أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة شاوتي - شجرة الجحيم...














المزيد.....

شجرة الجحيم...


فاطمة شاوتي

الحوار المتمدن-العدد: 6414 - 2019 / 11 / 20 - 09:39
المحور: الادب والفن
    


لا تسأل الشجرة عن حزنها...!
إذا قضمت الفأس
أصابع الورق...
أو إذا التهم عود ثقاب
ريش عصفور...
يكتب ظلا للنار...




فالقناص ...
لا يسأل الطيور
عن فخ السؤال...
ولا كيف صار العش
أرملا...؟



لماذا تهزنا العواصف ....
ونحن نهتز كزجاجة مكسورة ؟
نراود الصمت عن الكلام...
لِتُخفيَ الحقيقة...
و الحقيقة
مسدس كاتم للصوت...



فهل نرفع الحزن إلى أقصاه...؟
ونسجل أفراحنا
في تَشْبِيكِ اللغة....
و لانبحث عن تأويل
لمُخْرَجَاتِ الدخان...؟




أصابعنا ليست على وفاق ...
والحبر سم زعاف
يأكل من البحور...
زرقتَهَا
وسوادها.....
وحمرتها
أو قد يصير بحراً ميتا...
لا لون له.
إذا أعياه السؤال
عن سبب الغثيان...



يا سيدي الجحيم...!
لا تؤول عيني
فالشجر أعماه الغبار...
والدمع لا يكذب
في عين التمساح...
كلما اعتصره الجوع
فلا تسألني ...!
لماذا أعصر قلبي
حبرا أشربه...
كلما جعتُ إليكَ ...؟



هل سألت المحبرة عنَّا...؟
الإنتظار سيف
يطعن الوقت والصوت...
ويكتب الهباء
في ممحاة....
يملؤها المداد
دون معنى...



هل سألت الشجرة عن أوراقها...؟
تساقطت على تربة
لم تعرف إسمينا...
فأنا وأنت صمت طاعن
والنوم
لحظة سالت على الأرق.....
واليقظة
لحظة جفت من السؤال...
أما الحب
فَتِبْنٌ يابس...
والنبض
حريق دون لهيب...



هل سألت المسافة عنا...؟
كيف نخيط الطريق
بأهداب الغياب...؟
وكيف نلبس الجسدينا
في جغرافيا اللقاء...؟
و الحب دوران الجحيم
في الفراغ...



كنت أعرف أن النهر إليك ...
لاتعبره زوارق
ولا تحرسه نوارس...
كنت أعرف
أن المطر لم يهطل ...
و أن الجحيم انطفأ...
في دمي
بعض من وحشيتك
وفي جسدك رعشتي...
الظمأجحيم
أحرق الشجر....
وتنتهي الرحلة
عند حدود الماء...






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب السوري ياسين الحاج صالح حول سوريا واليسار والاسلام السياسي في العالم اليوم
طارق حجي مفكر علماني تنويري في حوار حول الحداثة والاسلام السياسي والتنمية وحقوق المرأة في بلداننا


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تفسير الأحلام....
- يوميات الريح....
- شهرزاد خرساء...
- يومياتُ الريح...
- عَطَبُ المسافة...
- دورة الحب...
- جرحٌ كاذبٌ...
- عاصفةٌ من ورق...
- شَطْحَةٌ وهمية...
- صَخَبُ العَتَبَاتِ...
- مشردة في حقيبة...
- أحلام امرأة...
- شبه حكاية...
- حديث الحجر...
- أشجان المكان...
- الصمت حادثة سير...
- مراجعة حساب...
- المحاربة....
- كلمة أخيرة....
- الحب حرب خفية...


المزيد.....




- عالم مصريات: القاهرة طالبت بعودة رأس نفرتيتي وألمانيا رفضت ب ...
- البيجيدي يطلب رأي مجلس المنافسة حول احترام شروط التنافس في س ...
- لم أضغط على الزناد.. أول تصريحات أليك بالدوين بعد مقتل مديرة ...
- التقدم والاشتراكية يؤخر مؤتمره ومطالب بعودة بن عبد الله إلى ...
- وزير الخارجية الروسية يحل بمراكش
- أبو ظبي: انطلاق برنامج الشعر النبطي «شاعر المليون»
- تجاوزات عواطف حيار تغضب موظفي وزارة التضامن..
- مكتبة قطر الوطنية تحتفي بمرور 880 عاما على ميلاد الشاعر الأذ ...
- مصر.. ضبط خمور مهربة بمليوني جنيه في ملهى ليلي يمتلكه فنان ك ...
- بعد سرقتها قبل 30 عاما.. لوح جلجامش وقطع أثرية أخرى تعود إلى ...


المزيد.....

- رائد الحواري :مقالات في أدب محمود شاهين / محمود شاهين
- أعمال شِعريّة (1990-2017) / مبارك وساط
- ديوان فاوست / نايف سلوم
- أحاديث اليوم الآخر / نايف سلوم
- ديوان الأفكار / نايف سلوم
- مقالات في نقد الأدب / نايف سلوم
- أعلم أني سأموت منتحرا أو مقتولا / السعيد عبدالغني
- الحب في شرق المتوسط- بغددة- سلالم القرّاص- / لمى محمد
- لمسة على الاحتفال، وقصائد أخرى / دانييل بولانجي - ترجمة: مبارك وساط
- كتاب: بيان الفرودس المحتمل / عبد عنبتاوي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة شاوتي - شجرة الجحيم...