أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ديمة جمعة السمان - البطة المستاءة والقيم التربوية














المزيد.....

البطة المستاءة والقيم التربوية


ديمة جمعة السمان

الحوار المتمدن-العدد: 6453 - 2020 / 1 / 2 - 03:07
المحور: الادب والفن
    


ديمة جمعة السمان:
لبطة المستاءة والقيم التربوية
صدرت قصّة الأطفال"البطّة المستاءة" للأديبة نزهة أبو غوش عام 2019. تقع القصّة التي تزيّنها رسومات منار الهرم نعيرات والصادرة عام 2019 عن دار الهدى للطباعة والنّشر كريم م.ض. في كفر قرع في 24 صفحة من الحجم الكبير، مفروزة الألوان وبغلاف مقوّى.
جاءت القصة بأسلوب ذكي محبب للأطفال، لم تكن الرسالة مباشرة ولا مقحمة، بل تسلسلت أحداثها المشوقة بمهنية عالية، فالكاتبة جدّة، تتقن كيفية جذب أطفالها بأحاديثها الجميلة التي تعالج مواضيع هامة. فليس أنجح من القصة لتعديل سلوكيات الأطفال.
أعجبني رسم شخوص القصة بالحيوانات، فقد وفّقت الكاتبة ببناء شخصية القرد سعدو. إذ كان سعدو سعيدا وهو يأكل الفستق ويغني الأغنية الشعبية على دلعونا، وبعدها دون أن يقصد إيذاء البطة وأبنائها، رمى كيس الفستق البلاستيكي في البركة التي يسبح فيها البط، وإذا بالكيس يغطي رأس فيفي فرخ البط، وقد كاد يتسبب بخنقها.
ارتبكت البطة الأم (بطبوطة) وفراخها، وأخذوا يصرخون خائفين يطلبون النجدة. كان وصف حالة الارباك والقلق الذي اعترى عائلة فرخ البط والحيوانات الصديقة التي أتت مسرعة لنجدة الأم، جميلا ومتقنا أيضا. فتدخل الضفدع الذي كان يقف قريبا من البركة يراقب الأم وفراخها يسبحون في البركة بسعادة، وسحب الكيس بواسطة لسانه الطويل، فأنقذ فيفي، أمّا سعدو، والذي كان يراقب تبعات رميه الكيس في البركة، والذي كاد أن يتسبب بقتل فيفي، فقد خاف واختبأ خلف شجرة السرو.
أعربت الأمّ بطبوطة عن استيائها من تصرف سعدو غير المسؤول، وعندما اطمأنت على ابنتها، قررت اللجوء إلى القضاء لأنها تؤمن بأن القانون عادل وسيعاقب المذنب. فلم تهدد ولم تتوعد بأنها ستأخذ حقها وحق ابنتها بأساليب أخرى غير قانونية. وهذه رسالة أخرى للطفل، بأن عليه ألا يأخذ حقه بيده و وأن لا يواجه العنف بالعنف، بل عليه أن يلجأ للقانون.
وانتهت القصة بأن القاضية (الزّرافة) أصرت على أنّ من يلوث البيئة سينال العقاب المناسب.
ولكن القصة لم تذكر ما هو العقاب المناسب، وهذه أيضا نقطة ذكية للكاتبة، فهي تتيح بذلك فتح نقاش مع الأطفال لاقتراح ما هو العقاب المناسب.
ما أحوج أطفالنا إلى مثل هذه القصص التوعوية، والتي تسهم في تعديل سلوكياتهم بأسلوب سلس ناعم دون أن تحتوي على نصائح وإرشادات مباشرة منفرة للطفل.



#ديمة_جمعة_السمان (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب في لقاء خاص عن حياته - الجزء الأخير
كيف يدار الاقتصاد بالعالم حوار مع الكاتب والباحث سمير علي الكندي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- نبيل طنوس يقتفي أثر الفراشة في اليوم السابع
- المرأة الفلسطينية واقع وتطلعات لزهيرة كمال
- أنيسة درويش في اليوم السابع
- قصة -الأرجوحة- لمريم حمد في اليوم السابع
- من بين الصخور لجميل السلحوت في اليوم السابع
- ما بين الصخور (مرحلة عشتها) للأديب السلحوت
- قتل النساء على خلفية الشرف- على طاولة اليوم السابع
- -بعد إذن الحب- في اليوم السابع
- ديوان ما يشبه الرثاء في اليوم السابع
- ما يشبه الرثاء فاقت قسوته الرثاء
- كتاب - أيّام زمان - للكاتبة الصحافية ديما دعنا وثّق ما لم يو ...
- رواية نطفة سوداء في رحم أبيض في اليوم السابع
- نطفة سوداء في رحم أبيض اختصرت أهم المحطات في القضية الفلسطين ...
- رواية -تايه- لصافي صافي في اليوم السابع
- قصة المفتاح العجيب في اليوم السابع
- المرأة الفلسطينية واقع وتحديات في اليوم السابع
- رواية -كرنفال المدينة- في اليوم السابع
- كرنفال المدينة لوحات أدبية متقنة تصف القدس
- جميل السلحوت يحاضر في اليوم السابع عن التراث
- رواية جداريات عنقاء في اليوم السّابع


المزيد.....




- كاريكاتير القدس: السبت
- وزير الثقافة الايراني: عرض 200 الف عنوان كتاب في معرض طهران ...
- كتاب نقدي جديد عن شعر أديب كمال الدين بتأليف الدكتورة فاطمة ...
- الخارجية: جرائم الاحتلال والمستوطنين حرب إسرائيلية رسمية على ...
- الفيلم الإندونيسي -هيا 2-.. حينما تواجه آلام العالم بقلب طفل ...
- فيلهارمونيا بطرسبورغ تفتتح حفلات الموسيقى السيمفونية بمناسبة ...
- معرض الدوحة للكتاب.. ناشرون يطرحون حلولا لإنقاذ صناعة النشر ...
- الخارجية الفلسطينية: جرائم الاحتلال والمستوطنين حرب إسرائيلي ...
- بيع طبعة قديمة لرواية ألكسندر بوشكين -يفغيني أونيغين- في موس ...
- مصور لبناني: -الصبايا حاليا بدهم يظهروا بنفس الشكل-


المزيد.....

- حوارات في الادب والفلسفة والفن مع محمود شاهين ( إيل) / محمود شاهين
- المجموعات السّتّ- شِعر / مبارك وساط
- التحليل الروائي لسورة يونس / عبد الباقي يوسف
- -نفوس تائهة في أوطان مهشّمة-- قراءة نقديّة تحليليّة لرواية - ... / لينا الشّيخ - حشمة
- المسرحُ دراسة بالجمهور / عباس داخل حبيب
- أسئلة المسرحي في الخلاص من المسرح / حسام المسعدي
- كتاب -الأوديسة السورية: أنثولوجيا الأدب السوري في بيت النار- / أحمد جرادات
- رائد الحواري :مقالات في أدب محمود شاهين / محمود شاهين
- أعمال شِعريّة (1990-2017) / مبارك وساط
- ديوان فاوست / نايف سلوم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ديمة جمعة السمان - البطة المستاءة والقيم التربوية