون بحريّة".
رسالة جميلة وقيمة سامية تحملها الكاتبة في نفسها وروحها، ثمّ تودع هذه الأمانة للرحّالة أبي الحروف الذي يبدأ رحلته في الأقطار العربيّة، حاملا رسالة السلام والمحبّة والحريّة وحفظ اللغة العربية وصيانتها والاعتزاز بها. كيف لا وهي الهوية الوطنيّة، لغة الأمّ والأجداد ولغة القرآن الكريم؟
يمكن اعتبار كتاب فاطمة كيوان، من أدب الرحلات الخاصّ بالناشئة، فأبي الحروف يقوم بزيارة على بساط الريح منطلقًا من قرية الرامة إلى عدّة بلدان عربيّة: لبنان، مصر، سوريا العراق الأردنّ، فيرى أبو الحروف أهمّ المعالم في كل بلد وأشهر الكتّاب والشعراء. في لبنان يلتقي أبو الحروف مع جبران خليل جبران وخليل مطران، في سوريا: كوليت خوري، عمر الفرا، نزار قباني، ويمرّ بقلعة تدمر التاريخيّة ذات الآثار الآشوريّة، والينابيع العلاجيّة، لكن المدينة أصابتها ويلات الحرب فصارت خرابَا. وفي عمان يزور مدينة البتراء العريقة، ثم مدينة جرش فيرى مدرّجها الروماني ويلتقي بالشاعر مصطفى وهبي التلّ. من عمان يطير الرحّالة إلى بغداد، فيزور بيت بدر شاكر السيّاب، إلّا أنّ أزيز الرصاص وأعمدة الدخان المتصاعدة تثير في نفسه الحزن والأسى. ثم يلتقي بالشاعر أحمد مطر الذي كان يفور غضبًا على وطنه الذي خُدشت كبرياؤه بلا حياء(ص 11). وفي مصر يلتقي بالشاعر حافظ ابراهيم ويتداولان معا قضية اللغة العربيّة، ويسمعه بعضًا من قصيدته" اللغة العربية تنعى حظها":"
وسعت كتاب الله لفظًا وغايةً
وما ضقت عن آيٍ به وعظات
فكيف أضيق اليومَ عن وصف آلةٍ
وتنسيقِ أسماءٍ لمخترعات؟". ص 13.
ثم يسأل أبو الحروف عن أحمد شوقي أمير الشعراء الذي أنشدت له ام كلثوم عدّة قصائد. من القاهرة يعود أبو الحروف على بساطه السحريّ إلى وطنه فلسطين حيث يزور القدس، رام الله التي يزور فيها متحف وضريح الشاعر الكبير المرحوم محمود درويش، فيغني قصيدة درويش:" أحن إلى خبز أمي
وقهوة أمي
ولمسة أمي.. ص 17.
ثم يزور الخليل، أريحا، الناصرة، التي يلتقي فيها بالشاعر حنا أبو حنا، فيزوران معا ضريح الشاعر الراحل توفيق زياد، ويلقي بعضًا من أبياته المعروفة:" سأعطي نصف عمري لمن يجعل طفلًا باكيًا يضحك
ونصفه الثاني لمن يحمي زهرةً خضراءَ أن تهلك". ص 19.
وعندما حطّ رحاله في ظلّ زيتونة ضخمة ، واذ بالشعراء: شكيب جهشان وحنا ابراهيم وسعود الأسدي يمرّون من هناك، فيجلسون معه في جوقة أدبيّة زجليّة.
من خلال هذا الاستعراض لأهمّ ما جاء في كتاب فاطمة كيوان، نجد أنّه يزخر بالمعلومات عن البلدان العربيّة وشعرائها وأدبائها، وهذا أمر ضروريّ وهامّ، لكنه قد يثقل قليلًا على الطلّاب، من حيث زخم المعلومات والأسماء والأماكن والمعالم الأثريّة. كما نجد أنَّ الكاتبة خصّت فلسطين بذكر عدد كبير جدًّا من الأماكن والشعراء، وهذا أمرٌ طبيعيٌّ، فالكاتبة تعتزّ بوطنها وبكلّ ما فيه من معالم وأدب وثقافة وحضارة، ولربّما كان أسهل على الناشئة لو جُمعت هذه المعلومات لهم في كتاب خاصّ منفرد.
في الختام يمكن القول إنّ كتاب رحلات أبي الحروف في الأقطار العربيّة، كتاب جميل بغلافه ورسوماته، بمضمونه وبلغته السليمة التي يتخلّلها السجع والاقتباسات الشعريّة، وهو إضافة إلى ذلك كتاب معلوماتيّ هام للناشئة، يعزّز فيهم الانتماء للوطن وحبّ اللغة العربية، يعرّفهم بأكبر الشعراء والأدباء في الدول العربيّة وفي فلسطين، وقد يثير لديهم تعاطفًا تجاه البلدان العربيّة التي أصابتها ويلات الحروب فدمّرت الكثير من حضارتها ومعالمها الهامّة. وقد يكون هذا الأمر محفّزًا للناشئة للبحث والاستزادة في المعلومات عن الإرث الأدبي والتاريخيّ والحضاريّ للبلاد العربيّة، الذي أثّر تأثيرًا بالغًا على حضارات العالم.



#روز_اليوسف_شعبان (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- في مدينتي
- همسات وتغاريد نصوص نثريّة للكاتبة عدلة شدّاد خشيبون
- الشخصيّات الغيريّة في رواية احتضار عند حافّة الذاكرة
- على الغدير-قصيدة
- التطوّر المعرفيّ والإدراكيّ في رواية على بوّابة مطحنة الأعما ...
- حليب الضحى بين المفارقة والدهشة!
- عندما يرحل الكبار-مرثية
- لقاء-قصيدة
- هكذا هم-قصيدة
- البؤس والشقاء في الرغيف الأسود
- طوق النجاة-قصيدة
- رواية زرعين والبكاء على الأطلال
- رواية برج اللقلق النموذج الفلسطينيّ للتحدي والصمود-
- المرأة الفلسطينية في رواية -اليتيمة-بين مرارة اليُتم وظلم ال ...
- قراءة في مسرحية -دعني أعش دعني أموت-
- قراءة في رواية مسك الكفاية للكاتب باسم خندقجي 2014، إصدار ال ...
- قراءة في كتاب فاطمة كيوان- رحلات أبي الحروف-
- قراءة في كتاب د. نبيل طنوس-راشد حسين ويسكنه المكان-.
- لا تُطل الغياب
- قراءة في ديوان نزف قصائد للشاعر عز الدين السعد


المزيد.....




- أجندة فعاليات موسم شتاء أبو ظبي الثقافية 2022/2023
- لافروف ممازحا الصحفيين: حان الوقت لتعلم اللغة الروسية (فيديو ...
- فيديو.. راقصة في حفل افتتاح البطولة العربية لكرة اليد بتونس ...
- روسيا تقترح على يريفان رقمنة أفلام أرمنية قديمة تم تصويرها ف ...
- -بيروت على ضفة السين- لسبيل غصوب.. أن تكتب بقلم الغربة على و ...
- إليكم كيف تحوّلت بطلة فيلم -بلوند- إلى أيقونة الإغراء الشقرا ...
- فيلم -سانت أومير- يمثل فرنسا في مسابقة الأوسكار العالمية
- راقصة في حفل افتتاح البطولة العربية لكرة اليد بتونس تطيح بمن ...
- الغاوون,قصيدة عامية مصرية بعنوان( صعلوك )للشاعر:حسن فوزى.مصر
- وفاة الفنان السوري القدير ذياب مشهور عن عمر يناهز 76 عاما


المزيد.....

- قميص السعادة - مسرحية للأطفال - نسخة محدثة / السيد حافظ
- الأميرة حب الرمان و خيزران - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- الفارة يويو والقطة نونو - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- قطر الندى - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- علي بابا. مسرحية أطفال / السيد حافظ
- سفروتة في الغابة. مسرحية أطفال / السيد حافظ
- فستق وبندق مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- مسرحية سندريلا -للأطفال / السيد حافظ
- عنتر بن شداد - مسرحية للأطفال / السيد حافظ
- نوسة والعم عزوز - مسرحية للأطفال / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - روز اليوسف شعبان - قراءة في كتاب -رحلات أبي الحروف في الأقطار العربيّة-