أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - أريج محمد أحمد - محبرة الغياب ...














المزيد.....

محبرة الغياب ...


أريج محمد أحمد
كاتبة وشاعرة

(Areej Mohemd Ahmed)


الحوار المتمدن-العدد: 7264 - 2022 / 5 / 30 - 13:24
المحور: الادب والفن
    


أنا
حين يغزونا الجفاف
يصبحُ الغيابُ مِحبرة ً
لقصيدةٍ لاتنتهي
يصبحُ للجرح ِ
الف مُفتاح
ولا تكُف ذاكِرته
عن النزيف ...

ثم إنك أيها
المتوغلُ في ذاتِ العمق
الذي يلفظُك
بمرارةٍ
سيّان عِندي
انصهارك في مواويلِ النشيج
أو
اندلاعك في الأزقة
تلك التي شاخت ْ
على عتباتها
حفناتٌ مِن تفاصيلي القديمة ...

سيّان عِندي
إن جفت الورداتُ
على ذٍراع الوقت 
أو
حطتْ الغيماتُ
على شواهدِ القبور دمعاً
ونسيتْ أمر المطر ...

سيّان عِندي
فالجدب يكتنفُ
الحروفَ
وقصيدتي الأولى
تلبستْها مِحنةُ الخرفِ المُبكر
تهدلتْ أكتافها
وتنكرتْ لعزفِ الريحِ
ماعادت تُراقص
النغمَ الذي
في غفلةٍ مِنا
انسرق ...

سيّان عِندي
فان العمرَ ماضٍ
وأنا
كالضوءِ الذي
يرقدُ على
صفحةِ الماء
اعتدتُ التمدد والتلوي
على مِزاج الموج ِ
ماعادت تُغريني
استدارة القمر
فحين يغزونا الجفاف
يحترفُ القبحُ
ترتيب الأدوارِ
فالريحُ يركبُها القلق
يتشتت النغم
والموجُ يغزوه ارتباك
تتشظى الوجوه
ماعُدتَ تعرفِني
ولا أعرفِك
رهقٌ
رهق ...

أنا
حين يغزونا الجفاف
تعرفني القصيدة
أكتبُ على
إيقاعٍ نزق
يتسلقُ
الأرقُ المخيف
ملامحي
ويصبُ هالات الرمادي 
على وريدِ الأمكنة
سيان ان بتَّ
هناك
وبقيتُ يابسةً 
هنا
تشابهت في يُتمِها
كُل الأماكِن
الريح ُ
في سِيقانها
دبَ الوهن
والموجُ
صفقَ للرحيل ...












 



#أريج_محمد_أحمد (هاشتاغ)       Areej_Mohemd_Ahmed#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب التونسي د. هشام القروي حول تعدد الاحزاب والديمقراطية في تونس والعالم العربي بشكل عام
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- عبور أخرس نحو العزلة ....
- المرور من تحت إبط الموت
- شيء من عالمٍ آخر ....
- كسريان الليل في أوردة المدينة ....
- على شرفة قلبي تزهر القصيدة 🌹🌹🌹Ӿ ...
- مواجع ...
- أريد أن أحبك أكثر 🌹🌹🌹🌹
- انتظار ...
- على سكة الخسارات


المزيد.....




- منح جائزة نوبل في الطب هذا العام للسويدي سفانتي بابو
- فيلم -أثينا-.. الوجه المظلم لباريس -عاصمة النور-
- سعد سلوم الفائز بجائزة ابن رشد الألمانية: التنوع يمثل ميراثا ...
- في بيان لمجلس حقوق الإنسان..11 دولة تدين التمييز ضد الروس وا ...
- 32000 مشاهد من دونباس يحضرون عروض السيرك الحكومي الروسي
- تحرك جديد من نقابة الفنانين في سوريا حول حفل محمد رمضان في ...
- ملف ترسيم الحدود.. لبنان يرسل ملاحظاته الفنية للوسيط الأميرك ...
- مصر.. الحلول الرقمية لدعم التعليم ونشر الثقافة والمعرفة
- توم هانكس يضيف وظيفة جديدة لسيرته الذاتية ويثير الجدل حول أف ...
- فنانة سورية تثير الجدل في مصر (فيديو)


المزيد.....

- مسرحية العالية والأمير العاشق / السيد حافظ
- " مسرحية: " يا لـه مـن عـالم مظلم متخبـط بــارد / السيد حافظ
- مسرحية كبرياء التفاهة في بلاد اللامعنى / السيد حافظ
- مسرحيــة ليـلة ليــــــلاء / السيد حافظ
- الفؤاد يكتب / فؤاد عايش
- رواية للفتيان البحث عن تيكي تيكيس الناس الصغار / طلال حسن عبد الرحمن
- هاجس الغربة والحنين للوطن في نصوص الشاعرة عبير خالد يحيى درا ... / عبير خالد يحيي
- ثلاث مسرحيات "حبيبتي أميرة السينما" / السيد حافظ
- مسرحية امرأتان / السيد حافظ
- مسرحية ليلة إختفاء الحاكم بأمر الله / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - أريج محمد أحمد - محبرة الغياب ...