أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - شاهدة القبر غدت ترصف بالمقلوب














المزيد.....

شاهدة القبر غدت ترصف بالمقلوب


شعوب محمود علي

الحوار المتمدن-العدد: 6195 - 2019 / 4 / 8 - 10:18
المحور: الادب والفن
    


(شاهدة القبر )
غدت ترصف بالمقلوب
لن تطمس العبارة الراقصة الآن على الوتر
ولن ترى السجود للتمثال من حجر
فزمن الجهالة
ولّا ولن يعود للأبد
وكلّ من كان على الأرض استبد
جسوره تنهار
في آخر النهار
وان ترى لديه من مساند
فجذر اغصانه كان فاسد
وصرحه المهول
الى السقوط سيّدي يؤول
واُسّه المترسن المنقول عن طاغية
تدحرجت كراته
لخط تلك الغانية
في السرّ والعلانية
أشكو زماناً فيه
عمائم التمويه
في كلّ ميدان وفي أسواق
مزايدات الحرص بالكلام
وتارة بلغة التهريج والتطبيل
يا ماسك الإزميل
اطرق على الصخرة وانحت وثناً يميل
لليل (قارون) وخلّي ذلك الغربال
في صبح بغداد وفي زاوية الآمال
فأمّنا حوّاء
جالسة في السوق
عارضة جدائلاً سوداء
لتطعم الأبناء
تعود للبيت الى أبنائها صلعاء
بفضل حزب القادة المعممّين
سادة اللصوص
2
كفرت بالعمائم
بالجالسين في زوايا البرلمان
يكملون جلسة الولائم
ويسرحون هاهنا في شارع الأحلام
وساحة الأوهام
ويرقصون فوق هذا اللوح
وخشب الألعاب
في كلّ ميدان لهم نباح
اصيح في الساحات في الشوارع
أصيح في أزقّة القتلى اغتيالاً
آخر الليل وفي النهار
وهم يطلّون علينا من ذرى الأسوار
وجوههم كالبوم
أصيح من جزيرة الهموم
الى متى يدوم
مسلسل الأقزام
في ارضنا الحلال والحرام
هم يقطفون زهرة الخزام
ويسرقون سيدي الكنوز والانعام
ويفرشون الشوك في دروبنا
3
يا أُمّنا بغداد
لقد مللنا هذه المهازل
والفارس المقاتل
ساعة يلقى الشمس
معرّضاً صدره للرصاص
يموت في المجهول
يدفن في الجهول
وقبره مجهول
شاهدة القبر غدت ترصف بالمقلوب
اهتف يا أيّوب
رغيفنا من سنبل الصبر
ومن مائدة الإفقار
وكلّما نقرأ في كتابهم
سطراً الى سطر
كعابر النهر
لضفة الكفر






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- لمعان نجم في البعيد
- مذاق خمرك
- رسمت على الظلال
- النوم في أسرة الصبر
- المرارة ليمون الليالي
- الورد في قدحي
- الزاد من كريم
- بين الهذيان وطرح الحقيقة
- بين قميص الصديق ومحنة ايوب
- (أحرث قاع النهر)
- الزئير
- حراثة الجسد
- الخطوط المتشابكة
- اتسوّل أشحذ
- عيناك والنجم
- قميص أيّوب
- بغداد
- الغوص في الاحلام
- دخان الغليون وحكايات شهرزاد
- المطر وتمثال الملح


المزيد.....




- المغرب -سيستخلص كل التبعات- من استقبال إسبانيا زعيم بوليساري ...
- البابا فرنسيس يؤيد رفع حقوق الملكية الفكرية عن لقاحات -كورون ...
- وزارة الخارجية: المغرب أخذ علما كاملا بالقرار الإسباني وسيست ...
- البابا فرنسيس يؤيد التنازل عن حقوق الملكية الفكرية للقاحات ك ...
- البابا فرنسيس يؤيد التنازل عن حقوق الملكية الفكرية للقاحات ك ...
- الموت يفجع المنتج الموسيقي المصري نصر محروس
- فنان مصري يتهم حفيد جمال عبد الناصر بـ-أخذ أمواله والسفر للخ ...
- الكشف عن آخر تطورات الحالة الصحية للفنانة نادية العراقية
- رَسائِل ... .
- وفاة المنتج الموسيقي المصري الشهير محروس عبد المسيح


المزيد.....

- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعوب محمود علي - شاهدة القبر غدت ترصف بالمقلوب