أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ابو الحق البكري - الاسلام .. العبوديه .. موت محمد ..27















المزيد.....

الاسلام .. العبوديه .. موت محمد ..27


ابو الحق البكري

الحوار المتمدن-العدد: 6638 - 2020 / 8 / 6 - 14:32
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


ساتغنى ولن تقوى العاصفه على ان تحجب صوت اغنيتي .. ، ومهما يكن من امر الغد ، فقد يستطاع انتزاع الحياة مني ولكن لن يستطاع اطفاء لهيب اغنياتي .
اراكون
اعطى النبي لعبدالله بن الزبير شيئا من دمه بعد الحجامه ، فقال له الرسول : ادفنه ، فرجع ، فراى النبي عليه شيئا ، فقال له الرسول : اين دفنته ..؟ قال : في قرارا مكين ، فقال له الرسول ، اراك شربته وان بطنك لاتجرجر النار .
العلاج بالاغذيه لابن حبيب القرطبي -- الجزء ا1 -- ص 19
عن ابي هريره ( ض ) قال : ان رسول الله ( صلعم ) قال : لاتقوم الساعه حتى يقاتل المسلمون اليهود فيقتلهم المسلمون حتى يختبيء اليهودي من وراء الحجر والشجر ، فيقول الحجر والشجر يامسلم ! ياعبدالله ! هذا يهودي خلفي ، تـــعــال فاقتله ، الا الغرقد فانه من شجر اليهود ..!!
صحيح مسلم -- الجزء الثامن -- الصفحه 188
اوجه دعوتي لكل مسلم اينما كان وكيفما كان ..، اكتمل عقله ام لم يكتمل ..، تحجرت مشاعره وماتت ام بقي فيها ماينبض ..، ان ينظر ويتأمل ويتفحص مستوى التخريف والاستغباء النبوي لعقول الناس والاستخفاف بهم ..، الحجر والشجر يقول .. اي حجر واي شجر ايها البدوي الخرف ..، نحن اليوم في العالم الرقمي حيث الرقي والتمدن والنور ..، عن اي شجر واي حجر تتحدث يارسول الله .. ، اليهود ودولة اسرائيل في خانة العالم المتقدم ، العالم الحر صناع الحياة وصناع ادوات تحضرها وتطورها وتقدمها ..، صحصحو وانتبهو عليكم اللحاق بالعالم من خلال بناء الانسان عن طريق توجيهه للعلوم والفنون والاداب واكتشاف مجهولات الفضاء والارض والبحث الجدي بما يخدم الانسان ووجوده .
جمع السبي فجاء دحية الكلبي فقال : يانبي الله اعطني جاريه من السبي ، فقال : اذهب فخذ جاريه ، فاخذ صفيه بنت حيي ، فجاء رجل الى النبي فقال : يارسول الله اعطيت دحيه صفية سيدة قريظة والنضير ، لاتصلح الا لك ، فقال : ادعوه بها ، فجاء بها ، فلما نظر اليها النبي قال : خذ جارية من السبي غيرها ، فاخذ غيرها .
السيره الحلبيه -- الحلبي -- الجزء الثالث -- الصفحه 43
دحية هذا الجميل حسن الخلقه الذي تشبه به ملاك الرب جبريل مبعوث سيد الخلق محمد والذي اعجبت بجماله سيدتنا وامنا المغتصبة الحميراء عائشه..اختار صفيه من بين مئات النساء المسبيات المعروضات في ساحات السبي .. فكان اختيارا غير موفق لدحيه .. النفاق الاسلامي حاضر ..وصلت صوره واضحه لجمال صفيه غير الطبيعي لسيد العبيد ونبيهم ومبعوثهم .. الخبره كانت حاضره في حرمان دحيه منها بنظرة خارقة حارقة مارقة خاطفة سريعة بديعة حتى قال له : اتركها يادحيه وخذ غيرها ..، كل شيء يسقط وينهار ويتلاشى وينصهر ويصغر ويذوب امام رغبات محمد وحاجاته ودمويته .. فمن تكون انت يادحيه امام رغبة محمد بالقفز كالقرود على اجساد متنوعة منوعه للنساء ...، هل في هكذا روايات اي تصور او حس انساني ..؟
ان النبي لما قطع ستة اميال من خيبر اراد ان يعرس بصفيه فابت ، فوجد النبي في نفسه ، فلما سار ووصل الصهباء مال الى دومة هناك ( شجرة كبيره ) فدعاها فطاوعته ، فقال لها : ماحملك على ابائك حين اردت المنزل الاول ؟ قالت : يارسول الله خشيت عليك قرب اليهود ، فدفعها الى ام سليم لتصلح شانها ، وضربت له هناك قبه ، فجهزتها ام سليم واهدتها له في الليل فبنى بها في تلك الليله ، وكان عمرها لم يبلغ سبعة عشر سنه ، وبات تلك الليله ابو ايوب الانصاري متوشحا سيفه يحرسه ويطوف بتلك القبه حتى اصبح رسول الله ، فراى مكان ابو ايوب فقال : مالك ياابا ايوب ؟ قال : يارسول الله خفت عليك من هذه المراه قتلت اباها وزوجها وقومها وهي حديثة عهد بكفر فبت احفظك ، فقــــــــــال رسول الله : اللهم احفظ ابا ايوب كما بات يحفظني .
السيره الحلبيه -- برهان الدين الحلبي -- الجزء3 -الصفحه44
ستة اميال فقط تفصل دماء من قطع رؤوسهم محمد من اهل صفيه جميعا وكل اقرابها ولحظة اغتصابه لصفيه مدعيا انها اسلمت واحسنت اسلامها . .، اي اسلام يامحمد هذا الذي تحاول فرضه علينا .. لقد ولى زمن البداوة والغزوات والاستعباد ولم تعد انت الا حكاية مرة قذرة تكرار اسطوانتها يثير في نفس الانسان الاشمئزاز والقرف والاحتقار .
اخرج ابن سعد عن عطاء بن يسار قال : لما قدمت صفيه من خيبر نزلت في دار الحارثه بن النعمان فسمعت نساء الانصار فجئن ينظرن الى جمالها ، وجاءت عائشه ( رض ) فلما خرجت خرج النبي على اثرها فقال : كيف رأيت ياعائشه ..؟ قالت : يهوديه ، فقال النبي : لاتقولي لي ذلك فانها اسلمت وحسن اسلامها .
الطبقات الكبرى -- ابن سعد -- ازواج النبي -- صفيه بنت حيي
لم تسلم امنا فقط بل احسنت اسلامها ماهي الا اميال ست بين قتل اهلها وذويها حتى ان دمهم لم يجف بعد وبين اسلامها وحسنه ..،هل معقول هراءك وغباءك هذا .. بنيت بها بعد ستة اميال حتى لان حارسك الشخصي كان خائفا مرتبكا لحجم العنف والدموية التي مارسها سيده ونبيه باهل صفيه ..، باي صورة ووضعية سلمت صفيه جسدها وروحها لمحمد .. ، وهل من الانسانية ونبل الخلق ان تطأها وتضاجعها وتغتصبها يامحمد وهي بهذا الحال ..؟ ام انك حقا الاشد والاعنف والاكثر برية وهمجية وانحطاطا وتخلفا في التاريخ منذ نشأ الخليقه ..!!!!
اتى النبي برجل من اليهود ، فقال الرجل للنبي : اني قد رايت كنانه يطيف بهذه الخربه كل غداة ، فامر النبي بالخربه فحفرت فاخرج منها بعض كنزهم ، ثم سال كنانه عما بقى ، فابى ان يؤديه ، فامر رسول الله الزبير بن العوام وقال : عذبه حتى تستاصل ماعنده ، فكان يقدح بزنده في صدره حتى اشرف على الهلاك ، ثم دفعه رسول الله الى محمد بن مسلمه فضرب عنقه
تاريخ الطبري -- المجلد الثاني -- الصفحه 135
المبعوث رحمة للعالمين ..يأمر .. يالاوامر نبي الله يامر اصحابه من المبشرين بجناته .. جنات الولدان المخلدون والكؤوس والحور العين التي يرى مخ ساقهن من بعد سبعين ثوب .. ياللبدواة والغباوة وقلة الذوق وعدم المعرفه .. نبي الرحمة يامر متخصصين بالتعذيب وبعد التعذيب ضرب العنق .. انهم الاصحاب ايها المسلمين .. انهم الاحبه .. هذه قسوتهم وهذه دمويتهم وهذا عنفهم وهذه وحشيتهم وكل مافيهم ولهم وما عليهم مقدس .
قال الحافظ الدمياطي : ماتت صفيه في رمضان سنة خمسين وقيل اثنين وخمسين ودفنت بالبقيع وخلفت ماقيمته مائة الف درهم من ارض وعرض واوصت لابن اختها بثلثها وكان يهوديا ، وذكر الرافعي عن الامام الشافعي انها اوصت لاخيها وكان يهوديا ثلاثين الفا .
السيره الحلبيه -- الجزء الثالث -- الصفحه 323
يبدو واضحا ايها المسلم من خلال هذا النص ان صفيه حين اغتصبها نبيكم الكريم كانت قد اسلمت واحسنت اسلامها .. انه ضحك على الاغبياء .. لغة بهذه الرعوية والسذاجه لم تعد تنفع وتصلح وتحكى وتروى الا على المتحجره عقولهم والمصروعين والاغبياء .. تريدون اقناع من ايها الثالة بهذه الخزعبلات والترهات والتخاريف والصحراويات .
في زمن خلافة عمر بن الخطاب اتت جاريه الى عمر وقالت له : ياامير المؤمنين ان صفيه تحب السبت وتصل اليهود ، فسالها عمر عن ذلك فقالت : اما السبت فانا لااحبه منذ ابدلني الله به بالجمعه ، واما اليهود فان لي فيهم رحما فانا اصلها ثم قالت للجاريه : ماحملك على ماصنعت ، قالت : الشيطان ، قالت : اذهبي فانت حره .
السيره الحلبيه -- الجزء الثالث -- الصفحه 323
,وهذا دليل اخر وتاكيد على ان صفيه اسلمت واحسنت اسلامها ..، طردتها بان منحتها حريتها فقط كي تتخلص منها كونها حبيسة ورهينة الشيطان المتمثل بالنفاق الاسلامي ..، ماذا تريد منها ان تقول لك يابن الخطاب .
جاءت لصفيه هديه ، شاة مسمومه من يهوديه قريبة لها تدعى زينب بنت الحارث اهدتها لها لتقدمها الى سيد الخلق ، فتناول رسول الله الكتف وانتهش منها ، فعرف انها مسمومه ، فدعا بها ، فسالها النبي : لم اقترفت هذا العمل ..؟ قالت قتلت ابي وعمي وزوجي واخي ، واختلف العلماء ، هل قتلها النبي ام لا ..؟
دلائل البيهقي -- الجزء الرابع -- الصفحه 257
نعم من فمك ادينك .. ، هذا الخبر الفاجعة والصاعقة من كتبكم القيمة الثرية المعتمدة المميزة التي يتغنى ويتفاخر بها الشيوخ الافاضل الاجلاء..، لقد كانت الهدية القاتلة المدمرة المدوية ..، ومن هنا عرفت صفيه كيف يؤكل لحم الكتف ..، هدية من يهوديه صديقة لها اعطتها لمحمد كي ينهش من كتفها فكانت كالسيف المسموم الذي ادى لموته ...، شكرا صفيه .. تحياتنا
للحديث بقيه
تحية الحريه






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الاسلام .. العبوديه .. موت محمد.. 26
- الاسلام .. العبوديه .. موت محمد .. 25
- الاسلام .. العبوديه .. موت محمد .. 24
- لامعقوليه للتراث الاسلامي
- الاسلام .. العبوديه .. موت محمد .. 23
- عيد الذبح المقدس
- الاسلام .. العبوديه .. موت محمد .. 22
- الاسلام .. العبوديه .. موت محمد ..21
- الاسلام .. العبوديه .. موت محمد ..20
- الاسلام .. العبوديه .. موت محمد .. 19
- الاسلام .. العبوديه .. موت محمد .. 18
- الاسلام ..العبوديه .. موت محمد .. 17
- الاسلام .. العبوديه .. موت محمد .. 16
- الاسلام .. العبوديه .. موت محمد..15
- الاسلام .. العبوديه .. موت محمد .. 14
- الاسلام .. العبوديه .. موت محمد .. 13
- الاسلام .. العبوديه .. موت محمد ..12
- الاسلام .. العبوديه .. موت محمد ..11
- الاسلام .. العبوديه .. موت محمد .. 10
- الاسلام .. العبوديه .. موت محمد .. 9


المزيد.....




- منازل الروح: منزلة التوكل
- السيسي يستقبل رئيس الكونغرس اليهودي العالمي
- السيسي يستقبل رئيس «المؤتمر اليهودي العالمي».. ويؤكد أهمية ا ...
- -جبهة العمل الاسلامي- تحمل السياسيين مسؤولية الأوضاع المزرية ...
- هل يقف ملف الإخوان حجر عثرة في طريق عودة العلاقات المصرية ال ...
- تفاصيل لقاء السيسي مع رئيس الكونغرس اليهودي
- الصلاة والقرآن في لوحات.. كيف عاش المسلمون القدامى أجواء رمض ...
- السيسي يستقبل رئيس المؤتمر اليهودي العالمي.. ويؤكد أهمية است ...
- السيسي يستقبل رئيس المؤتمر اليهودي العالمي.. ويؤكد أهمية است ...
- وزير خارجية تركيا: لو كان -الانقلاب- ضد السيسي لرفضناه.. و-ا ...


المزيد.....

- الطاعون قراءة في فكر الإرهاب المتأسلم / طارق حجي
-  عصر التنوير – العقل والتقدم / غازي الصوراني
- صفحات من التاريخ الديني والسياسي للتشيع / علي شريعتي
- أوهام أسلمة الغرب عند المسلمين / هوازن خداج
- جدل الدنيوية العقلانية والعلمانية الإلحادية / مصعب قاسم عزاوي
- كتاب النصر ( الكتاب كاملا ) / أحمد صبحى منصور
- الماركسية والدين / ميكائيل لووي
- الجيتو الاسلامى والخروج للنهار / هشام حتاته
- الكتاب كاملا :( مسلسل الحُمق في ذرية : علىّ بن أبى طالب ) / أحمد صبحى منصور
- خَلْق الكون في مقاربته القرآنية! / جواد البشيتي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ابو الحق البكري - الاسلام .. العبوديه .. موت محمد ..27