أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - كمال غبريال - الإنسان وصناعة الآلهة














المزيد.....

الإنسان وصناعة الآلهة


كمال غبريال
كاتب سياسي وروائي

(Kamal Ghobrial)


الحوار المتمدن-العدد: 7088 - 2021 / 11 / 26 - 22:52
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


تاريخ الآلهة هو تاريخ تطور الوعي الإنساني عبر الزمان والمكان.
هو طموح الإنسان المبكر الجامح لقوة مطلقة. تسود على مظاهر الطبيعة والحياة العنيفة العشوائية، التي يستشعر التضاؤل أمامها، جعله يتصور آلهة قادرة. يستمد منها العون والقوة.
العقلية البدوية بسيطة أحادية ومستنفرة دوماً تخوفاً من الآخر.
لذا نجد "يهوه" إله القبائل العبرانية متحفزاً متوتراً غضوباً "غيوراً" و"نار آكلة"، يستبعد الآخر تجاهلاً واستئصالاً.
بينما نجد العقلية الزراعية توافقية. تجاورت فيها آلهة مصر القديمة، مثلما تجاورت حقول المصريين التي يرويها نهر واحد.
وجاور العقليتين البدوية والزراعية في قلب العالم القديم الشعب اليوناني المغامر بأسفاره عبر رحلاته البحرية، كما باجتهادات نخبه الفلسفية التجريدية. وقد أدى احتضانهم لأساطير الشرق الدينية، إلى تطور ذي أبعاد تجريدية مركبة ليهوه إله العبرانيين البسيط غير المركب والمادي. الذي كان يصاحب القبائل العبرانية في ترحالها قابعاً في تابوت العهد، الذي من يلمسه يموت. لنجده قد صار إلها متعالياً مجرداً مركباً مثلث الأقانيم. على نمط العائلات الإلهية التي كانت معروفة في مصر وأثينا وروما. ونجد الإله يتواصل مع البشر بنزوله من عليائه بالسماء، ليحل في جسد إنساني. كما كانت آلهة أثينا تنزل من جبل الأولمب متخذة صوراً بشرية. وكانت تنجب من نساء البشر آلهة تجمع ما بين البشرية والألوهية.
مثل مترا وأدونيس وتموز وهيركيوليز. وكلها آلهة تتصف بصفات بشرية، وتتعذب ثم تموت، لتفتدي معتنقيها والمؤمنين بها.
هكذا يمكننا القول أن تطور الآلهة مع الزمن، كان بفعل تطور درجة الوعي الإنساني عموماً، بجانب تبدل وتداول مواقع مراكز إشعاع الفكر الديني، بين شعوب مختلفة شكلت عقلياتها بيئات مختلفة متنوعة.



#كمال_غبريال (هاشتاغ)       Kamal_Ghobrial#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب في لقاء خاص عن حياته - الجزء الأخير
كيف يدار الاقتصاد بالعالم حوار مع الكاتب والباحث سمير علي الكندي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- 84 عاماً على حرب أكتوبر
- نحن والديموقراطية
- الإصرار على كليب حياً
- العماء والاستعماء
- العالم الغربي والإخوان المسلمون
- الميتافيزيقا - ماوراء الطبيعة
- المسألة الفلسطينية
- أنا واليهود
- اتفاقيات السلام ومصالح الفلسطينيين
- ماذا يحدث في الفيسبوك؟
- لبنان اليوم وغداً
- نقط على حروف لبنان
- لبنان حطام سفينة الحضارة
- حديث الحرية
- رؤية لمصالح الشعوب
- كلمة أخيرة عن المثلية
- المسيحية. . بحث في الجذور
- عفواً د. يوسف زيدان
- بين الإيمان المجرد والتدين
- فوضى العبث الكونية


المزيد.....




- 80 عاما على المؤتمر الذي وضع سيناريو الهولوكوست لإبادة اليهو ...
- مستشار رئيس فلسطين عن اقتحام مستوطنين المسجد الأقصى: سلوك إج ...
- ممثلة بريطانية: أنا يهودية وأرفض وجود دولة إسرائيل (فيديو)
- -العزيزة فلسطين-.. تاريخ الحرب والإبادة في رسائل الجنود العر ...
- الإعدام لباكستانية تداولت رسوما كاريكاتورية للنبي محمد عبر ...
- الملك الأردني يتلقى اتصالا هاتفيا من شيخ الأزهر
- طالبان تدعو الدول الإسلامية للاعتراف بحكومتها
- طالبان تدعو الدول المسلمة للاعتراف بحكومتها في افغانستان
- المسيحيون الروس يغطسون في مياه متجمدة احتفالا بعيد الغطاس
- طالبان تدعو الدول الإسلامية للاعتراف بحكومتها وواشنطن تجدد ا ...


المزيد.....

- كتاب صُنِع في الجحيم (1) / ناصر بن رجب
- ( ضعف البشر في رؤية قرآنية ) : الكتاب كاملا / أحمد صبحى منصور
- رمزية الدائرة في المعتقدات الدينية القديمة / صباح كنجي
- ( ضعف البشر فى رؤية قرآنية ) الكتاب كاملا / أحمد صبحى منصور
- فصل من كتاب الإرادة الحرة بين العلم والدين / جواد بشارة
- تطور الحقل الديني المغربي في مواجهة تحدي العولمة / احمد رباص
- القرآن ككتاب مقدس / ارثر جفري
- فروقات المصاحف مصحف ابن مسعود 2 / نبيل فياض
- فروقات المصاحف مصحف أبي بن كعب 3 / نبيل فياض
- فروقات المصاحف مصحف علي بن ابي طالب 4 / نبيل فياض


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - كمال غبريال - الإنسان وصناعة الآلهة