أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عمر قاسم أسعد - بالروح بالدم ( للحاكم والاوطان )














المزيد.....

بالروح بالدم ( للحاكم والاوطان )


عمر قاسم أسعد

الحوار المتمدن-العدد: 6893 - 2021 / 5 / 9 - 15:36
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


( بالروح بالدم ) كلمات طالما سمعناها تخرج من حناجر الناس ، سمعناها وكم حاولنا ان نرددها ــ وربما في لحظة رددناها ــ وأدركنا انها لا تتعدى حدود أفوهنا ، وأدركنا أنها أحرف جديد تضاف إلى المخزون اللغوي الذي يمجد السيد والحاكم والزعيم ، تخرج من أفواه جائعة تقودها أفواه أصبح الهتاف مهنتها والتسحيج عادتها والتطبيل صفتها ، تطلقها تعبيرا عن فدائها (الظاهري ) لسيدها وحاكمها الذي ما زال يتربع فوق صدورها ويطرب لسماع سيمفونية التطبيل والتسحيج والتزمير ، ويرقص على أنغام ( بالروح بالدم ) لأنه ما زال ( كالعوالق ) يتغذى من دماء عبيده ، ويأخذ من أرواحهم متى شاء .
والكثير ما زال مصرا على الهتاف حتى وإن لم يعد يملك الدماء وسيده ما زال يمتص الدماء ..
( بالروح بالدم ) عندما يتعلق الهتاف بالسيد والحاكم تخرج من أفواه العبيد لا تتعدى حلق اللسان ، تخرج ملوثة ومجبولة بالقهر والذل والجوع ، تخرج بحثا عن لقمة ، تخرج محملة بالمقت والاشمئزاز عندما تتميز بالنشاز ، وفي الباطن الكثير الكثير من اللعنات .
( بالروح بالدم ) أصوات مرتفعة يسمع صداها من بعيد وفي السر لا يتم الفداء حتى بقطرة ماء ، في السر المزيد المزيد من اللعنات على السيد والحاكم وعلى من يعيش وعلى من منهم مات .

( بالروح بالدم ) ــ عندما يتعلق الأمر بالاوطان ــ أحرف تختلف عما قيل ، أحرف تتجمع لتشكل الحياة ، لتصدح بها حناجر طاهرمخلصة ، هتافات تخرج من قلوب وأرواح ودماء وحناجر الشعوب العربية الصادقة تجاه قضاياهم التي أمنوا ــ وما زالوا ــ بها ، تحلق بها أرواحهم دون ضغط أو إكراه وتنبض بها شرايينهم طواعية ، وعندما نسمعها نرددها ــ معا ــ بملء الحناجر ( بالروح بالدم نفديك يا وطن ) ( بالروح بالدم نفديك أقصى ) ( بالروح بالدم نفديك يا فلسطين ) ، هنا لا مجال ــ أبدا ــ للتشكيك أو المزايدات ،
( بالروح بالدم ) هو الهتاف الذي يخترق جوف الارض بالدماء ، هو الهتاف الذي يحلق بالأرواح في عنان السماء ، هو الهتاف الصادق الذي ترتج من أحرفه الارض ويرتجف من هوله الحكام .

لم أسمع يوما أن مواطنا عربيا قدم دمه أو روحه للحاكم !!!
ولكني سمعت أن الملايين من أبناء الشعوب العربية قدموا دمائهم وأرواحهم فداء للوطن






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الثاني
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الاول


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- النفس في الذات الانسانية / مختصرالنفس في الحضارات (2)
- النفس في الذات الانسانية / مختصر النفس في الحضارات (1)
- النفس في الذات الانسانية
- المعارضة الخارجية وأصحاب القرار
- السح الدح مبو
- مع المعلم
- من يكتب قانون الغابة ؟
- زمن الكورونا الأول
- كان في البلد كورونا
- كرونات الأنظمة العربية
- سكتش مسرحي ساخر ( قرن موز )
- كان ياما كان
- خميس الشعب
- صدى صوت الطبلةِ
- يا عويد لا تبلينا
- بين الحواري
- مولانا ( الفاسد )
- سكتش مسرحي ( نعمة المياه )
- سكتش مسرح ( ام الشهيد )
- عاشت دولة الكفر


المزيد.....




- وسائل إعلام إسرائيلية: بينيت يلغي حظرا فرضه نتنياهو بشأن نوو ...
- لليوم الثاني.. إصابات كورونا في روسيا فوق الـ17 ألفا وقفزة ق ...
- وزير الخارجية القطري يدعو لوضع تعريف جديد لـ-المنظمة الإرهاب ...
- جمهورية إفريقيا الوسطى: طرد 8500 نازح من مخيم قبل اضرام النا ...
- انتخابات الرئاسة الإيرانية: فوز إبراهيم رئيسي بأكثر من 62 في ...
- جمهورية إفريقيا الوسطى: طرد 8500 نازح من مخيم قبل اضرام النا ...
- البنتاغون: لدينا قدرات متقدمة للدفاع عن مصالحنا وشركائنا بال ...
- التلفزيون الايراني يعلن فوز ابراهيم رئيسي بالانتخابات الرئاس ...
- نتائج أولية رسمية: فوز المحافظ المتشدد إبراهيم رئيسي برئاسة ...
- من يكون الرئيس الإيراني الجديد إبراهيم رئيسي؟


المزيد.....

- مو قف ماركسى ضد دعم الأصولية الإسلامية وأطروحات - النبى والب ... / سعيد العليمى
- فلسفة بيير لافروف الاجتماعية / زهير الخويلدي
- فى تعرية تحريفيّة الحزب الوطني الديمقاطي الثوري ( الوطد الثو ... / ناظم الماوي
- قراءة تعريفية لدور المفوضية السامية لحقوق الإنسان / هاشم عبد الرحمن تكروري
- النظام السياسي .. تحليل وتفكيك بنية الدولة المخزنية / سعيد الوجاني
- في تطورات المشهد السياسي الإسرائيلي / محمد السهلي
- التحليل الماركسي للعرق وتقاطعه مع الطبقة / زهير الصباغ
- البحث عن موسى في ظل فرويد / عيسى بن ضيف الله حداد
- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ
- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عمر قاسم أسعد - بالروح بالدم ( للحاكم والاوطان )