أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - حسن مدن - الفلسفة تأتي في الصباح














المزيد.....

الفلسفة تأتي في الصباح


حسن مدن

الحوار المتمدن-العدد: 6867 - 2021 / 4 / 12 - 10:43
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


«الفلسفة تأتي في الصباح، أما العلم فيأتي في المساء»، عبارة جميلة وعميقة سمعتها على لسان أستاذ الفلسفة المغربي عزيز حدادي، في حلقة استضافها منتدى «جنان أركانة» الافتراضي، قبل شهور، بإدارة الأديبة دليلة حياوي.
كانت الحلقة مخصصة لأهمية ودور الفلسفة في حياتنا، نحن معشر البشر، وأراد حدادي، من خلال عبارته أعلاه، القول إن الفلسفة سابقة على العلم، لا تقليلاً من أهمية هذا الأخير بأي حال، وإنما التأكيد على أن العلم، الذي «أتى في المساء»، اشتغل بالأسئلة التي أثارتها الفلسفة، حتى قبل فلاسفة الإغريق القدامى الأكثر شهرة في تاريخ الفلسفة، ونعني بهم فلاسفة الأمم الشرقية في الصين والهند مثلاً.
قال حدادي عبارة أخرى لافتة في الحلقة نفسها: «من أراد أن يكون سعيداً، فعليه أن يتفلسف». دعونا من الانطباع السريع الذي سيخطر على بالكم حين تسمعون أو تقرأون هذه العبارة، خاصة بالنظر إلى الدلالة السلبية لمفردة «تفلسف»، التي باتت تعني في اليومي من حديثنا الحذلقة والادعاء وما إلى ذلك، حتى أنها أُخرجت من سياقها المعرفي، لتصبح مفردة هجاء ونميمة، ولنذهب إلى المعنى الأعمق للعبارة، التي تعني أن غاية ما اشتغلت عليه الفلسفة وأهلها إنما هو بلوغ سعادة البشر.
استعدتُ هذا بعد مشاهدة تقرير على قناة «آر. تي» عن معرض فني أقيم مؤخراً في موسكو حمل العنوان، اللافت بدوره: «هذا ليس كتاباً»، لديمتري بوكوف، وهو بالإضافة لكونه جامع تحف وأعمال فنية، فإنه، مثل عزيز حدادي، أستاذ جامعي في الفلسفة، ما مكّنه من الوقوف على تخوم عالمين ثريين وعظيمين: الفن والفلسفة. ويحتوي المعرض لوحات وتحفاً فنية تشرح، وفق مبدعيها، الأطروحات الفلسفية، بالنظر إلى أنه كانت هناك، وعلى الدوام علاقة بين الفنان والفيلسوف.
إذا كانت الفلسفة تأتي في الصباح والعلم يأتي في المساء، فمتى يأتي الفن إذن؟
لعلنا نجد الإجابة لدى الشاعرة والكاتبة، والخبيرة في النقد الأدبي أيضاً، والحائزة مرتين على جائزة «بوكر» العالمية للآداب، الكندية مارجريت آتوود التي ترى أن الفن يسري في شرايين كل الناس بالفطرة، ويتجلى ذلك في سلوك الأطفال وهم يسعون للتعبير عن أنفسهم، وقد يتجلى أيضاً في أداء الناس العاديين وهم يؤدون حرفهم، لكن ما يميّز الفنانين، والأدباء من ضمنهم، هو أنهم يمارسون إبداعهم بعلانية، ويكرّسون حيواتهم له؛ لذلك يصبحون معروفين.
ألا يحمل كل هذا أهالي «المدن العمياء» على أن يفطنوا إلى أن في ثلاثي: الفلسفة، الفن، العلم، باب النجاة وطريقها؟






التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- في الفرق بين الحشود والجماعات
- رفات لوركا
- عائد إلى القدس
- لماذا أكتب؟
- التاريخ الخفي
- شفافية الدولة الاستبدادية
- حرب باردة -كورونية-
- تفاؤل الفكر وتشاؤمه
- نساء على دروب غير مطروقة
- حضارات لم تقل كلمتها بعد
- العرب والغرب .. النقطة الزائدة
- أوجاع سوريا
- مجتمع الفرجة
- نجيب في عين نجيب
- هوس الموت.. هوس النهايات
- النساء ونجاة المجتمعات
- مصالحة الذاكرة أم التوبة؟
- سايكس بيكو من جديد
- من شروط بناء الإنسان
- تحوّلات في الكوكب


المزيد.....




- -مفجعة ويجب أن تتوقف-.. باريس هيلتون عن تداعيات ضربات إسرائي ...
- نتنياهو: ضرباتنا مستمرة.. ولا هدنة قبل إضعاف قدرات حماس
- بكين تأسف لـ-عرقلة- واشنطن إصدار بيان مجلس الأمن الخاص بالنز ...
- -مفجعة ويجب أن تتوقف-.. باريس هيلتون عن تداعيات ضربات إسرائي ...
- نتنياهو: ضرباتنا مستمرة.. ولا هدنة قبل إضعاف قدرات حماس
- -أسوشيتد برس- تطالب بفتح تحقيق في غارة إسرائيلية استهدفت مبن ...
- مصدر يكشف لـRT الأسماء المطروحة لمنصب وزير الصحة العراقي
- الجزائر: على مجلس الأمن الدولي أن يتخذ موقفا حازما لإنهاء ال ...
- سياسية فرنسية يمينية: معادو السامية -موجودون- في حزب مارين ل ...
- بالصور: الهجمات على غزة ومحارق الجثث في الهند


المزيد.....

- الماركسية كعلم 4 / طلال الربيعي
- (المثقف ضد المثقف(قراءات في أزمة المثقف العربي / ربيع العايب
- نحن والجان البرهان أن الشيطان لا يدخل جسد الإنسان / خالد محمد شويل
- الذات بين غرابة الآخرية وغربة الإنية / زهير الخويلدي
- مكامن الانحطاط / عبدالله محمد ابو شحاتة
- فردريك نيتشه (1844 - 1900) / غازي الصوراني
- الانسحار / السعيد عبدالغني
- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُ التَّأْثِيلِ وَسَلْبِيَّاتُ التَ ... / غياث المرزوق
- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُ التَّأْثِيلِ وَسَلْبِيَّاتُ التَ ... / غياث المرزوق
- سيرورة التطور والنضج العقلي عند الأطفال - أسس الرعاية التربو ... / مصعب قاسم عزاوي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - حسن مدن - الفلسفة تأتي في الصباح