أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - اسراء العبيدي - الألم في عائلة سمير غانم














المزيد.....

الألم في عائلة سمير غانم


اسراء العبيدي
كاتبة واعلامية

([email protected])


الحوار المتمدن-العدد: 6996 - 2021 / 8 / 22 - 02:21
المحور: الادب والفن
    


وفاة سمير غانم ومعاناة دلال عبد العزيز مع المرض :

95 يوم ومعاناة عائلة سمير غانم وأولاده مستمرة والفنانة دلال عبد العزيز لاتزال في العناية المركزة . تعاني من إصابتها بكورونا ولاتعلم بخبر وفاة زوجها الفنان سمير غانم حتى وقتنا هذا . خوفا على حالتها الصحية من حدوث أي مضاعفات . وليس هنالك أي تطور في حالة دلال عبد العزيز الصحية التي فقدت الحبيب وأصبحت معزولة عن العالم وحالتها صعبة للغاية .
وقد يحدث أن تتغير حياتك بين يوم وليلة وتضطر للتعايش مع وضعك الجديد ، لكن ما يحصل في عائلة سمير غانم منذ 95 يوما يفوق الوصف . قبل 95 يوما أصيبت دنيا سمير غانم ودلال عبد العزيز وزوجها بفيروس كورونا وادخل الزوجان إلى المستشفى بعد تدهور حالتهما الصحية . ويقال ان الفنان سمير غانم كان يعاني من نقص شديد في المناعة لذلك انهزم أمام الفيروس ولم يتحمل تداعياته فتوفي رحمه الله .
الغريب في الأمر أن سمير غانم دفن ولم تحظر شريكة روحه العزاء او الجنازة لان حالتها الصحية حرجة لدرجة منعوا عنها الزيارة وتم أخذ هاتفها منها والتلفاز ملغى من غرفتها ، كل ذلك لكي لا تعلم بوفاة رفيق دربها سمير غانم . فكم هو مؤلم أن الجميع يعرف الحقيقة ماعداك .
وبنات دلال عبد العزيز منعتا من ارتداء الاسود كي لا تفهم والدتهما بوفاة سمير غانم لكن قلب العاشق يعلم عندما يتعرض حبيبه لأي أذى وهذا ما يحصل معها . رغم كل التطمينات التي تتلقاها من المقربين لكنها لم تقتنع . اليوم لاتزال دلال ترقد في العناية الفائقة مع ورقة تحذيرية على بابها بأن لايخبرها احد عن وفاة زوجها خوفا من تدهور حالتها . فحوصات الكورونا الخاصة بها أتت سلبية لكن مضاعفات الفيروس لازالت قوية وربما هو شعور بأن خبرا قاسيا بانتظارها سوف يؤثر على نفسيتها لأنه بحسب تصريح ابنتها الأخير فإن لا شيء يعطيهم الصبر إلا دعوات الجمهور لهم .
الالم مازال في عائلة سمير غانم والفنان سمير غانم رحل عنا ولم يرحل أبدا . احباؤه كثيرون حوله وحول العالم أجمع . نشأنا ونحن نعرفه وهو يضحكنا من القلب . ودعناه جسد فقط ولكن روحه ستضل دائما معنا .

وداع صعب
اللحظات الأخيرة في حياة دلال عبد العزيز :

بعدما اصيبت الفنانة دلال عبد العزيز بفيروس كورونا وخضعت للعزل المنزلي عقب عودتها من لبنان بعد تصوير مسلسل "ملوك الجدعنة" . تم نقلها لأحدى المستشفيات لتصارع كورونا مدة 100 يوم والتي قد تدهورت حالتها رغم تعافيها من الفيروس وضلت بالعناية المركزة . وقضت الفنانة دلال عبد العزيز عيد الفطر المبارك وهي على فراش المرض . ومن ثم رحل زوجها الفنان سمير غانم ولم يتم ابلاغها بخبر الوفاة حتى رحيلها نظرا لضروفها الصحية . ويبدو انه لم يمهلهم الوقت طويلا ل دنيا وايمي و بعد فراقهم لوالدهم سمير غانم قد حانت لحظة فراق والدتهم دلال عبد العزيز وكان هذا الفراق الأصعب . توفيت الفنانة المصرية دلال عبد العزيز
بعد مرور أكثر من 3 أشهر على مرضها ويقال إنها كانت تعاني من تليف في الرئة إثر إصابتها بفيروس كورونا، وأيضا كانت تعاني من مضاعفات ما بعد كورونا، وحالتها خاصة جدا ولا تحدث كثيرا مع مصابي الفيروس . رحلت دلال عبد العزيز وكأنها رفضت الحياة من بعد سمير غانم ، وكأنها أقسمت ألا تعيش أو تدرك معنى الحياة بعد غيابه رغم أن الجميع أخفوا عنها خبر وفاته، شعر قلبها بأن حبيب العمر رحل عن هذا العالم فاختارت أن تلحق به، هكذا اختارت دلال عبدالعزيز أن تكون إلى جوار حبيب عمرها سمير غانم وأن تلحق به بعد أقل من 80 يوما من وفاته. وهكذا اكتملت فصول قصة الحب التي تفوق أجمل القصص الرومانسية والخيالية بين دلال عبدالعزيز وسمير غانم وهكذا تركا الثنائى الأجمل والأقرب إلى قلوب الملايين جرحًا غائرًا وحزنًا عميقًا في قلوب ابنتيهما ومحبيهما والملايين ممن عشقوا دلال وسمير في مصر والعالم . الالم مازال مستمرا في عائلة سمير غانم ووداع كان صعب وها هي دلال قد رحلت . رحلت لتترك جرحاً غائرا في قلوب ابنتيها والملايين من محبيها ، ولتتغير برحيلها مسيرة أسرة كانت من أسعد وأجمل الأسر التي عشقها الجمهور واحترمها واعتبرها أسرته. ورغم الحزن الكبير على إنسانة وفنانة متفردة دخلت قلوبنا جميعاً إلا أنها ستبقى دائما في وجدان الملايين بسيرتها العطرة ووفائها العظيم وفنها الرائع . رحم الله الجميلة دلال عبدالعزيز برحمته الواسعة .



#اسراء_العبيدي (هاشتاغ)       [email protected]#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- جبار جودي : مشروعنا الأهم هو مهرجان العراق الوطني للمسرح وان ...
- حيدر النعيمي : الصحافة الفنية لاترتقي إلى مستوى الاحتراف وهذ ...
- تأملات وأحلام راقدة
- ما لاتعرفونه عن حياة تارة فارس ؟ ولماذا قتلت فاشنسيتا العراق ...
- جمالية قصص انعكاسات امرأة ايناس البدران
- دعارة بأسماء مستعارة
- رسلان حداد والانتقاد المدفوع الثمن والغير مدروس
- فارس طعمة التميمي مخرج من طراز خاص وله بصمتة الخاصة في مسلسل ...
- كاظم الساهر من ظاهرة فنية انطلقت من الاغنية الفلكلورية إلى د ...
- أوقفوا مهزلة الاعلام الساخر ونحن لسنا بحاجة لبرنامج ربع الجد ...
- سنان العزاوي في حلقة نارية من برنامج رول يفجر قنبلة المطعم ا ...
- ذوالفقار خضر : مسلسل دفعة بيروت سيكون نقلة مهمة في حياتي من ...
- مسلسل الفندق وأصحاب الحجة الدامغة


المزيد.....




- حوار قديم مع الراحل صلاح السعدني يكشف عن حبه لرئيس مصري ساب ...
- تجربة الروائي الراحل إلياس فركوح.. السرد والسيرة والانعتاق م ...
- قصة علم النَّحو.. نشأته وأعلامه ومدارسه وتطوّره
- قريبه يكشف.. كيف دخل صلاح السعدني عالم التمثيل؟
- بالأرقام.. 4 أفلام مصرية تنافس من حيث الإيرادات في موسم عيد ...
- الموسيقى الحزينة قد تفيد صحتك.. ألبوم تايلور سويفت الجديد مث ...
- أحمد عز ومحمد إمام.. قائمة أفلام عيد الأضحى 2024 وأفضل الأعم ...
- تيلور سويفت تفاجئ الجمهور بألبومها الجديد
- هتستمتع بمسلسلات و أفلام و برامج هتخليك تنبسط من أول ما تشوف ...
- وفاة الفنان المصري المعروف صلاح السعدني عن عمر ناهز 81 عاما ...


المزيد.....

- صغار لكن.. / سليمان جبران
- لا ميّةُ العراق / نزار ماضي
- تمائم الحياة-من ملكوت الطب النفسي / لمى محمد
- علي السوري -الحب بالأزرق- / لمى محمد
- صلاح عمر العلي: تراويح المراجعة وامتحانات اليقين (7 حلقات وإ ... / عبد الحسين شعبان
- غابة ـ قصص قصيرة جدا / حسين جداونه
- اسبوع الآلام "عشر روايات قصار / محمود شاهين
- أهمية مرحلة الاكتشاف في عملية الاخراج المسرحي / بدري حسون فريد
- أعلام سيريالية: بانوراما وعرض للأعمال الرئيسية للفنان والكات ... / عبدالرؤوف بطيخ
- مسرحية الكراسي وجلجامش: العبث بين الجلالة والسخرية / علي ماجد شبو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - اسراء العبيدي - الألم في عائلة سمير غانم