أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حيدر مكي الكناني - - لي كلمة مع شكسبير -














المزيد.....

- لي كلمة مع شكسبير -


حيدر مكي الكناني
كاتب - شاعر - مؤلف ومخرج مسرحي - معد برامج تلفزيونية واذاعية - روائي

(Haider Makki Al-kinani)


الحوار المتمدن-العدد: 6283 - 2019 / 7 / 7 - 19:13
المحور: الادب والفن
    


مجموعتي النثرية الجديدة ..
-------------------------
" لي كلمة مع شكسبير "
-------------------------
هو - غداً، وغداً، و غداً،
وكل غد يزحف بهذه الخطى الحقيرة يوماً إثر يوم
حتى المقطع الأخير من الزمن المكتوب..
أنا – غدا يأكل غدا فيبصق وجهي كبذرة فاسدة , لتزحف الساعات تحت جلودنا , فتدون مقطعها الأخير من هذا الزمن النازف .
هو - وإذا كل أماسينا قد أنارت للحمقى المساكين
الطريق إلى الموت والتراب، ألا انطفئي، يا شمعة وجيزة..
أنا- كلّ المحترقين همّا قد اشتعلتْ ظنونهم في قطن الليل الأسود فاحترقت أحلام في رحم خيالات وردية , والدرب إشارة إلى هناك وأنت تشيّد الدرب لقبركَ.. دجّنا شموع رغباتنا في نعوشنا أملا في صمت لا متناهي , نتوسل كفّي حفّار قبورٍ أبله وهو يرش رمل قبورنا بابتساماته الأخيرة فهو وحده قادر على وداعنا الأخير.
هو - ما الحياة إلا ظل يمشي، ممثل مسكين
يتبختر ويستشيط ساعته على المسرح،
ثم لا يسمعه أحد: إنها حكاية
أنا – ما الحياة إلا لوحة أعدّت سلفا , كل يوم تبتلع ألونها منّا عضوا .. شربت وجوهنا .. نزفنا كثيرا في أروقة فرشاتها .. الأخضر انفلات للروح والأزرق تحليق في الماحول واللازوردي أمنيات فاشلة والبنفسج قصائد لم تكتب بعد والأسود ابتلاع لشموع ميلادنا , كوّمنا جدران خيباتنا على آتٍ لن يأتي في لحظة تأجيل وحصولٍ لن يحصل وحدوثٍ لايحدث .. نحن كومة استفهاماتٍ فارغة.
هو- لا يسمعه أحد: إنها حكاية .. يحكيها معتوه، ملؤها الصخب والعنف،ولا تعنى أي شيء.
أنا – كل منعرجات الخيبة الرملية السافلة تنفجر في رأسه الأحمق , مدركا أن الفكرة بالونة قد نُفختْ بكلامٍ فاسد وعلّقت عند ناصية الصرخة الأخيرة فهو ألم مبكر وأنا وجعٌ أزلي .






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- -آخر حلم-
- مسرحية : ( الخروج إلى الدَّاخِل ) مسرحية من فصل واحد
- مسرحية : ( النص الصامت )
- مسرحية : توليفة
- وجه الغياب
- يا بَهْجَتْ هذا القلبُ
- نصوص الومضة ( م- احتمالات)
- كنتُ-نصّا
- ومضة
- نشيد الانتظار
- لعبة الوجوه
- علم الدلالة بين المفهوم والريادة – حواريات – حيدر مكي
- حرب الياسمين الأخيرة ( مجموعتي الجديدة : ماريا قمري الأسود )
- خطيئتي (N-T ) أنتِ (مجموعتي فتاوي شعرية )
- السياق في النص القرآني
- الأسلوبية والأسلوب – المعنى والعناصر- حواريات حيدر مكي
- (نعم – لا.. لا لا - نعم ) ______
- مشكل القرآن في منة المنان
- ها أنا أتفحص ظلّي (مجموعتي النثرية – نصوص لا تستحي من البوح)
- أنا رمل الكلمات (م – الرقص مع الذباب) _______________


المزيد.....




- -كان يعلم بوفاته-... آخر لحظات الفنان مشاري البلام باكيا قبل ...
- العثماني يبسط الإجراءات المواكبة لتنزيل ورش تعميم الحماية ال ...
- مجلس المستشارين.. تأجيل الجلسة الشهرية المخصصة لتقديم أجوبة ...
- أحاديث المكان وقيد الخاطر في -مسافر زاده الجمال-
- محيي إسماعيل يكشف فنانا أضاف للكوميديا أكثر من عادل إمام... ...
- تعليق قاس من الملحن هاني مهنا على دعوة حمو بيكا لفرح ابنته
- معرض -فنون العالم الإسلامي والهند- في سوثبي
- صدر حديثًا كتاب -ولكن قلبى.. متنبى الألفية الثالثة- للكاتب ي ...
- القدس في عيونهم .. رواية -مدينة الله- للأديب حسن حميد
- أخنوش لـ«إلموندو»: استقبال غالي من شأنه زعزعة الثقة بين البل ...


المزيد.....

- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حيدر مكي الكناني - - لي كلمة مع شكسبير -