أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف: الحراك الجماهيري والثوري في العالم العربي، موقف ودور القوى اليسارية والديمقراطية - سعد محمد عبدالله - تهاني وأماني للتجمع الإتحادي














المزيد.....

تهاني وأماني للتجمع الإتحادي


سعد محمد عبدالله
كاتب وشاعر


الحوار المتمدن-العدد: 6419 - 2019 / 11 / 25 - 11:03
المحور: ملف: الحراك الجماهيري والثوري في العالم العربي، موقف ودور القوى اليسارية والديمقراطية
    


زهور السلام والديمقراطية قد نبتت وأينعت في أعين السناريين الأحرار.

بلادنا اليوم عبرت أنفاق الدكتاتورية ومضت بصمود نحو التحرر والتغيير وصولا للسلام الشامل والديمقراطية الكاملة، وحلم سودان الثورة إستنهاض القوى الحية لتدعم التحول العميق من إستبداد الحزب الواحد للتعددية الحزبية طبقا لشروط الديمقراطية والعدالة والحريات السياسية، وهنا التجمع الإتحادي كتب فصل جديد في التاريخ بعد خروجه من حالة السكون التنظيمي إلي الحركة وسط الجماهير، والتعافي الإتحادي من لدن ثورة ديسمبر المجيدة وتضحيات الإتحاديين.

طالعنا باهتمام كبيرة مخرجات وتوصيات مؤتمر التجمع الإتحادي بسنار، وهنا نرسل أطيب التهاني للإتحاديين وهم يخطون نحو ميلاد جديد لحزبهم، فالحركة الوطنية تحتاج لحراك سياسي ينسجم مع الواقع ويصنع التغيير الشامل، وعودة الإتحاديين للساحة السياسية من دلائل التغيير نحو الأفضل، وقد كان لمؤتمر التجمع الإتحادي صداه في المسرح السياسي السناري ونتمنى أن يفتح مساحة للحوار الفكري والسياسي بين كافة المكونات الوطنية من أجل سنار والسودان.

إننا نقدر نضالات الرعيل الأول من الحركة الإتحادية ومن بينهم الزعيم الأزهري الذي رفع راية إستقلال السودان من الإستعمار الإنجليزي والزعيم فضل تور الدبة الذي كان من أعظم الشخصيات السنارية وله بصمات باقية وخالدة في سجلات التاريخ السياسي السناري الحديث.

لقد نشئت وإزدهرت علاقات ودية وسياسية بين الحركة الشعبية والإتحاديين إيبان فترة السلام الشامل التي شهدت حراك سياسي كثيف، وقد سجل رفيقنا الأستاذ ياسر عرمان زيارة خاصة لمنزل فضل تور الدبة ملبيا دعوته، وقد إلتقينا بالإتحاديين في عدت مناسبات سياسية وأسسنا معا القوى الشعبية لتنمية وتطوير سنار إلي جانب قادة كثر من السناريين المناضليين لمواجهة قرار الحكومة القاضي باستقطاع وبيع أراضي المدارس التاريخية، فكانت تلك تجربة كفاح إستثنائية ضد الحكم الإنقاذي البوليسي.

لقد جاء مؤتمر التجمع الإتحادي بسنار بعد أيام قليلة من إنتهاء المؤتمر القيادي للحركة الشعبية لتحرير السودان الذي عقد بعاصمة دولة جنوب السودان، وهذه فرصة لتبادل الأوراق وفتح حوارات بين الجانبين وصولا لنقاط مشتركة تخدم قضايا السلام والتحول المدني الديمقراطي وقضايا التنمية الريفية خاصة وأن سنار منطقة معروفة بالإنتاج الزراعي والصناعي وتحتاج لتفعيل شبابها وضخ دماء جديدة في كافة المجالات، كما أن هنالك قضايا كثيرة شائكة تحتاج لنقاش وطني للخروج برؤية جديدة تساهم في بناء مستقبل سنار والسودان.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,233,360,306
- كوليت هوبير وليوبولد سنغور - العطاء والوفاء
- قضايا السلام والديمقراطية وبناء السودان الجديد والتعليق علي ...
- ذكريات الرفيق وليام قوبيك
- المؤتمر القيادي للحركة الشعبية
- نقض مقالات عرمان وإزدراء قميص حمدوك ومعادلات تعين الولاة
- إنتصار الرفيق ياسر عرمان علي حملات التشويه الخاسرة
- وقفات مع الفيلسوف الثوري الجزائري الراحل الدكتور البشير ربوح
- وداعا صديقي -البشير ربوح- أيها الإنسان النبيل
- بيروت الثورة - زهرة بتهزم البارود
- قراءات حول: حكومة الثورة وأسئلة الساعة
- الصادق كيتو - المحارب الشجاع
- تضامني مع الشعب العراقي
- سودان السلام والحكم المدني الديمقراطي
- الإستقالات وبناء الحركة الشعبية ومسألة السلام
- رحيل الفنان صلاح إبن البادية
- توقيع إعلان جوبا
- خطورة فصل الجبهة الثورية عن مسارات التغيير وضرورة السلام الش ...
- وحدة الجبهة الثورية ومفاوضات السلام
- الذكرى الثالثة لرحيل الرفيق القائد وليام قوبيك رئيس الحركة ا ...
- العالم يحتاج لغابات الأمازون


المزيد.....




- تستمر شهرا.. مناورات عسكرية تركية-قطرية بهدف تطوير العمل الم ...
- -الإيرانييون أذكى من بايدن-.. ضاحي خلفان ينتقد تعامل الرئيس ...
- تستمر شهرا.. مناورات عسكرية تركية-قطرية بهدف تطوير العمل الم ...
- ترميم لوحة جدارية فريدة عمرها ألفا عام عثر عليها في بومبي
- وكالة: لهذا أغلق الجيش الأمريكي مداخل منطقة نفطية في سوريا؟ ...
- تقرير: وضع وسائل الإعلام الأجنبية -تدهور بشكل كبير- في الصين ...
- الأمير هاري يتحدث عن والدته ديانا ويخشى -أن يعيد التاريخ نفس ...
- تقرير: وضع وسائل الإعلام الأجنبية -تدهور بشكل كبير- في الصين ...
- نواب يتشابكون داخل البرلمان والحلبوسي يغادر الجلسة
- المالية النيابية تصدر بيانا بشأن موازنة 2021


المزيد.....

- ثورة تشرين الشبابية العراقية: جذورها والى أين؟ / رياض عبد
- تحديد طبيعة المرحلة بإستخدام المنهج الماركسى المادى الجدلى / سعيد صلاح الدين النشائى
- كَيْف نُقَوِّي اليَسَار؟ / عبد الرحمان النوضة
- انتفاضة تشرين الأول الشبابية السلمية والآفاق المستقبلية للعر ... / كاظم حبيب
- لبنان: لا نَدَعَنَّ المارد المندفع في لبنان يعود إلى القمقم / كميل داغر
- الجيش قوة منظمة بيد الرأسماليين لإخماد الحراك الشعبي، والإجه ... / طه محمد فاضل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف: الحراك الجماهيري والثوري في العالم العربي، موقف ودور القوى اليسارية والديمقراطية - سعد محمد عبدالله - تهاني وأماني للتجمع الإتحادي