أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - احمد صالح سلوم - قصيدة حيث الحب يغافل اعمارنا














المزيد.....

قصيدة حيث الحب يغافل اعمارنا


احمد صالح سلوم
شاعر و باحث في الشؤون الاقتصادية السياسية

(Ahmad Saloum)


الحوار المتمدن-العدد: 6861 - 2021 / 4 / 6 - 18:39
المحور: الادب والفن
    


قصيدة : حيث الحب يغافل اعمارنا

على مهل تنمو اعمارنا
في هذا المكان..
تعلق لافتاتها
لتقرأها سيدات تغافل عصافير القلب
لترنو الى الوصول
حيث الحب يسقط كالمطر
مضيئا
عاشقا
يتسلق السرو
ويستطيل ليعمر البذور نباتا
نحو سماء امرأة
هي عنوان للقمر والاسحار..
قد جئنا نغني حول هذا الرحيل
الى كتف امرأة
تسبغ على طفولة المستحيل فينا
بعضا من سفر
او ما يسند ظهيرة المسافة
الى خيمة الاغتراب..
نلهو بفضاء قرمزي
يرى وجوهنا
ويعتق موتنا
ويخلع ملامحه
ليرعى حلمنا..
هنا على كتف امرأة
تصقل قوامها
نذهب الى المرايا
من اجل ان نعانق زيتونة السماء الأخيرة
في دمنا ..
.................................
على مهل توزعنا عناوين امرأة
تمضي الى شغاف القلب
لامحالة تغير امواجه
وتحلل الانتظار فيه
فنجد متعة في العناق السريع
لا جمارك
و لا مطارات
ولا عبور من سنة الى أخرى ..
...................................
على مهل نكلم
ما سيولد من كلام السفر
وندون احاديث غيمة
حتى نصل الى ساعة السفر ..
حيث نغتسل بضوء الفجر
لنسافر الى المسافة
التي توصل الى أي شيء..
وتسأل عن قمة الشعر
وعشبة الخريف
فما يولد في النهايات
تشتهيه الحقول الفسيحة
المتمددة في سماء ليل
يبسمل
بالنساء الجميلات
يا ليتهن كتب القداسة
التي ترحب بعيوننا
وتودع هواجسنا
كأن الرحيق ارحب
والنرجس يطير في كل ما حل بهن
من عري الوقت
ووصف مرايا الكلام
...............................
لييج – بروكسل - اوستند – بحر الشمال
2021






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- قصيدة امرأة ضد رايات الغاز والكاز
- قصيدة أعجوبة امرأة ضد ثقافة الحرملك
- قصيدة احتاج الى جهنمك الرائعة
- قصيدة جمالك الشفوي يذيب خريفي المتقشف
- قصيدة ايائل مفردات على سفح خريفي
- قصيدة : بحثا عن قوافي تعتلي قامتكِ
- قصيدة : اهرامات العشق توشوش عن قوامها
- قصيدة :وانتِ مسافرة تتوضأين بالأقمار
- قصيدة : في يديكَ حبر الغرباء
- قصيدة :الى اين تذهب في هذا الاغتراب الجاف؟
- قصيدة :حلم كورنيت في كوابيس الغزاة
- قصيدة : الف سلام على ساحلكِ اللازوردي
- قصيدة : واعجبي ، كيف تتفجرين في خلايانا
- قصيدة : وحدكِ فجر يوم لا محميات فيه
- قصيدة : كيف استعيد يا سيدتي بيارق النهار
- قصيدة : الموعد المتربص بالنهدين
- قصيدة :اشواقي التي احتسيها مع قهوتي
- قصيدة : معجزة حضارة تنام بين ذراعيك
- الف رغبة تنام في معاجمك
- قصيدة : ضريحك الذي لا يرد علينا الان


المزيد.....




- بعد وصفه مسلسل -الاختيار- بالحلال... انتقادات تطال الممثل أح ...
- المبعوث الأمريكي يوجه رسالة إلى اليمنيين باللغة العربية... ف ...
- وفاة الشاعر والروائي الفرنسي برنار نويل عن 90 عاماً
- هالة صدقي تكشف أقرب فنان يجسد شخصية أحمد زكي... فيديو
- أكاديمية المملكة .. انطلاقة جديدة تروم التحديث وصيانة -الثقا ...
- فعاليات في طانطان تحتفي بالشاعر عمر الراجي
- لأول مرة.. الحصول على لحن موسيقى من خيوط شبكة العنكبوت
- فيينا تشهد أول عرض لأوبرا ريتشارد فاغنر-بارسيفال- من إخراج ...
- كاريكاتير -القدس- لليوم الأربعاء
- تركي آل الشيخ يتذكر المخرج حاتم علي فماذا قال؟


المزيد.....

- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - احمد صالح سلوم - قصيدة حيث الحب يغافل اعمارنا