أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - محمد مقنع - هنري لوت وتزوير نقوش طاسيلي ناجر














المزيد.....

هنري لوت وتزوير نقوش طاسيلي ناجر


محمد مقنع

الحوار المتمدن-العدد: 7272 - 2022 / 6 / 7 - 14:18
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


أقول دائما: "المنتصرون يكتبون التاريخ للرعاع"، لان المثقف المتمكن من العلوم الإنسانية لا يمكن ‏ان تنطلي عليه دسائس الغوغاء المزورون.‏

في حربها الضروس على الشعوب الافريقية السوداء لم توظف فرنسا الأسلحة النارية الثقيلة فقط، بل ‏عمدت إلى تحريف تاريخ القارة عبر تجنيد جيش من اشباه الأنثروبولوجيين وشحن اثنيات دخيلة ‏على افريقيا (لها قابلية الخضوع المذل للمستعمر) من اجل فصل شمال القارة عن جنوبها بسط ‏هيمنتها على المنطقة ونهب خيراتها. ومن بين المواقع الاثرية الافريقية التي لم تسلم من التخريب ‏الفرنسي، موقع طاسيلي ناجر الذي يحتوي على واحدة من أهم مجموعات فن كهوف عصور ما قبل ‏التاريخ في العالم، حيث يضم أكثر من 15000 رسم ونقش يسجل التغيرات المناخية وتطور الحياة ‏البشرية في الصحراء الكبرى الافريقية خلال العصر الحجري.‏

اذ قام هنري لوت (‏Henri Lhote‏) وفريقه بتخريب نقوش الموقع الاثري واضافة أخرى بملامح ‏ملابس وتسريحات شعر أوروبية تعود للقرن التاسع عشر لإعطاء الشرعية التاريخية للتواجد ‏الفرنسي في المنطقة. لوت كان انثربولوجيا عصاميا إلى أن أصبح تلميذا لهنري برويل (‏Henri ‎Breuil‏)، كاهن كاثوليكي وعالم آثار فرنسي خبير في فن كهوف عصور ما قبل التاريخ. بدأ العمل ‏الميداني في عام 1929 ولكن غالبا ما كانت اعماله محل تشكيك بسبب افتقاره للشواهد الاكاديمية. ‏
سنة 1945، عن عمر يناهز 42 عاما، حصل على شهادة الدكتوراه تحت إشراف مارسيل جريول ‏والتقى بعدها بضابط فرنسي يدعى (‏Charles Brenans‏)، كان قد اكتشف نقوش صخرية في ‏‏"الصحراء الجزائرية" أثناء قيامه بمهمة عسكرية. بمساعدة هذا الأخير وبدعم مالي من‎ ‎متحف ‏الانسان بباريس، قام لوت برحلة استكشافية الى الصحراء سنة 1956 ثم شق طريقه نحو الطاسيلي. ‏ليقوم بعد ذلك بثلاثة بعثات لاحقة إلى الموقع بين عامي 1958 و1962.‏
تعرضت بعثاته لانتقادات شديدة من طرف المتخصصين، حيث اتهم فريقه بتزوير النقوش وإتلاف ‏اللوحات بشكل لا يمكن إصلاحه‎.‎‏ اذ كان يبلل الرسوم بالماء ثم يضع عليها الفحم مباشرة من اجل ‏نسخها وبعد ان ينتهي ينظفها بإسفنجة. لقد وضع الكثير من الفحم في كل مكان حتى انه أصبح من ‏المستحيل تحديد عمر النقوش بواسطة الكربون 14. وطبعا كل ذلك متعمد لكي لا يكتشف تدليسه ‏وتزويره.‏

فيديو يوثق لجرائمه

https://youtu.be/yHOuuVzD-tY?t=1781

في عام 2004، أجرى عالم الأنثروبولوجيا البريطاني جيريمي كينان (‏Jeremy Keenan‏) ‏مراجعة لمنشورات لوت في كتابه (‏The Lesser Gods of the Sahara: Social Change ‎and Indigenous Rights‏) وخلص إلى أن العديد من ادعاءات هنري لوت كانت مضللة، وبأن ‏الكثير من النقوش مزورة، كما‎ ‎اشار الى ان السياق السياسي للاستعمار الفرنسي لشمال افريقيا قد ‏أثر في طريقة معاملة الموقع وتفسير الأعمال الفنية.‏
انا هنا لن اناقش هذه اللوحات المزورة من الناحية العلمية/الجينية (مكان وتاريخ ظهور الطفرات ‏الجينية التي أدت الى تفتيح لون بشرة الانسان، ازرراق/اخضرار عيونه، واصفرار/احمرار شعره.. ‏وتاريخ توثيق تواجدها في شمال افريقيا) لأنها صبيانية ولا تستحق ذلك بتاتا. السومريون مؤسسو ‏أقدم حضارة بشرية على الاطلاق تعود ل5000 سنة قبل الميلاد لم يصلوا لهذه الدرجة المتقدمة في ‏حياكة الملابس تصفيف الشعر والدقة في الرسم. ‏
اين اختفت هذه الشعوب "المتحضرة" تكنولوجيتهم المتقدمة ومدنهم العامرة؟ ابتلعتهم رمال ‏الصحراء؟ أي شخص له المام بسيط بتقنيات الفن التشكيلي تاريخ اللباس وتصفيف الشعر سيكتشف ‏غباء وجهل هؤلاء الرعاع الفرنسيون الذين قادهم طمعهم بالهيمنة على افريقيا، غرورهم وايمانهم ‏بتفوق "العرق الابيض" الى ارتكاب حماقة لا تغتفر. ‏

عمر موقع طاسيلي خلال العصر الحجري الحديث من طرف رعاة افارقة مستفيدين من موارده ‏الطبيعية للتخييم في موسم الامطار. تحتوي المرتفعات على أدلة أثرية على وجود احتلال بشري يعود ‏تاريخه إلى 5500 سنة قبل الميلاد، في حين أن الأراضي المنخفضة بها مدافن ومداخن حجرية تعود ‏ل 6000 سنة قبل الميلاد.‏‎ ‎وجد علماء الاثار العديد من الملاجئ الصخرية تتناثر فيها القطع الأثرية ‏من العصر الحجري الحديث بما في ذلك الأواني الفخارية أسلحة حجرية ومجوهرات. وهذه هي ‏الصور الاصلية للشعوب التي كانت تعمر الموقع:‏



#محمد_مقنع (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- فكرة تفوق الأبيض على الأسود ظهرت عند الهندوس
- لوسيوس كوايتوس كان افريقيا اسودا
- شهادة امير علوي عن تاريخ العبيد البيض في القصور السلطانية
- غزو شعوب البحر لشمال افريقيا
- لا احد من القدماء ذكر الشمال افريقيين كشعب
- درعاوة أسياد يا بقايا العبيد والغزاة
- كفوا عن ترهاتكم، فالقديس أوغسطين كان فينيقيا
- عمالة ال الخطابي للمستعمر الاسباني ثم تحالفهم مع الالمان
- احد عشر قرنا (711 - 1850) من استعباد البيض الاوروبيين في شما ...
- كفى تخريفا يا بقايا الغلمان والعبيد، فالمور كانوا سود واشداء ...
- عمالة البربر لفرنسا واسبانيا
- زواوة꞉ قرون من العمالة والارتزاق
- العبودية لم تكن مرتبطة بالسود
- الفصل العنصري في دول شمال افريقيا
- حركة مازيكوم لاسترجاع حقوق السود التاريخية في شمال افريقيا


المزيد.....




- في زيارة غير معلنة لأوديسا .. وزيرة الدفاع الألمانية تتعهد ب ...
- رئيس هيئة أركان الدفاع البريطانية يحذر من عزل روسيا للمملكة ...
- القوات العراقية تعيد فتح الطرق التي أغلقت بسبب التظاهرات باس ...
- باريس تعرب عن إدانتها الشديدة ل-أعمال العنف- ضد سفارتها في ب ...
- في زيارة هي الأولى منذ بدء الغزو الروسي... وزيرة الدفاع الأل ...
- زيلينسكي للروس: -ستُقتلون واحدا تلو آخر- ما دام بوتين في الح ...
- جيش أوكرانيا يدخل ليمان الإستراتيجية وقديروف يدعو لاستخدام ا ...
- الناتو يؤكد أنه ليس طرفا بالنزاع الأوكراني وبرلين تقول إن ضم ...
- البرلمان العـربي في القاهرة يعيـد انتخاب عادل العسومي رئيسا ...
- قتلى وجرحى في هجوم على مراكز أمنية بزاهدان


المزيد.....

- علم الآثار الإسلامي: البدايات والتبعات / محمود الصباغ
- الابادة الاوكرانية -هولودومور- و وثائقية -الحصاد المر- أكاذي ... / دلير زنكنة
- البلاشفة والإسلام - جيرى بيرن ( المقال كاملا ) / سعيد العليمى
- المعجزة-مقدمة جديدة / نايف سلوم
- رسالة في الغنوصبّة / نايف سلوم
- تصحيح مقياس القيمة / محمد عادل زكى
- التدخلات الأجنبية في اليمن القديم / هيثم ناجي
- الإنكليزية بالكلمات المتقاطعة English With Crosswords / محمد عبد الكريم يوسف
- الآداب والفنون السومرية .. نظرة تاريخيّة في الأصالة والابداع / وليد المسعودي
- صفحات مضيئة من انتفاضة أربيل في 6 آذار 1991 - 1-9 النص الكام ... / دلشاد خدر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - محمد مقنع - هنري لوت وتزوير نقوش طاسيلي ناجر