أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - سعاد درير - جَنِين الأمل الراقِد














المزيد.....

جَنِين الأمل الراقِد


سعاد درير

الحوار المتمدن-العدد: 6792 - 2021 / 1 / 19 - 14:16
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


لا مسافة، لا مسافة بين مَن يُبلل معطف شتاء العواطف بغيرته القاتلة لإحساسك بوجودك وبين مَن يسرق الحلم الصغير من حقيبة أيامك هذه التي لا تتوانى أنتَ عن تهريبها بعيدا عن ملعب الزمن الذي تَعِدُك كُرَتُه بذيل من الهزائم الجلاَّدة لِرُوحك الحُبلى بِجَنين الأمل الراقد.
مرة أخرى يلعب صُناع اللاحياة لعبتهم السخيفة ليقطفوا الورد من حديقة الذكريات هذه التي لا تحتاج إلى مسقاة ولا إلى مطر الرغبة في انتصاب قبالة فَم القدَر هذا الذي يمتشق ابتسامة لا تعرف الطريق إلى فمك.
شيء من الوجع الدفين يعتصره قلبك العارف بدواهي مكنسة العمر الشريرة، بينما تنبطح روحك بعيدا عن مهب ريح الزمن كأنها حبة باذنجان تستحم في مقلاة الأيام الحالفة أن تجردك من جُبَّة الممكن في منتصف طريق ليل المستحيل.
خيبات تُعَرِّيك وتكويك على مضض، بينما منديل الحلم الورقي يمتصّ عرقَ الخيانة الساقطة على قلبك سقوط جريمة تَخجل من فاعلها.
تناديك رعشة الخذلان لتحصد شيئا من سنابل لعنة البقاء بعيدا عن ظل خُطاك، في حين تتراقص العَبرات تحت غواية مارد الانكسار كأنها أصابع قدمَي حورية ضلَّت طريقها إلى بحر الحرية التي تَحلف بقدسية رمال شاطئ المشاعر المهيجة لأنوثتها تحت مظلة الرغبة في مُضِي آخَر يُنقذ موقف القلب.






حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي
التحولات في البحرين والمنطقة ودور ومكانة اليسار والقوى التقدمية، حوار مع الكاتب البحريني د. حسن مدن


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- سفينة أخرى تُقْبِرُ أسماكَ بَحر الحُبّ
- أنثى ألْهَبَتْها سِياط الإحساس
- تُسابِقُ ظِلالَ نَعْلَيْها لِتَفْتَحَ لكَ البابَ
- جَوْقَة عصافير خوليو تَلتقِط قَمحَ الحُبّ..
- شيء من العناق يُحَلِّي فنجان الحياة
- الدرك الأسفل من جهنم الحياة
- يَذبل ورد الإحساس
- أصابع وردية
- تتمرَّد تمرُّدَ دودة زاحفة في اتجاه فَمِكَ
- قطعة سُكَّر هي المرأة
- رسائل حالفة أَلاَّ تَنْطَفِئَ.. (نص مسرحي)
- خِبْرَة أنثى لا تَجهَل خريطة الوصول إلى قلب الرَّجُل وعقله
- اَلْمُلْهَمان ((نص مسرحي))
- بَطَلُ الرفْض الاجتماعي في ظِلّ المحرقة الكبرى
- عصافير المشاعر تُشَيِّع جنازة القلب المقتول رَكْضا ولهاثا
- حفرة الواقع الأشَدّ ضَيقا من احتمالات القفز
- أَعِدْ شِفاهَكَ إلى مكانها
- أَجْدِفُ بِعَصا الصمتِ
- أَلِابتسامة عَينَي الحُبّ أن تُقَبِّلَ ثَغرَ الحياة؟!
- اِمْلَأْ جُيوبَ قَلبِكَ


المزيد.....




- لزيادة المعروض العالمي.. إدارة بايدن تعتزم تخفيف قواعد براءا ...
- ربما لا حاجة لحقن اللقاح بعد الآن.. ابتكار قد يغير مسار المع ...
- الحرس الثوري الإيراني يتحدث عن ضربة -أخيرة- ويعلن تفاصيل هجم ...
- إسبانيا تسجل 11 إصابة بسلالة كورونا الهندية
- واشنطن وسيئول وطوكيو تعمل على دفع بيونغ يانغ إلى المفاوضات ا ...
- السلطات العراقية تقبض على اثنين من مهربي الآثار وسط بغداد
- الحرس الثوري الإيراني: البعض كان يعول على إضعاف محور المقاوم ...
- راب: مجموعة السبع تبحث عن -نهج بناء ومدروس- للتعامل مع الصين ...
- بالفيديو.. مسحلون يستهدفون حقل نفط في كركوك
- الرئيس الإسرائيلي يكلف يائير لابيد زعيم المعارضة تشكيل الحكو ...


المزيد.....

- الماركسية كعلم 4 / طلال الربيعي
- (المثقف ضد المثقف(قراءات في أزمة المثقف العربي / ربيع العايب
- نحن والجان البرهان أن الشيطان لا يدخل جسد الإنسان / خالد محمد شويل
- الذات بين غرابة الآخرية وغربة الإنية / زهير الخويلدي
- مكامن الانحطاط / عبدالله محمد ابو شحاتة
- فردريك نيتشه (1844 - 1900) / غازي الصوراني
- الانسحار / السعيد عبدالغني
- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُ التَّأْثِيلِ وَسَلْبِيَّاتُ التَ ... / غياث المرزوق
- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُ التَّأْثِيلِ وَسَلْبِيَّاتُ التَ ... / غياث المرزوق
- سيرورة التطور والنضج العقلي عند الأطفال - أسس الرعاية التربو ... / مصعب قاسم عزاوي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - سعاد درير - جَنِين الأمل الراقِد