أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - فلاح هادي الجنابي - الايرانيون يطالبون بتغيير نظام الملالي














المزيد.....

الايرانيون يطالبون بتغيير نظام الملالي


فلاح هادي الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 6355 - 2019 / 9 / 19 - 16:05
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


في يوم الثلاثاء الموافق 24 سبتمبر 2019، وبالتزامن مع افتتاح الدورة السنوية للجمعية العامة للأمم المتحدة، يعتزم الآلاف من الإيرانيين الاحرار من أنصار المقاومة الايرانية ومجاهدي خلق تنظيم مظاهرة كبرى لدعم سعي الشعب الإيراني لتغيير النظام. كما سيدعو التجمع المجتمع الدولي إلى الحزم تجاه الثيوقراطية القمعية التي ترعى الإرهاب وتحكم إيران. وهذه التظاهرة تعتبر تعبيرا حيا عن موقف وإرادة الشعب الايراني الذي يرزخ تحت نير واحدا من أسوأ النظم الديکتاتورية وأکثرها قمعا وإجراما.
في هذه التظاهرة التي سيلقي فيها عدد من الشخصيات السياسية المرموقة کلمات أمام المتظاهرين، سوف يدعو المتظاهرون الدول الأعضاء في الأمم المتحدة إلى فرض عقوبات شاملة على النظام بسبب الانتهاكات الصارخة لحقوق الإنسان، وتصدير الإرهاب، واستمرارالبرنامج النووي والصاروخي ، وإحداث الفوضى في منطقة الشرق الأوسط. ذلك إن ترك الحبل على غاربه لهذا النظام وعدم تجاهله لأن التغاضي عنه يعني إستمرار الانتهاکات والقمع والجريمة بحق الشعب الايراني وإستمرار تصدير التطرف والارهاب والتدخل في بلدان المنطقة وزعزعة الامن والاستقرار على مختلف الاصعدة.
هذه التظاهرات التي صارت ترعب نظام الفاشية الدينية في طهران بعد أن باتت تلقى إهتماما من جانب الرأي العام العالمي وتلقى صدى من جانب الاوساط السياسية الدولية، تلفت الانظار مرة أخرى الى الواقع المأساوي الذي يعيشه الشعب الايراني تحت ظل هذا النظام القرووسطائي الذي أذاقه الامرين وکيف إن هذا النظام ومن خلال خداعه المجتمع الدولي بطرق وأساليب مختلفة قد تمکن من الاستمرار في الحکم وإستمداد الدعم والقوة من المجتمع الدولي ضد الشعب الايراني، وإن الوقت قد حان لکي يتخذ المجتمع الدولي موقفا حازما من هذا النظام الذي هو بٶرة أساسية للشر والعدوان والارهاب والتطرف في المنطقة والعالم.
المجتمع الدولي مطالب بأن يتحرك خطوة عملية أقوى للأمام ويحدد موقفه من النضال العادل الذي يخوضه الشعب الايراني والمقاومة الايرانية من أجل الحرية ويسحب الاعتراف بهذا النظام الذي لايمثل الشعب الايراني ولايعبر عنه إطلاقا وإنما هو عدو لدود له منذ قيامه ولحد الان، وقد أعلن الشعب الايراني في إنهتفاضة 28 کانون الاول2017، موقفه من النظام برمته عندما هتف الموت لخامنئي والموت لروحاني، وهو بذلك قد أعلن رفضه للعبة الاجنحة وإعتبار النظام کله مرفوضا ويجب إسقاطه ولذلك فإن على المجتمع الدولي أن لايترك الشعب الايراني لوحده أمام هذه الديکتاتورية المتاجرة بالدين وأن يتخذ الموقف الذي يتماشى مع القانون الدولي ومع مبادئ حقوق الانسان ومع الضمير الانساني.



#فلاح_هادي_الجنابي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- المقاومة الايرانية وأنصارها بالمرصاد لزيارات قادة نظام الملا ...
- نظام الملالي يقترب من فترة الموت السريري
- مقاومة جديرة بإسقاط نظام الملالي وبناء إيران أفضل
- الظلم والقمع وهضم الحقوق من أهم مزايا نظام الملالي
- مأزق سقوط نظام الملالي ورميه في مزبلة التأريخ
- أهم رسالة للذکرى السنوية ال55 لتأسيس مجاهدي خلق
- بقاء وإستمرار نظام الملالي صعب ومستحيل
- الهدف الاطاحة بنظام ولاية الفقيه
- الخوف من تصاعد الاحتجاجات الشعبية سيبقى ملازما لنظام الملالي
- 55 عاما من مواجهة الديکتاتورية والظلامية
- تأريخ من نور
- نظام الملالي من مفترس الى فريسة!
- العمامة ستلحق التاج
- هذا هو إعتدال نظام الملالي
- إختلافات الملالي الحادة تأکيد لقرب سقوطهم
- معا من أجل إسقاط نظام التطرف والارهاب وليس إحيائه
- نظام الملالي بإنتظار يوم المسائلة والحساب العسير
- لاأمان لنظام الملالي حتى إسقاطهم
- الملالي يعرفون کم يکرههم الشعب الايراني
- ذعر وهلع بين الملالي الدجالين


المزيد.....




- اتحاد متقاعدي التعليم بالمغرب يُطالب بالزيادة في المعاشات وي ...
- المنبر الديمقراطي الكويتي: نستنكر مجزرة جنين ونساند المقاومة ...
- حسن أحراث // أربعينية الفقيد لقدور الحبيب: رسائل اعتراف وو ...
- بلاغ حول لقاء الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية برابطة كا ...
- واقع إعدام الحُريات الديمقراطية بين قرار البرلمان الأوربي ور ...
- الكاتب والمؤرخ فاروق مردم بك: لا حصانة لمثقف.. وحصاد ما بذرت ...
- أحكام سجن غير نافذ للتنكيل بأساتذة التعاقد المفروض: لا لتجري ...
- أحكام سجن غير نافذ للتنكيل بأساتذة التعاقد المفروض: لا لتجري ...
- مقطع من كتاب كارل ماركس” النضال الطبقي في فرنسا 1848 -1850
- الدور الثاني من المهزلة الانتخابية: مقاطعة واسعة وبرلمان صور ...


المزيد.....

- يناير المصري.. والأفق ما بعد الحداثي / محمد دوير
- احتجاجات تشرين 2019 في العراق من منظور المشاركين فيها / فارس كمال نظمي و مازن حاتم
- أكتوبر 1917: مفارقة انتصار -البلشفية القديمة- / دلير زنكنة
- ماهية الوضع الثورى وسماته السياسية - مقالات نظرية -لينين ، ت ... / سعيد العليمى
- عفرين تقاوم عفرين تنتصر - ملفّ طريق الثورة / حزب الكادحين
- الأنماط الخمسة من الثوريين - دراسة سيكولوجية ا. شتينبرج / سعيد العليمى
- جريدة طريق الثورة، العدد 46، أفريل-ماي 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 47، جوان-جويلية2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 48، سبتمبر-أكتوبر 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 50، جانفي-فيفري 2019 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - فلاح هادي الجنابي - الايرانيون يطالبون بتغيير نظام الملالي