أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حيدر حسين سويري - إقطاعية الزمن الجديد














المزيد.....

إقطاعية الزمن الجديد


حيدر حسين سويري

الحوار المتمدن-العدد: 6158 - 2019 / 2 / 27 - 01:11
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


إقطاعية الزمن الجديد
حيدر حسين سويري

بات الشريف في القطاع العام مدعاة للسخرية، والفاسد مدعاة للفخر والريادة! إنهُ الزمن الذي أخبرنا عنهُ أجدادنا: ليس فيهِ أنكر من المعروف ولا أعرف من المنكر.
آليت على نفسي إلا أن أفضح الفاسدين وأكشف حيلهم ووسائلهم في كسبهم الحرام، فقد ثبت أن أكثر الناس تثبتاً وتطرفاً وتمسكاً بشئٍ ظاهراً هو أبعدهم عنه، فمن يتكلم عن العلم هو ابعدهم عنه، وكذلك الدين والشرف والوطنية، لكن ما دمنا واقعيين فاننا مطالبون بإظهار الدليل، ولكن هل يوجد دليل على فساد المسؤول من وجود حلول لحل وحللة المشاكل والتحديات فيتركها ويذهب لما يزيد تعقيدها؟! هل يوجد دليل على فسادهِ أكبر من هذا؟!
عندما تذهب إلى مسؤول معين، وتفضح أحد موظفيه وتثبت فشله وفساده، ويستمر المسؤول بإستخدام نفس الموظف في نفس المكان أو ترقيته، فماذا يعني ذلك؟
عندما يأتي كتاب من جهة عُليا إلى مسؤول دائرة، فيخفيه إلا عن مقربيه(اللوكَيه)، فيستفيد منهُ هو وحاشيتهُ، ولا يعلم باقي الموظفين بصدور هذا الكتاب ولا وروده إلى دائرتهم، وبعد علمهم عن طريق الشبكة العنكبوتية(الأنترنت) أو من دائرة أخرى عن طريق الصدفة، لا يستطعون محاسبة مسؤولهم، بل يرد عليهم وبكل وقاحة: أن الكتاب لا يشملهم! وعند إستفسارهم وقولهم: لماذا؟ يرد وبصورة أوقح من سابقتها:(شنو تعلمونا شغلنا؟ إلي ما عاجبه يبطل او ينتقل إلى مكان آخر) وكأن دائرة الدولة أصبحت ملكه! نعم لقد صرح أكثر من مدير دائرة بأنهُ أشترى تلك الدائرة، ويدفع مبلغاً شهرياً للبائع! ولا تعجب في عراق العجائب.
يقولون كا ن الإقطاع سائداً أبان الحكم الملكي، وأعتقد هو نفسهُ الخصخصة في زماننا ولكن لبس قناعاً آخر، وبما أن الإقطاع الأول قضى عليهِ الإنقلاب العسكري فهل ننتظر إنقلاباً عسكرياً آخر للقضاء على الإقطاع الجديد؟ ولكن ماذا جنينا من الأنقلابات العسكرية غير الدمار والخراب وعسكرة الدولة وتدمير إقتصادها وكافة مجالات الحياة فيها؟ إذن ما الحل؟ وما نفعل؟
الحل يكمن: في إبعاد الجهلة والأميين الذين ثبت فشلهم، وتمكين الناجحين والنزيهين الذي ثبت نجاحهم وبانت نزاهتهم.
بقي شئ...
تشهد اليوم منطقة المعامل(أطراف شرق بغداد) تطوراً خدمياً رائعاً وسريعاً، بعد أن أستلم(عبطان) ملف الخدمات، فهذا الرجل بعد أن نجح في ادارة وزارة الشباب والرياضة، ينجح اليوم في ادارة ملف الخدمات، نقول: دعوه يعمل وخذوا ما شئتم.
.................................................................................................
حيدر حسين سويري
كاتب وأديب وإعلامي
عضو المركز العراقي لحرية الإعلام
البريد الألكتروني:[email protected]






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ولكم في الأحزابِ لَعبرة
- إيران وغَدر الجيران
- مَنْ يفقئ عين الأسد؟
- دبابيس من حبر26
- دبابيس من حبر25
- المعلم بين مطرقة الإدارة وسندان المشرفين
- السماء تبكي دماً على المظلوم
- بين(أم قصي) و(وحدة الجميلي) حكاية أُمٍ و.......!
- رياضة الكيك بوكس: علاج لإنحراف الشباب الخُلقي والأخلاقي
- وزيرة التربية(شيماء الحيالي) جلاد أم ضحية؟
- بين (الكي كارد) و(الماستر كارد) أصبحنا ك(الجراد)!
- السفرة المدرسية
- حكايات أبي (أبي يرد نظرية القزويني)
- الإعمار يا عمار
- القاضي راضي، والشعب فعل ماضي!
- الإستكانةُ تُورثُ المهانة
- الذهاب إلى المدرسة
- رحلة في قطار الأربعين
- حكيمٌ ولكن بعد الحدث!
- فشل الوزارة بسبب سوء الإدارة


المزيد.....




- الهند غارقة في جحيم كورونا.. 4 آلاف وفاة و412 ألف إصابة في ي ...
- سفارة أمريكا في مصر تنشر صورة فضائية ليلية للنيل -وكيف تبدو ...
- لماذا يصعب تحديد موقع سقوط الصاروخ الصيني التائه بالضبط؟.. م ...
- لماذا يصعب تحديد موقع سقوط الصاروخ الصيني التائه بالضبط؟.. م ...
- مراسلتنا: أنباء عن مقتل فلسطينيين اثنين بإطلاق نار قرب جنين ...
- بوتين يوعز بإنشاء أطلس عالمي بأسماء المواقع الروسية
- استشاري مناعة يحذر من وصول كورونا المتحور الهندي إلى مصر
- بريطانيا تشهد انتخابات محليّة مصيرية لجونسون واسكتلندا والمح ...
- شاهد: أوركسترا بوغوتا تقيم حفلا موسيقيا من أجل -السلام- وسط ...
- بعد توقيفه بشبهات فساد.. إعفاء وزير المالية القطري من منصبه ...


المزيد.....

- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ
- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز
- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حيدر حسين سويري - إقطاعية الزمن الجديد