أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - الحزب الشيوعي العمالي اليساري العراقي - لاجل انتصار ثورتكم شكلوا مجالسكم !!














المزيد.....

لاجل انتصار ثورتكم شكلوا مجالسكم !!


الحزب الشيوعي العمالي اليساري العراقي

الحوار المتمدن-العدد: 6382 - 2019 / 10 / 17 - 09:35
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


بلاغ الحزب الشيوعي العمالي اليســاري العراقي الى الجماهير المنتفضة في العراق
لاجل انتصار ثورتكم شكلوا مجالسكم !!
ايتها الجماهير المنتفضة، ايها الشباب والشابات في سوح النضال!
بعد نضال جماهيري لاكثر من اسبوع وجها لوجه مع الحكومة العراقية و كل القوى القمعية وميليشيات الجمهورية الأسلامية في ايران ورجالاتها في العراق، وبعد دفع السلطة الى مأزق حقيقي من اجل ابسط حقوقكم الأنسانية من ماء شرب وكهرباء وصحة مجانية وسكن وفرص عمل وحياة آمنة، فانكم خططتم تاريخا مشرفا ومكانة للفخر في العراق ضد الذين دمروا المجتمع العراقي اقتصاديا وسياسيا واجتماعيا وثقافيا وانسانيا. ان نضالكم هو ضمانة ارجاع الحضارة والتمدن والانسانية للعراق.
مرة اخرى بينوا بانهم وقواهم القمعية لا يستحقون االبقاء في السلطة لحظة واحدة اخرى. لقد تطخت اياديهم بدماء الشباب والشابات وقتلوا اكثر من 105 شابا وشابة وجرحوا اكثر من 6000 شخص حسب تقريرهم الرسمي. ولكن العدد اكبر من هذا بكثير. ان اهدافكم لالغاء العملية السياسية والغاء الدستور والبرلمان واسقاط السلطة لهي اهداف ثورية وان الحق يقف الى جانبكم. بدون اسقاط هذا النظام باكمله لا توجد اية افاق للتغير في حياتكم ومصيركم ومصير كل المجتمع.
لقد اجبرتم هذه السلطة على تقديم قائمة من الاصلاحات التي كان من الممكن تطبيقها قبل عشر سنوات وليس الأن. ان طرح هذه الأصلاحات التافهة لا يهدف الا الى تهدئة نضالاتكم واسكات اصواتكم الثورية واخلاء الشوارع من الثوريين. انهم يتخبطون فيما بينهم والسلطة تعيش ازمة عميقة؛ بعضهم يقدم أصلاحات وبعضهم الاخر يدعوا الى اسقاط الحكومة، وبعض اخر يريد ركوب المظاهرات وايقاف التظاهرات باسم التظاهرات كما فعلها من قبل مقتدى الصدر. اننا بحاجة الى خطوات اخرى لتطوير الثورة والتضال الثوري وتوسيع رقعة المواجهة، وفي نفس الوقت يجب البقاء في الشوارع والميادين والساحات وعدم اخلائها.
ولكي يتم تطوير النضال الثوري بشكل منظم في مواجهة سلطة الدولة وميلشياتها ومرتزقتها فنحن بحاجة الى تنظيم انفسنا في المجالس في محلات السكن ومراكز العمل وفي المدارس والمعاهد والجامعات حتى نظم اكبر عدد من الناس الى بوتقة النضال المنظم. يأتي الأنتصار بتنظيم قوانا وتوحيد قوى الجماهير في تنظيمات جماهيرية شعبية اي "المجالس الجماهيرية" التي تشكل اليوم اداة مهمة من اجل ادارة النضال ضد السلطة وتوحيد قوى الجماهير في هذا المرحلة. ان تاريخ الثورات العالمية يبين بان المجالس هي الوسيلة النضالية الجماهيرية الذي تضمن الانتصار وتضمن التدخل الجماهيري في مصيرها السياسي وتمنع الالتفاف على الثورة وتردع قوى الثورة المضادة او التسلل الى الأنتفاضة وركوبها وتسليمها مرة اخرى صاغرة للسلطة.
الى الشابات والشباب، الى قادة النضالات الجماهيرية الثورية في العراق، الى قادة الحركة العمالية:
شكلوا المجالس الجماهيرية الآن. وادعو الجماهير الى الاجتماعات الجماهيرية وانتخاب ممثليين لكم في كل محلة ومنطقة ومحل عمل وجامعة ومعهد ومدرسة، في كل مدينة وقرية وناحية وقصبة. مهامكم الانية هي تنظيم الجماهير وتوجيههم نساءا و رجالا الى مواجهة السلطة، ان قوتكم في تنظيمكم لكي تتوحد الجماهير في مؤسسة ثورية ونضالية ضاربة، والمجالس الجماهيرية هي تلك الاداة.
ياجماهير العراق الثائرة - شكلوا مجالسكم الآن !
النصر لانتفاضة الجماهير الثورية في العراق !
حرية ،مساواة، حكومة مجالسية !
الحزب الشيوعي العمالي اليساري العراقي
9 تشرين الأول 2019



#الحزب_الشيوعي_العمالي_اليساري_العراقي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الى الجماهير الثائرة في العراق
- حول توهيم الجماهير بامكانية تلمس تغيير الاوضاع من قبل العسكر ...
- ندد بشدة قمع الشابات و الشباب في بغداد، يسقط الحكومة القمعية ...
- بيان الحزب الشيوعي العمالي اليساري العراقي LWPI بمناسبة يوم ...
- سلطة المليشيات تلفظ أنفاسها الأخيرة
- في اجواء التصعيد العسكري بين امريكا والجمهورية الاسلامية، نق ...
- نندد بالهجوم على مقر الحزب الشيوعي العراقي في الناصرية !!
- ‎الاول من ايار، يوم تجسد مكانة الطبقة العاملة لخلاص المجتمع ...
- حول تقوية الحركة العمالية ضمن تطورات االوضاع الراهنة في العر ...
- كلكم حرامية !حول مأساة غرق عبارة الموصل ومقتل الابرياء
- ندين بشدة الهجوم الأرهابي على المصلين في نيوزيلندا !
- عاش اليوم العالمي للمرأة و عاشت الأشتراكية!!
- انتفاضة دهوك/شيلادزي، درس مهم من النضال الجماهيري الثوري !!
- نساند اضراب عمال وموظفي الشركة العامة لصناعات السيارات والمع ...
- بيان حول فساد وزارة التربية و صعوبة المناهج الدراسية في العر ...
- رحيل الرفيق معن شمالي (معن ياسين احمد)
- اغتيال الناشطة النسوية سعاد العلي محاولة يائسة لترهيب الحركة ...
- البصرة وازمة السلطة و اعتقالات المتظاهرين !!
- نرفض-نقاطع- انتخابات كردستان!!
- ندين جرائم جمهورية ايران الاسلامية، نساند الآضراب العام!!


المزيد.....




- السعودية.. تسجيل صوتي كامل لمجريات قضية سعد الجبري وسط تفاعل ...
- دبلوماسي أمريكي سابق: روسيا الضعيفة التي تخسر هي أكثر خطورة ...
- وزيرا خارجية أرمينيا وأذربيجان يجتمعان في جنيف لبحث عقد مفاو ...
- السعودية.. تسجيل صوتي كامل لمجريات قضية سعد الجبري وسط تفاعل ...
- تطورات العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا وأصداؤها /03.10. ...
- يجب على تركيا تسليم الأدلة التي بحوزتها بشأن مقتل جمال خاشقج ...
- التحالف الروسي الكازاخستاني يتعرض لهجوم من عدو غير متوقع
- إسرائيل تحوّلت إلى ساحة مواجهة بين بكين وواشنطن
- ماكرون يعد زيلينسكي بفرض عقوبات جديدة ضد روسيا
- الناتو: استخدام السلاح النووي سيغير تماما طبيعة الصراع في أو ...


المزيد.....

- غرض الفلسفة السياسية المعاصرة بين الاستئناف والتوضيح / زهير الخويلدي
- العدد 56 من «كراسات ملف»: الاستيطان في قرارات مجلس الأمن / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- هيثم مناع: عميد المدرسة النقدية في حقوق الإنسان / ماجد حبو، مرام داؤد، هدى المصري، أسامة الرفاعي، صالح النبواني
- اسرائيل والتطبيع مع الدول العربية-المسار واّليات المواجهة 19 ... / سعيد جميل تمراز
- كتاب جداول ثقافية: فانتازيا الحقائق البديلة / أحمد جرادات
- غرامشي والسياسي، من الدولة كحدث ميتافيزيقي إلى الهيمنة باعتب ... / زهير الخويلدي
- خاتمة كتاب الحركة العمالية في لبنان / ليا بو خاطر
- على مفترق التحولات الكبرى / فهد سليمان
- رواية مسافرون بلاهوية / السيد حافظ
- شط إسكندرية ياشط الهوى / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - الحزب الشيوعي العمالي اليساري العراقي - لاجل انتصار ثورتكم شكلوا مجالسكم !!