أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - جوزفين كوركيس البوتاني - زر قميص














المزيد.....

زر قميص


جوزفين كوركيس البوتاني

الحوار المتمدن-العدد: 6055 - 2018 / 11 / 16 - 22:57
المحور: الادب والفن
    


في يدي زر قميصك.
المربعات بالأسود والأبيض.كرقعة شطرنج.
و على طاولتي علبة الأشياء القديمة.
التي تحوي على أزراراً ونرداً وعملات قديمة وحدوة حصان صدأة.
هي أخر قطعة من مخلفات بيتنا التي هدمته أيادي منفذة.أيادي مرتزقة.
وهذه الأزار والنرد تعودان للعبة منسية كانوا يلعبونها رجال قريتي.عند عودتهم من حقولهم منهكين فرحين بالرزق القليل. وحتى هذا القليل لم ينعموا به.
كانوايسلون أنفسهم بها. لحين تجهز صنيتة العشاء وبعدها يذهبون إلى النوم مبكرأ.بدل الجلوس أمام التلفاز كأهل المدن.كما إن لم تكن هناك هواتف نقالة.كانت خواطرهم ترسل عبر النظرات الصادقةمن عيونهم البراقة.أوالصراخات التي لا يفهمها غيرهم.أو لغة الصفير الراعي في خطر.في الحال تجد الكل تكتل وحظر في مكان الصفير.ملبيا نداء النجدة هكذا كانوا الرجال في قريتي.متكتلين في الضراء والسراء.
لم يكونوا بحاجة إلى التقنيات التي أبتلينا نحن بها اليوم.
و اليوم هذا كل ما تبق منهم أزرارا ونردا أما هم.تشتتوا وتبعثروا هنا وهناك.وهذه الأشياء البسيطة تعود لجدي الذي كان يتسلى بها مع أصدقاءه ومعنا.
وأنت آه يا أنت ما أعرفه عنك أنك تكره زر الزر الأخير من قميصك بحجة انها تخنقك لذا كنت تترك أخر الزرين مفتوحتين. كقلبك.منها لجذب العابرات إليك إلى صدرك الواسع ومنها للتباهي. وهذا الزر كنت قد تركته دون قصد على منضدتي أو بقصد.المهم أحتفظت به كأخر تذكار من رجل لذيذالطعم.رجل أغوى أمرأة بارعة بالأحتفاظ بأتفه الأشياء مثل زرك هذا الذي لا أعرف لما أحتفظت به أصلا.وها أنا أخلط زرك بالأزار اللعبة القديمة.وأختلق لعبة من خيالي الواسع.لأسلي نفسي بها.
لأن لعبة القبيلة قد محت من ذاكرتي المتأرجحة.كما محاها البعض. من على الأرض.يدعون أنها أنقرضت مع أصحابهاعلى حد قولهم.وأننا مجرد بقايا فُتاة تاريخ..منهوب. منسوب.مسلوب.
أرتب الأزار في خانة المربعات.وأبقى ساكنة عاجزة عن التحريك.وتراني أتثاءب بضجر وأملُ من التأمل ومن عدم معرفة كيفية تحريك الأزرار كما كان جدي وأصحابه يحركونها بحكمة قائد حرب الذي يحرك جنوده على رقعة خريطة.
وتأخذني غفوة متقطعة على أمل أسمع نقرة يدك على الباب.رغم يقيني التام أنك الأن في حضن أمرأة أخرى.حائرة تسأل عن سبب زرك المقطوع .وأنت تتظاهر بالسعال.متجنبا سؤالها الغير مهم بالنسبة لك.وأن كانت الوحيدة في حياتك. من فضلك.أخبرها بطريقة راقية بالنيابة عني لو سمحت. قل لها أنك أعتد أن تترك على كل طاولة زرا قبل أن وتمضي فرحا.أما عني فلا عليك يمكنك نسيان هناك أمرأة عنيدة مضحكة تحتفظ بأشياء مضحكة..وبك..!






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- لانزر ولا هذر 3
- وجهك قطعة شكولاته
- المبعوث الرسمي
- أريدك في حياتي
- (فيشخابور)
- ريشة رمادية
- غزل
- نزع السلاح آه هذا مزاح
- لانزر ولا هذر2
- سعيدة
- من يصدق أننا نحسد الموتى
- أرق
- الريشة السحرية
- كيف حالك ياجار
- آه تذكرت
- نعمانة
- البديل
- غربة
- لحظات مكسورةالجزء السابع
- لحظات مكسورة الجزء السادس


المزيد.....




- في خطوة نادرة ولـ-أهمية الحدث-.. عرض إحدى حلقات مسلسل -الاخت ...
- نبيلة معن فنانة مغربية تسعى للتجديد والحفاظ على تراث بلادها ...
- كاريكاتير -القدس- لليوم الجمعة
- وفاة الكاتب المصري أسامة قرمان في إيطاليا
- خمس نصائح لمساعدة الذات عمرها 400 سنة لا تزال صالحة حتى الآن ...
- ابنة الفنان سعيد صالح ترفض تلوين -مدرسة المشاغبين- (فيديو)
- كواليس وخلفيات توتر مغربي ألماني
- مصر.. إسلام خليل يكشف سبب خلافه مع سعد الصغير
- مصر.. مصدر طبي يكشف تطورات الحالة الصحية لسمير غانم
- مجلس الحكومة يصادق على مشروع قانون يتعلق بالتمويلات الصغيرة ...


المزيد.....

- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - جوزفين كوركيس البوتاني - زر قميص