أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - رابح عبد القادر فطيمي - عادت الجزائر والعود أحمد














المزيد.....

عادت الجزائر والعود أحمد


رابح عبد القادر فطيمي
كاتب وشاعر

(Rabah Fatimi)


الحوار المتمدن-العدد: 6157 - 2019 / 2 / 26 - 21:19
المحور: الصحافة والاعلام
    


الجزائر قالت كلمتها ،وسمعها الجميع ،وليست هذه المرة الأولى تكون فيها الجزائر مع التاريخ ، تاريخ الجزائر مليء بالشواهد وإذا توغلنا في التاريخ ،نجد أنّ الأمير عبد القادر من أوائل الجزائريين الذين قالوا كلمتهم وبدأ على تغير التاريخ إذاً تاريخنا مملوء بالأبطال والعلماء والمناضلين منذ ولاد ة الجزائر ، ليس غريبا أن يتبع الجزائري خطى أجداده في النضال ويقول كلمته ليواصل بناء الجزائر الحديثة بل يجب علينا أن نربط حلقات النضال ببعضها كي لا تضيع الجهود واليوم هي حلقة من حلقات التاريخ النضالية لشعب الجزائري مع خروجه لشارع ليعبر بكل وضوح أنه يرفض مرحلة بيضاء من التاريخ مات فيها كل شيء, وأصبح من غير الممكن على الشعب أن يتحمل هذه المرحلة ويجب أن يضع لها حد كي تستقيم الامور وتعود الجزائر إلى حيويتها ولاّدة على جميع المستويات الثقافية والسياسية والاقتصادية .اللأسف غيبونا عني التاريخ توارت الجزائر في هذه العقود الى الخلف وكأنها لم تكن في يوم من الأيام قائدة حركة التحرر في العالم وهي من أنجبت الشهيد القائد العربي من مهيدي الذي ألهم أبطال حركة التحرر في العالم وعلى رأسهم نيلسون منديلا جي جيفارا وغيرهم الكثير ،أين هي جزائر مالك بن نبي الذي علم الناس كيف تفكر وكيف تبني حضارتها ,غابت الجزائر في السنوات الأخيرة وتحولت إلى أرض قاحلة غابت عنها الشمس وأفل عنها القمر وتحولت الى منطقة مظلمة .هل تعود الجزائر لتبزغ منها الشمس من جديد وتورد الأزهار ويولد لإنسان الحديث الفعال . وكما قال مالك بن نبي:" ن الكلمة لمِن روح القدس، إنها تسهم إلى حد بعيد في خلق الظاهرة الاجتماعية، فهي ذات وقع في ضمير الفرد شديد، إذ تدخل إلى سويداء قلبه فتستقر معانيها فيه لتحوله إلى إنسان ذي مبدأ ورسالة".






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
فهد سليمان نائب الامين العام للجبهة الديمقراطية في حوار حول القضية الفلسطينية وافاق و دور اليسار
لقاء خاص عن حياته - الجزء الاول، مؤسسة الحوار المتمدن تنعي المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الجزائر وقفة مع التاريخ
- إستخلاص الدروس من التاريخ
- كيف نذهب مع الجزائر إلى المستقبل؟
- البداية كانت خاطئة
- يجب عليك أن تموت
- حين يضيق بك الوطن
- حين نتحرك عشوائيا
- سوريا بين الطموحات ولأهواء
- لماذا نخشى الحراك؟
- السعودية نموذجا
- سوف تشرق الشمس يوما
- لماذا تأخرنا و تقدم غيرنا؟
- لماذا سوريا؟
- أسئلة حول سورية
- دلالة مقاطعة الإنتخابات
- غياب الإرادة السياسية
- المأساة في الوطن العربي لماذا؟
- الشعب في الجزئر يريد كوشوفات لا وعود
- الإنتخابات في الجزائر
- آخ..لو يادمشق


المزيد.....




- لبنان: البرلمان يمنح الثقة لحكومة نجيب ميقاتي بأغلبية كبيرة ...
- فرنسا تسعى لحشد الدعم الأوروبي لتجاوز صدمة إلغاء أستراليا صف ...
- شاهد: متظاهرون في تايلاند يطالبون بـ-رحيل- رئيس الوزراء في ذ ...
- مجلس النواب الألماني يستجوب المرشح لرئاسة المستشارية أولاف ش ...
- الرئيس إيمانويل ماكرون يطلب الصفح من الحَرْكَى الجزائريين ال ...
- فرنسا تسعى لحشد الدعم الأوروبي لتجاوز صدمة إلغاء أستراليا صف ...
- مجلس النواب الألماني يستجوب المرشح لرئاسة المستشارية أولاف ش ...
- قريبا... إتاحة الأعمال الكاملة للأديب المصري نجيب محفوظ مجان ...
- فواكه وخضروات لا ترمي قشرها أبدا... فوائدها مذهلة
- مقتل 4 جنود ماليين إثر انفجار لغم أرضي وسط البلاد


المزيد.....

- داخل الكليبتوقراطية العراقية / يونس الخشاب
- تقنيات وطرق حديثة في سرد القصص الصحفية / حسني رفعت حسني
- فنّ السخريّة السياسيّة في الوطن العربي: الوظيفة التصحيحيّة ل ... / عصام بن الشيخ
- ‏ / زياد بوزيان
- الإعلام و الوساطة : أدوار و معايير و فخ تمثيل الجماهير / مريم الحسن
- -الإعلام العربي الجديد- أخلاقيات المهنة و تحديات الواقع الجز ... / زياد بوزيان
- الإعلام والتواصل الجماعيين: أي واقع وأية آفاق؟.....الجزء الأ ... / محمد الحنفي
- الصحافة المستقلة، والافتقار إلى ممارسة الاستقلالية!!!… / محمد الحنفي
- اعلام الحزب الشيوعي العراقي خلال فترة الكفاح المسلح 1979-198 ... / داود امين
- پێ-;-شە-;-کی-;-ە-;-ک بۆ-;- زان ... / حبيب مال الله ابراهيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - رابح عبد القادر فطيمي - عادت الجزائر والعود أحمد