أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - جميل السلحوت - بدون مؤاخذة- الولاية الأمريكية 51














المزيد.....

بدون مؤاخذة- الولاية الأمريكية 51


جميل السلحوت
روائي

(Jamil Salhut)


الحوار المتمدن-العدد: 6183 - 2019 / 3 / 25 - 12:40
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


جميل السلحوت
بدون مؤاخذة- الولاية الأمريكية 51
اعتراف الإدارة الأمريكيّة ممثّلة برئيسها ترامب بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان السّوريّة المحتلّة، لا يشكّل انحيازا أمريكيّا لإسرائيل بمقدار ما يشكّل برهانا أكيدا على أنّ أمريكا هي المسؤولة الأولى عن استمرار الاحتلال الإسرائيليّ للأراضي العربيّة، وهي الحامية والدّاعمة له على مختلف الأصعدة، وأنّ اليمين الأمريكيّ الحاكم يعمل على تقويض القانون الدّوليّ والأمم المتّحدة، وقد تخوض حربا كونيّة ثالثة كما تنبّأ بذلك وزير خارجيّتها الأسبق هنري كيسنجر قبل خمسة عقود، ظنّا منهم أنّ النّصر في تلك الحرب حال نشوبها سيكون لأمريكا وربيبتها اسرائيل.
ورغم أنّ الصّراع العالميّ على مناطق النّفوذ عماده الاقتصاد، إلا أنّه حان الوقت لعدم تغييب البعد الدّينيّ، فالمسيحيّة الإنجيليّة المتصهينة في أمريكا تؤمن بالمعتقد اليهوديّ القائل بقرب عودة "المشيح المنتظر" الذي سيقيم مملكة اسرائيل، وسينشر الدّيانة اليهوديّة، وسيعيد بناء الهيكل تمهيدا لقيام السّاعة. وبالتّأكيد سيرى البعض هذه المقولة كنوع من الخرافة، لكن هذا ما يؤمنون به، وما يجري في المسجد الأقصى ليس بعيدا عن ذلك.
وهذه الحماية الأمريكيّة لإسرائيل، لا يمكن تفسيرها إلا بأنّ أمريكا تعتبر اسرائيل الولاية الأمريكيّة الحادية والخمسين، لكنّها تتحفّظ بالإعلان عن ذلك كي لا ينظر إليها العالم كدولة محتلّة، وهل كانت أمريكا ستدافع عن أيّ ولاية من ولاياتها الخمسين أكثر من دفاعها عن اسرائيل؟
ولن تتوقّف أطماع أمريكا في الشّرق الأوسط عند ضمّ الجولان السّوريّة المحتلّة لإسرائيل، بل ستتعدّاها إلى احتلالات أخرى قد لا تقف عند حدود اسرائيل الحالمة "من الفرات إلى النّيل". ولن تتغيّر سياسة أمريكا في منطقة الشّرق الأوسط، ما لم تتغيّر سياسة العرب، فقد أثبت التّاريخ على أرض الواقع بأنّ المصالح الأمريكيّة في الشّرق الأوسط مؤمنّة من خلال "إسرائيل قويّة وعرب ضعفاء"، وكلّما ازداد النّظام العربيّ رضوخا كلّما ازدادت أمريكا شراسة تجاههم. ولن يُنقظ العرب وطنا وشعوبا وحكّامّا من الغطرسة الأمريكيّة الإسرائيليّة إلا تغيير التّحالفات القائمة، وهذا يتطلّب منهم التّوجّه للتحالف مع امبراطوريّات مثل روسيا والصّين التي تستطيع مواجهة هذه الغطرسة، ولولا تحالف سوريّا مع روسيا في حرب الإرهاب العالميّ التّي شُنّت عليها، لكانت نتائج هذه الحرب معكوسة.
25-3-2019






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الفلسطينيّة بين احتلالين في رواية-لا يهزمني سواي-
- بدون مؤاخذة- من النيل إلى الفرات
- رواية مريم في اليوم السابع
- عندما تقطف فاتن مصاروة صمت التراب
- نفتقد المفكّر ادوارد سعيد
- بدون مؤاخذة- فضحتم حقيقتكم
- بدون مؤاخذة-الاسلام فوبيا والارهاب العالمي
- في متحف الدكتور أديب حسين
- أمام ضريح سميح القاسم
- رواية جرة ذهب في اليوم السابع
- رواية قافلة ذهب والخيال الجامح
- بدون مؤاخذة- ليحمي الله الجزائر
- يوم المرأة وعيد الأمّ
- قراءة في رواية حبّ في أتون العاصفة
- بدون مؤاخذة- التحزب العشائري
- رواية المرجان البرّي والخيال الجامح
- بدون مؤاخذة- القرآن حجة على اللغة العربية
- مسرحيّة -قهوة زعترة-والكوميديا السّوداء
- زياد الحموري يحاضر في ندوة اليوم السابع حول القدس
- بدون مؤاخذة- الأقصى خط أحمر


المزيد.....




- بعد الاتصال الهاتفي.. الكرملين يدرس اقتراح بايدن للقاء بوتين ...
- بالصور.. أردوغان وزوجته بمنزل مواطن تركي على مائدة إفطار
- بايدن يؤكد أنه -حان الوقت لإنهاء أطول حرب خاضتها الولايات ال ...
- بالصور.. أردوغان وزوجته بمنزل مواطن تركي على مائدة إفطار
- السوار ضروري.. ما هي الإجراءات التي يقوم بھا المعتمرون القاد ...
- مروحية -مي - 35 إم- الروسية تنال إعجاب سلاح الجو البرازيلي
- الدفاع الروسية تتسلم درون -الصياد- الضارب بحلول عام 2024
- دراسة تبيّن كيفية خفض نسب انتقال عدوى -كورونا- داخل الطائرات ...
- إصابة 15 شخصا بعد خروج قطار عن مساره في مصر
- إصابة 15 شخصا بعد خروج قطار عن مساره في مصر


المزيد.....

- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - جميل السلحوت - بدون مؤاخذة- الولاية الأمريكية 51