أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - قراءات في عالم الكتب و المطبوعات - مهند طلال الاخرس - ياسر عرفات؛ حياته كما ارادها















المزيد.....

ياسر عرفات؛ حياته كما ارادها


مهند طلال الاخرس

الحوار المتمدن-العدد: 7064 - 2021 / 11 / 1 - 19:58
المحور: قراءات في عالم الكتب و المطبوعات
    


عرفات؛ حياته كما أرادها ، كتاب لاحمد عبدالرحمن يقع على متن 532 صفحة من القطع الكبير، والكتاب بطبعته الاولى من اصدارات دار الحرية للثقافة الوطنية في فلسطين، رام الله سنة 2016.

الكتاب يتناول سيرة وحياة ومسيرة نضال الزعيم الفلسطيني الابرز ياسر عرفات، والكتاب جاء غني ومزدحم بالاحداث والتفاصيل، لكن الاهم من هذا كله ان هذا الكتاب جاء بقلم شاهد عيان على الاحداث، وهذا الشاهد الكاتب احمد عبدالرحمن وكتابه الذي نحن بصدده، يعد من اهم وابرز الكتب التي تناولت سيرة ومسيرة ياسر عرفات؛ اذ امتاز هذا الكاتب بالشهادات الحية وذات المصداقية العالية المشهود لها بالاطلاع، وذلك مرده الى ان صاحبنا احمد عبد الرحمن كان من المقربين لابي عمار، ومن المطلعين بحكم عمله ومراكزه القيادية المتعددة على كثير من الخفايا والخبايا، والتي وفرت له فرصة الاطلاع على الاحداث بتفاصيلها، حتى وفرصة المشاركة في صنع القرار في مراحل متعددة ومحطات مفصلية، بالاضافة الى ان صاحبنا صاحب قلم متميز ولغة مرهفة وراقية وشيقة، وهذا اسهم في زيادة جمالية ورونق الكتاب علاوة على ما ذكر..

وصاحبنا أحمد عبد الرحمن من مواليد عام 1943 في قرية بيت سوريك شمال غرب القدس، تلقى دراسته الابتدائية والإعدادية في مدرسة القرية، وتلقى دراسته الثانوية في المدرسة الرشيدية بالقدس، ثم التحق في كلية الحقوق بجامعة دمشق وتخرج منها في العام 1969، ودرس الماجستير في العلوم السياسية من الجامعة الامريكية في بيروت حتى الخروج 1982.

وتبوأ صاحبنا مواقع سياسية متعددة سمحت له بسعة الاطلاع والمعرفة، وهذا بالاضافة الى قربه من ياسر عرفات اهله لأن يكتب اجمل وافضل الكتب عن ياسر عرفات، فقد شغل صاحبنا:
مستشار الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات.
مستشار الرئيس الفلسطيني محمود عباس لشؤون منظمة التحرير.
أمين عام سابق لمجلس الوزراء الفلسطيني.
عضو في المجلس الوطني الفلسطيني.
عضو المجلس المركزي لحركة "فتح".
عضو المجلس الثوري لحركة "فتح".
ناطق رسمي باسم حركة "فتح".
عضو المجلس الاستشاري لحركة فتح عام 2010.
عضو المجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية

وبالاضافة الى كل ما ذكر فقد شغل صاحبنا عدة مناصب ومواقع متقدمة في العمل السياسي والتنظيمي والثقافي، ويعد من الرواد الأوائل لحركة فتح التي التحق بها عام 1967، وكان من مؤسسي الإعلام الموحد مع الشهيد ماجد أبو شرار، وهو من مؤسسي إذاعة صوت فلسطين، وترأس تحرير مجلة «فلسطين الثورة»، كما كان عضوا في الأمانة العامة للاتحاد الكتاب والأدباء الفلسطينيين قبل ان يصبح امينا عاما لها من عام 1984-2004، وله عدة مؤلفات، منها «عشت في زمن عرفات» وسنوات مع الرئيس، بالاضافة للكتاب موضوع هذا المقال" عرفات حياته كما ارادها"، وقد فاز بجائزة الدولة لعام 2015 .

الكتاب جاء بلغة سردية مشوقة، وزاد من هذا التشويق تلك المقدمة والملاحق بالاضافة الى عناوين فصوله الواقعة عبر ثمان وثلاثون فصلا والواردة تحت العناوين التالية:
عرفات ، احد اسماء فلسطين الجديدة، زمن السلاح، عبدالناصر وعرفات وزمن السلاح، برنامج النقاط العشر، خطاب ابو عمار التاريخي في الامم المتحدة، سنوات الجمر والنار 1973- 1982، بيروت يابيروت، ارض الرمال المتحركة، اليوم السابع من حزيران 1982، يا وحدنا، 11حزيران 1982يوم في الحرب، من ابو عمار الى الجميع..البلاغات العسكرية، اسرنا ثمانية جنود اسرائيليين في الجبل، صاحب الهوى المصري، عرفات جدلية الرصاص والحجارة والكلمات، الانتفاضة رد على بيروت، الانتفاضة دخلت لغات العالم، من ابو عمار الى الجميع.. بيانات القيادة الوطنية الموحدة، ابو عمار يعلن الاستقلال، رجل الثورة الدائمة، عرفات ليس مع الاكثرية وليس مع الاقلية، معركة نصف القمر، الاعتراف المتبادل، جائزة نوبل للسلام، كلينتون في ضيافة عرفات، جندي ام جنرال، انه المسجد الاقصى، الانتحاري والحزام الناسف، اسامة بن لادن، القائد في المقاطعة يا وحدنا، شهيدا شهيدا شهيدا، يقبل التغيير ولا يتغير، محكمة العدل الدولية، بوش: دولتين لشعبين، لا دولة بل ضم، يوم في حياته، هل اضاع ابو عمار فرصة السلام، الاغتيال، فتح ثورة حتى النصر، ملحق الصور.

من الكتاب:
☆كان ابو عمار مسكونا بقضيته حتى العبادة، فليس لديه ما يشغله كباقي البشر بعد ان خرج للعالم مرتديا الكوفية والعقال والملابس العسكرية الخضراء ومسدسه مشدود الى وسطه. وقد خدمته هذه الاستعدادات الذاتية المطلقة في البقاء دائما في حالة استنفار ضد الاخطار التي تتهده في شخصه وفي مشروعه، ولعل هذه الهالة التي خلقها لشخصه ولقضيته أحاطته باطار من القدسية والتقديس، جعلت المساس بشخصه على نحو مباشر ومكشوف مسؤولية كبيرة وخطيرة، أكبر من قدرة المتواطئين والمتآمرين على حياته على تحمل نتائجها.

☆كان ابو عمار يخشى دائما من الترف السياسي او الجدل البيزنطي كما يسميه،وكان يقطع الترف او الجدل ،بالاندفاع نحو الفكرة العملية ،انه يتصرف على اساس ان افكاره عملية وواقعية ،متجاهلا بوعي تلك المسافة الهائلة بين الفكرة وتجسيدها.

☆ان الانتفاضة كحركة جماهيرية هي التجسيد الوطني الارقى لحركة فتح؛ وللثورة بكل فصائلها الوطنية، وهي تحول وعي الطليعة المقاتلة الى وعي وطني شامل، واعتماد الصراع طريقا جماهيريا ووطنيا لانتزاع الحق الوطني.

☆ان تحليلنا الموضوعي للوجود الصهيوني في فلسطين يقودنا الى النتيجة المنطقية والموضوعية الوحيدة التي ستظل تتحكم في مصير هذا الكيان لامد طويل، انه كيان تابع للامبريالية الامريكية وجزء من سيطرتها وادواتها العالمية،لذا فمن الخطأ محاكمة سياسة الكيان الصهيوني بمعزل عن السياسة الامريكية في الشرق الاوسط.

☆القوي ياخذ كل شيء والضعيف يخسر كل شيء ، كان هذا المفهوم اكبر محرك لياسر عرفات وكان هذا الفهم هو الذي يدفعه ويحركه وهو يصارع ويقاتل،وهو نفس الدافع الذي املى عليه ان يفرض في النظام الداخلي لحركة فتح ان تكون نسبة العسكريين51%في المؤتمرات الحركية العامة، وهذا القانون العرفاتي انما يعكس فهمه للصراع مع اسرائيل، وبأن الصدام حتمي مع الغاصب، وعليه كان يخشى من غلبة السياسي على العسكري في فتح ولهذا أعطى الاغلبية للعسكريين؛ كي لا تضل فتح طريقها، وتتحول الى حركة سياسية تعيش على الاوهام وليس على الافعال.

هذا الكتاب لاحمد عبد الرحمن بصفحاته 530 جاء فيه كثير من التكرار لكتابيه السابقين: سنوات مع الرئيس، وعشت في زمن ياسر عرفات، لكنها مجتمعة تشكل مرجعا مهما ورئيسيا لكل باحث وقاريء ومهتم، وبحيث لا يمكن معه دراسة او معرفة شخصية ياسر عرفات وغبر اسرارها دون الرجوع لمؤلفات احمد عبد الرحمن الثلاث مجتمعة.



#مهند_طلال_الاخرس (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتبة اللبنانية د. عايدة الجوهري حول مشروع الدولة المدنية العلمانية وأوضاع المرأة في لبنان
حوار مع د.سامي الذيب حول الأديان ومعتقداته الدينية وطبعته العربية وترجماته للقرآن والقضية الفلسطينية


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ملاحم الكوماندوز
- أيام..كلام وخُطاً، خالد مسمار
- رحلتي؛ موجة من بحر جيلي
- 11 يوم مات بعدها جمال عبد الناصر
- هداية وحكاية الحزن الذي لا ينتهي..
- عمليات هزت عرش إسرائيل
- الكوفية الفلسطينية
- ناظم حكمت ثائرا
- حرب الاستنزاف، عبده مباشر واسلام توفيق
- باجس ابو عطوان مات البطل، عاش البطل
- أرض الغزالة، حسن خضر
- كل يوم كتاب؛ قصة الثورة الجزائرية/ احمد الشقيري
- كل يوم كتاب؛ طريق الجنوب/ عثمان ابو غربية
- كل يوم كتاب؛ 80 يوم خلف متاريس بيروت
- كل يوم كتاب؛ الرحلة الاخيرة/هشام شرابي
- كل يوم كتاب؛ احلام لم تتحقق، مصطفى ابو علي
- كل يوم كتاب؛ تحت اعواد المشنقة/يوليوس فوتشيك
- كل يوم كتاب؛ موسوعة اعلام فلسطين(8 اجزاء)
- كل يوم كتاب؛ ليلة الطائرات الشراعية
- كل يوم كتاب؛ رحلة العمر/ عبدالعزيز العطي


المزيد.....




- البحر المتوسط.. أخطر طرق الهجرة في العالم وهذه أعداد ضحاياه ...
- شاهد.. لحظة إطلاق الشرطة النار وقتل رجل أمريكي من أصول أفريق ...
- لافروف: تجميد الولايات المتحدة لأصول الدول سرقة صريحة
- مؤتمر دولي في سويسرا لإعمار أوكرانيا وبنك الاستثمار الأوروبي ...
- اضطرابات وكورونا.. تعرف على أبرز الحوادث التي أثّرت في مناسك ...
- عباس وهنية في الجزائر -للمشاركة في احتفالات الاستقلال-
- -بيزنيس إنسايدر-: إنهاء النزاع القانوني مع عارضة الأزياء كان ...
- شويغو يقدم لبوتين تقريرا بخسائر الجيش الأوكراني
- أمير عبد اللهيان: سنعقد اجتماعا بين إيران وروسيا وتركيا على ...
- بكين تنتقد تصريحات ناسا بشأن -الخطط الصينية للاستيلاء على ال ...


المزيد.....

- فصل من كتاب حرية التعبير... / عبدالرزاق دحنون
- الولايات المتحدة كدولة نامية: قراءة في كتاب -عصور الرأسمالية ... / محمود الصباغ
- تقديم وتلخيص كتاب: العالم المعرفي المتوقد / غازي الصوراني
- قراءات في كتب حديثة مثيرة للجدل / كاظم حبيب
- قراءة في كتاب أزمة المناخ لنعوم چومسكي وروبرت پَولِن / محمد الأزرقي
- آليات توجيه الرأي العام / زهير الخويلدي
- قراءة في كتاب إعادة التكوين لجورج چرچ بالإشتراك مع إدوار ريج ... / محمد الأزرقي
- فريديريك لوردون مع ثوماس بيكيتي وكتابه -رأس المال والآيديولو ... / طلال الربيعي
- دستور العراق / محمد سلمان حسن
- دستور الشعب العراقي دليل عمل الامتين العربية والكردية / منشو ... / محمد سلمان حسن


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - قراءات في عالم الكتب و المطبوعات - مهند طلال الاخرس - ياسر عرفات؛ حياته كما ارادها