أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - وليد المسعودي - شهر مع الهايكو (١٣)















المزيد.....

شهر مع الهايكو (١٣)


وليد المسعودي

الحوار المتمدن-العدد: 6452 - 2020 / 1 / 1 - 21:44
المحور: الادب والفن
    


شهر مع الهايكو (١٣)

الثورة شبابية

(١)

الثورة شبابية
عالقة بالكراسي
مؤخرات الفاسدين !

(٢)

الثورة شبابية
تتقدم الحشود
زهرة الاقحوان !

(٣)

الثورة شبابية
بانتظار الشمس المشرقة
وجوه المحرومين !
(٤)

أهازيج الثورة ،
تحت نصب الحرية ؛
قنبلة مسيلة للدموع !

(٥)

قنبلة مسيلة للدموع ،
في رياح الخريف ؛
جورية ذابلة !

(٦)

جورية ذابلة ،
فوق قبر الشهيد ؛
تنوح الأم !

(٧)

الأم عراقية
تولد مع الشمس المشرقة
أهازيج الثورة !


(٨)

وحيدة في الخريف
نائحة عراقية
تسد وجه الشمس !

(٩)

نهار تشريني
وجه أم الشهيد
شمس غائبة !

(١٠)

ساحة التحرير
كم سوسنة تقطفها
قوات مكافحة الشعب ؟!

(١١)

شهيد التحرير
في حضن الام
لوعة واشتياق !

(١٢)

نهاية الخريف
تعانق أم الشهيد
شجرة الصفصاف اليابسة !

(١٣)

مطر غزير
على توزيع الطعام
تتسابق أم الشهيد !

(١٤)

شجرة السنديان
لا تهزها رياح الخريف
الطيور البيضاء !

(١٥)

قنابل دخان
في ساحة التحرير
ترفرف طيور السنونو !

(١٦)

استقالة الرئيس
على الاسفلت ما تزال
آثار الدماء !

(١٧)

طعنات بالسكاكين
عميقة في الشتاء
جراح البلاد !

(١٨)

أمام البيت العتيق
شجرة زيتون
لا تحط عليها العصافير

********************

فكرة الواحد والمتعدد

(١٩)

الطريق مسدود
من ساحة التحرير
يشيع الشهيد

(٢٠)

الأحزاب كثيرة
على إبن المدينة
نظرة عوز !

(٢١)

شتاء بارد
مدوية تحت الدخان
هتافات العاطلين !

(٢٢)

بناية الحزب
على غرابين كثيرة
تشرق الشمس !

(٢٣)

مدفأة المخيم
على وطن مباع
كم يطول النقاش ؟!

(٢٤)

مدفأة المخيم
بلا وطن ما تزال
أحلام الثائرين !

*****************

ازهار النعناع

(٢٥)

أزهار النعناع
في أيدي القاطفين
قنابل دخانية !

(٢٦)

ذبول النرجس
تحت بساطيل الجنود
ينتهي الربيع !

(٢٧)

امطار خفيفة
تتساقط هنا وهناك
ارواح المتظاهرين !

(٢٨)

غناء القبرات
لا يفارق أم الشهيد
نواح الحبيبة
(٢٩)

نساء المدينة
داخل كل بيت
دموع غزيرة !

(٣٠)

حرب
أعلى جسر الأحرار
متى ينتهي الحصاد ؟!

(٣١)

خمسون متر
هل تكفي لتوديع
زهرة الصبار !

(٣٢)

الجثة معلقة
تتعالى هنا وهناك
صيحات قبلية !

**********************

حائط صد



(٣٣)

حائط صد
لا يحمي المتظاهر
المعطف المثقوب !

(٣٤)

حائط صد
على الأرض الباردة
أنظروا لابتسامة الشهيد

(٣٥)

حائط صد
أرملة الشهيد
وحيدة في الشتاء !

(٣٦)

حائط صد
من فم الحزبي
تنهمر الشتائم !

(٣٦)

حائط صد
يفوح نتانة
شتاء الفاسدين

(٣٧)

حائط صد
مثقوب بالرصاص
صدر المتظاهر !

(٣٨)

حائط صد
نفس أخير
ويموت النعناع

************************

هايكو اللغة العربية

(٣٩)

القراءة ممزقة
من افواه الصبايا
يطير العصفور !

(٤٠)

عطلة الجمعة
ما اطول النهار
في دفتر الإملاء

(٤١)

زقاق ضيق
مسموع من بعيد
قدوري دق بابنا

(٤٢)

جار ومجرور
إلى مدينة بعيدة
عرس الحسناء !

(٤٣)

علامات النصب
يعرفها البقال نهارا
في الميزان المغشوش !

(٤٤)

شتاء بارد
في المدرسة الطينية
نشيد موطني ! !

(٤٥)

رصيف _
تحت المطر والغبار
ميزان الذهب !

*****************

نصوص مبعثرة

(٤٦)

سعادة
في جيب الحمال
دنانير مبللة !

(٤٧)

امطار عاصفية
على الشجرة اليابسة
شماغ البستاني !

(٤٨)

نخلة وتمر
الى السماء العالية
عيون الفقير !

(٤٩)

رصيف
ايام العذاب والصبر
يعد الفقير !

(٥٠)

دخان وجرحى
المسعفة تمسح دموعها
بمنديل مبلل !

(٥١)

قبلتان وعناق
ام الشهيد تتوسل
بصوت مبحوح !
(٥٢)

رياح باردة
قشور الرمان والصبية
مظلة للذباب !

(٥٣)

طنين ذبابة
كمروحة تدور
رأس الصغير !

(٥٤)

المعطف المثقوب
من العام الفائت
حبتا هيل !

(٥٥)

حلول الظلام
مبصرة كثيرا
رصاصة الصكاك !

(٥٦)

ليلة باردة
مع ركلات الصغير
يتوقف الشخير !






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- اتمنى اشوف الفرح صوره
- شهر مع الهايكو (١٢)
- شهر مع الهايكو (١١)
- شهر مع الهايكو (١٠)
- شهر مع الهايكو (٩)
- شهر مع الهايكو (٨)
- واعديني
- خايفة من ضوه بعيد
- شهر مع الهايكو (٧)
- شهر مع الهايكو (٦)
- صبحية وتمر بزعل
- شهر مع الهايكو (٥)
- تصافينه تصافينه
- المدنية السومرية نظرة تاريخية في الأصالة والإبداع (٣)
- الصباح المهجور
- امخلي ايده على وردة
- عفت الصبح عفت الصبح
- يا زنوبه يا زنوبه
- شهر مع الهايكو (٤)
- وداله وداله


المزيد.....




- الأديب إبراهيم عبد المجيد يتضامن مع صناع «الطاووس»: تدخل «ال ...
- إدلب.. عاصمة الثقافة السورية
- بمجلس النواب.. أمزازي يشرح وضعية الأساتذة أطر الأكاديميات وم ...
- فيلم “الهدية” مرشح للمنافسة على جوائز الأوسكار
- تايلور سويفت: الشرطة تعتقل رجلا حاول اقتحام شقة المغنية في ن ...
- كيت وينسلت تفخر ببدء ابنتها مسيرة في مجال التمثيل
- كاريكاتير -القدس- لليوم الثلاثاء
- زينب ياسر ومصطفى الليموني: نقول #هنيونا لبعض الإعلاميين والف ...
- لا يا إلهةَ عينِ الرأدِ اخطأتِ
- لغزيوي يكتب: اللاعبون ب« الشعب الذي يريد صلاة التراويح » !


المزيد.....

- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - وليد المسعودي - شهر مع الهايكو (١٣)