أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمود عباس - من فضائح المعارضة السورية














المزيد.....

من فضائح المعارضة السورية


محمود عباس

الحوار المتمدن-العدد: 6650 - 2020 / 8 / 18 - 10:27
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


في المقدمة الشريحة المتسلطة على الإتلاف الوطني السوري، والجيش المسمى بالوطني، حصرا، والبقية، أكثر من معروفة سماتها:
1- تسمي المناطق المحتلة من قبل تركيا، بـ (المناطق المحررة) متناسين أنهم ليسوا بأكثر من حراس ومرتزقة لدى تركيا، وخونة بحق الوطن والشعوب السورية، طردوا سلطة مجرمة منها بمساعدة منافق ويحتلها بمعيتهم.
عذراً أيها الشاعر الكبير (مظفر النواب)، فقصيدتك جوهرة نادرة يمكن عرضها في كل آن وحين، وخير من يمكن وصفهم بها اليوم، أولئك الذين عرضت أسمائهم في أول السطر، أم أنك في الأصل كنت تعنيهم والأنظمة التي فقستهم.
.....
فلماذا أدخلتم كل زناة الليل حجرتها
ووقفتم تسترقون السمع وراء الأبواب لصرخات بكارتها
وسحبتم كل خناجركم، وتنافختم شرفا
وصرختم فيها أن تسكت صونا للعرض..
فما أشرفكم!
أولاد القحبة هل تسكت مغتصبة؟
بإمكان الغيورين على سوريا الوطن، إضافة الجملة المناسبة مكان (القدس عروس عروبتكم) كـ (عفرين عروس سوريتكم) أو إدلب أو حلب الشرقية، أو غيرها من المناطق السورية الحبيبة، والتي فاوض عليها أردوغان مع روسيا وإيران، لمصلحة سافرة لا أخلاقية.

2- قادتهم سرقوا معظم المساعدات الدولية، إلى أن تخلى عنهم جميع الدول الصديقة للشعب السوري، وبدأوا ينهبون أموال أبناء عفرين وإدلب والباب وسري كانيه وكري سبي، وفي السابق من حلب الشرقية والغوطة، وغيرها، وتركوا أهلها في الكوارث مع جيش وميليشيات النظام المجرم، وهم الأن يتقاسمونها مع ضباط ولي أمرهم؛ تركيا.
3- يتناسون أنهم أصبحوا إمة وموالي وعبيد لدى الخليفة العثماني، مثلما أصبح المجرم السفيه بشار الأسد لأئمة ولاية الفقيه؛ فقط لحمايته والحاشية الإجرامية من حوله.
قائمة العهر طويلة نكتفي بهذا:
عسى ولعلا،
يستيقظ ضمير رئيس الإتلاف (ناصر الحريري) ومن سبقوه من المنافقين والخبثاء والمرتزقة.
(رياض حجاب) ينتبه إلى مزبلة من مزابل التاريخ سيرمى، مثل سيده السابق بشار الأسد.
ينتبه البعض من المدعين بمشيخة عشيرة العكيدات أو الطي أو غيرها، المتكالبة على فتات أردوغان أو الأسد، إلى ما يتناولونه من السموم على موائد الخيانة لعشائرهم وللعرب ولسوريا.
وستبقى المعارضة الشريفة وأبناء سوريا الأبرار براء منهم، مثل براءة المغرورين بهم في طرف النظام الإجرامي.
==============

النفاق

كتبت بثينة شعبان مقالة تحت عنوان (سقوط الأقنعة) نشرت في موقع دام برس:
تدرك أن سلطتها تملك العشرات من الأقنعة، فأصابها الرعب من تنكشف وجهها الحقيقي، وكرد فعل طبيعي هاجمت الاتفاقية التي تمت بين الإمارات العربية وإسرائيل، تحت عنوان مريب، بنفس اللهجة المعروفة عند البعث؛ حيث المقاومة والصمود، ومن خلالها أدرجت دول الخليج العربي ضمن السياق، متناسية التاريخ وأبعاده، السياسة وأفاقها، وماضي أسيادها الإجرامي.
وهي تعلم، أنه لو كان لدى سلطة بشار الأسد الجرأة، لسبق دول الخليج وأتفق مع إسرائيل، وأنه لو كان لديه القليل من الأخلاق والضمير أمام المجتمع السوري، لنقل نظام الحكم الاستبدادي إلى ما يشبه النظام الديمقراطي في إسرائيل. لكانوا قد استفادوا كحكام وأفادوا الفلسطينيين، ومعهم شعوب سوريا عامة، ولسجلوا أسمهم على صفحات التاريخ كرئيسين، وليس كمجرمي حرب.
تتناسى أن الخليج العربي، هم الأصلاء من العرب، يملكون الحق مع أخوتهم في التاريخ، وقد انتبهوا إلى أن مصالح شعبهم تقتضي فتح صفحة جديدة من العلاقات مع إسرائيل، يخدمون بها كل المنطقة، في كل المجالات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية وحتى الدينية، وهم في الواقع يعيدون كتابة التاريخ بدون خبث وخداع. فلو قدموا على مثل هذه الخطوات لكانت القضية الفلسطينية محلولة منذ عقود، ولما عانى الشعب الفلسطيني اليوم من كل هذه المآسي، ولما تجرأ بشار الأسد بقتلهم بشكل جماعي في مخيم اليرموك وبدم بارد، ولما فعلها بهم والده المقبور في تل الزعتر.
تتناسى السيدة بثينة، سبية الأسد، أن جميع السلطات التي تصعد العداوة مع إسرائيل هي المشكوكة في عروبتها، مستعربة، ولهذا فهي في المقطع الثالث من مقالها تقول " ويوقّعها المسؤولون العرب" دلالة على عزلها لرؤسائها وذاتها عن العرب الأصلاء، وعن الجزيرة العربية مركز العروبة، فتقول في المقطع الرابع " لا شك ستحذو حذوه بلدان خليجية قريبا" وهي دلالة الإحساس بالفصل، وللتغطية على هذا الشعور الضمني باللاإنتماء يزايدون على العرب في عروبتهم، وهي في الواقع أنظمة استبدادية شمولية، الصراع والحروب والخلافات من ركائز بقائهم، وهي أساليب تستخدم لديمومة عمرها.
المقطع العاشر هو الوحيد الذي صدقت فيه، لأنها هنا تتحدث عن نظام أردوغان المخاتل، والذي لا يختلف في ذاته عن نظام الأسد، رغم تعارض المنهجية والمصالح.
فكم من أمثال بثينة شعبان يحومون حول عرش هؤلاء الحكام الطغاة، وكم منافق يدعمونهم ليستمروا على منهجيتهم، وكم خبيث يزيد من الأحقاد على إسرائيل ويطعنون في الفلسطينيين، ويزيدون من بلاء شعوب الشرق ومآسيها؟


الولايات المتحدة الأمريكية
[email protected]
17/8/2020م






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- نداء للوطنيين في سوريا
- برسم الخيانة (نصر الحريري) مثالاً
- حول قانون حماية أملاك وإدارة الغائب في جنوب غرب كوردستان
- ماذا حصل للأدب الكوردي بعد الإسلام - الجزء السابع
- ماذا حصل للأدب الكوردي بعد الإسلام- الجزء السادس
- ماذا حصل للأدب الكوردي بعد الإسلام - الجزء الخامس
- مات البعث يا أيها الإيتام، المشكلون ل (التجمع الوطني العربي ...
- مات البعث أيها الإيتام المشكلون ل (التجمع الوطني العربي في ا ...
- ماذا حصل للأدب الكوردي بعد الإسلام - الجزء الرابع
- ماذا حصل للأدب الكوردي بعد الإسلام- الجزء الثالث
- حق يراد به باطل في الجزيرة-جنوب غرب كوردستان
- من أين تأتي القيادات الحزبية الكوردية - الجزء الخامس
- من أين تأتي القيادات الحزبية الكوردية- الجزء الرابع
- من أين تأتي القيادات الحزبية الكردية -الجزء الثالث
- من أضاع الوطن ومن شتت المعارضة؟ -الجزء الثالث
- من أضاع الوطن ومن شتت المعارضة؟- الجزء الثاني
- من أضاع الوطن ومن شتت المعارضة؟- الجزء الأول
- نداء الخيانة العروبي الداعي إلى تقسيم سوريا
- من أين تأتي القيادات الحزبية الكوردية- الجزء الثاني
- الحلقة المخفية بين قناة أورينت والبعث


المزيد.....




- الأول منذ -بيان العُلا-.. اتصال هاتفي بين أمير قطر والسيسي
- في هذه الجزيرة النائية يبجلون الأمير فيليب كـ-إله-.. كيف بدأ ...
- نتنياهو: لن نسمح لإيران بالحصول على سلاح نووي.. وإسرائيل ستد ...
- المحكمة العُليا السعودية تحدد أول أيام شهر رمضان
- الرئاسة المصرية تكشف ما قاله السيسي لأمير قطر في أول اتصال ب ...
- أعلى من مثيله في ريو دي جانيرو.. تمثال جديد للمسيح في البراز ...
- الأول منذ -بيان العُلا-.. اتصال هاتفي بين أمير قطر والسيسي
- نتنياهو: لن نسمح لإيران بالحصول على سلاح نووي.. وإسرائيل ستد ...
- المحكمة العُليا السعودية تحدد أول أيام شهر رمضان
- الرئاسة المصرية تكشف ما قاله السيسي لأمير قطر في أول اتصال ب ...


المزيد.....

- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمود عباس - من فضائح المعارضة السورية