أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - ابحاث يسارية واشتراكية وشيوعية - الأماميون الثوريون - الشهيدة سعيدة والكلمات الثورية














المزيد.....

الشهيدة سعيدة والكلمات الثورية


الأماميون الثوريون
تيار ماركسي ـ لينيني ـ خط الشهيد زروال

(Alamamyoun Thaoiryoun)


الحوار المتمدن-العدد: 6435 - 2019 / 12 / 11 - 14:15
المحور: ابحاث يسارية واشتراكية وشيوعية
    


نكسر القيود، الأغلال والسلاسل، نكسر طقوس الكتابة، معاني الطقوس التقليدية، نبي طريقا ثوريا، في ذكراك يا شهيدة !

أنت النبراس، أنت التي أبت الخضوع، بيديك زناد الكلمات الثورية، من أجل أن تحيا أمهات مضطهدات، حياة سعيدة، كلمات ألغازا، عميقة في الرؤية، في التاريخ، تاريخ الثورة ببلادي.

في تحد للفاشية، تصرخين في وجه الفاشيين، فاشيين، فاشيين، تلك الصرخة، التي أرعبت قضاة الفاشيين، بمحكمة النظام الملكي الدموي، فاشيون، لكنهم مرعوبون، من كلماتك الثورية، يعتقدون أنهم قد أوقعوا بالثوار، الذين يزدادون قوة :

"فاشي، فاشي
ألف مرة فاشي،
مليون مرة.
أريد أن أكرر قوله."

كان الديكتاتور، في قصره المحصن، بآلاف الجنود، من أبناء الفقيرات، اللواتي كن بالريف، بالأطلس، بالصحراء.. تنتظرن لقمة عيش، من دم وعرق ذل وهوان، من فواهات بنادق الذل والهوان، أيديهم على الزناد، في اتجاه صدور الثوار، بالريف، الأطلس والصحراء..

كانت الشهيدة، ترى كل هذه التناقضات، أبناء الفقيرات، في خدمة حماية الأغنياء، الفاسدين المرتشين، فثارت على الديكتاتور : الفاشي، تصرخ في وجهه، بكامل كلمات الغضب، وثورة البركان :

"أنا بركان نشيط
وحممي،
على جميع فاشيي بينوشي،
أبصق فيهم."

في تحد للديكتاتور، المرعوب، من قوة الكلمات الثورية، يجيش كل أجهزته القمعية، العلنية والسرية، ضد الثوار..

تريد الشهيدة، أن تعيش كل الأمهات، حياة سعيدة، أن لا يعيش أطفالهن في بؤس، أن لا ترمي الأم، بعد اليوم، مولودها في قمامة، واختارت الشهيدة، من أجل ذلك طريف الفداء :

"نستمر
في المقاومة، رافضين،
حتى المجزرة."

هكذا أصرت الشهيدة سعيدة، كل الإصرار، على السير في طريق الثورة، والثوار، حاملة مشعل الحرية، هاتفة بكل إصرار : يسقط، يسقط الديكتاتور، حتى تعيش كل الأمهات الفقيرات، حياة سعيدة، تكسر طوق الصمت الرهيب :

"لكن أفكاري وشوقي للنضال،
لا سنوات السحن،
لا أبوابهم الخشبية
لا أظافرهم،
لن تنزعهما مني.
أموت ماركسية لينينية."

واستشهدت، الشهيد سعيدة، ماركسية لينينية، في سجون النظام الملكي الدموي، وسطرت، طريق الثورة والثوار، بدمائها، فكانت ذكراها، عبرا، تذكرنا بأن هناك، من ضحى بحياتها، من أجل أن تحيا الثورة..

فإذا كان عريس الشهداء : عبد اللطيف زروال، من سك الطريق الثوري للثورة المغربية، وباستشهاده أوقف نزيف الحركة الماركسية ـ اللينينية في مهدها، وبنى طريق الاستشهاد، في المعارك الثورية، حتى يكون الاستشهاد، سدا منيعا ضد الاستسلام، ضد إفشاء أسرار الحرب، وقطع الطريق على العدو للوصول إلى المقاومين..

كانت عروس الشهيدات : سعيدة المنبهي، من سكت طريق الثورة، بمضمون معنى الحياة، منبع الحياة، لتستكمل بذلك معنى التناقض، في ظل الوحدة، بين المرأة والرجل، الثورية والثوري، لتكتمل المعادلة الطبيعية والتاريخية، وتقول أن الحركة الماركسية ـ اللينينية ليست ذكورية، إنما هي وحدة متكاملة بين المرأة والرجل، في ظل الوحدة، في بناء الطريق الثوري، وبناء الحزب الثوري.

ولنجعل ذكرى الشهيدة سعيدة، شهيدة الحركة الماركسية ـ اللينينية المغربية، قوة، ملهمة لقوة شبابية هائلة، بداخل الحركة، تكاد تكون جبارة، لو لم تمسسها عدوة التناحر، وارتقت بالجدل والنقاش والصراع، في ظل الوحدة التنظيمية، للخروج من سنوات الجمود العقائدي والانعزالية، من أجل إنجاز، مهمة بناء الحزب الثوري، من صلب الطبقة، التي استشهدت من أجلها الشهيدة سعيدة..

ولتكن ذكرى استشهادها، تلك الصرخة، ملهمة كل الماركسيين اللينينيين المغاربة، بروح وحدة الطريق الثوري، وبناء الحزب الماركسي ـ اللينيني المغربي.



#الأماميون_الثوريون (هاشتاغ)       Alamamyoun_Thaoiryoun#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- النقد العلمي المادي لتجربة 30 غشت - الجزء الرابع - نقد بيان ...
- النقد العلمي المادي لتجربة 30 غشت - الجزء الرابع - نقد بيان ...
- النقد العلمي المادي لتجربة 30 غشت - الجزء الرابع - نقد بيان ...
- النقد العلمي المادي لتجربة 30 غشت - الجزء الرابع - نقد بيان ...
- من أجل إعادة بناء استراتيجية الحروب الوطنية الثورية ضد الحرو ...
- النقد العلمي المادي لمنظور الديالكتيك عند ماو تسي تونغ - 5
- من هو الشهيد عبد اللطيف زروال ؟ وما هو الطريق الثوري الذي بن ...
- النقد العلمي المادي لمنظور الديالكتيك عند ماو تسي تونغ - 4
- النقد العلمي المادي لمنظور الديالكتيك عند ماو تسي تونغ - 3
- النقد العلمي المادي لمنظور الديالكتيك عند ماو تسي تونغ 2
- النقد العلمي المادي لمنظور الديالكتيك عند ماو تسي تونغ ـ 1
- من أجل إعادة بناء الطريق الثوري بالبلدان المضطهدة في عصر الإ ...
- النقد العلمي المادي لتجربة 30 غشت - الجزء الثالث، ورقة : الم ...
- النقد العلمي المادي لتجربة 30 غشت - الجزء الثالث، ورقة : الم ...
- لنقد العلمي المادي لتجربة 30 غشت - الجزء الثالث، ورقة : المر ...
- النقد العلمي المادي لتجربة 30 غشت - الجزء الثالث، ورقة : الم ...
- إعادة بناء الخط الأيديولوجي للمنظمة الماركسية - اللينينية : ...
- الثورة بالغرب الإفريقي والحروب الوطنية الثورية الجديدة : من ...
- الثورة بالغرب الإفريقي من خلال تجربة الشهيد إبراهيم صيكا - 1 ...
- الثورة بالغرب الإفريقي من خلال تجربة الشهيد إبراهيم صيكا - 1 ...


المزيد.....




- التوقيف عن العمل بسبب الإضراب والعرض على المجلس التأديبي: أي ...
- مئات المتظاهرين في رحوفوت وتل أبيب يطالبون بانتخابات إسرائيل ...
- تنظيمات الرجعية الدينية ونقاش تعديل مدونة الأسرة
- نداء من أجل التعبئة لصد الهجوم على حقي التقاعد والإضراب
- تركيا توقف مسؤولا في حزب العمال الكردستاني بعد وصوله من ألما ...
- مباشر: مهرجان تضامني مع المعتقلين السياسيين
- نيويورك.. الناجون من حصار لينينغراد يدينون توجه واشنطن لإحيا ...
- محتجون في كينيا يدعون لاتخاذ إجراءات بشأن تغير المناخ
- التنظيمات الليبراليةَّ على ضوء موقفها من تعديل مدونة الأسرة ...
- غايات الدولة في تعديل مدونة الاسرة بالمغرب


المزيد.....

- مساهمة في تقييم التجربة الاشتراكية السوفياتية (حوصلة كتاب صا ... / جيلاني الهمامي
- كراسات شيوعية:الفاشية منذ النشأة إلى تأسيس النظام (الذراع ال ... / عبدالرؤوف بطيخ
- lمواجهة الشيوعيّين الحقيقيّين عالميّا الإنقلاب التحريفي و إع ... / شادي الشماوي
- حول الجوهري والثانوي في دراسة الدين / مالك ابوعليا
- بيان الأممية الشيوعية الثورية / التيار الماركسي الأممي
- بمناسبة الذكرى المئوية لوفاة ف. آي. لينين (النص كاملا) / مرتضى العبيدي
- من خيمة النزوح ، حديث حول مفهوم الأخلاق وتطوره الفلسفي والتا ... / غازي الصوراني
- لينين، الشيوعية وتحرر النساء / ماري فريدريكسن
- تحديد اضطهادي: النيوليبرالية ومطالب الضحية / تشي-تشي شي
- مقالات بوب أفاكيان 2022 – الجزء الأوّل من كتاب : مقالات بوب ... / شادي الشماوي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ابحاث يسارية واشتراكية وشيوعية - الأماميون الثوريون - الشهيدة سعيدة والكلمات الثورية