أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - مالك بارودي - في الرّدّ على ترقيع القرآنيّين بخصوص آية ضرب المرأة














المزيد.....

في الرّدّ على ترقيع القرآنيّين بخصوص آية ضرب المرأة


مالك بارودي

الحوار المتمدن-العدد: 6114 - 2019 / 1 / 14 - 19:01
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


في الرّدّ على ترقيع القرآنيّين بخصوص آية ضرب المرأة
.
سألني أحد الأصدقاء أن أمدّه ببحثٍ حول مسألة ضرب المرأة في القرآن ليواجه به "المرقّعين الجدد من القرآنيّين"، فكان جوابي كما يلي:
أوّلا، الضّرب في آية "وأضربوهن" هو ضرب بالمعنى الحرفي للكلمة وليس بمعنى مجازي. ولو كان في الأمر مجازٌ لتحدّث عنه المفسّرون القدامى ولما إحتجنا لإنتظار قدوم القرآنيّين بعد ألف وأربعمائة سنة.
ثانيا، أحاديث كثيرة تدعم معنى الضّرب كعنف موجّه ضدّ المرأة. (سيقول لي البعض أنّ القرآنيّين لا يعترفون بالأحاديث، لكن، لو تمعّنتم قليلا في كتاباتهم لتيقّنتم من أنّهم في نفس درجة نفاق المذاهب الأخرى، يأخذون من الأحاديث والسّيرة ما يريدون ويُنكرون ما يريدون.) وبصفة عامّة كلّ الإسلام موجّه ضدّ المرأة بإعتبارها كائنًا ناقصًا ولا يصلح إلّا كوعاء جنسي أو آلة تفريخ.
ثالثا، الحديث مع القرآنيّين لا ينفع ولا جدوى منه. فهُم أصلًا لا وزن لهم بين المذاهب الأخرى وتمّ تكفيرهم وتفسيقهم من قبل الكثير ممّن يزعمون أنّهم "علماء" المسلمين. لذلك، قبل أن يواجهوني أنا على سبيل المثال بترّهاتهم وترقيعاتهم المستحدثة، عليهم أن يحلّوا مشاكلهم مع بقيّة السّفهاء من أتباع المذاهب الإسلاميّة الأخرى الذين يشربون من نفس البئر المسموم الذي يشرب منها القرآنيّون، أي القرآن.
خامسا، إتيان القرآنيين بتفاسير جديدة للقرآن إثبات إضافي أنّ القرآن لا يصلح لأيّ زمان ولا لأيّ مكان وأنّه في تعارض كامل وشامل مع قيم عصرنا.
رابعا، بماذا يفيدنا أن نعرف أن الله الخرافي يريد من الرّجل أن يضرب المرأة أم لا؟ القرآن نصّ متخلّف لا مكان له في زمننا هذا. فالحلّ الوحيد هو رميه جانبا وإعتماد منظومة حقوق الإنسان الواضحة والمفصّلة عوض نصّ زئبقي هلامي منافق يتقاتل النّاس منذ أرعة عشر قرنا حول معانيه وإلى اليوم لم تنته مهزلة تفسيره.
.
-----------------------------
الهوامش:
1.. مدوّنات الكاتب مالك بارودي:
http://sapolatsu.com/2VLK
http://sapolatsu.com/2VOC
http://sapolatsu.com/2VPK
http://sapolatsu.com/2VQS
2.. لتحميل نسخة من كتاب مالك بارودي "خرافات إسلامية":
http://sapolatsu.com/2VRv
http://sapolatsu.com/2VT7
3.. صفحة "مالك بارودي" على الفيسبوك:
http://sapolatsu.com/2VUR



#مالك_بارودي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الإسلام دين السّلام والسّماحة... والإرهاب والهمجيّة...
- تونس: دولة فاشلة ومفلسة تصرف مال الشّعب على الكائنات الطّفيل ...
- أعبّاد الحجارة، نريد جوابًا...
- بين طائفة الأميش والمسلمين
- هل يصحّ أن نحاسب رسول الإسلام بمقاييس اليوم؟
- أمّ المهازل ما نحن فيه...!
- الدكتورة الراقصة وجحافل المطبّلين
- متى تحتويني...؟
- الله أكبر... الفيل أبو زلّومة يعتنق الإسلام
- الإرهابُ أصلٌ من أصول الإسلام، شئتم أم أبيتم
- رماد الزّمن (رواية) - ج2
- رماد الزّمن (رواية) - ج1
- خواطر لمن يعقلون – ج134
- رسالةٌ إليها...
- سوقُ الآلهة
- إله نفسي
- خواطر لمن يعقلون – ج133
- خواطر لمن يعقلون – ج132
- قبل النّهاية
- عزيزي المسلم، كيف تحفظُ الإسلام من الإساءة والسّخرية؟


المزيد.....




- مقتدى الصدر: لو دافعت الدول العربية والإسلامية عن القرآن لما ...
- مقتدى الصدر: لو دافعت الدول العربية والإسلامية عن القرآن لما ...
- مفتي الجمهورية يعزي تركيا وسوريا في ضحايا الزلزال المدمر
- أمريكا تتباكى على ضحايا زلزال سوريا.. ماذا عن ضحايا زلازل ال ...
- الاوقاف السورية تفتح صالات وخدمات المساجد لاستقبال المتضررين ...
- شاهد.. ابرز عناوين بانوراما انجازات الثورة الاسلامية
- انجازات الثورة الاسلامية في الذكرى الـ44- الجزء الاول
- انجازات الثورة الاسلامية في الذكرى الـ44- الجزء الثاني
- قائد الجيش الايراني: الثورة الإسلامية اليوم تواجه عداء القوى ...
- وزير أوقاف سوريا يبحث مع شيخ الأزهر في القاهرة تعاون المؤسست ...


المزيد.....

- تكوين وبنية الحقل الديني حسب بيير بورديو / زهير الخويلدي
- الجماهير تغزو عالم الخلود / سيد القمني
- المندائية آخر الأديان المعرفية / سنان نافل والي - أسعد داخل نجارة
- كتاب ( عن حرب الرّدّة ) / أحمد صبحى منصور
- فلسفة الوجود المصرية / سيد القمني
- رب الثورة: أوزيريس وعقيدة الخلود في مصر القديمة / سيد القمني
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الأخير - كشكول قرآني / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الثاني عشر - الناسخ والمنسوخ وال ... / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل العاشر - قصص القرآن / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الثالث - الأخطاء العلمية / كامل النجار


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - مالك بارودي - في الرّدّ على ترقيع القرآنيّين بخصوص آية ضرب المرأة