أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ايليا أرومي كوكو - معاً لدعماً الحملة القومية لأسقاط او تنحي البرهان حميدتي














المزيد.....

معاً لدعماً الحملة القومية لأسقاط او تنحي البرهان حميدتي


ايليا أرومي كوكو

الحوار المتمدن-العدد: 7045 - 2021 / 10 / 12 - 18:20
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


معاً لدعماً الحملة القومية السودانية لأسقاط او تنحي البرهان حميدتي و من لف لفهم ترك و فك خناق السودان من هذا الجماح و الغول و الانتهازية الفاشية السادية.
يعيش السودان الان في عنق الزجاج و كل طرق الحلول تصل الي نهايات مسدودة و لا يري في الافق او في نهاية النفق بصيص ضوءً اخضر او أمل يرجي . لا شك ان الثنائي البرهان حميدتي و ثالثهما ترك يشكلون أس البلاء و المشكلة الحقيقية الحالية التي تضرب بأطنابه كل ارجاء السودان . فرئيس مجلس السيادة عبدالفتاح البرهان هو امتداد طبيعي للنظام البائد المتمثل في المؤتمر الوطني الذي يسعي جاهداً لقلب الحكومة الانتقالية و الانقضاض علي ثورة و من ثم العودة الي حكم البلاد من الشباك .
اليكم في سبع نقاط المساعي الحثيثة التي يسعي البرهان من خلالها قلب الحكومة الانتقالية .
1 / لا يستطيع الفريق عبدالفتاح البرهان منفرداً الاقدام علي فعل أي شيئ لقلب الحكومة الانتقالية او مجرد التفكير في ذلك دون موافقة نائبة الفريق حمدان دقلو قائد قوات الدعم السريع . لذلك تجد البرهان في كل حركاته و سكناته مصتصحباً معه رفيق دربه حميدتي في دارفور . فحميدتي بالنسبة للبرهان هو العصا السحرية التي تمكنه من الانقلاب علي الثورة الانتقالية الاجهاز عليها .
2 / ظل البرهان في كل جولاته ينطلق من قواعد قوات الشعب المسلحة ليطلق منها تصريحاته النارية ضد خصومة من المكون المدني في الحكومة الانتقالية متوعداً تارة و مهدداً تارة اخري بفض الشراكة التي تعني صراحةً الانقلاب علي الوثيقة الدستورية ناسياً او متناسياً بأن الوثيقة الدورية هي الفيصل و المرجع الرئيسي الذي يحتكم اليه الفرقاء عند نوئب الدهر . كما يتناسي البرهان عمداً بأن قوات الشعب المسلحة هي قوات الشعب السودان و ليسوا بجيش البرهان فهذه القوات قوات وطنية موجودة لحماية حدود و أرص السودان و هي ليست بقوات البرهان الشخصية ليتحكم فيها حسب أهوائه و نزواته .
3 / بينما يغض البرهان الطرف عن تصرفات صديقه الحميم ترك الذي يعبث بالسودان يتلاعب بمصيره و مستقبله فترك بموافقة صديقه البرهان يخنق و يفطيس السودان . فتلك الأفعال التركية الاجرامية تسره و تحقق أحلامه و أماله في أفشال الفترة الانقالية فالبرهان لايمهمه ابداً الوضع السوداني المأزوم بقدر ما تهمة نجاح مخططاته علي الجهنمية حساب الوطن و هذا الشعب الذي يريد حكمه من خلال ايدلوجيته حتي لو مات ثلث الشعب جوعاً .
4 / خلال عمر الحكومة الانتقالية القصيرة تمكن و نجح دولة الرئيس عبدالله حمدوك نجاحاً دبلواسياً كبيراً جداً و منقطع النظير بل قطع شوطاً كبيراً في اعادة علاقات السودان الاقليمية و الدولية الي مساره الصحيح و تحقق للسودان في علاقاته الدولية انفرجات في شتي المجالات أقلاها رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للأرهاب و بذلك اتيح للسودان الانفتاح علي كل دول العالم .
فتم 5 / من خلال الحراك الدبلواماسي المحموم الناحج الذي بذله السودان في العامين المنصرمين تم افتتاح الكثير من السفارات في الخرطوم و من الناحية الاخري تمكنت الخرطوم من فتح ابواب دول كانت مغلقة لأمد طويلة في وجه الخرطوم بل كانت عصية عليها . تم انشاء و أقامة سفارات السودان بتلك الدول و هذا من فضل ربي و فضل جهود الدبلوماسية السودانية الانتقالية .
6 / في النصف الثاني من العام الحالي 2021م اخذ الملف الاقتصادي السوداني درجات في التعافي بعد المؤتمرات الاقصادية التي انعقدات في شتي العواصم و تلتها اعفاءات الدول لديونها المطلوبة من السودان كما الانفتاح و الاقبال الكبير من بعض الدول و بيوت المال العالمية للأستثمار في السودان . الانفراجات النواحي الاقتصادية كما في مجال الزراعة و قطع الغيار و الاسمدة و تبادل الخبرات كل هذه تم التأمر عليها السودان بغرض أفشال الفترة الانتقالية لأشياء في نفس يعقوب .
7 / علي قارب الملف الامني يلعب الثلاثي العجيب المدهش البرهان حميدتي ترك لعبة تبادل الادوار لخنق و أفشال الثورة السودانية و اجهاض الفترة الانتقالية فهم حجر العثرة لتعثر خطوات الفترة الانتقالية الناجحة ... او هم حصان طروادة للأنقضاض و هدم هذه الفترة و انهائها بشتي الطرق و السبل و لهم في هذا الاتجاه و النشاط مراحل و سينياريوهات و خطط كثيرة فكلما فشلت خطة أتوا بأخري . فالدواعش خطة من الخطط الجهنمية من هذا السياريوهات .
علي البرهان و أصحابه الاحتكام الي صوت العقل و الضمير الوطني و الرجوع الي المواثيق و العهود التي تم الاتفاق عليها في الوثيقة الدستورية . فالنكوص و الالتفاف و محاولات الانقلابات لا مجال لها و بالاحري ولت عهدها . فالشعب السوداني اليوم اكثر وعياً و استعداداً لحفظ و صون ثورته . كما انه علي أهبة الاستعداد للخروج و المطالبة بسقوط البرهان حميدتي ترك اذا لزم الامر.






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
نادية خلوف كاتبة واديبة وناشطة نسوية من سوريا في حوار حول تجربتها الحياتية ونضالها اليساري والنسوي
أحمد عصيد كاتب وباحث في حوار حول الدين و الاسلام السياسي والانتقال الديمقراطي والقضية الأمازيغية


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- حمدوك في لقاءه بالبرهان يستعيد زمام المبادرة بترتيب ورقة الل ...
- ابراهيم الشيخ يرد علي البرهان و نائبه حميدتي .
- البرهان يعلن لنقلابه علي السلطة الثورية و الوثيقة الدستورية
- ترك البرهان و مسرحية محاولة الانقلاب الفاشلة .
- القديس او الدرويش كدردور
- ايلول الاسود مع العشماوي ابودب و الوجه الاخر للأرهاب
- رحلة وجدانية لسبر اغوار عوالم المثال العالمي اسعد كومي
- البطل استفن ارنو يواري الثري في أرض المعركة .
- البطل استفن ارنو يواري الثري في أرض المعركة
- في انتظار قرار اقالة والي شمال كردفان
- ملف مناهج التربية المسيحية علي طاولة وزارتي التربية و الشئون ...
- التربية المسيحية في السودان ما لها و ما عليها
- الجنيه السوداني المنهار و حتمية تغييره
- الراحل استيفن أمين ارنو : لن اكون وزيراً غير شرعياً
- امبروطوريات الاتصالات السيئة من يكبح جماحها ؟
- لمرضي السكري جربوا عصير الدوم بنفعكم ... !
- القتل و الموت سمبلا في الابيض عروس الرمال !
- أوسلو : وطَني لَو شغِلتُ بِالخلدِ عَنهُ راودتني اليه !
- مبادرة حمدوك تتلقي ثمانية ضربات مقابل صفر !
- علاء الدين عمر ( زول من الزمن الجميل )


المزيد.....




- روسيا تعلق عمل بعثتها لدى الناتو.. ماذا بعد؟
- -100 ألف مقاتل في صفوف حزب الله- ونصر الله يحذر من جر حزبه ...
- شاهد: مصادرة أضخم كمية كوكايين على الإطلاق في مركب شراعي قبا ...
- هجوم النرويج: الشرطة ترجح ارتكاب جرائم القتل بأداة حادة
- العراق: القبض على العقل المدبر لتفجير بغداد الذي أودى بحياة ...
- -100 ألف مقاتل في صفوف حزب الله- ونصر الله يحذر من جر حزبه ...
- شاهد: مصادرة أضخم كمية كوكايين على الإطلاق في مركب شراعي قبا ...
- أربع علامات لتجلط الدم يجب ألا تتجاهلها على الإطلاق
- وليد جنبلاط: بعض الجهات الدولية والعربية تريد التصعيد في لبن ...
- صحيفة عبرية تكشف عن دولة عربية مسلمة تستعد لإقامة علاقات مع ...


المزيد.....

- أخف الضررين / يوسف حاجي
- العدالة الانتقالية والتنمية المستدامة وسيلة لتحقيق الأمن الم ... / سيف ضياء
- الحب وجود والوجود معرفة / ريبر هبون
- هيكل الأبارتهايد أعمدة سرابية وسقوف نووية / سعيد مضيه
- جريدة طريق الثورة، العدد 41، جويلية-اوت 2017 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 42، سبتمبر-أكتوبر 2017 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 43، نوفمبر-ديسمبر 2017 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 44، ديسمبر17-جانفي 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 45، فيفري-مارس 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 46، أفريل-ماي 2018 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ايليا أرومي كوكو - معاً لدعماً الحملة القومية لأسقاط او تنحي البرهان حميدتي