أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - صادق محمد عبدالكريم الدبش - تعليق على ما يجري في النجف !..














المزيد.....

تعليق على ما يجري في النجف !..


صادق محمد عبدالكريم الدبش

الحوار المتمدن-العدد: 6195 - 2019 / 4 / 8 - 22:34
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


تعليق على ما يجري في النجف
والقرارات القرقوشية والتضيق على الحريات والحقوق
وعلى المرأة وحقها في العمل ، وتحت ذريعة الأداب العامة
( والفوضى الخلاقة !! ههههه ) .
يجب أن يعلم الجميع بأننا نعيش في الزمن المر!! ..
في زمن الطاعون !!..
في عراق يحكمه ظلاميون ومعادون للديمقراطية وللحقوق والحريات ، معادين للمرأة وللفرح والسلام وللثقافة وللفنون !!..
غير مسموح للعراقيين أن يعبروا عن فرحهم وبطريقتهم وما يروه ، وخاصة الفئة الشبابية والطلابية ومنع هؤلاء من التعبير عن فرحهم وبهجتهم في تخرجهم من المدارس والمعاهد والكليات !!..
وكل ما يتم ترسيخه اليوم وتسويقه كثقافة ونهج وفلسفة وحصره بمنطق الحرام وضمن [ الأدب والأخلاق والعرف والدين !!! ] .
هذه وغيرها تتم بإيعاز وتوجيه ومباركة وموافقة المؤسسة الدينية والمراجع وعلى رأسهم السيد علي السيستاني !!..
وما خطبة الجمعة الأخيرة في النجف ، إلا دليل على ما نقول ، وهي خطبة تحريضية ودعوة صريحة من قبل المرجعية ، للتصدي لكل شيء اسمه حريات وحقوق ومرأة وفنون وثقافة وتصدي للفرح والبهجة وللبشر والمحبة والتعايش !!..
وهو ترسيخ لثقافة وفلسفة الدولة الدينية ، هذه الدولة المعادية لكل شيء اسمه حقوق وحريات وللمرأة ولحق الاختلاف وقبول الرأي الأخر ، ويعني بأننا اليوم نظامنا وشريعتنا ( ودولتنا ! ) هي دولة دينية ويحكمنا الكهنوت من رجال دين ومراجع وأئمة ، الذين لا يأتيهم الباطل من بين أيديهم ولا من خلفهم ، ولا يجوز مخالفتهم ، كونهم يمثلون الله في أرضه َ!!..
وهذا يعني الغاء لشيء اسمه [ للدولة وللقانون وللدستور وللقضاء !! ] ..
والمرجعية هي صاحبة الفصل ورأيها ومواقفها ومفاهيمها وما تصرح به تسري على الجميع ، ولا مجال للاعتراض أو الاختلاف مع رؤاها وما تعتقد ، وهذا يعني بأننا عدنا لزمن الخلافة وللبداوة وللقيم القبلية البدائية !..
مبروك لنظامنا السياسي القائم على فلسفة الدولة الدينية ، ومبروك للسيد عادل عبد المهدي عراب هذه الدولة العتيدة ، ومبروك لقوانا السياسية وللبرلمان ورئاسة الجمهورية ، ومبروك لدعاة المدنية والمواطنة وللتحضر والديمقراطية ، ومبروك لدولة ولاية الفقيه وللتبعية الإيرانية .
. صادق محمد عبدالكريم الدبش
8 -4 -2019 م






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- خبر وتعليق ؟!! .. على أحلام العصافير !..
- الحزب الشيوعي العراقي ومهماتنا الوطنية .
- أين ذهبتم بأخي .. ورفيق .. وصديقي ؟ ..
- أين سيرسو مركب بلاد الرافدين ؟
- والدة عبد الغني الخليلي تأكلها الذئاب ؟؟...
- أفاق قيام الدولة الديمقراطية العلمانية الاتحادية ؟
- حل الميليشيات الطائفية ضرورة وطنية .
- وجهتي أضعها تحت المجهر .
- جريمة الهجوم على دور العبادة في نيوزيلندا .
- الذكرى السادسة والثلاثون بعد المائة لرحيل كارل ماركس .
- حادث مروري يودي بحياة عدد من الطلاب في الصويرة !..
- الشعوب قد تصبر ولكنها لا تستكين !..
- باقة ورد عطرة الى زوجتي ونساء العالم .
- خاطرة أخر الليل ..
- فاقد الشيء لا يعطيه .. تعديل
- كل المحبة والعرفان للمرأة في عيدها الأغر .
- ماذا قدمت قوى الإسلام السياسي للعراقيين ؟
- أيهم أفضل السيئين من هؤلاء الثلاثة ؟
- الذكرى الثالثة لوفاة الدكتور غانم حمدون .
- عليكم أن تبحثوا عن الحقيقة .


المزيد.....




- السعودية تعلن موقفها من الإجراءات الإسرائيلية في القدس وتندد ...
- الصاروخ الصيني التائه.. تحديث جديد من مركز الفلك الدولي حول ...
- السعودية تعلن موقفها من الإجراءات الإسرائيلية في القدس وتندد ...
- الحوثي: تصريحات الأمريكيين عن سلام في اليمن -بيع للوهم-
- أكبر شركة خطوط أنابيب في الولايات المتحدة تعلن تعرضها لهجوم ...
- المجمع الروسي -Okno-M- يسجل نشاطا فضائيا متزايدا
- السعودية وباكستان توقعان على اتفاقيات بعد أشهر من التوترات
- السعودية وباكستان توقعان على اتفاقيات بعد أشهر من التوترات
- استعادة أموال العراقيين: مهمة متعثرة بعد 8 أشهر من الوعود
- حكومة إقليم كوردستان عن سجن 5 ناشطين: القضاء مستقل


المزيد.....

- البحث عن موسى في ظل فرويد / عيسى بن ضيف الله حداد
- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ
- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز
- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - صادق محمد عبدالكريم الدبش - تعليق على ما يجري في النجف !..