أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - خسرو حميد عثمان - اللعبة الماكرة: مدى أهلية كريم أحمد الداود أن يكون شاهداً أمينا للتأريخ 5















المزيد.....

اللعبة الماكرة: مدى أهلية كريم أحمد الداود أن يكون شاهداً أمينا للتأريخ 5


خسرو حميد عثمان
كاتب

(Khasrow Hamid Othman)


الحوار المتمدن-العدد: 6414 - 2019 / 11 / 20 - 18:27
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


"إن التضحية بحب الحقيقة، وبالأمانة الفكرية، وبالإخلاص لقوانين الفكر ومناهجه من أجل تحصيل مصلحة أخرى، مهما كانت، حتى مصلحة الوطن نفسه، تعد خيانة".  الكاتب الألماني هيرمان هيسه
يتجلى، على الأقل بالنسبة لي، بأن نشر كريم أحمد لمذكراته أو سيرة حياته، إن كانت على الورق أومن خلال الصوت والصورة لم يكن لشعوره بمسؤولية تأريخية تقع على عاتقه وإنما بدافع نرجسيته العميقة التي تبدو أن بهاءالدين نوري أجاد في جرحها وتثليم شخصيته من خلال مذكراته، لهذا جاءت حَشْوية، متقطعة، وسطحية خالية من أيّ أثر لتحليل يعتمد على المادية التاريخية التي يعتبرها الماركسيون المقاربة العلمية الوحيدة لدراسة التأريخ من جانب، و وقوعه في شرك التناقضات والابهامات التي تضع شخصيته وأدواره الحزبية موضع شك عميق على سبيل الأمثال ، لا الحصر:
1- ماورد في ص 89 من مذكراته المترجمة الى الكوردية :
(هوجم مقرات تنظيمات الحزب بطريقة شرسة وأعتقلت القيادة وبدأ الانهيار بدأً من يهودا صديق الى مالك سيف. أُعتقلت مع المعلم جلال شريف ونقلونا الى أربيل وبقينا في السجن ما يُقارب الشهر، وكان من بين المعتقلين جمال الحيدري ورفاق أخرون، أُ طلق سراحي وجلال شريف بكفالة وعدت الى كويسنجق وإلى عملي في التعليم لغاية شباط 1949.)
لكنه أنكر، في الحلقة الثالثة من المقابلة التي أجريت معه في برنامج يمين -يسار الكوردية، تعرضه الى الاعتقال خلال حملة الاعتقالات التي أعقبت اعترافات يهودا صديق ومالك سيف
وبعدهما إعترافات رفيق جالاك عام 1949. كما ولم يذكر ذلك، أيضاً، في الحلقة الأولى من برنامج خطى مع علاء الحطاب يمكن الرجوع الى ذلك بعد الدقيقة 35.
2- حول مظاهرة كلية الهندسة يوم 10اذار1946 يذكر كريم في ص 43 من مذكراته المترجمة ما يلي: (بسبب إتخاذ الحكومة لعدد من القرارات لصالح الحركة الصهيونية إضطرت الاحزاب الوطنية إعلان الاضراب العام في 10أذار1946. بالإضافة الى ذلك طلب حشع التظاهر ولكن أعضاء الاحزاب المجازة كانوا يتجولون في شوارع بغداد بالتعاون مع الشرطة لمنع أية حركة جماهيرية من أجل الإضراب، وكنت أحد المشتركين في التظاهرة الطلابية التي خرجت من كلية الهندسة وخرج الضباط والجنود من معسكر كرنتينة وتعاونوا مع المتظاهرين، عندما وصلت مظاهرة الطلبة الى أمام وزارة الخارجية، مقابل سجن بغداد العام، سيطرت قوة كبيرة من الشرطة على المتظاهرين وفرقتهم أعتقل عدد من المتظاهرين والبقية وصلو الى كلية الهندسة للإعتصام. أحاطت قوة كبيرة من الشرطة كلية الهندسة..... وكنا محاصرين لغاية العاشرة مساءً، وبعد المفاوضات مع الشرطة و ممثلي الاحزاب المجازة تمت الموافقة على طلبنا بإطلاق سراح المعتقلين وفتحت أبواب الكلية وخرجنا من الحصار وعدت مع طلاب أخرين الى معهد التربية البدنية).
و خلافاً لما ورد أعلاه وبعد الدقيقة 35 من الحلقة الأولى لبرنامج "خطى" (الرابط موجود في الحلقة التمهيدية) يتكلم كريم أحمد عن إعتقاله الأول وكان أثناء مظاهرات كلية الهندسة ويذكر: (لتأييد قضية فلسطين الحزب طلع مظاهرات طلابية في كلية الهندسة ولكن في الطريق ضربونا الشرطة في بغداد اعتقلوا عدد من الطلاب وأخذونا الى السراي في عام 1946 بقينا ليلتين بعدها أطلقوا سراحنا.)
3-بصدد توزيعه جريدة العصبة وبرنامج حزب التحرر الوطني في الشوارع والمقاهي بصورة علنية في مدينةأربيل التي عاد اليها بعد إنهائه الدراسة في بغداد ولقاءه بزكي بسيم وفهد، من المرجح كانت في النصف الثاني من شهر حزيران 1946 يناقض مع ما هو معلوم ومؤكد بأن جريدة العصبة تم تعطيلها رسمياً من قبل الحكومة بتأريخ 6حزيران 1946, وتم رفض طلب التحرر الوطني للحصول على الإجازة بصورة رسمية بتأريخ 29-حزيران-1946 بعد إعتقال قيادته بإعتبارهم شيوعيون حيث كان سالم عبيد النعمان أحدهم.
لا أرى وجوب التوغل أكثر في الروايات بقية المتناقضة لكريم أحمد الداود للوصول الى رأي قاطع حول عدم الدقة والشك في مصداقيته ولكننا نقف قليلاً عند فقرة ورد في 1 أعلاه وهي:
(هوجم مقرات تنظيمات الحزب بطريقة شرسة وأعتقلت القيادة وبدأ الانهيار بِدأً من يهودا صديق الى مالك سيف. أُعتقلت مع المعلم جلال شريف ونقلونا الى أربيل وبقينا في السجن ما يُقارب الشهر، وكان من بين المعتقلين جمال الحيدري ورفاق أخرون، أُ طلق سراحي وجلال شريف بكفالة وعدت الى كويسنجق وإلى عملي في التعليم لغاية شباط 1949.))
تثير هذه الفقرة الكثير من التساؤلات:
أ- لم يذكر كريم أحمد أية معلومه حول دواعي القاء القبض عليه وحبسه في أربيل كل هذه المدة: اعترافات مسؤولين من حشع أو وجود إسمه في سجلات حزب التحرر الوطني التي استطاعت مديرية التحقيقات الجنائية من وضع يدها عليها التي ضمت اسماء الإعضاء والمسؤوليات الحزبية عند مداهمة دار إبراهيم ناجي في 18-1-1947مع الأخذ بنظر الإعتبار بأن إلقاء القبض على يهودا صديق و مالك سيف وعزيز محمد كان ليلة 12/13-10-1948 وإعترف يهودا قبل مالك سيف الذي إعترف بدوره يوم 10-11-1948 ، وفيما إذا خضع لتحقيق معين.
ب- لم يذكر كريم أحمد نوع الكفالة ومن كفله بماذا ومقابل ماذا: هل يحضر يوم المحاكمة، أو البراءة من الحزب الشيوعي، أو التعهد بأن يتعاون مع السلطات الحكومية المختصة في المستقبل....؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ج-لم يوضح كريم أحمد كيفية إعادته الى وظيفته في كويسنجق بعد إطلاق سراحه مباشرة، لأن الموظف عندما يدخل حيز التوقيف يُسحب يده من الوظيفة لحين حصوله على البراءة من التهمة التي تم توقيفه بموجبها.
د- وجوده مع جمال الحيدري ورفاق أخرين في تلك الفترة في سجن أربيل محض خيال لأن كلٌ من جمال الحيدري، نافع محمد، احمد عبد الغفور، توما شابا، يونا وليم ومجيد الطباخ القي القبض عليهم في محلة شاترلو- كركوك بحوزتهم قائمة بأسماء المنتمين للحزب الشيوعي العراقي في كركوك والسليمانية وأربيل في الليلة التي ألقى القبض على يهودا ومالك ذاتها. (موسوعة التحقيقات الجنائية ص5)، كما ويذكر شقيق جمال الحيدري د.جمشيد الحيدري في ص71 من مذكراته المنشورة بالكوردية بأن جمال الحيدري أعتقل في كركوك.
الحلقة القادمة وهي السادسة ستكون بعنوان: كريم أحمد الداود عندما كان عراباً ل(حسين أحمد الرضي)
لمزيد من المعلومات عن مأثر كريم أحمد الداود نستعرض ثلاثة نماذج من ما تحدث وكتب عن نضالاته في ثلاثة مناسبات :
1- في الحلقة الثانية من برنامج يمين - يسار الكوردية ( الرابط موجود في الحلقة التمهيدية)
يقول كريم أحمد: كنا نُصّدِر جريدة علنية في بغداد. شكلت مجموعة من اليهود الشيوعيين منظمة حزب التحرر الوطني عصبة مكافحة الصهيونية وأصدروا جريدة باسم "العصبة" وكان الحزب ينشر فيها أدبياته، أهم مقال نشره الرفيق فهد في هذه الجريدة كان بعنوان " مستلزمات كفاحنا"، مقالٌ مُرّكز مضبوط أثار إعجاب جميع أوساط السياسين العراقيين، قرأتها مراراً لدرجة الحفظ. منعت الحكومة المكتبات في جميع أنحاء العراق من توزيع وبيع هذه الجريدة، على اثر ذلك قرر الحزب تكليف أعضاءه ببيعها في أماكن إقامتهم أو عملهم ....يُضيف كريم أحمد: عندما جئت الى أربيل كانت هذه الجريدة تذهب الى مكتبة شيخه شه ل وكان شيخة شه ل يُنفذ قرار الحكومة أو ضد الجريدة تنفيذاً لقرار الحكومة يرفض الاستلام.
يسأله مقدم البرنامج فيما إذا كان شيخه شه ل يرفض الاستلام لتنفيذ أمر الحكومة أو كان ضد الجريدة:
الجواب: كان ملتزماً بقرار الحكومة وضد الجريدة أيضاً، لهذا اضطررت لبيع الحصة المقررة لأربيل منفردا، بذلك تحولت الى بائع صحف في أربيل بعد تخرجي، ومُنِعْتُ من التردد الى هذه المكتبة من قبل المهيمنين عليها من جماعة شورش أمثال شيخه شه ل و صالح الحيدري ونافع يونس وأخرون. أردت أن أدخل في خصام معهم ولكن الرفيق عزيز محمد أقنعني بتحاشيهم بسبب كوني وحيدا وهم كُثر و بدوري قاطعت هذه المكتبة
.....كنت أبيع جريدة العصبة وحيداً..... وكانت جماعة حزب شورش برئاسة صالح الحيدري جماهيرية هذا، في تلك الفترة، أكثر من جماهيرية الفرع الكوردي لحشع في أربيل الذي كان برئاسة ملا شريف.....( ثم يسافر الى كويسنجق للالتحاق بوظيفته كمدرس ويمارس نشاطه السياسي كمسؤول للحزب الشيوعي العراقي والتحرر الوطني في كويسنجق أيضاً)
وفي الحلقة الثالثة يُبرر كريم أحمد بعدم شموله بحملة الاعتقالات الواسعة التي تعرض لها حشع نتيجة إعترافات يهودا صديق ومالك سيف وبعدهما إعترافات رفيق جالاك عام 1994 لأن التنظيمات الحزبية كانت واسعة جداً ولم يكون لهم معرفة شاملة وخصوصاً منطقة كوردستان التي كانت بعيدة عن المركز إلا أنه أعتقل في كركوك في عام 1949 عندما كان مختفياً في بيت عثمان مصطفى خوشناو بسبب إعتراف زكي وطبان على بيت عثمان، لم تكن الاعترافات بحقة جدياً باستثناء إعتراف المسؤول السابق لكركوك بأنه شاهدني مرّة واحدة في بيت عثمان مصطفى ولا يتردد على هذا البيت غير أعضاء حشع لهذا حُكم بالسجن لمدة سنة واحدة وأخرى تحت مراقبة الشرطة في كويسنجق من دون أن يذكر في أي سجن أمضى عقوبته، ولكن مقدم البرنامج يسأله، مرّة أخرى، بأنه أعتقل مرة أخرى ونقل الى سجن الكوت إلا أن كريم أحمد يصحح المعلومة ويقول كان في نقرة السلمان. بعدها يستطرد كريم أحمد الى إختيار الولوج الى سوق العمل اليومي الشاق في أعمال البناء وصيانتها رافضاً عروض وجهاء كويسنجق لمساعدته وعدم ملائمة مثل هذه الأعمال الشاقة لرجل مثقف مثله.
2- من حلقات برنامج "خُطى" بالعربية روابطها موجودة في الحلقة التمهيدية أيضاً:
يقول كريم أحمد في الحلقة الأولى؛ خلال الدقائق 30:10 - 37:00:
اربيل كان مركز نشاط سياسي واسع ليس فقط للحزب الشيوعي العراقي إنما للأحزاب الأخرى وخاصة للاحزاب الكوردية، عند ذهابي الى أربيل، بعد التخرج، بصفتي مسؤول حزب التحرر إتصلت بالحزب وبالرفيق عزيز محمد، الذي كان أحد أعضاء حشع، ومنظمة فرع كوردستان لحشع. عن علاقته بحزب التحرر يُضيف: كانت التنظيمات موجودة على شكل حلقات حلقات، متخذة حزب التحرر واجهة علنية للحزب الشيوعي العراقي الذي كان من أوسع الأحزاب العراقية في العراق كان حركة التحرر من المقدمين لطلب الإجازة ولكن لم يُجز ولم يُلغى الطلب بقى بين بين ، بين الموافقة وعدم الموافقة كنا نستغل هذه الفترة بأن نوسع نشاطنا ونوزع برنامج حزب التحرر الوطني و جريدة العصبة، عصبة مكافحة الصهيونية وهي الوجه العلني للحزب ايضا نتصل بالمواطنين نجلس معهم ونتحدث مع رواد المقاهي، كان أول لقاء لي مع عزيز محمد خلال سفرة مدرسية الى أربيل عام 1945 لمدة يومين عندما كان ضمن وفد من الحزب الشيوعي الكوردستاني، زارنا أثناء مبيتنا في إعدادية أربيل، ثاني لقاء مع عزيز محمد كان عام 1946 بعد التخرج حزب شيوعي كردستاني. في 1949 اعتقلت بعد إعدام الرفيق فهد سنة واحدة سجن و سنة أخرى تحت مراقبة في كويسنجق.
3-وفي ص41-42-43من مذكراته المترجمة الى الكوردية يروي كريم أحمد: 
في تموز 1946 تم مواجهة عمال النفط المضربين في كركوك بالرصاص، .... استقالت على أثرها وزارة أرشدالعمري وشكل نوري سعيد حكومة جديدة( توضيح:حكومة نوري سعيد التاسعة 21 تشرين الثاني 1946- 11 أذار 1947) لكي تجري الانتخابات.. لم تشترك الأحزاب الخمسة المجازة فيها وسحبوا وزرائهم في وزارة نوري السعيد.
يستطرد ويقول كنت في أربيل وقتئذ، أصدر حشع بيانا أدان فيه عملية الانتخاب .......... إشتركت مع عزيز محمد ومجيد رؤوف لتوزيع البيان في مناطق مدينة أربيل المختلفة ...(وفي نفس الصفحة يُغير كريم أحمد المشهد وينتقل الى بغداد فجأة ويخلط الأمور على القارئ عندما يكتب) كان التوتر في تصاعد في بغداد أيضاً، منعت الحكومة جميع المكتبات والباعة المتجولين في أنحاء العراق توزيع وبيع جريدة(العصبة) لهذا كلف الحزب منظماته لمعالجة الموضوع ... تم تشكيل فرق لتوزيع جريدة العصبة، إشتركت في هذه الفرق لتوزيع جريدة العصبة وكانت المنطقة المخصصة لي من باب المعظم الى الحيدر خانة.. أستلم حصتي من الجريدة من أمام ملعب الكشافة.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,226,255,323
- اللعبة الماكرة: مدى أهلية كريم أحمد الداود أن يكون شاهداً أم ...
- اللعبة الماكرة: مدى أهلية كريم أحمد الداود أن يكون شاهداً أم ...
- اللعبة الماكرة: مدى أهلية كريم احمد الداود ان يكون شاهداً أم ...
- اللعبةالماكرة: مدى أهلية كريم أحمد الداوود ليكون شاهداً أمين ...
- اللعبة الماكرة: مدى أهلية كريم أحمد الداوود أن يكون شاهداً أ ...
- اللعبة الماكرة: إطلاقات أيار
- عندما يُعيد التأريخ نفسه بشكل بائس
- اللعبة الماكرة: تمهيد.
- الدكتور عبدالحسين شعبان والطروحات أحادية المنحى. (الأخيرة)
- الدكتور عبدالحسين شعبان والطروحات أحادية المنحى.5-7
- الدكتور عبد الحسين شعبان والطروحات أحادية الجانب. 5-6
- الدكتور عبدالحسين شعبان والطروحات أحادية المنحى،5-5
- جمود أهل العقائد وديناميكية رواد العلم
- الدكتور عبدالحسين شعبان والطروحات احادية المنحى 5-4
- الدكتور عبدالحسين شعبان والطروحات أحادية المنحى 5-3
- الدكتور عبدالحسين شعبان والطروحات احادية المنحى 5-2
- الدكتور عبد الحسين شعبان والطروحات أحادية المنحى
- الدكتور عبدالحسين شعبان والطروحات أُحادية المنحى 4-1
- الدكتور عبدالحسين شعبان وأطروحات أُحادية المنحى4
- الدكتور عبدالحسين شعبان والطروحات أحادية المنحى 3


المزيد.....




- ليدي غاغا تعرض نصف مليون دولار لمن يعيد كلبيها بعد سرقتهما خ ...
- أول ضربة في عهد بايدن.. الجيش الأمريكي يقصف مواقع لميليشيات ...
- أول ضربة في عهد بايدن.. الجيش الأمريكي يقصف مواقع لميليشيات ...
- سفيرة فنزويلا لدى الاتحاد الأوروبي تعلق على طردها
- ماكونيل يحدد موقفه من ترشح ترامب لانتخابات 2024
- وكالة: واشنطن وجهت أول ضربة لجماعة مدعومة من إيران بموافقة ب ...
- اتساع تدفق الحمم من بركان في شبه جزيرة كامتشاتكا الروسية
- الولايات المتحدة تطالب كوريا الشمالية بتعويض ضخم عن -مأساة- ...
- نتنياهو: أبلغت بايدن أني سأمنع إيران من حيازة سلاح نووي باتف ...
- البنتاغون يؤكد شن غارات جوية أمريكية على ميليشيات تدعمها إير ...


المزيد.....

- تشكُّل العربية وحركات الإعراب / محمد علي عبد الجليل
- (ما لا تقوله كتب الاقتصاد) تحرير: د.غادة موسى، أستاذ العلوم ... / محمد عادل زكى
- حقيقة بنات النبى محمد / هشام حتاته
- كيف ومتى ظهرت العربية بصورتها الحالية / عزيزو عبد الرحمان
- الحلقة المفرغة لتداول السلطة في بلدان الوطن العربي و العالم ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- دور الزمن في تكوين القيمة / محمد عادل زكى
- مستقبل اللغات / صلاح الدين محسن
- ألدكتور إميل توما وتاريخ الشعوب العربية -توطيد العلاقات الاج ... / سعيد مضيه
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى
- التاريخ المقارن / محسن ريري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - خسرو حميد عثمان - اللعبة الماكرة: مدى أهلية كريم أحمد الداود أن يكون شاهداً أمينا للتأريخ 5